-->
U3F1ZWV6ZTMzNTg0ODE3NzI1X0FjdGl2YXRpb24zODA0Njk2NDgxODg=
recent
آخر القصص

رواية حين نلتقي بقلم منار الشريف - الفصل السادس

مرحباً بكم أصدقائي وأحبابي عاشقي القراءة والقصص الرومانسية مع رواية رومانسية جديدة للكاتبة منار الشريف علي موقعنا قصص 26 وموعدنا اليوم مع الفصل السادس من رواية حين نلتقي بقلم منار الشريف.

رواية حين نلتقي بقلم منار الشريف - الفصل السادس

تابع من هنا: روايات إجتماعية

رواية حين نلتقي بقلم منار الشريف
رواية حين نلتقي بقلم منار الشريف

تابع أيضا: روايات رومانسية جريئة

رواية حين نلتقي بقلم منار الشريف - الفصل السادس

في الصباح التالي ...

توجهت ملك إلي غرفة  و أيقظتها و ترجلتا إلي الأسفل لتناول الإفطار و على الطاولة سألت روبا ملك
_ ملك أنتم حددتم معاد الفرح ولا لسه ؟

قالت ملك بحماس
_ أه يا روبي واخيرآ

_بجد امتي ؟

_بعد تلات أيام

_بسرعة كدة طيب لية الأستعجال ؟

ليلي وهي تضحك
_ مش قادرين يستنو يا ستي أكتر من كدة

خجلت ملك و أخفضت رأسها .. رن هاتف روبا و كان ريان المتصل استأذنت منهم و ردت على المكالمة

_صباح الخير ياروبي

قالت بأبتسامه
_صباح النور

قال بجدية
_روبا جهزي نفسك هعدي عليكي كمان شوية علشان عايزك في موضوع مهم

_أوكية في انتظارك

سألتها ملك
_قالك أيه ياروبي  ؟

_قالي جهزي نفسك علشان نتقابل وبيقول عايزني في موضوع مهم

قالت ملك بحماس
_حبيبتي بلاش تتوتري أنا قلبي حاسس أنه هيعرض عليكي الجواز

_مش عارفة ربنا يستر صوته كان فية حاجة غريبة

توجهت روبا إلى غرفتها وبدلت ملابسها و ذهبت لإنتظاره أمام باب المنزل سرعان ما جاء ريان و ذهبت معه وكان صامتآ طوال الطريق فشعرت روبا بالخوف والقلق وخصوصا حين وصلو إلي منطقة ساحلية أوقف ريان السيارة أمام شاطئ البحر و قال

_إنزلي من العربية

ترجلت روبا من السيارة و قالت
_مالك يا ريان فيك أيه ؟

توتر ريان و نظر في عينيها و قال
_روبا إنتي عارفة إني بعزك قد أيه بس إحنا مش هينفع نكمل مع بعض

نظرت له بصدمة وقالت
_يعني أيه مش فاهمة

_أقصد إني هسيبك و كل واحد فين يروح لحالة

أحني رأسه إلي الأسفل و تابع
_أنا لما قعدت مع نفسي وفكرت كويس لقيت إني مش حاسس من ناحيتك بأي شيء .. ونظر في عينيها و أراد أيلامها أكثر فقال

_للأسف إنتي طلعتي غبية يا روبا معقول أفتكرتي إني ممكن أحبك بجد وخصوصآ بعد إللي حصل بينا ، إنتي مش من النوع إللي بيعجبني ، أذاي قدرتي تثقي في حد لسة عرفاة من فترة قصيرة حتي لو كنتي تعرفيني زمان الناس بتتغير والحياة بتتغير ، و أذاي قدرتي أصلا أنك تسلميني نفسك بسهولة دي بجد طلعتي غبية إنتي عاملة زي الكتاب المفتوح سهل علي أي حد أنه يقدر يقرأه

كانت الصدمة الشديدة واضحه على روبا فقد جمدت في مكانها ولم تستطيع أن تتحرك والدموع متجمدة في عينيها ثم حاولت أن تستعيد ما تبقى لها من شجاعتها وكرامتها المبعثره و أردفت قائلة

_بتقول أيه ؟ قصدك أنك كنت بتستغلني؟ و بدأت تبكي بشدة
_أذاي قادر تسيبني بعد إللي حصل ما بينا ؟! أنا صدقت أنك بتحبني بجد .. انت حقير و حيوان مكنتش متخيلة أنك ندل وحقير بالشكل دة .. وضحكت ساخره و قالت

_و أنا إللي افتكرت أنك هتعرض عليا الجواز ياااه علي غبائي بجد
ثم تركتة و ذهبت وهي تبكي و استقلت سيارة أجره و ذهبت بها إلي القاهرة مرة أخري وعند وصولها للمنزل ذهبت مباشرة إلى غرفتها.. لمحتها ملك فذهبت ورائها

قالت بقلق
_مالك يا روبا في أيه ؟

روبا وهي تحتضن ملك و بدأت تبكي و قالت
_ريان سابني يا ملك طلع كان بيستغلني بس علشان يوصل للي هو كان عايزة وقالي كلام بشع أوي مش ممكن تتخيلية طلع حقير بجد أنا اتخدعت فيه

وقصت روبا لملك كل ما قاله ريان لها واستمرت في البكاء إلى أن غفيت و بعد عدة ساعات أستيقظت و أخذت تفكر هل ما حدث معها كان کابوس أم حقيقة فتداركت أنها حقيقة و قالت وهي تبكي
_للأسف طلع حقيقة ومحدش في المصيبة دي غيري لوحدي

بعد مدة من الوقت
أخذت حقيبتها و بدأت تضع بها ملابسها تحضر للعودة إلى منزلها دخلت ملك إلى غرفة روبا و قالت

_إنتي بتعمل أيه؟

_أنا ماشية راجعة بيتي

ملك بصدمة
_أيه؟

_ريان هيجي هنا كل يوم يا ملك علشان تجهيزات فرحك و أنا مش عايزة اشوفة ولا أكون معاة في أي مكان يجمعنا

ملك بعصبية
_بس إحنا لازم نقف قدامة أذاي يعمل معاكي كل دة وبعدين يسيبك بمنتهي الوقاحة أحنا لازم نقفلة و ...

قاطعتها روبا وقالت
_ملك أياكي حد يعرف عن إللي حصل دة شئ ومش عيزاكي تتكلمي فية نهائي مع جنس مخلوق فاهمة

_ بس ...

قاطعتها روبا وقالت ببكاء
_أنا آسفه جدا بس لازم أمشي من هنا و أرجوكي يا ملك متقوليش أي حاجة لحد أنا لازم امشي قبل ما المواضيع تكبر أكتر من كدة

قالت ملك بقلة حيلة وهي تحتضنها
_حاضر ياحبيبتي لكن أوعديني أنك بعد الفرح تيجي تشوفيني يا روبا

_هحاول يا ملك

إنتهت روبا من تحضير حقيبتها و ذهبت إلى محطة القطار وودعت صديقتها ملك و غادرت وصلت روبا إلى المحافظة التي تسكن بها متأخرة فأستقلت سيارة أجره و ذهبت لمنزلها و كانت مربيتها نائمة لذا ذهبت لغرفتها مباشرة و توجهت إلى دورة المياه و بدأت تتحمم و تفكر

_أيه إللي بيحصلي دة لية حياتي بقت كئيبه كدة وحزينة الأول أهلي يموتو ودلوقتي اتصدم في حب عمري و بدأت تبكي و بعد ذلك مسحت دموعها و قالت

_ لاء لا يمكن ابقي ضعیفة أنا هنسي ريان و إللي بينا كلة كانة محصلش وهرجع لحياتي من تاني مش هخلي حاجة أبدا تهزمني

بعد قليل أرتدت ملابسها و ذهبت لتنام لكنها واجهت صعوبة في النوم و لكن بعد مدة أخيرا  استسلمت للنوم

*******************
في اليوم التالي في منزل ملك ...

لم تخبر ملك أحد بالسبب الحقيقي الذي جعل روبا تعود إلي منزلها كما طلبت منها و قالت لهم أن مربيتها مريضة و نظرآ إلى تعلق روبا الشديد بيها ذهبت إليها عند معرفتها بمرضها

حضر ريان و قال مخاطبآ ملك
_روبا فين يا ملك ؟

ف ريان لم يكن يعلم أن روبا قد غادرت قالت ملك و الغضب يشع من عينيها
_وانت مالك بتسأل عليها لية في حاجة لسة نسيت تقولهالها ؟ انت ملكش أي حق أنك تسأل عنها أو تعرف حاج تخصها

ذهبت و تركته و لم تتحدث معة بعدها نهائيآ وفي اليوم التالي كانت حفلة الزفاف وانتهت على ما يرام وأخيرا تزوج سيف وملك وبعد فترة كانا يعيشان حياة سعيده و عاد ريان إلى عمله و كأن شيء لم يكن لقد عانت روبا كثيرآ بعد ما حدث فقد كانت كئيبة لا تتحدث مع أحد و طوال الوقت تفکر بريان وما حدث لها معة فهي مازالت تحبة ولكن صدمة خداعة لها كانت شديدة عليها ولم تكن تأكل جيدآ وقد فقدت الكثير من الوزن وكان قد مر ستة أشهر كاملين و هي في حزن شديد وفي أحد الأيام كانت روبا جالسة في حديقتها تحتسي مشروبها المفضل الكابتشينو و فجأة سمعت دقات علي باب منزلها فنهضت لتفتح و كانت المفاجأه من نصيبها ...
*********************
إلي هنا ينتهي الفصل السادس من رواية حين نلتقي بقلم منار الشريف
تابع من هنا: جميع فصول رواية حين نلتقي بقلم منار الشريف
تابعوا صفحتنا على الفيس بوك للمزيد من القصص الرومانسية
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

يسعدنا تلقي اقتراحاتك أو تعليقك هنا

الاسمبريد إلكترونيرسالة