U3F1ZWV6ZTMzNTg0ODE3NzI1X0FjdGl2YXRpb24zODA0Njk2NDgxODg=
recent
آخر القصص

رواية اختلاف القلوب وتحدى القدر بقلم هاجر عبدالحليم (ج2) - الفصل الثامن

مرحباً بكم أصدقائي وأحبابي عاشقي القراءة والقصص الرومانسية مع رواية رومانسية جديدة للكاتبة هاجر عبدالحليم علي موقعنا قصص 26 و موعدنا اليوم مع  الفصل الثامن من الجزء الثاني من رواية اختلاف القلوب وتحدى القدر بقلم هاجر عبدالحليم. 

رواية اختلاف القلوب وتحدى القدر بقلم هاجر عبدالحليم  (ج2) - الفصل الثامن

تابع من هنا: الجزء الأول من رواية اختلاف القلوب وتحدي القدر بقلم هاجر عبدالحليم
رواية اختلاف القلوب وتحدى القدر بقلم هاجر عبدالحليم  (ج2)
رواية اختلاف القلوب وتحدى القدر بقلم هاجر عبدالحليم  (ج2)

رواية اختلاف القلوب وتحدى القدر بقلم هاجر عبدالحليم  (ج2) - الفصل الثامن

ف اوضة اية واسد
اسد واية ع السرير وحاضن اية من دراعها من ورا وهى مسكة ايده ومغمضة عينها وع وشها ابتسامة هادية
اسد فجاه سرح ومبقاش معاها خالص هى خدت بالها وبصتله وقالت:سرحت ف ايه؟!
بصلها وقال:فيكى
اية بصت ف الارض بكسوف هو رفع وشها ليه وقال:مجاش ف بالى ابدا انك هتكونى ليا ف يوم..انا حبيتك اكتر من الاول
اية بعتاب:بس انت جرحتنى كتير اوى وبتعاند معايا اكتر ع طول خناق وكنت بتروح تبات عن جيسى الله يرحمها مع انك عارف الموضوع دة كان ببضاييقنى اد ايه
اسد بوجع:ليه فكرتينى بيها؟!
اية:هو انت نسيتها اصلا؟!
اسد:عمرى م هنساها ابدا..جيسى كانت واخدة حتة من قلبى.ربنا يرحمها كانت طيبة وحنينة هى ممكن تكون اسية من برة لكن من جوة كانت تتحط ع الجرح يطيب..اللى عملته معاكى دة من باب الغيرة واى واحدة ف مكانها كانت هتعمل كدة واكتر شوية بس اللى مش قادر استوعبة ليه تعمل ف نفسها كدة؟! هى متخيلة ان الحياه هتبقا حلوة من غيرها يعنى؟!
اية بحزن:هو انت بتحبها اوى كدة؟!
اسد قرب منهت وحط ايده ع خدها وقال:بحبك انتى اكتر..انتى مراتى وحبيتى واختى وكل حاجة ف حياتى..لما سمعت منك كلمة بحبك..كنت طاير من السعادة..مش عايز حاجة من الدنيا دى غير انك تكونى معايا وجمبى وف حضنى
اية:نفسى اصدقك
اسد:ايه اللى منعك؟!
اية:اللى عملته معايا كفيل انه يزرع جوايا الشك ف كل كلمة بتقولها
اسد:عملت ايه يااية انا كنت بعمل واجبى تجاه جيسى الله يرحمها كفايا انها اتظلمت معايا كتير ولو مكننش عملت كدة اكيد ربنا هيحاسبنى.وبعدين انا مكدبتش عليكى انا اهو بقولك حقيقة مشاعرى تجاها انا لسة بحبها بس الحياه معاكى انتى ولو خيرونى بينك ومابينها كنت هختارك انتى..انا روحى ناقصة من غيرك..انا عينى بتتعب لو مش شوفتك وقلبى لو منمتيش ف حضنى يوم
انتى قدرتى تخرجى كل الاحزان من قلبى
اية حضنته وهو بادلها الحضن هى حست ب احساس غريب ك ان المشاكل ع الابواب واحساس اية ميخيبش ابدا
ف بيت ميار
ميار:اسر هو عيد ميلادك امتى؟!
اسر وهو باصص ف المرايا وبيسرح شعره:بتسالى ليه؟!
ميار:عادى مجرد سؤال
اسر بصلها وقال:مجرد جواب.. عيد ميلادى بكرة
ميار:كل سنة وانت طيب ومعايا
اسر:وانتى طيبة...رايحة الشركة انهردة؟!
ميار:ايوة
اسر بضيق:هو كل يوم ولا ايه؟! لا ياميار لازم تعرفى ان بيتك ليه حق عليكى..وكمان والدتك كلمتنى وعايزة تشوفك
ميار:حاضر هروحلها بكرة ان شاء الله..انا عايزاك تيجى معايا ممكن؟!
اسر:ايوة ممكن
ميار قربت منه وقالت بدلال وهى بتعدله الكرافته:اول مرة اخد بالى انك متعرفش تعدل الكرفته..بس كويس علشان حبة اعملهالك...اسر هو انت ليه بارد كدة ياقلبى..مش معقول والله..هفضل صبرة عليك لحد امتى
اسر:هو انتى عنيكى دى طبيعى؟!
ميار:هههههههههه ايوة طبيعى من ساعت معرفتنى ودة لون عينيا ع فكرة انت كدة بتهرب ومش عايز تتكلم معايا
اسر:انت اساسا كلامك معايا ف نفس الموضوع دة مش بيتغير..حبيتى انا عندى تصوير مهم جدا ولازم امشى حالا ف اتفضلى اجهزى بسرعة علشان اوصلك الشركة
ميار بسرحان:اقرصنى
اسر:افندم
ميار:مش وقت افندم ولا يابيه دلوقت بقولك اقرصنى يااخى علشان اتاكد انى مش بحلم..هو انت قولت حبيتى صح؟!
اسر:هههههههههههه ايوة قولت حبيتى ..طلعت منى بشكل عفوى
ميار:ابقى خلى تصرفاتك كلها عفوية بعد كدة
اسر:ميار انتى جميلة وطيبة اوى
ميار بكسوف:وانت كيوت وحليوة اوى
اسر:هههههههه طب البسى بسرعة علشان بالطريقة دى مش هنروح ف حتة خالص
ميار:حاضر
ف شركة الانتاج
ميار:ايدة؟!
معتز:دة مفتاح
ميار:ايوة منا واخدة بالى..مفتاح ايه دة يعنى؟!
معتز:دة مفتاح عربية احدث موديل اعتبريها هدية منى ليكى
ميار:بس انا يستحيل اقبل هدية من حد غريب غير كدة العربية اكيد غالية وانا مش فاهمة ليه جيبت الهدية دى ليا انا بالذات الا وانت عايز منى حاجة
معتز بمكر:طلعتى ذكية ولماحة كمان
ميار:عايز منى ايه؟!
معتز:كل خير..انا بس عايز نقبلى منى العربية واعتبريها هدية منى بمناسبة الالبوم الجديد بتاعك
ميار:اسفة مش هقدر اقبلها
معتز:متتعبيش قلبى معاكى..طيب هى عمتا بربع مليون جنيه اول منزل الالبوم بتاعك وينجح هخصم تمن العربية من الارباح بتاعتك ها ايه رايك؟!
ميار سكتت شوية ومدت ايدها وخدت منه المفتاح
معتز:تعجبينى
ميار:نعم!
معتز:بهزر معاكى
ميار:لو سمحت مش بحب كدة ياريب يبقى فى حدود ف التعامل
معتز:ماشى كلامك يلة تعالى معايا اوريكى عربيتك اذا سمحتى يعنى؟!
ميار حسة ان الموضوع دة مش هيعدى بالساهل واسر اكيد هيعمل مشكلة معاها
ميار:اتفضل
ف شقة رعد
رعد قام من ع الكنبة اللى ف الصالة دخل الحمام غسل وشه وخرج لقا سراب محضرة الفطار
سراب:صباح الخير
رعد ب احراج:صباح النور
سراب:انا عملتلك الفطار ياريت تفطر قبل متروح الشغل
رعد قعد وقال:شكرا
سراب:ع ايه؟! دة واجبى تجاه جوزى
رعد:طيب مش هتفطرى انتى كمان؟!
سراب قعدت وقالت:هفطر حاضر

رعد قاعد بيفطر وهو سرحان..مش عارف يشيل مروة من دماغه
سراب واخدة بالها من رعد..بس مش عارفة طالما هو بيحب مروة عرض عليها الجواز ليه؟!
رعد خلص اكله وباس راس سراب وقالها:تسلم ايدك
دخل يلبس هدومه بعد كدة خرج
رعد:عايزة حاجة اجيبهالك وانا جاى؟!
سراب:ايوة خد الورقة دى هتلى اللى فيها بس لو ملقتش خلاص
رعد خد منها الورقة وقال:ان شاء الله هلاقيها...سلام
سراب:سلام
ف قصر الرملى
ف الصالة
مروة:اهلا يامراد..اتفضل اقعد
مراد:مالك يامروة..ليه حاسس ان اللى قاعدة دلوقتى معايا مش مروة اللى اعرفها
مروة:مروة ماتت ورعد هو اللى موتها
مراد:الحياه مش بتقف ع حد يامروة الدنيا بتمشى وربنا رزقنا بنعمة النسيان علشان نعرف نعيش
مروة بحدة:لو رعد مات صدقنى وجع موته ارحم بكتير من اللى عمله..سبنى وبعد عنى واتجوز واحدة غيرى..انا مش عارفة افتح كتاب بسببه انا مش هعرف انجح السنادى وخلاص الامتحانات ع الابواب
مراد:لازم تنسيه علشان ترتاحى
مروة بعياط:ازاى..ازاى فهمنى؟! ياريت كنت اقدر بس انا ضعيفة اوى..انت لما بتقولى خرجى رعد من قلبك ك انك بتقولى خرجى روحك من جسمك..سكرات الموت صعبة وبعد رعد عنى اصعب
مراد بعصبية:بطلى هبل يامروة..بدل متقولى مش هقدر قولى هقدر بدل متقولى بعده عنى صعب قولى سهل
افتكرى تجاهله ليكى وطريقة تعامله معاكى..صدقينى هو مش يستاهل ضفرك..ربنا مش عايزكوا لبعض
مروة بصريخ:لا رعد بيحبنى وهيرجعلى..انت فاهم..بطل كلامك دة
مراد:بردو مصممة..براحتك خليكى كدة نايمة ف العسل مش حاسة بحاجة..ادفنى نفسك وموتتيها وخليه هو يعيش حياته بعيد عنك هو اصلا مش همة اللى بتعمليه..انا همشى علشان انتى بجد تعبتينى
ف اوضة مروة
مروة قاعدة بتعيط فجاه لقت نفسها بتبص ف الحنة لمحت اسم مراد فيها سرحت شوية وقامت بسرعة غسلت ايدها ف الحمام اسم مراد مش عايز يتمسح من ع ايدها
مروة:اوف بقا..مش عايز يتمسح ليه..الحنانة دى ازاى كتبت اسم مراد ع ايدى..انا مقولتلهاش ولا قولتلها والله منا فاكرة..بس اكيد ربنا ليه حكمة ف اللى حصل دة كله بس ايه الحكمة دى؟!
ف شغل اسر
السكرتيرة:مندوب شركة المانيا بعتلى فاكس بيقول فيه
ان الشركة خلاص جاهزة لتصوير الاعلان
اسر:تمام...وانا كمان جاهز.وابعتى فاكس ليهم بكدة
السكرتيرة:حاضر يافندم..هو تصوير الاعلان فين؟!
اسر:هنا ف مصر متقلقيش مش هنسافر
السكرتيرة:اوك يافندم..بالتوفيق ان شاء الله
اسر:ان شاء الله
ف الصعيد
سيدة خبطت صدرها ف صدمة وقالت:نوح.. انت عايش ازاى؟!
نوح:كيفك يامرت عمى؟!
حمزة:حاليا احنا مصدومين
حسان:نوح كان مسافر ولسة معاود
حمزة ببلاهة:هو المكان اللى راحو... الناس تقدر ترجع منه؟! جديدة دى؟!
نوح: بجولك ايه ياحمزة الموضوع كبير جوى ويطول شرحه..انا اهو جدامكم وفيا النفس كان لازم كل الناس تكون خبرة ان نوح خلاص اتجتل
سيدة:بس ازاى..واية شافتك بتموت قدام عينها؟!
نوح بحزن:ايه؟! طب هى فين اية؟! خلاص هى بقت واحدة متجوزة وانا مش عايز منها حاجة غير ابنى وبس
حسان:اباى عليك لساك الكلام العفش دة عتجاله..اية مرتك يانوح وجوازها من الظابط باطل
نوح: يعنى عاوزنى اعمل ايه عاد؟!
حسان:ابوى اتجبس ودة جزات اللى كان عيعمله من تجارة الاثار فضل خمس سنين ف الدرا بس مش كل مرة تسلم الجرة ياابن عمى والله يرحمها امى ماتت بحسرتها ع ابوى دلوج اابيت لازم يعمر والحبايب تتجمع من تانى
سيدة بعياط:بنتى وحشتنى اوى عايزة اخدها ف حضنى
حسان:انهردة بليل عنندلوا البندر ونجيبها للدوار
حمزة:بس افرد رفضت؟!
نوح:جصدك ايه؟!
حمزة:ممكن تكون خلاص اتعودت ع الظابط وحبيته كمان واعتقد صدمتها هتبقى كبيرة لما تعرف ان نوح عايش
نوح:وابنى ياحمزة دة اللى مش هجدر استغنى عنه واصل؟!
حمزة:بس قولى انت عايش ازاى؟!
نوح:واة ياحمزة جولنا هتعرف كل حاجة..بس نتدلوا ع البندر لاول بس تشوف اختك ايه متوحشتكش؟!
حمزة:انت متعرفش غلاوة اختى عندى اد ايه
سيدة بلهفة:انا هطلع اجهز كل حاجة دلوقتى
نوح:اعملى اكدة
سيدة ف سرها:اخيرا هشوفك واملى عينى منك يابنت بطنى
ف بيت ميار
اسر بزعيق:ازاى تقبلى منه الهدية دى..دة انتى نهارك مش فايت
ميار:وانت متضايق ليه؟!
اسر بغيرة: يعنى ايه متضايق ليه..هو اكيد نيته شمال مش بيعمل كدة لله يعنى
ميار:لا متقلقش هو انسان كويس
اسر:بلاش برود ف الكلام علشان انا ماسك نفسى منك بالعافية
ميار:ع فكرة انا كنت عايزة منك حاجة؟! عايزة ابعد عنك..عايزاك تتطلقنى
اسر بزعيق:مش هيحصل..انتى فاهمة
ميار بزعيق:ليه؟!
اسر:علشان بحبك ارحتى دلوقت
ميار ضحكت وحضنته وفضلت تعيط هو حضنها بكل قوته اسر:متبعديش عنى ياميار
ميار:عمرك شوفت حد يقدر يبعد عن روحه..اسر
اسر:نعم
ميار بخوف:انا حامل
اسر بعد عنها وقال بفرحة:يعنى انا هبقى اب..ويجرى حواليا عيال صغيرة.. بجد انتى حامل
ميار:ايوة
اسر حضنها جامد وهى بتحضنه وقالت:انت مبسوط
اسر:فوق ما تتخيلى
ميار:اسر انا مش عايزة اكمل ف الشغل دة مع معتز؟!
اسر:ازاى والشرط الجزاءى؟!
ميار:عندى فكرة حلوة اوى

اسر بفضول:ايه هى؟!
ميار بمكر:هقولك
ف مكان ما
الملك:جيبتهم؟!
الكل:ايوة ياباشا هما جوة ف المخزن
الملك بمكر:تمام..اخيرا بقيتى تحت ايدى..محدش هينجدك منى....هاخد اللى عايزه منها..بعد كدة هسافر برة البلد..محدش هيعرف يمسك عليا حاجة
واحد من رجالته قال:ياباشا الظابط عمر عينه كانت مفتحة اوى اايومين اللى فاتوا وقدر يعرف مكان المصحة اللى كنا بتعمل العملية فيها وقبضوا ع الدكتور وزمانه ار ع كل حاجة
الملك: قولت هاخد من البت مزاجى الاول وبعد كدة هسافر
ف المخزن
مروة:منك لله ياشيخة اشوف فيكى يوم يابعيدة الهى تتشوى ع سيخ من نار جهنم طلعة من قلبى مدخنة والله
سراب:جرا ايه يابت انتى..بطلى دعا عليا يخربيتك يمكن السما مفتوحة
مروة:طب يارب تكون مفتوحة..انا اللى غلطانة علشان وافقت وشوفتك ف الكافيتريا دى..ادينا اهو اتخطفنا
سراب:طيب اهدى.. ان شاء الله هنهرب من هنا
مروة:ازاى يااذكى اخواتك واحنا اهو متكتفين..ربنا يستر الواحد مش عارف هما هيعملوا فيا ايه؟! يارب خليك معايا..كان لازم اخد بالى انا اتعرضت للهجوم مرتين مكنش لازم اخرج من القصر لوحدى
سراب بعصبية:خلاص اهدى انا سامعة صوت رجليهم اعملى نفسك نايمة ربنا يستر ورعد يعرف ييجى وينقذنا منهم
مروة بخوف:يارب عديها ع خير
مسكت السلسلة اللى كان مراد مديهالها كان مكتوب عليها اسم الله مسكتها جامد كانها بتحتمى بيها
انتوا اكيد عايزين تعرفوا اتخطفوا ازاى
بكرة ب اذن الله هتعرفوا
*********************
إلي هنا نتهي الفصل الثامن من رواية اختلاف القلوب وتحدى القدر بقلم هاجر عبدالحليم  (ج2)
تابع من هنا: جميع حلقات الجزء الثاني من رواية اختلاف القلوب وتحدي القدر
تابعوا صفحتنا على الفيس بوك للمزيد من روايات حب
أو أرسل لنا رسالة مباشرة عبر الماسنجر باسم القصة التي تريدها
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

يسعدنا تلقي اقتراحاتك أو تعليقك هنا

الاسمبريد إلكترونيرسالة