قصص رومانسيه جريئه ممنوع دخول الأطفال

هذا الموقع محمي بموجب اتفاقية حماية حقوق المحتوي العالمية

قصص رومانسيه جريئه ممنوع دخول الأطفال

أهلاً بكم أصدقائنا وأحبابنا مع قصص رومانسية جريئة واليوم سنقدم لكم قصتين وليس واحدة, الأولي: قصة أليكس وكيتي والثانية هي قصة اعتني بزهرتك قبل أن تذبل.

قصص رومانسيه جريئه

تجربة جديدة هنقدمها علي موقعكم قصص 26 وهي أننا ننشر القصة كاملة بجميع فصولها في موضوع واحد, عارفين أنها هتكون طويلة جدا وهتاخد وقت كبير عشان نقراها.لو التجربة دي عجبتكم شاركونا رأيكم في التعليقات عشان ننفذها كتير عندنا قصص وروايات كتير جدا وحابين اننا ننشرها لكم كلها عشان تستمتعوا معانا بأكبر قدر ممكن من القصص والروايات المميزة.البداية هتكون مع قصص رومانسيه جريئه وقصة اليكي وكيتي وقبل مانبدأ اللي بيتكسف ميكملش عشان الأحداث ساخنة نار شغل المروحة أو التكييف أو خليك قريب من التلاجة انا قلت أهو وانتو حرين.. يلا بينا 

قصة أليكس وكيتي (16+)

قصص رومانسية جريئة في غرف النوم
قصص رومانسية جريئة في غرف النوم

قصص رومانسية جريئة - الفصل الأول

"رااااائع واخيرا سنعود" 
"ههههههه يبدو بانك سعيد جدا بالعودة اليكس "
(اليكس: شاب اقل ما يقال بحقه ملك جمال طيب حنون يحب اخته كثييرا ومع ذلك فوالده اعطاه منصب مدير الشركة مع ان عمره لم يتجاوز الحادي والعشرين انهى دراسته الجامعيه بعمر 18 لانه كان عبقريا ممكن يجذب اي فتاة بنظرة او بابتسامة حتى لو كانت متحجرة القلب شعره اسود حريري ينسدل على جبينه عيونه بنفسجية بشرته بيضاء صافية ابن لاغنى رجل بالعالم)
اليكس:بالطبع فقد اشتقت لامي وكارلا كثيرا (سياتي تعريف عنهم لاحقا مع الاحداث ^^" )
والد اليكس (توماس):حسنا لا يمكنني ان انكر انني افتقدهما ايضا ولكن من الجيد العودة للوطن صحيح ؟؟^^"
(توماس:اغنى رجل بالعالم يحب زوجته وابنائه اليكس وكارلا كثييرا وهو حنون ومتفهم )
اليكس: طبعا مهما كانت روما جميلة فهي لا تقارن بباريس ابدا وخاصة المطاعم tongue
توماس :يالك من شره ولكن لقول الحق ....صمت قليلا وكانه يفكر ثم قال:انا ايضا اشتقت لمطاعم باريس >>>>ما منهم فايده @_@
في باريس
"لينا اين هي امي ؟"
لينا:انها في جناحها انسة كارلا
(لينا خادمة كارلا الخاصة عمرها 20 سنه)
كارلا:اها شكرا ساذهب اليها الان 
انحنت لها لينا باحترام 
(كارلا : اخت اليكس شابة فائقة الجمال تستطيع جذب اي شاب تريده تحب اخاها ووالداها كثيرا وهي حنونه و طيبة ولكن احيانا تكون جريئة عمرها 19 سنه شعرها اسود يصل الى منتصف ظهرها وعيناها باللون البنفسجي الغامق مما يعطيها منظرا رائعا مع بشرتها البيضاء الصافية وهي ثاني اجمل شابة بالعائلة بعد ابنة خالتها كيتي وهي مدللة المنزل)
توجهت كارلا الى جناح والديها بسرعه طرقت الباب فسمعت صوتا يقول لها :تفضل 
كارلا : اهلا امي
ساندرا:اهلا عزيزتي كيف حالك اليوم ؟؟
(ساندرا:والدة كارلا واليكس وزوجة توماس امراة عاقلة متفهمة تحب ابنيها كثيرا وكذلك زوجها شعرها اشقر يصل الى منتصف ظهرها كما هو حال اسرتها اما طفليها فقد ورثا لون الشعر من والدهما )

كارلا وهي تقبل يد امها :انا بخير ولكن متى سيصل ابي واليكس الى البيت ؟
ساندرا:مساء اليوم 
كارلا بسعادة طفولية:راائع سوف يتفاجآن بالتاكيد 
ساندرا بابتسامة لفرح ابنتها:اجل بالتاكيد كيف لا والمفاجاة من صنع صغيرتي كارلا 
كارلا بضيق:امي لقد كبرت الان
ثم اردفت بعد تفكير:هل بامكاني ان اذهب للسوق لشراء الحاجات الضرورية ؟؟
ساندرا :ولكن الخدم احضروا كل الاشياء
كارلا:امي انا اقصد اشيائي انا من ملابس واكسسوارات واحذية وحقاائب (كل هذا عشان حفله وحده)
ساندرا :يالك من محتاله انت تستغلين الحفل للتبضع الم تذهبي للسوق من يومين فقط ؟؟
كارلا :ااااه احم لقد نزلت اشياء جديدة(ظحكت بطريقة مصطنعه ):هاهاهاها
ساندرا بحزم:لن تخدعيني
ثم اردفت بعد ان رات ملامح ابنتها الحزينة:هل تريدينني ان اساعدك بالتسوق ؟؟
كارلا بسعادة:هيييه شكرا لك امي الى اللقاء
وخرجت مسرعه من الغرفة 
ساندرا :هه يالها من فتاة لم ترد علي حتى لا باس الاهم انها سعيدة
في روما وتحديدا في المطار الخاص ( هو مطار للطيارات الخاصه فقط)
اليكس:هيا يا ابي 
توماس:انا قادم 
صعدا الى الطيارة (وطبعا الطيارة خاصه بالعربي فيها غرفة فيها سريرين وحمام وصاله صغيره والطيارة عموما من برا كانت كبيرة وترى في طيارات كثيرة كذا)
المهم نرجع للقصة
اليكس:اذا يا ابي هل تظن ان كارلا تنظم حفلا بمناسبة عودتنا؟
توماس:اوه بالطبع نعم ان تلك الشقية لاتنفك عن اقامة الحفلات ابدا 
اليكس وهو بتنهد :معك حق
توماس بخبث: بالمناسبة يا اليكس ما هي اخبار كيتي
ارتبك اليكس عند سماعه لاسمها وبدا الارتباك واضحا عليه ولكنه اخفى هذا وقال بهدوء :ماذا عنها؟؟
توماس وهو يظحك:لا تحاول تمثيل دور اللامبالي انا اعرف انك تريد خطبتها عندما نرجع
نظر اليه اليكس بدهشة وكانه يقول له ما ادراك ؟؟؟؟
قال له توماس:لا تنسى انني والدك واعرف بم تفكر يا بني وكذلك اعرف انك معجب بها منذ ان كنت في الخامسة عشرة 
خجل اليكس واشاح وجهه للجهه الاخرى متفاديا نظرات والده 
ابتسم والده بهدوء ليغلق المصابيح (كانوا يتحدثون في الغرفه)
خرج اليكس من الغرفة الصغيرة لعدم رغبته بالنوم فاخذ له مقعدا ونظر الى السماء من الخارج وقال في نفسه : ااه لقد اشتقت اليك يا كيتي كيف حالك الان ؟؟ ثم تنهد قائلا بصوت مسموع :ياا الهي 
بعد مضي 6 ساعات )ما اعرف كم بينهم) وصلت الطائره اخرا الى باريس وما ان كاد السيد توماس وابنه الشاب اليكس يخرجان من الطائره وينزلان السلم حتى انهال عليهما الكثير من الصحفيين يطلبون لقاءات ومواعيد ويطرحون اسئلة كثيرة ولكن الحرس الشخصي للسيد توماس ابعدوهم عن الطريق وهكذا استطاعوا بعد جهد كبير الوصول الى المنزل 

امام بوابة المنزل بعدما توقفت تلك الليموزين الفاخره امام الباب ما ان كاد الباب يفتح ويطل منها ذلك الشاب حتى انهالت عليه كارلا وهي تحظنه بقوه وتقول :اليكس لقد اشتقت اليك كثيرا 
وترقرقت الدموع يعينيها 
حظنها اليكس بقوة ايضا وبحنان وهو يقول:وانا ايضا اشتقت لك كارلا
خرج السيد توماس من السيارة وهو فاتح ذراعيه ويقول:الن احظى ايضا بمعانقة صغيرة منك اميرتي؟؟
ظحكت كارلا وتوجهت لتعانق والدها بحب وهو ايضا بادلها العناق بحنانه وعطفه بسخاء
لمح اليكس ظلا عند باب المنزل عندما وجه نظرة الى الباب وجد امه واقفة وهي تبكي بصمت فرحه بعودة زوجها وابنها 
ركض لها اليكس بسرعه وقبل يدها وراسها وعانقها وبادلته العناق هي ايضا وهي تجهش بالبكاء وهو يهديها ويبتسم وما ان تركها حتى اتى السيد توماس وعانقها ايضا فبكت
قال اليكس بنبرة طفولية غاضبة:ابي لقد تعبت الى ان هداتها ارايت لقد زاد بكاؤها عندما عانقها الم يكن بامكانك الانتظار قليلا 
ظحك الوالدان بخفوت بينما ابتسمت كارلا وقالت:والان ايها السادة الا تودون الدخول؟؟
قال الاب :بلى لقد بدا الجو يبرد 
اليكس :اذا هيا بنا 
دخلوا كلهم ودلفوا الى غرفة الجلوس (المجلس)
اتى الخدم ليرحبوا باليكس والسيد توماس 
كان الخدم يحبون هذه الاسرة لانهم كانوا متواضعين مع الادنى منهم ودائما ما يفرحونهم بطريقة او باخرى
قال السيد توماس بغته وبنبرة خبث اسشفاها اليكس بصوته:اذا يا ساندرا هل تعلمين ان هناك فتى اعرفه سيتقدم لابنة اختك كيتي؟؟
ساندرا بتعجب:من قال هذا ؟؟
اليكس بنبرة غضب:ابيي
السيد توماس يكمل وكانه لم يسمع اليكس: نعم كما سمعت انه اليكس
صرخت كارلا :حقا؟؟؟!!
قال اليكس وهو يشيح بوجهه خجلا:وماذا في ذلك؟؟
كارلا بفرحه :لا شئ ولكنني لن اصدق ان كيتي ستكون زوجة اخي رااائع
اليكس بهدوء:لا تستعجلي فهي لم توافق بعد
كارلا بسخرية:اوه نعم بالطبع سترفضك من هي التي ستقبل بك بالاصل
ثم اردفت بهدوء:ارجوك اليكس لا يوجد هناك فتاة بامكانها رفضك فانت وسيم ثري وابن خالتها ايضا لهذا تقدم ولا تخف من شئ
ساندرا بفرح:هذا صحيح لا عليك انا واثقة من قبولها
اليكس وهو يظحك:لقد اخذتم الموضوع على محمل الجد ان ابي يمزح معكم
وينظر لابيه نظرة تعني قل نعم
توماس:هههه نعم كنت امزح معكم فقط
شعرت ساندرا بخيبة الامل ولكن كارلا لم تفتها نظرة اليكس لابيها فابتسمت بهدوء وقالت بنفسها:انه كاذب فهو غارق بحبها 
في بيت اخر باحدى الاحياء الراقية سمع صوت فتاة هز الحي باكمله
"دوناااالد ايها الابله تعال هنا "
(دونالد ينادونه دون شاب وسيم بشعره الاشقر وعيناه الزرقاوتان وجسمه الرياضي وينحدر من عائلة غنية ولكن ليست بمستوى عائلة اليكس هو خفيف الدم ابله يحب اغضاب واحراج اخته كيتي مع ذلك هو يحبها كثيرا عمره 21 سنة كعمر اليكس وسيصبح صديقه المقرب )
دون (دونالد):اووه اهلا اختي كيتي انا احبك كثيرا يا عزيزتي 
(كيتي:فتاة اقل ما يقال بحقها ملكة جمال بشعرها الاشقر الطويل وعيونها زرقاء وبشرة صافية بيضاء وقوامها الممشوق ولها شفتان صغيرتان ممتلئتان وكرزيتان وهذا ما زادها جاذبية عمرها 19 عاما كعمر كارلا وتعتبر صديقتها المقربة والوحيده التي تفهمها جدا وتراها كثيرا)

كيتي:اين وضعت هاتفي ايها المعتوه 
دون:هااه عن اي هاتف تتحدثين
كيتي وتظهر من خلفها النيران :دوووناالد
دون:اسف اسف تفضلي هاهو 
ويعطيها الهاتف بخوف 
ابتسمت كيتي مما زادها جمالا وقالت له:شكرا لك ..الى اللقاء الان ساذهب للسوق مع كارلا
ابتسم لها دون بسذاجه وقال:لماذا؟
كيتي بصبر:هل نسيت موضوع الحفل الذي سيقام غدا بمناسبة عودة عمي (هو زوج خالتها بس ينادونه عمي احتراما له ) واليكس؟؟؟!!!
دون:اوووه صحيح لقد نسيت عذرا اذا هل يمكنني القدوم معك ؟؟
كيتي:لما؟
دون بسخرية ويقلد صوت الفتيات:اووه لدي ملابس كثيرة لم احضرها وايضا احتاج الكثير من مساحيق التجميل امم واريد فستانا جميلا ايضا
ضحكت كيتي بمرح وقالت:هل انت متاكد انك تريد القدوم لهذا ام لشئ اخر
دون بارتباك :ماذا تقصدين وماذا قد يكون غير هذا ؟؟

قصص رومانسية جريئة - الفصل الثاني

كيتي بخبث وهي تهز اكتافها:لا ادرري امم ممكن ان يكون مثلا لرؤية كارلا !!
دون:مستحيل مالذي اريده من تلك المزعجه الصغيرة؟؟ ورفع حاجبه استنكارا
كيتي بخيبة امل : لا ادري ولكن هيا ان كنت ستاتي فلا حاجه لان ياخذني السائق 
دون:حسنا هيا بنا
خرجوا الى الخارج بعدما استئذنوا من والديهم وتوجهوا الى تلك السيارة السوداء الحديثة
ركبوا السياره وتوجهوا الى السوق
في بيت السيد توماس
"الييييكس"
اليكس ببرود :ماذا تريدين يا كارلا؟
كارلا :هل يمكنك اخذي الى السوق ؟؟
اليكس:اليس لديك سائق ؟؟
كارلا :بلى ولكن 
قاطعها اليكس:اذا الى اللقاء
ذهبت كارلا امامه ونظرت اليه نظرات بريئة وقالت :ارجووووك
تنهد اليكس فهو لم ولن يستطيع مقاومة هذه النظرات 
اليكس:حسنا هيا بنا
كارلا:هييييييييه راائع
اليكس باستغراب:لماذا انت فرحه هكذا
كارلا :لا ابدا ولكنني اشقت لايام خروجنا مع بعضنا سابقا
اليكس بنظرة فاحصه:هل انتي متاكده
كارلا بارتباك:بالطبع وماذا قد يكون غير ذلك
اليكس بابتسامة :هيا بنا 
ذهبوا الى الخارج ولكن اليكس نادى السائق 
كارلا:لماذا ناديته الن تقود انت ؟؟
اليكس:بالطبع لا فانا لا اذكر شوارع باريس جيدا لقد بقيت في روما خمس سنوات لم اتي الى هنا مره واحده
(اليكس ووالده كانوا بروما لان مقر الشركة الرئيسي كان في روما ولم يجد السيد توماس الوقت الكافي لنقله الى باريس الا عندما انهى المشاكل المتعلقه بالصفقات وبكل عطلة كانوا السيدة ساندرا وكارلا يذهبون لزيارتهم بروما)
كارلا :اووه صحيح هيا بنا اذن 
اليكس :هيا
ركبا السيارة وتوجهوا الى نفس المجمع الذي توجه اليه كيتي ودونالد
في المجمع:
كيتي:اوووه تبا اين ذهبت هذه الفتاة لم تاخرت
(كانوا ينتظرونهم بالمواقف)
وعندما رات سيارتهم قادمة ذهبت مسرعه نحوها بعدما توقفت بالمواقف 
عندما فتح السائق الباب عانقت كيتي الشخص الذي خرج من السيارة بقوة وهي تقول :ايتها الحمقاء لم تاخرتي 
وعندما لم تتلقى ردا ابتعدت عن الذي عانقته و نظرت بارتباك الى الشخص الذي عانقته وتجمدت بمكانها وهي تقول بنفسها
:من هذا انه ملك جماال لا اتصور انني عانقته 
بينما لم يرفع اليكس عينه عن الفتاة التي عانقته وتجمد بمكانه كما فعلت هي ونظر اليها باعجاب كبير 
قال بنفسه: انها كيتي واااو انها ملكة جمال حقا انها احلى من تلك الصورة بكثييير 
(عندما زارته كارلا باحد المرات لروما ارته صورتها مع كيتي بطريقة عفوية ) وسرعان ما استعاد وعيه مد يده وقال : اووه اهلا كيتي كيف حالك؟
ارتبكت كيتي كثيرا عندما سمعت صوته وهي تقول :ما اجمل اسمي على لسانه 
مدت يدها بخوف وهي تقول :اهلا انا اسفه لكنني لم اعرفك ؟؟
اليكس بابتسامة اربكت كيتي زياده عما هي عليه:انا اليكس
كيتي بتفاجأ:اهلا اليكس متى عدت ؟
اليكس:اليوم فقط واردف بعد ان راى دونالد:اهلا دون لقد افتقدتك كثيرا 
دون يضحك وهو يعانقه :ايها الكاذب لواشتقت الي لكنت عدت مبكرا 
اليكس:هههه انت تعرف العمل 
دون :طبعا 
ثم اردف بارتباك وخوف:اووه اهلا كارلا كيف حالك 
كارلا بغضب :اخرس انا واقفه هنا منذ ان وقف اليكس هل انتبهتم لي لتوكم ايها الحمقى
كيتي :اووه عزيزتي لقد فتحوا محلا جديدا للاحذية هناك هيا بنا بسرعه قبل الازدحام
كارلا وقد نست غضبها:اوه حقا اين اين هيا بنا بسرعه
كيتي وقد غمزت لدون: انه بالدور الثاني هيا بنا سحبت دون وهي تركض بينما سحبت كارلا اليكس
توقف اليكس فجاه وقال :كارلا سأتمشى مع دون بمفردنا لا شان لنا بملابس الفتيات
كارلا :كما تريد ولكن اليكس نسيت اخبارك بانه غدا سيكون هناك حفل راقص على شرفك انت ووالدي لا تنسى ان تدعوا فتاتك .
غمزت ناحية كيتي
خجل اليكس وقال :لا شان لك ايتها الفضولية هيا بنا دون
دون ببلاهه:هيا 
توقف دون فجاه ثم قال :ولكن الى اين؟
اليكس بصبر :الى السوق
دون :لااا مستحييل
اليكس بتعجب:لماذا؟
دون:لان الفتيات سيتهافتن علي لا استطيع ذلك
اليكس بفخر:لا تقلق ساجذبهم انا عنك
دون بحقد:ولكنني لم اقل ان ذلك مزعج
اليكس :حسنا والان هيا بنا انظر لقد ذهبت الفتيات
دون:هيا
ومشوا واخذت الفتيات تدريجيا بالنظر الى الشابين وبالخصوص اليكس الذي كان غير مبالي بما يجري حوله
اليكس:اوه صحيح دون هل دعوت فتاتك الى الحفل؟
دون :لا لم ادعوا احدا
اليكس :بمن تفكر؟
دون بارتباك:لا احد
اليكس وهو يتنهد:ارجوك يا دون انا اعرف انك تريد دعوة اختي كارلا
ارتبك دون بشدة
فابتسم اليكس بخبث وقال:اووه يبدو انني على حق 
دون :نعم انت محق اريد دعوتها ولكنني لا اجرؤ 
واردف بخبث :وانت الم تدعوا احدا
اليكس يتظاهر بعدم الاهتمام:ابدا
دون:هل يمكنني القول انك معجب بكيتي ايها الكاذب
اليكس: نعم يمكنك قول ذلك وانت ايضا معجب بكارلا صحيح؟؟(ضغط اليكس على سر التسجيل بهاتفه )
دون بارتباك:حسنا يمكنك قول ذلك 
(اوقف اليكس التسجيل)
توقف دون فجاه وهو يبتسم بخبث
نظر اليه اليكس وقال:ماذا اكل هذا لانني صارحتك ؟؟
دون:لا لا ولكن سارسل شيئا الى كيتي 
اليكس وقد فهم :اياك
دون:اووه حقا ؟؟
اليكس :اووه نعم 
دون:اذا كنت لا تريد مني ان ارسله الى كيتي يجب عليك دعوتها غدا
اليكس بتعجب:ولماذا ؟؟
دون بخبث :احب ان اراها خجله
اليكس بحنق :حسنا ولكن احذف المقطع الان 
دون:حسنا
حذف دون المقطع
ابتسم اليكس بخبث وقال:هل تظن انني لا اعرف الاعيبك والان بامكانك ان تدعوا كارلا والا ...
واشار بيده الى هاتفه وقال :لست الوحيد الذي يعرف تسجيل الكلام 
دون بحنق :لماذا علي دعوتها
اليكس ببرود:احب ان اراك خجلا
دون بحنق :تبا لك انا موافق ولكن احذفه 
اليكس بابتسامة:حسنا
تظاهر اليكس بحذفه ثم اعاد الهاتف الى جيبه ببرود 
دون:ما رايك بان ناكل شيئا فانا جاائع
اليكس بلهفه:نعم نعم هيا بنا 
دون بسخرية:اعصابك ايها المفجوع
لم يلق اليكس له بالا ذهبوا واكلوا واخذوا يتمشون ثم قال اليكس فجاه 
اليكس :اوه دون هل تعرف بان حفل الغد سيكون تنكريا وراقصا
دون:نعم اعرف اي رداء ستختار؟؟
اليكس :اظن بان رداء دراكولا سيكون مناسبا علي
دون :نعم هذا صحيح ولكن ماذا عني ؟؟

اليكس بخبث : انتظر دقيقة 
اتصل على اخته وسالها :ما الذي سترتديه غدا ؟
كارلا :اظن زي جولييت 
اليكس :هذا جيد الى اللقاء
كارلا :الا تريد ان تعرف عن رداء كيتي
اليكس بارتباك :صحيح ماذا عنها ؟؟
كارلا :ستردي فستانا ابيضا كفستان سندريلا 
اليكس:حسنا الى اللقاء
كارلا:وداعا
اغلق اليكس الهاتف ونظر الى دون وقال:
اليكس: هناك تغيير بالخطة سترتدي انت رداء روميو وانا رداء الامير
دون:لماذا؟
اليكس: لان كارلا سترتدي رداء جولييت
دون : حسنا 
ذهبوا واشتروا الملابس ثم ذهبوا للمواقف ليلاقوا الفتيات 
دون :كارلا هل يمكنني ان اكلمك للحظة؟؟
كارلا بتعجب :نعم طبعا
ذهب معه وابتعدوا قليلا عن اليكس وكيتي
اليكس:باي صف تدرسين كيتي ؟
كيتي بهدوء :انا بالجامعه بالسنه الاولى 
اليكس :اها 
سكتوا قليلا 
اليكس بخجل وتردد :ااه احم كيتي هل تقبلين مرافقتي الى الحفل غدا ؟؟
خجلت كيتي وارتبكت ولم ترد 
اليكس : كيتي؟
كيتي وهي رجع شعرها الى الوراء وتنزل راسها بخجل :نعم اقبل
اليكس :راائع 
خجلت كيتي اكثر
كان دون وكارلا يراقبانهما من بعيد
كارلا :اووه للاسف ان الكاميرا ليست معي 
دون : لا عليك لقد صورتهما 
كارلا بفرح:راائع شكرا لك دون
دون بخجل :عفوا كارلا هل تقبلين مرافقتي غدا
ترددت كارلا قليلا ثم اردفت بابتسامة خجله : نعم اقبل
دون ابتسم هو الاخر وقال :جيد 
خجلت كارلا وذهبت مسرعه لكيتي واليكس بينما ابتسم دون ولحق بها
كارلا :لقد كان منظرا رائعا 
خجل اليكس وكيتي 
قال اليكس بمحاولة الانتقام منها :الم يدعك احد انسة جولييت 
خجلت كارلا وقال لتغير الموضوع : هيا بنا اليكس لقد تاخرنا
ضحكت كيتي وضحك معها اليكس ودون على محاولتها الفاشلة
((نسيت اقول لكم ترا الحفله التنكرية يغطون فيها وجوههم بعد باقنعه))
رجع اليكس وكارلا الى بيتهم وكذلك رجع دون وكيتي الى منزلهم 
(تراها حفله عائلية ما في احد من برى العائلة )
عندما رجع اليكس الى المنزل استدعى كارلا وقال لها :تعالي الى غرفتي لدي مفاجاه لك 
تحمست كارلا وذهب الى غرفته مسرعه وجلست على احدى الارائك الموجوده بالغرفة وقالت 
كارلا:ما هي المفاجاه اليكس
اليكس :هل تريدين معرفتها ؟
كارلا بحماس:نعم بسرعه
اليكس وهو مستمتع:ساخبرك غدا تبدين تعبه 
كارلا بعناد:لا ستخبرني الان
اليكس :غدا
كارلا :الان
اليكس:غدا
كارلا:الان
اليكس يتنهد ويقول: اااه حسنا ساخبرك الان
ابتسمت كارلا بانتصار asian
اخرج اليكس هاتفه وقال بخبث :ارجو ان تستطيعي النوم بعد سماع الكلام 
استغربت كارلا ولكنها لم ترد فقد كانت متحمسة لمعرفة المفاجاة

قصص رومانسية جريئة - الفصل الثالث

شغل اليكس المقطع الذي سجل به اعتراف دون 
وعندما انتهى المقطع نظر الى كارلا بخبث وجدها منكسة راسها خجلا 
رفع راسها وقال:اوووه يبدو ان هناك تطورات كثيرة 
ضربت كارلا يده بخفه وقالت:اخرس
ابتسم اليكس وقال:والان هلا غادرتي اريد النوم 
كارلا بشقاوة :لا
اليكس بتهديد:اذا سارسل لدون صورتك وانت خجلة 
كارلا بخوف : لا لا حسنا تصبح على خير
خرجت من الغرفه كالريح بينما ابتسم اليكس وقال :انهاحمقاء انا لم اجد الوقت لتصويرها حتى 
بدل اليكس ملابسه وغط في نوم عميييق
في الصباح:
"ااااه ارجوك ليزا اريد ان انام اكثر"
ليزا:اسفه انسة كيتي ولكن يجب عليك النهوض الان والتوجه الى مائدة الافطار 
(ليزا:خادمة كيتي الخاصة عمرها 23 سنة)
كيتي:اااه (تتثائب)حسنا حسنا اخرجي من الغرفه اريد ان ابدل ملابس
انحنت لها ليزا باحترام ثم خرجت من الغرفه
بدلت كيتي ملابسها ونزلت الى مائدة الافطار
كيتي :صباح الخير امي ابي 
الاب (نيك):صباح الخير اميرتي 
الام(سوزان):صباح الخير عزيزتي
(الاب نيك:هو والد كيتي ودون رجل كبير بالسن طيب يحب ولديه وهو احد اغنى تجار البلاد >>>مو العالم لا تلخبطوا )(مالقيت صورة له)
(الام سوزان:ربة بيت ناجحه تحب ولديها وزوجها كثيرا )(مالقيت صورة لها)
دونالد:وانا اليس لي صباح الخير؟؟
نظرت له كيتي بغضب وتوجهت الى كرسيها واخذت تاكل بصمت
السيد نيك بتعجب:ما الذي فعلته لها دون؟؟
دون وهو يرمق كيتي بنظرات خبيثة :غير انني احرجتها من اليكس لم افعل شيئا
نظرت له كيتي بنظرات غاضبة 
ابتسم دون من الارتباك بطريقه مظحكه
السيد نيك:اووه صحيح لقد كدت انسى حفلة اليوم اذا كيف كان يبدو يا كيتي ؟؟
كيتي بخجل:لم يتغير عن السابق
السيد نيك :الم يزدد وسامة ؟؟
خجلت كيتي ولم ترد
دون بخبث:اوووه انت لم ترى وجهها البارحه يا ابي لقد كادت تحترق من شدة الخجل ااخ لو تعرف الموقف الذي حصل بينهما (يقصد عندما ظربته)
السيدة سوزان:ما الذي حصل يا عزيزتي؟؟
كيتي وهي ترمق دون بنظرات تهديد
:لا شئ يا امي لا تشغلي بالك
دون وهو يبتلع ريقه :اجل اجل لا شئ ابدا 
مضى اليوم بسرعه وعندما جاء موعد الحفله رن جرس بيت السيد نيك
فتح الحارس البوابة لسيارة الليموزين الفاخره وعندما وصلت السيارة اما الباب الرئيسي كان هنالك 4 خدم يفتحون الباب ويقفون باحترام خرج اليكس من السيارة وهو يبتسم ابتسامته الجذابه ودلف الى المنزل
داخل المنزل 
ليزا:انستي لقد وصل السيد اليكس وهو ينتظرك بالاسفل 
ارتبكت كيتي واحمر وجهها وسالت ليزا:ليزا هل شكلي جيد ؟؟
نظرت ليزا اليها وتجمدت بمكانها وقالت:انك انك 
كيتي وهي على وشك البكاء :كنت اعرف هذا ان شكلي سئ 
ليزا:لا ابدا انستي انما الامر انني ظننت ان ملاكا واقفا امامي انت شديدة الجمال واظن ان عقل السيد اليكس سيطير عندما يراك 
خجلت كيتي وقالت:حسنا هيا بنا ننزل للاسفل
نزلت كيتي بفستانها الابيض الفخم من الدرج وخلفها تمشي ليزا وعندما دخلت غرفة الضيوف كانت منكسة راسها خجلا نظر اليها اليكس وانبهر بجمالها وقف ومشى اليها بهدوء وعندما اصبح امامها رفع وجهها بكفه بنعومة وعندما راى وجهها شعر وكان احدهم سكب عليه ماء بارد 
اليكس:انك شديدة الجمال كيتي !!!!
كيتي بخجل:شكرا لك انت ايضا تبد وسيما 
اليكس يبتسم بوجهها ويقبلها بسرعه على وجنتها (استحلاها >.<)
اليكس:هلا ذهبنا اميرتي ؟؟؟قالها وهو يمد يديه لها
ولكن كيتي لم تكن قد استوعبت ما فعله اليكس حتى الان فاحمرت بقوة ولم تنتبه لاليكس الماد يده لها 
قال اليكس بخبث:ربما تفضلين ان احملك الى السياره صحيح ؟؟
قالت كيتي بخجل :لا لا ابدا هيا بنا 
وضعت يدها على يده بهدوووء ومشوا الى السيارة وعندما وصلوا فتح اليكس لها الباب ودخلت بهدووء ثم دخل هو بعدها 
في السيارة:
اليكس:اتعلمين كيتي (ترفع كيتي راسها لتراه ) انت اجمل ما رات عيناي
اشاحت كيتي وجهها بسرعه ونظرت الى نافذة السيارة 
اما اليكس فقد عرف انه احرجها وابتسم لنفسه 
عندما وصلوا الى الحفل(كان ببيتهم)
نزل السائق وفتح الباب لهم فخرج اليكس ثم ساعد كيتي على الخروج 
وعندما دخلا الى المنزل كان خاليا وهادئا(كان الحفل في صالة الحفلات بالبيت)
كيتي :اين هم ؟؟
اليكس:بصالة الحفلات طبعا والان ما رايك بان نجلس قليلا بغرفة الجلوس
كيتي باستغراب:الن نذهب الان ؟؟
اليكس:بالطبع لا انا ضيف الشرف لذا يجب علي ان انتظر الى ان يحين موعد دخولي 
كيتي:هكذا اذن
اليكس:اذن كيتي اي نوع من العصير تفضلين
كيتي: البرتقال
اليكس:انا احب الليمون انتظرني دقيقة
ذهب اليكس مسرعا وعاد بعد قليل وبيده البوم صور وعصيري ليمون وبرتقال
اعطى البرتقال لكيتي وجلس ملاصقا لها انتبهت كيتي لذلك وخجلت كادت ان تبتعد لولا انه قال:ابقي كيتي
نظرت له كيتي باستغراب فراته ينظر اليها بحنان 
اليكس:ارجوك ابقي انت تشعرينني بالدفء عندما تكونين بجانبي
ارتبكت كيتي ولم تقل شيئا
اليكس:جيد ساعتبر هذه موافقه والان انظري 
فتح الالبوم اخذت كيتي تنظر الى صوره وهو في روما وتظحك وتعلق الى ان وصلوا الى صورته مع فتاة وكانت تظربه
كيتي بتعجب:من هذه اليكس؟؟
اليكس :تريدين ان تعرفي ؟؟؟
كيتي :نعم
اليكس بخبث:بشرط
كيتي :ماهو
اليكس بهدوء :قبليني
كيتي بخجل تصرخ:مستحييييل
اليكس ببرود:كما تشائين اذا لن اخبرك بصاحبة الصورة
سكتت كيتي ولم تعلق 
قام اليكس بهدوووء من مكانه وارجع الالبوم الى غرفته وعاد بهدووء وقال لكيتي:هلا ذهبنا ؟
كيتي وقد لاحظت تغير مزاجه:اليكس هل انت غاضب مني ؟؟
اليكس بهدووء:لا ولم قد اغضب منك هل فعلت شيئا خاطئا؟؟
كيتي بنفاذ صبر:لا ولكنك تتصرف كانني فعلت شيئا سيئا 
اليكس ببرود:لا ابدا انتي تتوهمين 
سكتت كيتي وعرفت ان هذا لانها لم تقبله ولكن كيف تستطيع فعل ذلك هذا مستحيل بالنسبة لها فهي لم تره الا منذ يوم واحد فقط صحيح انهم كانوا يلعبون كثيرا فيما مضى ولكنه تغير لم يعد صغيرا(ولكن لا يمكنني اخفاء انني معجبة به )قالت هذا بنفسها 
كيتي:اليكس
اليكس:.....
كيتي:اليكس
اليكس:......
كيتي:ارجوك رد
اليكس:..... يمشي ببرود وكانه لم يسمعها 
كيتي باستسلام :حسنا 
التفت لها اليكس بحماس مخفي تحت قناع البروده
تقدمت منه كيتي بخجل وقالت:ولكن بسرعه
رفعت كيتي راسها وعندما اقتربت من خده لف اليكس وجهه قليلا لتقبله من فمه 
تراجعت كيتي قليلا وهي مرتبكة بينما ابتسم اليكس بخبث اقترب منها وهمس باذنها 
:كانت قبلة رائعه حقا ان شفتاك رقيقتان جدا كيتي
خجلت كيتي وارتبكت فكادت تسقط من هول المفاجاه لولا ان اليكس امسكها وقال:لا تريدين مني ان ادخل وانا احملك صحيح؟؟
كيتي :طبعا لا
وقفت مسرعه ومع ذلك مازالت كيتي لم تفق من الصدمه واخذت تفكر ببالها :لقد كان يخدعني لم يكن غاضبا كان يتظاهر لاقبله تبا له .
نظرت اليه بحقد بينما ابتسم هو لها 
اليكس :الان يا عزيزتي يجب علينا ان نرتدي الاقنعه تفضلي .
اعطاها قناعها الابيض ومطرز بالذهبي عالحواف اي انه كان فخما جدا 
اما قناع اليكس فقد كان ازرق مطرز بالذهبي ايضا ليتماشى مع لون ملابسه وقد زادتهم الاقنعه جمالا 
دخل اليكس الى الحفل وهو يتابط ذراع كيتي التي كانت خجله وغاضبه بنفس الوقت
انذهل الجميع بل صعقوا عند دخول اليكس وكيتي فقد كانا يبدوان كالملاكين 
لدرجة ان احد المدعوين قال:انهم ملائكة يا الهي انهما حقا يليقان على بعضهما 
علت همهمات الحضور موافقه له
خجلت كيتي بينما ارتبك اليكس ونظر الى قائل هذه العبارة فوجده دون يبتسم له بخبث قال اليكس بنفسه :ساريك ايها النذل !!!!
مشى اليكس وهو ممسك بذراع كيتي الخجله ولكنها مع ذلك كانت تبتسم وقد زادها ذلك جمالا 
عندما وصلوا الى المكان المحدد جلس اليكس على الكرسي وجلست كيتي على الكرسي الذي بجانبه 
بينما كان بجانبه من الجهة الاخرى والده وهو يغمز له جهة كيتي خجل اليكس 
همس باذن والده :سنتحدث لاحقا
ابتسم والده بمكر(حتى العجايز بعد):حسنا
اخذ المدعوون يتقدمون ويهنئون اليكس ووالده بالعودة الى ان جاء دور العم ستيف 
(العم ستيف هو عم كارلا واليكس يكره السيد توماس الذي يكون اخوه الكبير وكذلك يكره كارلا واليكس ولكنه لا يوضح ذلك ولديه بنت وحيده اسمها ايما غني ولكن ليس مثل السيد توماس)
death-note-soichiro-yagami
العم ستيف:الحمدلله على عودتك اخي ..اليكس
السيد توماس بهدوء:شكرا لك ستيف 
اليكس:شكرا لك عمي
ايما:مبارك لعودتك عمي (ثم قالت بغنج )عزيزي اليكس
نظر اليها اليكس باستخفاف وقال :شكرا لك ايما
(ايما:فتاة جميلة تتظاهر بحب اليكس ليتزوجها ثم تؤول لهم ثروة السيد توماس عمرها 20 سنه شعرها اشقر يصل الى نهاية رقبتها عيونها سوداء)
animeSchoolLunch
السيد توماس:شكرا صغيرتي 
نظرت كيتي الى ايما بضيق بينما لاحظ احدهم تلك النظرات وابتسم بخبث
جاء وقت الرقص وكان يجب على اليكس ان يفتتح الرقص وقف اليكس وجميع الانظار موجهه اليه بسط يده ناحية كيتي وقفت كيتي بهدووء وهي لا تزال غاضبة على اليكس ومدت له يدها مشوا بهدووء الى ساحة الرقص عندما وصل الى منتصفها خلع قناعه بهدووء فاندهش الجمييع من وسامته لدرجة ان كل الفتيات كانوا يحسدون كيتي وعندما نزع قناعه مد يده ونزع قناع كيتي بهدوء فانذهل الجميع لجمالها وحقد الفتيان على اليكس
بدات الموسيقى لم يعط اليكس الفرصة لكيتي بان تختار طريقة الرقصه بل وضع يده بسرعه على خصرها وغمز لها خجلت كيتي ولكنها سرعان ما وضعت يديها على عنقه ورقصا بهدووء وسرعان ما تبعهما الباقون 
اليكس:اتعلمين يا كيتي
نظرت له كيتي بهدوء
اليكس بخبث:تعجبني غيرتك
ارتبكت كيتي وعرفت قصده فاشاحت بوجهها وقالت:لم تكن غيرة لقد كنت متضايه من الجو فحسب
ابتسم لها اليكس وانزل راسه حتى اصبح مقابلا لرقبتها واستنشق رائحه عطرها بهدوء 
بينما احست كيتي بالقشعريرة من فعله هذا
اليكس بحنو كبير:هل تعلمين انك اجمل من رايت كيتي 
خجلت كيتي واكملت الرقص بهدووء بينما ابتسم لها اليكس بهدوء 
وبعد ان انتهوا من الرقص ذهبوا الى مائدة العشاء وتعشوا هناك مع الضيوف وبعد ساعتين اصبح قاعة الحفلات خالية الا من اصحاب البيت بالاضافه الى دون وكيتي والعم ستيف وايما
ذهبت ايما الى اليكس بينما كان يتكلم مع دون وكيتي وكارلا ويظحكون
قبلته على خده وقالت له :تصبح على خير عزيزي اليكس
انذهل اليكس اما كارلا ودوني فقد كان شكلهم ما بين الاستغراب والظحك اما كيتي فقد كانت تشعر بالغيرة من ايما 
التفت اليكس بهدوء الى ايما وقال لها:وانت من اهله ايما وارجوا الا تكرري تلك الحركه مره اخرى
ايما تتظاهر بالحزن وتقول:ولكنني احبك 
غلت النيران بكيتي ولكنها تحملت تريد رؤية ردة فعل اليكس بينما كان دون وكارلا بنظرون اليها باستحقار كبييير 
لاحظ اليكس غيرة كيتي عليه فابتسم بخبث وقال:ايما هلا تحدثنا هناك
ايما بفرح:طبعا هيا بنا
هنا انفجرت كيتي والتفتت للجهة الثانيه واخذت تمشي بعصبية شديدة بينما اخذ دون وكارلا ينظران الى اليكس وكيتي الى ان فهموا قصد اليكس فظحكوا بقووة
وبعد ان هداوا 
دون وهو يطبق شفتيه على شفتي كارلا بسرعه:تصبحين على خير عزيزتي
ارتبكت كارلا وابتسمت له وقالت :وانت من اهله .همست:عزيزي
ابتسم لها دون وعاد الى المنزل بسرعه ونسي اخته (ههه اخو خطيير)
خرجت كيتي الى الحديقة الخارجية ووقفت امام المسبح وهي تهز رجليها بغضب 
بينما قال اليكس لايما:ارجو الا تعيدي حركتك هذه مره اخرى ولتعرفي ان مشاعري لك لا تجاوز كونك ابنة عمي 
ايما :ولكن انا فعلا .
قاطعها اليكس:فعلا تحبينني اعرف هذا كما اعرف انني لا احبك 
ذهبت ايما مسرعه بينما تنهد اليكس بياس وقال :اسف ولكن هذا كان ضروريا
عاد اليكس ووجد دون يحدث من كارلا وهي خجله وتبتسم بهدوء وفجاه قبلها ثم غادر 
اخرج اليكس هاتفه بسرعه وصورهما وابتسم لنفسه بخبث وقال :انه وقت الانتقام دون 
عاد اليكس بهدووء الى كارلا ودون وقال:وااو لقد كانت قبلة رائعه كارلا
خجلت وكارلا
كارلا :ساذهب الان عن اذنك
وذهبت مسرعه
اليكس بسرعه:لحظه كارلا اين كيتي؟؟ 
كارلا: انها امام المسبح
ذهب اليكس مسرعا 
عند المسبح
راى اليكس كيتي وهي واقفه امام المسبح اخذ يتقدم منها بهدوء لئلا تسمعه
كيتي:اتعلمين كارلا 
رفع اليكس احد حاجبي دهشة وهو يقول بنفسه :انها تظن انني كارلا 
اكملت كيتي دون ان تلتفت:انا احب اليكس منذ كنا في الثالثة عشرة (يوم كان اليكس 15) 
انذهل اليكس وتهلل وجهه 
اكملت كيتي:اشعر بانه يعرف هذا ويحاول اغاظتي واثارة غيرتي دائما 
نكست راسها وبدا تشهق بخفوت وتبكي
كاد اليكس ان يتكلم ولكن كيتي اكلمت :انا اعشقه ولا يمكنني تحمل منظره وفتاة تقبله او تمسكه اشعر وكان سكاكينا تخترق قلبي 
اخذت تبكي بصمت الى ان اقترب منها اليكس وعانقها بشدة من الوراء
تصلبت كيتي في مكانها عرفت انها كانت تتحدث طوال الوقت مع اليكس وليست كارلا
اليكس:ارجوك يا كيتي لا تبكي انت تؤلمينني هكذا
زاد بكاء كيتي واستدرات لتحظنه وهي تبكي وتقول:ارجوك لا تتركني يا اليكس انا احبك ارجوك
اليكس بهدوء:وانا ايضا يا كيتي انا لا احبك فقط انا اعشقك واعشق الارض التي تمشين عليها 
توقفت كيتي عن البكاء تدريجيا وعندما توقفت رفع اليكس راسها بهدوء من ذقنها ونظر اليها بحب وكذلك فعلت هي وقبلها بشغف وحب وبادلته هي القبلة 
بعد قليل ابتعدت عنه كيتي بخجل وقالت :اسفه ساذهب الان 
مشت وتعدته ولكن اليكس امسك بيدها وقال :ارجوك كيتي فقط دقيقة واحده ارجوك 
نظرت اليه كيتي بتعجب ولم يعطها فرصة للسؤال فقد سحبها اليه وعانقها بقووة 
بقيت جامدة بمكانها ثم عانقته هي الاخرى بعد قليل ابتعدا عن بعضهما 
اليكس بخبث:اذا منذ 6 سنوات صحيح؟مدة طويلة 
كيتي وهي خجله:لا شان لك 
ذهبوا وجلسوا على احدى المقاعد الموجودة امام المسبح
اليكس بخبث :اتدرين كيتي ان جلدك نااعم وجميل 
خجلت كيتي وانزلت راسها
اكمل اليكس بخبث:ولكنه لا يضاهي نعومة ملمس شفتيك حبيبتي
هنا ماتت كيتي وتمنت لو تنشق الارض وتبلعها 
اليكس يكمل بخبث: احبك كيتي احبك بكل قطرة دم بجسمي احبك 
اقترب منها وهمس باذنها :حبيبتي
وقف كيتي مسرعه وقالت :اسفه علي الذهاب الان
وقف اليكس وقال:لحظه واحده
نظرت له كيتي باستغراب بينما تقدم لها اليكس بخبث وعندما اصبح ملاصقا لها قال: الن احصل على قبلة قبل النوم عزيزتي ؟؟
كيتي بخجل:مستحييل الم تكفك التي حصلت عليها قبل قليل
اليكس:للاسف لا اريدك انت ان تقبليني 
كيتي وهي تمد لسانها :انسى الامر 
وركضت تجاه المنزل واليكس يلحقها وصلوا الى داخل البيت ولم يكن هنالك احد 
دون عاد الى المنزل وكارلا بغرفتها والسيد توماس والسيدة ساندرا بالغرفة 
والخدم ينظفون قاعة الاحتفالات
دخلت كيتي الى غرفة الجلوس دون ان تنتبه وكان ذلك لسوء حظها اذ انه لا يوجد مخرج من تلك الغرفه الا الباب الذي يقف عليه اليكس
اقترب اليكس منها بهدوء وعلى وجهه نظرة خبيثه:والان الن احصل عليها
كيتي بخجل :مستحييل
اليكس وهو يهز كتفيه :اذن عانقها بقوووة وقال:لن ادعك تذهبين حتى احصل على قبلتي 
كيتي وهي خجله:ارجوووك اليكس دعني اذهب للمنزل الان نظراليها 
نظرت له كيتي بعينيها الجميلتان واخذت تنظر له ببراءة وهي تسبل بعينيها 
اليكس:ارجوك كيتي لا استطيع ان اقاومك اكثر ارجوك كفى 
خجلت كيتي وقالت:حسنا اتركني
اليكس وهو يقرب وجهه منها :قلت لك لن تذهبي حتى احصل على قبلتي او لتنامي الليلة وانتي بحضني ما المشكلة ؟؟
كيتي بخوف :لن تفعلها
اليكس بخبث: اوه حقا؟؟ جربيني اذن 
كيتي :حسنا ساقبلك ولكن بسرعه 
اليكس بخبث:جيد
قبلته كيتي بسرعه على خده وابتعدت قليلا بينما قال اليكس:تعالي الى هنا ايتها المخادعه 
ظحكت كيتي ولكن اليكس استطاع الامساك بها وثبتها على الجدار وقال :والان ما رايك بسبب تصرفك هذا اما ان احصل على قبلة طوييلة او ان تنامي بين احضاني الليلة وانا افضل الخيار الثاني لاني بدات اشعر بالنعاس .غمز لها وتثائب
خافت كيتي ان يكون جادا فقالت :حسنا 
قبلته على فمه وعندما كادت ان تبتعد سبقها اليكس وامسك راسها بكلتا يديه فلم تستطع تحريك راسها فاستسلمت للامر الواقع 
وبعد مده ليست بقليلة 
اليكس :لا زلت اصر ان شفتاك انعم من الحرير حتى الان
خجلت كيتي وابتعدت عنه وقالت:الى اللقاء ساذهب للبيت الان 
اليكس :حسنا ساوصلك هيا بنا
كيتي بقلق :ولكنك تشعر بالنعاس 
اليكس :واضيع على نفسي شرف توصيل جميلة مثلك لا اظن ذلك 
ابتسمت له كيتي بحب
ذهبا الى الخارج وكان اليكس هو من يقود لانه لم يكن يريد ان يزعج السائق وكانت كيتي هي من توصف له الطريق للمنزل 
كيتي :وانعطف يمينا ها هو 
وصلوا الى المنزل وفتح لهم الحارس البوابه دخلوا الى الدخل وعندما اصبحوا امام البوابة الداخليه نزل اليكس مسرعا وفتح الباب لكيتي وساعدها على الخروج انحنى لها وقال وقال:
تصبحين على خير اميرتي الجميلة
ابتسمت له كيتي واقتربت منه وهمست باذنه وهي تمسك خصلات شعرها لئلا تتساقط على وجهه :تصبح على خير
رفع اليكس وجهه وراها تبتسم له بخجل 
ابتسم لها وعندما تاكد من دخولها للمنزل عاد الى منزله (عرف طريق الرجعه)
ودخل الى غرفته ونام بهدووووء 
في الصباح
اليكس :صباح الخير ابي امي كارلا
الجميع :صباح الخير 
اليكس:ابي اريد ان احدثك بموضوع مهم 
السيد توماس بهدوء:تحدث هنا فانا اسمعك

قصص رومانسية جريئة - الفصل الرابع

عرف اليكس انه لا داعي للاعتراض فدخل بالموضوع مباشرة :اريد ان اخطب كيتي
اندهشت السيدة ساندرا بينما ابتسمت كارلا 
السيد توماس:هذا خبر مفرح وسنذهب بعد غد لخبطتها
اليكس :لا يا ابي فلنذهب اليوم 
كارلا بخبث:اووه ايها العاشق الا تستطيع الصبر يومين فقط
اليكس بخجل :ليس الامر هكذا ولكنني اخاف ان نتاخر
السيد توماس وهو يبتسم:حسنا هذا جيد لقد كبرت يا اليكس واصبحت تعرف مصلحتك سنذهب اليوم لخبطتها لك ما رايك؟
اليكس بفرحه:راائع
السيدة ساندرا بفرح:لقد احسنت الاختيار يا بني ان كيتي فتاة جميلة ذكية ورقيقة لقد كنت افكر بخطبتها لك من الاصل 
اليكس:وهاقد تحققت امنيتك امي
السيدة ساندرا:اجل وانا ممتنه لهذا
اليكس بخبث :اوه صحيح امي ابي الم اريكما صورة رائعه لدون وكارلا 
تنظر له كارلا بخوف 
الاب توماس باهتمام :اوه ارني الصورة 
السيدة ساندرا :صحيح هيا بسرعه
اليكس وهو يبتسم بخبث:حااضر
واعطاهم الصورة التي كان دون يقبل فيها كارلا بينما خرجت كارلا مسرعه من الغرفه قبل ان يعلق احد منهم 
السيد توماس وهو يصفر:هذا يعيد لي الكثير من الذكريات اليس كذلك عزيزتي
السيدة ساندرا بلهجه حالمة :بلى معك حق
اليكس بخيبة امل :لم يفعلا المطلوب منها اكمل بصوت عال:على اي حال ارجو الا تنسوا ان نذهب اليوم لمنزل خالتي
غمزت له السيدة ساندرا وقالت:كيف لنا ان ننسى محبوبة اليكس مستحييل
خرج اليكس وهو خجل 
ابتسم السيد توماس لزوجته وقال :ما رايك بالذهاب لهاواي بعد زواجه عزيزتي 
السيدة ساندرا بسعاده:نعم نعم ان هذا رائع 
في منزل السيد نيك 
كيتي بتفاجأ:ماااذا؟
السيدة سوزان وهي مبتسمة :اقول لك ان اليكس تقدم وطلب يدك عزيزتي
السيد نيك:اووه اليس هذا رائعا عزيزتي ستتزوجي ابن خالتك وهو وسيم وغني ويحبك ولا يوجد ما يعيبه
خجلت كيتي ولم ترد
السيد نيك:اذا ما رايك عزيزتي ؟؟
لم تجب كيتي وهي خجله
السيدة سوزان بخبث:فلنرفضه يا نيك يبدو انها لا تريده
فهم السيد نيك قصدها وقال :نعم معك حق فلنرفضه
رفعت كيتي راسها بسرعه وقالت : لا لا لم يكن هذا قصدي انا موافقه
ظحك السيد نيك والسيدة سوزان بينما بقيت كيتي دقيقة بمكانها الى ان استوعبت حركتهما 
كيتي بغضب : امييييي
السيدة سوزان بمرح :ههههههههه بالظرافتك يا صغيرتي 
السيد نيك :بالفعل لقد خفت كثيرا عندما قلنا لا هههه اذا سنرد عليهم الان ونخبرهم انك موافقه هههههه
خرجت كيتي وهي غاضبة
في بيت السيد توماس :
"حقااا! هذا رااائع"
كارلا بسخرية :وااو هل فرحت لهذه الدرجه
نظر اليها اليكس بخبث وقال :ماذا ستفعلين لو ان دون تقدم لخطبتك ؟؟
خجلت كارلا ولم تقل شيئا
ابتسم اليكس بانتصار وقال :اظنك ستطيرين من الفرحه 
خرجت كارلا من الغرفه وهي خجله من كلام اليكس وتفكر فيه :هل حقا سافرح اذا خطبني ؟؟ لا يهم 
الساعه الخامسة
اليكس:اين انت يا ابي هيا سنتاخر
نزل السيد توماس من الدرج وقال :اهدا يا اليكس لن تطير كيتي
تبعته السيده ساندرا وقالت:معك حق انه متحمس جدا 
اكملت عنهم كارلا بسخرية :اوه نعم نعم انه مغرم بها لدرجة انه لم يتوقف عن التفكير بها طول الوقت 
سكت اليكس ولم يرد عليها 
ركبوا السياره وذهبوا الى منزل السيد نيك
فتح لهم الحارس الباب الخارجي ودخلوا الى الداخل وكان جميع الخدم مصطفين ويفتحون الباب للسيد توماس وعائلته 
عندما دخلوا استقبلهم السيد نيك ومعه زوجته ودون الذي اخذ يرمق كارلا بنظرات اعجاب ابتسم اليكس ولكز كارلا وهمس لها :انظري الى دون
قطبت كارلا حاجبيها وعندما نظرت اليه ورات نظراته الموجهه نحوها خجلت واشاحت بوجهها لتصغي لحديث الكبار 
السيد نيك :حسنا ان كيتي موافقه وانا ووالدتها موافقين 
السيد توماس:هذا رائع ارجوا ان يتوفقوا بحياتهم المستقبلية 
خجل اليكس ولم يرد واخذ يتخيل شكله من كيتي مستقبلا وحولهم طفلان 
ابتسم لنفسه ببلاهة 
دخلت عليهم كيتي فجاه وفتح اليكس فاهه عندما راها لقد كانت جميلة بفستانها الاحمر الضيق وتلك القلادة الذهبية المرصعه بجوهرة حمراء غالية وذلك الحذاء الاحمر وشعرها الاشقر المفتوح وقف اليكس من مكانه بدون ان يشعر 
سحبته كارلا وهي تظحك عليه بنفسها انتبه اليكس على نفسه وجلس بخجل 
بينما ابتسمت له كيتي بحياء وجلست بجانب والدها وعندما جاء الوقت خرج الجميع ليتركوهما على راحتهما 
عندما خرجوا وقف اليكس وجلس بمكان ملاصق لها جدا ارتبكت كيتي 
اقترب منها اليكس وقبلها على وجنتها وقال لها :تبدين اجمل من اي وقت اميرتي
ابتسمت له كيتي بخجل وقالت :انت ايضا تزداد وسامه 
ابتسم لها اليكس ونزل من الكنبه التي كان جالس عليها وركع على قدميه وامسك يديها ورفعهما وقال :عزيزتي كيتي كيفين (اسم عائلتها) ارجو ان تتقبلي هذا الخاتم المتواضع مني اميرتي البسها خاتم فخم من الالماس
ابتسمت له كيتي وقالت :اشكرك اليكس الكساندر انها اجمل هدية احصل عليها همست باذنه :يا فارسي الوسيم 
رفع اليكس راسه لها وابتسم ابتسامة جميله ووقف على قدميه وقال :ما رايك ان يكون زواجنا غدا ؟؟
نظرت له كيتي وهي متفاجاه وقالت :لما انت مستعجل ؟؟
اوقفها اليكس بهدوء وعانقها بقوة وكانه يخشى ان تظيع من بين يديه 
:اريد ان يكون بامكاني ان اخذك بين يدي متى ما اردت اميرتي الجميلة 
خجلت كيتي ولم ترد 
قبلها اليكس بشغف على شفتيها بينما دفعته كيتي بخفه من صدره لتبعده عنها وقالت :
كيتي :الا تستطيع الصبر لشهرين ؟؟ 
اليكس بتفاجؤ وصدمة :شهرين ؟؟لاا هذا كثير جدا علي كيف ساقاوم جمالك طوال شهرين ؟؟
خجلت كيتي وقالت :اذا لا تزرني ابدا 
اليكس باستنكار:اتريدين مني ان اموت ؟؟
كيتي بتعجب :لما
امسكها اليكس بحنية وجنتيها بكفيه وقال : انا اجن اذا لم ارك او اسمع صوتك لمدة يوم فكيف اذا ابتعدت عنك لشهرين ؟؟ساموت بالتاكيد 
ابتسمت له كيتي ووضعت اصبعها على فمه قالت:اذا تحمل
اليكس :حسنا ساحاول ولكن اهم شئ الا تسبلي بعينيك لانهما تفقدانني السيطرة على نفسي
نظرت له كيتي بخبث وقالت وهي تدعي البراءة:اتقصد هكذا ؟
نظر لها اليكس واخذت هي تسبل بعينيها ببرائه
فقد اليكس السيطرة على نفسه فامسك بكيتي وطرحها على الكنبة التي ورائها واصبح فوقها 
اليكس :الم احذرك ؟؟ يبدو انك تودين تجربة ذلك حقا 
كيتي بخجل وخوف من ان ينفذ كلامه :لا لا لقد كنت امزح ارجوك اليكس
اليكس وهو يتنهد :حسنا ساردع نفسي هذي المرة فقط وتاكدي انني لن استطيع ان اقاومك لهذا من المستحسن ان تاجلي هذه النظرات الى بعد زواجنا .وغمز لها بعينه 
ولم ينهض من عليها 
كيتي بخجل :اليكس هل يمكنك ان .. ان ..
اكمل اليكس عنها :ان انهض ؟؟ بالتاكيد ولكن ليس ان تقولي لي :ارجوك حبيبي اليكس ابعد عني 
كيتي بخجل :مستحيييل
اليكس بخبث:يبدو بان هذا الوضع يعجبك اذا ؟؟ لا مشكلة لدي فهو يعجبني ايضا
كيتي باستسلام :حسنا ثم قالت بخجل :ارجوك حبيبي اليكس ا ا ابتعـ ابتعد عنـ عني 
اليكس بخبث :لا لا لقد كان كلامك متقطعا لهذا يجب عليك القول :ارجوك زوجي الحبيب اليكس ابتعد عني 
كيتي :لااا هذاا كثير
اليكس بخبث :اووه اكل هذا لاجل كلمة زوجي صدقيني ستعتادين عليها زوجتي العزيزة 
خجلت كيتي وقالت:اليكس ابتعد عني
اليكس :مستحيل
كيتي :ارجووك
اليكس :لا 
كيتي وهي على وشك البكاء :اليييكس ارجووك
اليكس ببرود :قوليها وابتعد عنك 
(ترا كل هذا وهو الى الحين عليها يعني متسند على يدينه وهي منسدحه عالكنبه تحته) 
كيتي :حسنا 
اليكس:ولكن قوليها بوضوح ودون تقطعات والا ساجعل ثمن ابتعادي هو قبلة منك اميرتي
كيتي باستسلام :حااضر
نظرت له بنظرة سحرته :ارجوك زوجي الحبيب اليكس ابتعد عني 
ابتسم لها اليكس وقال لها :هذا يعجبني من السهل تهديدك اميرتي
وابتعد من فوقها طبعا بعد ان طبع قبلة سريعه على شفتيها 
وقفت كيتي بسرعه وبخجل من حركات اليكس معها وقالت بنفسها :سانتقم منه الان
ذهبت بهدوء الى جانب الباب وفتحته وقالت :اليكس
نظر اليها اليكس وقال :ماذا تريدين اميرتي 
كيتي وهي تسبل بعينيها وتقول ببرائه : انا احبك كثيرا زوجي العزيز
هنا انجن اليكس ولم عد قادرا على امساك نفسه فاطلق لساقيه العنان ليلحق بها بينما ركضت هي بسرعه الى باب غرفتها ودخلت واقفلت الباب باخر لحظه 
عندما اقفلته سمعت صوت اليكس
اليكس:كيتي ايتها الماكرة صدقيني لم اعد قادرا على التحمل هذا كثير علي
ابتسمت كيتي وقالت من خلف الباب :هذا عقابك لاحراجي حبيبي
اليكس بسخط :سحقا 
ابتعد اليكس عن الباب وتظاهر بالتوجه ناحية الدرج وعندما تاكدت كيتي بانه ابتعد فتحت الباب ولكنها تفاجات به يقف امام الباب وعلى فمه ابتسامة خبيثه 
حاولت اقفل الباب ولكنه سبقها ودخل الى الغرفه واقفل الباب وذهب الى كيتي بهدوء كيتي بخوف وخجل : ما الذي ستفعله اليكس ؟؟
اليكس ببرود:الم اقل لك انك افقدتني السيطرة على نفسي ؟؟اذا فلتتحملي ما جائك 
امسكها اليكس وطرحها على سريرها الابيض الكبير 
واصبح هو فوقها 
كانت مشاعر كيتي متداخله بين الاحساس بالخوف والخجل 
اقترب اليكس من كيتي بهدوء ولكنها نظرت له نظرة راجيه تنهد اليكس ووقف واعطاها ظهره وقال :هذه المره فقط لا تكرريها 
وقفت كيتي وهي تظحك وعانقت اليكس من الخلف وقال :شكرا لك عزيزي 
ابتسم اليكس والتفت لها وقال :اذا لم انفذ اوامر اميرتي اذن فاوامر من ساتبع ؟؟ 
ابتسمت له كيتي وقالت :الن تذهب الى البيت الان؟؟
اليكس :يبدو انك تريدين مني المغادرة .ثم تصنع الحزن وقال :اذا الى اللقاء
تنهدت كيتي وقالت :اوه حبيبي اليكس لم يكن هذا قصدي ولكن
قاطعها اليكس وهو مستمتع وقال :ما الذي قلتيه ؟؟
قالت له كيتي ببراءة :حبيبي اليكس ؟؟
ابتسم لها اليكس وقال :احبـك والان الى اللقاء سارجع للبيت اراك غدا زوجتي العزيزة 
كيتي :الى اللقاء
قبلها بسرعه من وجنتها ثم خرج الى السياره بالخارج وكان السائق قد اوصل والديه واخته ثم عاد له 
ركب اليكس السيارة ثم توجه الى المنزل وفور ما وصل دخل الى المنزل ثم الى غرفته ثم نام على الفور وحتى قبل ان يبدل ملابسه
عند كيتي 
:ااه يجب علي ان انتبه ولا اسبل بعيني امامه مره اخرى لقد كاد ان يفعلها
ولكن لما لم اشعر بالتضايق منه على العكس لا ادري لما احسست بالخجل والخوف و .. السعاده !!!!!!!
استنكرت كيتي ذلك ولكنها قالت :اووه علي ان لا افكر كثيرا لكي لااصاب بالصلع
امسكت شعرها بخوف 
(تعرفون الاشاعه اللي تقول :ان اللي يفكرون كثير يجيهم الصلع ) 
بدلت كيتي ملابسها ونامت بعمقsleeping

قصص رومانسية جريئة - الفصل الخامس

في الصباح 
"اميرتي الجميلة الن تستيقظي؟؟"
كيتي :اوووه دون ابتعد ايها الاحمق
"حبيبتي استيقظي"
كيتي :دوون انا اختك ايها المعتوه
"لا لا انتي .ثم همس باذنها :زوجتي الجميلة"
استيقظت كيتي بسرعه ونظرت الى جانبها بهدووء
فرات اليكس يبتسم لها ويقول:صباح الخير جميلتي 
كيتي بفزع وهي تغطي نفسها بالبطانية (الفراش):كيف دخلت الى هنا 
اليكس :من الباب
كيتي :اقصد لماذا اتيت 
اليكس :لارى وجه اميرتي وهي نائمة لقد كنت جميلة وبريئة جدا 
ارتبكت كيتي وقالت بقلق:هل سمعت شيئا وانا نائمة اعني هل قلت شيئا
ابتسم لها اليكس بشقاوة وسعاده وقال :اووه غير اعترافك بحبي 23 مره لم تقولي شئ
كيتي بخجل:اوه لا هذا ما ظننته ثم سكتت قليلا وقالت :اذا من الذي ادخلك الى هنا ؟؟
اليكس :دون 
كيتي بغضب:تبا له.
ثم اردفت بعد ان هدئت :اخرج من الغرفه اليكس سابدل ملابسي
اليكس باستخفاف :لم اخرج ؟؟ 
كيتي بخجل :اليكس اخرج
اليكس ببرود ليغيظها :انت زوجتي لن اخرج واذا اردت ان تكوني لوحدك فاخرجي انت 
تنهدت كيتي وقالت:حسنا تفوز انت اخرج انت الان وسانفذ ما تريده لاحقا
ابتسم اليكس بنصر فهي تعرفه وقال:اذا البسي ملابس للخروج 
كيتي :الى اين سنخرج 
اليكس ببرود :لا شان لك انتي البسي ودعي امر وجهتنا علي
كيتي بسخط :اذا اخرج
اليكس :حااضر
خرج واقفل الباب ورائه
كيتي :تبا له لقد احرجني 
ثم تذكرت شيئا وقالت :ذلك الدون سارييييه .وخرجت من خلفها نيران غاضبة
خرجت كيتي من الغرفه بهدوء وتمشي على اطراف اصابعها لكن فجاه امسكتها يدين من خصرها وسحبتها الى حضنه فاصبح ظهرها ملاصقا لبطنه
كيتي بخجل :الييييكس 
اليكس :اذا كنتي تحاولين الهرب يا اميرتي ؟؟
كيتي بانزعاج:لا كنت اريد ان اذهب والقن دون المزعج درسا 
اليكس :حسنا ولكن اولا 
ابعدها عنه ودورها لتراه ترك يدها ونظر اليه من الاسفل الى الاعلى
صفر اليكس وقال:وااو مارايك ان نبقى هنا .غمزلها بمكر
كيتي بعناد :لا ابدا هيا لنخرج لقد وعدتني 
اليكس وهو يرفع حاجبه :انا لم اعدك وسنبقى هنا
كيتي :لا اليكس ارجوووك
اليكس:بلا
كيتي:لاا ارجوك
اليكس:بلا
كيتي بعيني دامعتين (تمثل):ارجووك اليكس اريد ان اخرج الان 
اليكس:حسنا مع هذه النظرات لا يمكنني قول لا لك 
كيتي وهي تضحك :اعرف ذلك 
امسك اليكس بيدها وخرجوا من المنزل وهم يظحكون 
عندما وصلوا الى السيارة فتح اليكس الباب لكيتي وقال:تفضلي يا اميرتي
ابتسمت كيتي ودخلت السيارة
اغلق اليكس الباب وذهب ليركب السياره 
عندما ركبها قال:الى اين تريدين الذهاب اميرتي ؟؟
كيتي بتفكير:لا ادري 
اليكس:اذا لنذهب لنفطر في مطعم قريب
كيتي:هذا يلائمني 
ثم قالت بخبث:اليكس
نظر لها اليكس وقال:لا تفعليها لا تسبلي بعينيك كيتي ساوقف السياره على جنب (كان هو اللي يسوق طبعا هو اخذ السواق معه قبل لا يطلع مع كيتي وخلاه يعلمه الاماكن زين )
كيتي بخبث :اووه حقا نحن على الطريق السريع 
اليكس:لن تجرؤي على فعلها كيتي لانني اقسم لك انني ساتوقف 
ضحكت كيتي وقالت:حسنا حسنا لن افعلها 
سكتوا قليلا الى ان قالت كيتي بحب :اليكس قلها
نظر اليها اليكس باستغراب وقال :ماذا اقول ؟؟
كيتي :قل لي انك تحبني ارجووك
ابتسم لها اليكس ورجع ينظر الى الطريق وقال :هل يهمك الموضوع ؟
كيتي بسخط :اليكس ارجووك
اليكس:حااضر سيدتي اوقف السياره بهدوء على الجنب (كانوا قد وصلوا الى المطعم)
نظر اليها وقال :انا احبك اكثر من اي شئ حبيبتي كيتي
نظرت له كيتي وهي خجله وابتسمت له وقالت:هيا هيا لننزل انا جائعه
نزلوا من السياره ودخلا الى المطعم الفاخر الذي كان مكتظها وصاخبا ولكن ما ان دخلوا حتى هدا الجميع واخذوا ينظرون اليهم 
دخل اليكس وامسك يد كيتي ومشى بهدووء بين الصفوف الى ان وصل الى طاولتهم المحجوزة مسبقا وسحب الكرسي لكيتي لتجلس وعندما جلست ذهب هو وجلس
وبعد قليل بدا الازعاج بالعوده كما كان
اليكس:ارايتي لقد سحرتي الجميع بدخلتك اميرتي
مسك يدها وقبلها
ابتسمت له كيتي وقالت : لا لا يبدو انك انت الذي سحرتهم بوسامتك عزيزي
ابتسم لها اليكس بغرورو وقال:اعرف هذا
كيتي وهي تقطب حاجبيها :مغرور
ضحك اليكس وقال :انتي من قال هذا 
كيتي:اجل معك حق .تنهدت ثم قالت وهي تمد فمها :وما ذنبي ان كنت قد احببت شخصا خبيثا
نظر لها اليكس بطرف عينه وقال :ساريك الخبث عندما نرجع
ابتسمت له كيتي بخوف واتى ببالها الف فكرة عما قد يفعله
نادى اليكس الجرسون واتى واخذ طلباتهم واحضرها لهم
وعندما انتهوا اخذوا لكيتي ايس كريم وخرجوا
ركبوا السيارة وكانت كيتي تكمل اكلها وهي مستمتعه وقف اليكس على جنب وقال:كيتي 
نظرت له كتي وقالت مستفسرة:ماذا؟؟
قال اليكس وهو ياشر فوق فمه بقليل: لديك نقطة من الايس كريم هنا
كادت كيتي ان تمسحها ولكن اليكس اوقفها وقال :تعالي قليلا ساخبرك بطريقه افضل لمسحها
اقتربت منه كيتي ببرائه وعندما اصبح وجهها قريبا من وجهه وهي تنتظره ليخبرها امسك اليكس وجهها بكلتا يديه وقربه اليه ولعق النقطة التي كانت فوق فمها ونزل قليلا ليقبلها 
بعد قليل ابعدها اليكس وهو يبتسم:اليست هذه افضل طريقه؟؟
نظرت له كيتي مدت لسانها وقالت :مقرف ثم ابتسمت وقالت:ولكنني احبك 
ابتسم لها اليكس وقال :اعرف هذا اميرتي 
اكمل اليكس القيادة الى ان وصلوا الى بيت كيتي فانزلها وودعها ثم خرج ليعود لبيتهم 
دخلت كيتي البيت ولكنها سمعت صوتا يقول:واخيرا رجعت 
نظرت كيتي لصاحب الصوت فاشتعلت غضبا وقالت :دون ايها الابله لماذا ادخلت اليكس الى غرفتي ؟؟
دون بخوف وهو يغطي راسه :انا اسف لقد هددني
كيتي بتعجب: بماذا هددك
دون وهو يتكتف :لا شان لك 
نظرت له كيتي وقالت بخبث:اوووه هل كانت صورتك مع كارلا ؟؟
خجل دون وقال:لا شان لك
ابتسمت له كيتي وقالت:اعرف انها صورتك معها يا اخي والان الى اللقاء سانام قليلا لقد ايقظني اليكس باكرا 
ذهبت لتنام 
قال دون بنفسه:ساثار من الوغد اليكس غدا كيف يتجرا ويهددني بنشر صورتي مع كارلا امام اقاربنا سحقا له ذلك الوغد
وعاد الى غرفته وهو يشتم باليكس بصوت خاااف 
في غرفة كيتي 
اخذت كيتي هاتفها وسجلت لها مقطع فيديو وهي تسبل وترمق الكاميرا ببرائه ثم تبتسم وارسلته لاليكس وهي تظحك بخبث
اتاها الرد بعد قليل :تبا لك كيتي لقد كنت على وشك النوم انا قادم اليك الان لاعلمك درسا 
ابتسمت كيتي بغباء وذهبت مسرعه واقفلت بابها بالمفتاح وهي خائفه 
بعد قليل سمعت صوت النافذه ينفتح التفتت ورات اليكس ينظر اليها بحقد وانزعاج(رقا بسلم ) وهو يقول:لقد كدت ان انام لولا رسالتك ولكنني ساعاقبك كما يجب 
تقدم منها ببطء وهي تتراجع الى ان التصقت بالجدار ونظرت له بخجل وخوف 
تقدم منها اليكس وعندما اصبح امامها حملها وتوجه ناحية السرير وهي تقول :اليكس ارجووك انها اخر مرة ارجوك اليكس ارجووك
لم يرد عليها اليكس واخذ يكمل طريقه ببرود وبطء ليخوفها اكثر وبالحقيقة هو ما كان يتجرا ليفعلها بكيتي على الاقل ليس قبل الزواج .قالها اليكس بنفسه واخذ يكمل طريقه بينما كانت كيتي خائفه ومرتبكه وايضا ....تحس بقليل من السعادة لا تدري لماذا !!!!!!
وصل اليكس الى السرير ووضع كيتي عليه وهو ممسك بها بينما استلقى بجانبها وضمها اليه بقوة وهي تحاول ابعاده(تراه ضامها بس الى الحين) وعندما يئست نظرت اليه فوجدته نائما ابتسمت له وقبلته على وجنته وضمته هي الاخرى وكادت ان تغمض عينيها وقالت :لا ماذا لو دخل احد ووجدنا هكذا!! سيكون هذا سيئا جدا 
انزلقت من بين يدي اليكس بهددووء لكي لا توقظه وغطته بالبطانيه برقه وجلست على حافة السرير بجانب راسه واخذت تداعب شعره وهي تبتسم 
بعد قليل طرق باب غرفتها (الى الحين مقفل وهذا لحسن حظها )
سمعت صوت ليزا يقول :انستي لقد حان وقت الغداء
كيتي بهدوء كي لا توقظ اليكس:شكرا لك ليزا ولكنني لا اريد فانا لست جائعه
ليزا:كما تريدين انستي
وذهبت
رفعت كيتي راس اليكس بهدوء ووضعته على حجرها بهدوء وهي تبتسم بخجل
واخذت تلعب بشعره وتغني بصوت خفيف الى ان احست بان راس اليكس يتحرك 
نظرت اليه فراته فاتح عينيه وينظر اليها بحب وقال:اتدري اميرتي انه لشرف لي ان يوضع راسي بحجرك 
خجلت كيتي ولكنها ابتسمت له دون ان ترد 
اكمل اليكس:انها اجمل ثاني نومة احظى بها بحياتي
نظرت اليه كيتي وقالت:ثاني ؟؟
قال اليكس بهدوء :اتريدين ان تعلمي ما هي افضل واحده؟؟
هزت كيتي راسها تعني نعم
اليكس بخبث: ستكون عندما تنامين بجانبي اميرتي
ارتبكت كيتي ووقفت بسرع هوقالت :اليكس يجب ان تذهب الان لقد بقيت هنا لمدة ساعة 
اليكس وهو ينهض:حسنا ولكن لتعرفي انني لم انسى سبب قدومي الى هنا
نظرت اليه كيتي بخوف بينما اكمل :ولكن هذا يكفيني حاليا 
ابتسمت له كيتي بشكر ابتسم لها اليكس وقبلها على خدها وقال :الى اللقاء سنيورينا (الايطاليين يقولونها كذا لا تنسون انه كان بروما) 
ابتسمت له كيتي وقالت :الى اللقاء 
سكتت قليلا ثم قالت فجاه:من اين ستخرج ؟؟
اليكس بسذاجه :من الباب 
ثم تابع طريقه بغباء نحو الباب
غضبت كيتي فسحبته وقالت:لا يمكنك ان تخرج من هناك سيعرفون انك كنت نائما هنا 
اليكس :اووه صحيح ساخرج من الشباك
كيتي :اذا الى اللقاء
اليكس:الى اللقاء
خرج من النافذه وخرج من البيت الى سيارته (كان موقفها بالشارع ) عشان ما تدري كيتي انه كان بيجي 
ذهب اليكس الى بيتهم وعندما دخل 
السيد توماس:اين كنت يا اليكس ؟
اليكس :لقد كنت اتمشى قليلا بالشوارع ثم غفوت بالسياره 
رفع السيد توماس حاجبه وقال:حقا!!
اليكس:طبعا اين تظنني كنت ؟
السيد توماس:عند كيتي مثلا
اليكس وجهه احمر :مستحيييل 
ضحك السيد توماس وقال :لم اكن اظن ذلك اصلا فهذا مستحيل 
اليكس بنفسه : هههه ليتك تعلم الحقيقة 
ثم قال بصوت عال :ساذهب لاكمل نومي 
السيد توماس:حسنا 
ذهب اليكس ونام
في بيت السيد نيك 
كيتي بغرفتها تنظر الى حظنها وتقول :لقد نام اليكس على حضني هذا رائع (ابتسمت لنفسها)
ذهبت نامت 
وفي الصباح
طرق باب غرفتها 
ذهبت كيتي وفتحت الباب وقالت بملل:دون ماذا تريد 
دون وهو يضحك:لا شئ لا شئ لقد جئت لازعجك قليلا
كيتي وهي بتسم :الافضل لك ان تذهب فانا بمزاج راائع ولا اريد منك ان تفسده 
دون بسخرية:اوووه لماذا هل حدثك اليكس فارسك (قالها بطريقه دراميه وهو يضم يديه)
كيتي بنفسها(ليتك تعلم بالذي حصل):لا شان لك 
دون بسخرية:اجل اجل كل شئ لديك سر
ثم قرص اذنها بخفه وقال:وهذا ما يعطيك طابعا خاصا يا ....بشعه
قالها وخرج مسرعا وهو يضحك 
كيتي بغضب:دوووووون .خلعت حذائها ورمته ليسقط على راسه 
اخذت كيتي تضحك عليه بينما غضب دون وقال:سحقا لك ايتها الحمقاء انه مؤلم 
كيتي وهي تحرك شعرها بيدها:اعلم ذلك والا ما كنت لارميه عليك يا احمق .
دون بسخط:تبا لك
كيتي وهي تاشر بيدها له بسخرية:هيا هيا اذهب الان وابكي لدى كارلا قد تنسيك رؤيتها الم راسك 
خجل دون وقال:كيتي اصمتي 
ابتسمت له كيتي وقالت: اتعرف لقد اكتشفت انك خجوول عندما يتعلق الامر بكارلا 
اشاح دون بوجهه وذهب الى غرفته 
ابتسمت كيتي بخفه ثم رجعت الى غرفتها واكملت تاملاتها 
في منزل السيد توماس:
اليكس:ارجووك يا ابي ارجووك
السيد توماس بحزم:قلت لك لا يعني لا
اليكس:ولكن لماذا؟؟
السيد توماس:لقد قلنا ان زواجكم بعد شهر ولن نغير الموعد
اليكس:ولكنه كان شهرين وغيرناه يمكننا ان نغيره 
السيد توماس:سوف نحرج نفسنا معهم هكذا وايضا انت تعرف استعدادات الفتيات انها تاخذ وقتا بدل ان تلح علي هكذا اذهب ورتب جناحا لكم بالاعلى واحضر اثاثه
مرت لحظة صمت واليكس ينظر الى والده بتعجب وقال:ومن قال باننا سنسكن هنا؟؟
رفع السيد توماس حاجبه وقال:الن تسكنوا هنا؟؟

قصص رومانسية جريئة - الفصل السادس


اليكس وهو يتنهد :لا يا ابي اول 3 شهور سناخذ جولة حول اجمل مدن العالم بدل ان تكون شهر واحد ومن ثم عندما نعود سنسكن بالقصر الاخر
(هم عندهم قصرين بهذي المدينة والقصر اللي هم ساكنين الحين فيه هو الرئيسي اما الثاني صح انه حلو بس انه اصغر من ذا البيت بشوي وكل شهر يتنظف)
السيد توماس:ولكن اثاثه قديم وايضا هناك غرف صبغتها مقشرة
اليكس:هذا غير مهم ساذهب الان لاخذ العمال واجعلهم يخرجون الاثاث ومن ثم احضر عمالا اخرين ويصبغون جميع الغرف من جديد ولكن قبل هذا يجب علي اخذ كيتي لكي تختار الالوان معي
السيد توماس بسخرية:اوه صحيح ومن ثم تخرج معها الى السوق او الى اي مكان اخر صحيح؟؟
اليكس بابتسامة خبيثه:طبعا وايضا يمكنك القول انني ساعاقبها على شئ فعلته 
نظر له السيد توماس بشك ثم مالبث ان ضحك 
خرج اليكس من الغرفه وتوجه الى بيت خالته 
عندما وصل فتح الحارس له الباب الخارجي
دخل اليكس بالسياره الى الداخل وترجل منها ودخل بعد ان فتحت له الخادمة وهي تحدجه بنظرات اعجاب تجاهلها وخرجت له السيدة سوزان وهي تقول :اهلا بك اليكس عزيزي
ابتسم اليكس وقال:اووه اهلا خالتي 
سلم عليها وعانقها ثم اتى السيد نيك وسلم عليه ثم تجهوا الى غرفة الضيوف
اليكس وهو يجلس:المعذره يا عمي ويا خالتي ولكنني اتيت لاخذ كيتي لنذهب ونرى محلات الاثاث لكي نختار اثاثا لبيتنا
السيد نيك:اووه طبعا طبعا ارجوا ان تنتظر للحظة ساذهب لمناديتها 
اليكس بسرعه:اوه لا لا تتعب نفسك نفسك ساذهب انا
نظر اليه السيد نيك والسيدة سوزان بغرابه بينما قال اليكس بنفسه:ايها الغبي لما تسرعت 
ابتسمت السيدة سوزان وقالت:حسنا يمكنك ذلك
بادلها اليكس الابتسام وقال:اوه شكرا الى اللقاء اذا ساذهب اليها
صعد اليكس الى غرفتها ومن ثم توقف بمنتصف الدرج وقال:اوه خالتي سوزان انا لا اعرف اين غرفتها(لكي لا يثير الشك حوله)
ابتسمت السيدة سوزان براحه وكذلك فعل السيد نيك لانهم كانوا يريدون ان يعرفون هل يعرف اليكس مكان غرفتها واذا كان يعرفه فكيف عرفه وماذا حدث بينهم و و
و
قالت السيدة سوزان:ليزا ليزا
ليزا:نعم سيدتي
السيدة سوزان:ارشدي اليكس الى غرفة كيتي
ليزا باحترام :حاضره 
ذهبت الى اليكس وانحنت له باحترام وقالت:ارجو ان تتبعني يا سيد اليكس
بتسم اليكس وقال:حسنا تفضلي
مشت ليزا ومشى اليكس خلفها بهدوء وعندها وقفت امام باب وقالت:هذه غرفة الانسة الصغيرة يا سيدي 
اليكس:حسنا شكرا لك يمكنك الذهاب
اومات ليزا بهدوء ومن ثم ذهبت 
اخذ اليكس نفسا ثم دخل الى الغرفة بهدوء ولم يجد احدا بها
قطب اليكس جبينه ولكنه ما لبث ان سمع صوت المياه فعرف انها تستحم 
ابتسم لنفسه بخبث وقال:الان ساريها انوااع الاحراجات هههههه
ذهب اليكس وتخبأ تحت السرير
بعد قليل خرجت كيتي من الحمام وهي تغطي جسمها بمنشفة 
وتمسح شعرها باخرى ثم ذهبت وجلست على حافة السرير
ابتسم اليكس لنفسه خرج من الجهة الاخرى بهدوء وقف خلفها
فجاه وقفت كيتي وتقدمت قليلا ولكنها مالبثت ان وجدت نفسها واحدهم يحضنها من الخلف ويهمس باذنها يقول:اشتقت لك كيتي اميرتي الجميلة 
تلون وجه كيتي بجميع تدرجات الاحمر وحاولت فك نفسها من اليكس وهي خجله لانه ليس عليها غير المنشفه 
كيتي:ارجوك اليكس اتركني 
اليكس:................
كيتي :ارجوووك اليكس اتركني انت تخجلني انا لا ارتدي غير المنشفه 
ابتسم اليكس بخبث ولكنها لم تكن تستطيع ان تراه لان ظهرها كان ملاصق لبطنه 
همس اليكس بهدوء في اذنها:وهذا ما ايجعلك اجمل اميرتي (وقبل رقبتها )
اقشعرت كيتي من حركته وذابت بمكانها من الخجل وهي لا تعرف كيف تخلص نفسها منه 
لفها اليكس له حتى يصبح وجهها مقابل لوجهه واخذ يقرب وجهه من وجهها بهدوء بينما لم تبدي اي مقاومة من الياس الذي تملكها
قبلها اليكس بحب واغمضت هي عينيها لتغرق ببحر حبه 
بعد مده ليس بالقصير 
وضعت كيتي يديها على صدر اليكس ودفعته بهدوء وقالت:
اليكس اخرج سابدل ملابسي
رفع اليكس حاجبه الايسر باستنكار وقال لها:اخرج؟؟لماذا انا زوجك اووه كيتي لا يجب عليك ان تخجلي مني
اشتعل وجه كيتي وقالت:اتعني انك لن تخرج؟؟
اليكس باستخفاف:بالتاكيد لن اخرج 
تجمدت كيتي بمكانها فمن سابع المستحيل ان تبدل ملابسها وهو موجود 
نظر اليها اليكس بخبث وقال :الن تبدلي ؟؟سيحس والداك الان باننا تاخرنا ويصعدون لتفقدنا توقعي ما الذي سيحدث اذا شاهدونا هكذا
اخذت كيتي تفكر بخوف ومن ثم هزت راسها لتنفض تلك الفكار من راسها 
كيتي بعيون بريئة:ارجووك اليكس اخرج اريد ان ابدل ملابسي وسانفذ لك اي شئ تريده 
هز اليكس كتفيه باسى وقال :لن تستطيعين فعل ما اريده هل تستطيعين تقديم زواجنا الى الغد؟؟ هزت كيتي راسه نفيا وهي خجله
اكمل اليكس:هل تستطيعين ان تنامي معي الليلة؟؟ 
كيتي وقد اشتعلت خجلا:مستحييل
هز اليكس راسه بعدم اهتمام :اذا بدلي ملابسك انا انتظرك
وقف اليكس مسرعا وذهب ووقف امام باب الحمام لئلا تلجأ اليه وتبدل ملابسها فيه
كيتي وهي على وشك البكاء:ارجوك اليكس ارجووك 
اليكس ينظر اليها ببرود ولم يرد:..........
كيتي وقد نزلت دمعتان منها :ارجوك اليكس
صدم اليكس من نفسه هل فعلا تجرا وابكى كيتي استحقر اليكس نفسه توجه اليها بهدوء بينما كانت تنظر اليه برجاء كان وجهها بتلك اللحظة فعلا لا يقاوم خاصة مع احمرار خديها البسيط ودموعها التي كانت على وجنتها ونظرتها البريئة التي ترجوه بالخروج 
نزل اليكس الى ان اصبح بمستواها وقال:اسف اميرتي ان كنت قد اغضبتك او احزنتك صدقيني لم اكن اقصد ذلك وانا مستعد لفعل اي شئ لكي تسامحيني
قالت كيتي بسرعه :اخرج اريد ان ابدل ملابسي
تنهد اليكس وقال باسى:حااضر
توجه الى الباب وعندما كاد ان يفتحه نادته كيتي
كيتي:اليكس
اليكس وهو يلتفت اليها :بماذا تامرينني اميرتي؟
كيتي بابتسامة اعادت الى اليكس روحه:احبك كثيرا 
اشرق وجه اليكس بابتسامة وقال:انا اكثر اووه صحيح كيتي ستخرجين معي الان
كيتي :الى اين
اليكس:انها مفاجاة
كيتي:حسنا كما تريد
خرج اليكس وانتظر كيتي بالخارج عندما خرجت نظر اليها اليكس وابتسم بحنان ومد يده لها وقال :هل نذهب ؟
بتسمت له كيتي وقالت:نعم هيا بنا
خرجوا من البيت وركبوا السياره وتحرك اليكس بهدووء نحو حي اخر بعيد لكنه فخم بكل ما تعنيه فعلى اليمين واليسار ترا القصور الفخمه 
كيتي بتعجب:اليكس لماذا اتينا الى هنا ؟؟
نظر اليكس اليها ووضع اصبعها على شفتيها برقة وابتسم وقال:انها مفاجاه اميرتي
وعاد للقيادة
شردت كيتي بافكارها بعيدا ولم تنتبه للذي يجري حولها لا عندما قال اليكس:هيا اميرتي لقد وصلنا
نظرت كيتي الى القصر الذي توقف اليكس امامه كان فخما بكل معنى للكملة ولكنه لم يكن بدرجة فخامة قصر والدي اليكس
قطبت كيتي حاجبيها وقالت:لمن هذا القصر اليكس؟
نظر اليها اليكس بمودة وقال:انه لــنــا
نظرت له كيتي بخجل وابتسمت
اليكس:هل اعجبك من الخارج؟
كيتي:كثيرا 
اليكس:اذا لندخل
كيتي:حسنا
نزلوا من السياره ودخلوا الى المنزل 
في الداخل كانت كيتي تدور حول نفسها وتقول:وااو انه راائع ولكنني اظن انه بحاجة الى التجديد
عانقها اليكس من الخلف ووضع راسه على كتفها وقال:كيتي اميرتي لقد احضرتك معي الى هنا لكي نختار الاثاث والصبغه الخاصة بالغرف
ابتسمت كيتي وقالت :حسنا 
افلتها اليكس ثم امسكها من يدها وقال:قبل ان نبدا اريد ان اريك شيئا بالاعلى
نظرت له كيتي باستغراب ولكن لم يسعفها الوقت لتساله عن الذي يريد منها رؤيته لانه امسكها من يدها وصعد على الدرج معها 
بالاعلى 
دخل اليكس مع كيتي غرفة واااسعه تصميمها فخم 
مشت كيتي بالغرفه بانذهال ثم وجدت امامها بابين فتحت الاول ووجدت انه الحمام فاغلقته وعندما فتحت الاخر كانت غرفة متوسطة الحجم وخالية 
قطيت كيتي حاجبيها بتعجب وقالت:اليكس ما هذه الغرفة؟؟
اليكس:انها غرفة الملابس
امسك اليكس بيدها واخذها ناحية السرير واجلسها معه عليه 
نظرت له كيتي بغرابة ممزوجه بخجل 
اليكس :هل يمكنك توقع لمن هذه الغرفة اميرتي ؟؟
كانت كيتي تعرف الاجابة ولكنها خجلت من قولها 
اليكس بخبث:ان هذه الغرفة غرفتنا (احمر وجه كيتي فان تكون مع اليكس ينامون بغرفة واحده وبسرير واحد كان هذا محرجا للغاية بالنسبة لها)
اكمل اليكس :وايضا اريد ان اريك غرفة كيفين
نظرت له كيتي بتعجب وقالت :من هو كيفين؟؟
اليكس بخبث:ابننا
ذابت كيتي ولم ترد عليه واشاحت بوجهها وقلبها ينبض بسرعه جنونية 
وقف اليكس وجذب كيتي من يديها لتقع بين احضانه 
عانقها اليكس بقوة واخذ يمسح على شعرها وهو يقول:احبك كيتي 
خجلت كيتي ولم تفعل شيئا غير انها احاطته بذراعيها ايضا 
بقيا على هذه الحال لخمس دقائق تقريبا(ما تعبوا =_=)
ابتعدت كيتي عن اليكس قليلا وقالت:الن تريني باقي الغرف لكي نختار الصبغه والاثاث ؟؟
اليكس:بلى هيا بنا اميرتي
ذهبت كيتي معه واكملوا جولتهم حول المنزل وطبعا لم تخلوا جولتهم من محاولات اليكس لاحراج كيتي ودائما ما كان ينجح
عندما خرجوا من المنزل توجهوا الى السياره وفتح اليكس الباب لكيتي من ثم ذهب وركب
اليكس وهو يقود السياره:الى اين تريدين الذهاب اميرتي ؟؟
كيتي :الى ال منزل فقد تعبت
اليكس:اهااا.صمت قليلا ثم اكمل :كيتي اريد ان اخبرك ان شهر عسلنا سيكون 3 اشهر
نظرت له كيتي بتعجب وقالت:لما؟؟
اليكس :لاننا سنذهب الى الكثير من المدن ولن يسعفنا شهر واحد لانهاء الرحله
كيتي :كما تشاء
حل الصمت عليهم الى ان وصلوا الى بوابة بيت الخاله سوزان الخارجية لكن اليكس لم يدخل 
نظرت له كيتي بتعجب قالت:لما لم تدخل اليكس؟
نظر لها اليكس بشقاة قال:اريد قبلتي اميرتي
نظرت له كيتي ببلاهة ما لبثت ان تحول وجهها للاحمر وقالت:مستحييل
حاولت النزول من السياره ولكن الباب كان مقفلا
كيتي:اليكس افتح الباب
اليكس:مستحيل
كيتي:افتحه اليكس
اليكس:............
كيتي:اليكس 
اليكس:............
كيتي:اااه(تننهد)حسنا ولكن افتحه اولا
ابتسم لها اليكس وفتح الباب 
خرجت كيتي من السياره فور ما فتح الباب
اليكس وهو يصرخ:كيتي ايتها المخادعه
ظحكت كيتي وهي تركض بينما تنهد اليكس بياس وقال:حسنا ليس من الجيد ان انتصر انا دائما لا باس بان اخسر لها مره واحده .ابتسم بخبث واكمل:لكنني ساردها ساردها بطريقة لا تتوقعها ابدا ههههههههه
حرك اليكس السياره واخذ يفكر بخطته الجهنمية
دخلت كيتي الى المنزل وهي تبتسم وصعدت الى غرفتها بدون اي كلمة وعندما دخلت اليها بدلت ملابسها واستلقت على سريرها بهدووء واغمضت عينيها وهي تسترجع احداث اليوم وكان الوقت هو 5 عصرا (المغرب)
لبست فستانا صيفيا ناعما ونزلت الى الاسفل لتجد والديها ودون يتحدثون
ذهبت كيتي وجلست بجانب والدتها بعد ان سلمت عليها وعلى والدها وعلى دون =_=
السيدة سوزان:هل اخترتم الاثاث يا عزيزتي؟؟
كيتي بابتسامة:لا يا امي ولكننا اخترنا لون الصبغه
دون بخبث:اذا ما هو لون غرفتكما
احمر وجه كيتي ولكنها ردتها له وقالت: قريب من لون غرفتك انت وكارلا
خجل دون ولكنه صر على اسنانه وقال:لم تخبريني بلون الغرفه؟؟
كيتي بعدم اهتمام :ذهبية
دون :اها
السيد نيك:
اذا يا ابنتي هل ذهبتم الى مكان اخر؟؟
كيتي بصدق :لا
دون بمكر:اووه صحيح كم غرفة بالبيت؟؟
كيتي:اظن انها كانت 50 غرفة غير غرفتنا (قالت غرفتنا دون ان تحس)
دون بخبث: وااااو يبدو ان اختي العزيزة واليكس يريدون 50 طفلا
ضحك والدي كيتي بهدوء بينما ذابت كيتي بمكانها بسبب كلام دون وتوعدته بسرها 
ابتسم دون بطريقة مستفزة لها 
حنقت عليه كيتي وخرجت من الصاله وما كادت تغلق الباب حتى سمعت صوت ظحكات دون العاليه
صرخت كيتي:ساريك يا دون سانتقم منك 
لم تسمع منه ردا سوى الضحك فاكملت طريقها بغضب وخجل
في بيت السيد توماس
السيد توماس:هل اخترتم الاثاث يا اليكس؟؟
اليكس:لا سنذهب غدا لمحلات الاثاث لقد اخترنا الصبغه اليوم 
السيدة ساندرا:تبدو مرهقا جدا 
اليكس بتعب:اجل 
السيدة ساندرا بلطف:خذ قسطا من الراحة عزيزي
اليكس وهو يبتسم بعتب:اعرف 
ذهب اليكس وتوجه الى غرفته ولبس ملابس للسباحه(شورت سباحه)وذهب الى المسبح الكبير الموجود ببيتهم واخذ يسبح بهدوء وطبعا لاحظ تلك العيون التي تتامله (الخادمات مجتمعات يشوفونه ويطلع من عيونهم قلوب)
ابتسم اليكس بنفسه وقال:اتمنى لو كانت كيتي معي الان
اكمل اليكس سباحته بهدووء


مر شهر على خطبة اليكس وكيتي وهاهو الان موعد الزفاف
الكل مرتبك ومتحمس لهذا اليوم ما عدا كيتي واليكس الذين كانا خائفين(طيبعي)
الساعه 9 ليلا وصلت سيارة ليموزين سوداء خرج منها اليكس (كان يرتدي بدله رسمية وكان جذابا فيها )
اما كيتي كانت ترتدي فستان زفاف بذيل ابيض وكانت جميلة حتى ان اليكس لم ينزع عينيه عنها
دخلوا الى القاعه وبدا التصفيق والظحك يعلو هذا بجانب انذهال الحضور من جمال العروسين
وقفوا امام الرجل الذي سيعقد قرانهم(نسيت وش اسمه ^^") وهم يستمعون له 
بالاخير قال:اليكس الكساندر هل تقبل الزواج بكيتي كيفن؟
اليكس بسعاده:نعم
الرجل:كيتي كيفن هل تقبلين اليكس الكساندر زوجا لك؟
كيتي بخجل وهدوء:نعم.
الرجل:وحسب الصلاحيات المعطية لي و و و و اعلنكما زوجا وزوجة 
ارتفع صوت الموسيقى وبدا الحضور يصفقون 
الرجل :بامكانك تقبيل العروس
لم تتحرك كيتي من مكانها بينما ابتسم اليكس ورفع ذقن كيتي اليه وقبلها 
صفق الحضور وكانت السيدة ساندرا والسيدة سوزان يبكيان من السعاده
مضى الحفل على خير وعاد الجميع الى منازلهم
اوصل السائق اليكس وكيتي الى الفندق 
نزلوا من السياره وتوجهوا الى الغرفة
في الغرفة :
عانق اليكس كيتي بقوة وهي لم تتحرك من مكانها خجلا وقال:احبك احبك كيتي احبك يا اميرتي
ابتسمت كيتي بخفه بينما تركها اليكس وقال:والان ساتركك لتبدلي ملابسك اميرتي
ابتسمت له كيتي وقال وهو يغمز لها بخبث:وستكون اخر مره افعل فيها هذا
اشتعل وجه كيتي بلون احمر بينما خرج اليكس من الغرفة وهو يبتسم 
حاولت كيتي خلع فستانها ولكنها لم تستطع لان السحاب كان من الخلف وصعب عليها فتحه اخذت تحاول وهي مرتبكة
دخل اليكس بعد قليل ووجدها لا تزال لم تخلعه وهي تحاول
ابتسم اليكس وقال:هل اساعدك اميرتي
انزلت كيتي راسها خجلا بينما توجه اليكس اليها ووقف خلفها وفتح السحاب بهدوء الى حد يسمح لكيتي بالاكمال وطبع قبلة سريعه على رقبتها مما جعلها تهتز
ظحك اليكس على ردة فعلها خرج لكي تبدل ملابسها 
بدلت كيتي ملابسها فدخل اليكس بعد قليل ورآها قد بدلت ملابسها وابتسم لها فردت له الابتسامة ثم ذهب يمشي الى الخزانة بهدوء
تبعته كيتي بعينيها فرات انه يخلع ملابسه 
خجلت كيتي وقالت:ماذا تفعل؟
اليكس وهو ينظر اليها ببرائه:ابدل ملابسي بالطبع
خجلت كيتي ولم ترد 
ابتسم اليكس مع نفسه وقال بشقاوة:لا عليك ستعتادين على هذا قريبا 
تظاهرت كيتي بانها لم سمعه واستلقت على السرير
ابتسم اليكس وقال بخبث:اذا هل تشعرين بالنعاس
عرفت كيتي قصده وخجلت فلم ترد عليه 
ابتسم اليكس وذهب اليها واستلقى بجانبها وظمها اليه بشدة وهو يقول:الم اقل لك ان هذه ستكون افضل نومة بحياتي
ابتسمت له كيتي بحياء وعانقته هي الاخرى واحست بالدفء بين احضانه 
شعر اليكس بان كيتي نامت فنظر اليها وقال:تبدو كالملاك وهي نائمة ما اجملها
ثم قال:حسنا يجدر بي النوم ايضا فغد يوم حافل
وناما
في الصباح 
تحس كيتي بشئ يدغدغ وجهها ففتحت عينيها ببطء لتجد وردة حمراء امام وجهها 
ابتسمت كيتي وامسكت الوردة وهي ما تزال تشعر بالنعاس لترا اليكس جالس امامها على السرير وهو مبتسم 
اليكس بابتسامة:صباح الخير قطتي الصغيرة
كيتي :صباح الخير .سكتت قليلا ثم اردفت:هل قلت قطتي؟؟
اليكس:نعم لقد كنتي كالقطة تمام وانتي نائمة 
كيتي بسخط:لا تنادني بقطتي 
اليكس وهو يرفع حاجبه :اذا ساناديك اميرتي
كيتي :حسنا هذه افضل من قطتي
اليكس:اممم كيتي هل تريدين ان تذهبي الان الى والديك لتسلمي عليهما قبل السفر؟؟
كيتي :نعم اووه صحيح اليكس لم تخبرني الى اين سنسافر
اليكس:اممم بصراحه لم احدد
كيتي:ماذا تقصد؟؟
اليكس:اقصد اننا سنذهب للاماكن التي تختارينها اميرتي 
ابتسمت كيتي وقالت:رائع
كادت ان تنهض من على السرير ولكن اليكس ارجعها على السرير واصبح فوقها وقال:لا لا لا اميرتي لقد اخطاتي
كيتي بخجل:ماذا تقصد؟
اليكس بشقاوة:انتي زوجتي الان لذا عندما نستيقظ الصباح يجب ان احصل على قبلة الصباح
خجلت كيتي وقالت:حسنا 
قبلته بسرعه على خده وكادت ان تنهض ولكنه ايضا ارجعها وقال لها مستنكرا:لا لا انا لا اريد منك ان تقبليني من خدي
فهمت عليه كيتي فابتسمت وقالت :لقد فهمت 
قبلته بسرعه من فمه وقالت بابتسامة سحرته :صباح الخير زوجي العزيز
تهاوى اليكس واصبح مستلقيا فوقها
كيتي بخجل :اليكس اليكس
اليكس وهو يهمس:هذا غير عادل ان هذا العالم ظالم .
نظر اليها وقال بالم:لما لم تبتسمي لي هكذا ليلة البارحة
اشتعلت كيتي وقامت بسرعه لتذهب الى الحمام وقد عرفت قصده بينما لم تسمع له صوت
بعد ان خرجت كيتي من الحمام وبدلت ملابسها داخله
لم تجد اليكس في الصاله فذهبت لغرفة النوم لتجده ما زال على حالته من الحزن والندم 
تنهدت كيتي بمتعه وهي تقول:اووه اليكس هياا الن تاخذني لمنزل والدي
نظر اليها اليكس بحزن وقال:كيتي ايمكننا ان ناجلها لوقت اخر 
خجلت كيتي من كلامه ولكنها قالت له بدلال :ارجووووك اليكس هيااا 
نظر اليها اليكس فابتسم ونهض اليها مسرعا
طبع قبلة رقيقة على شفتيها وقال : احبك كثيرا اميرتي
ابتسمت له كيتي بينما فتح اليكس الخزانة وخلع ملابسه 
احمر وجه كيتي فخرجت من الغرفه بينما ابتسم هو وقال لنفسه:مازالت تخجل هذا رائع ساستمتع حقا باحراجها 
بدل اليكس ملابسه وخرج ليجدها جالسة على الكنب وتنتظره 
ناداها اليكس وخرجوا
وفور ان خرجوا من الباب احاط بهم 4 رجال 2 من الامام و 2 من الخلف
كيتي بخوف :من هؤلاء اليكس؟؟
اليكس:لا تخافي اميرتي انهم حرس شخصيون
كيتي:اها
مشى اليكس وكيتي ومعهم البودي جارد حقهم
نزلوا الى الاسفل مكان وجود السياره ففتح لهم السائق باب الليموزين 
دخلت كيتي اولا ومن ثم اليكس ثم الحراس(بيني وبينكم ترا اليكس حاط الحراس عشان كيتي مو عشانه ^^")
قال اليكس للسائق:توجه الى بيت خالتي سوزان
السائق:حاضر
توجه السائق لبيت السيد نيك وكانوا طوال الطريق صامتين 
كان اليكس متضايق لهذه الحاله ولكن لا خيار اخر لان الحراس معهم
اما كيتي فكانت سعيده لان الحراس هنا ولن يتمكن اليكس من احراجها
وصلوا الى المنزل فتح لهم السائق الباب وقد كان السيد نيك والسيدة سوزان ووالدي اليكس وكارلا ودون بانتظارهم هناك ليودعوهم
نزلت كيتي مسرعه وذهبت لتعانق والديها بينما نزل اليكس وهو مبتسم ووصل الى والديه فسلم عليهما وعلى دون وكارلا ووالدي كيتي وكذلك فعلت كيتي
دخلوا الى المنزل وكان اليكس يجلس بجانب كيتي 
بدؤوا بالحديث الى ان قالت السيدة سوزان:الى اين تنوون التوجه بشهر العسل
اجابها اليكس بابتسامة:اوه بهذا الخصوص اعتقد اننا سناخذ حوالي 3 شهور وليس شهرا واحدا
السيدة سوزان:ولماذا؟
اليكس:لاننا سنتوجه الى جميع الاماكن التي ستخطر ببال كيتي 
دون :ولكن يجب عليكما ان تحجزا مبكرا 
اليكس:لا حاجة لذلك فانا واثق بان ابي العزيز سيعيرني طائرته 
ضحك السيد توماس وقال بسعاده:بالطبع لا يمكنني رفض طلب لك مادام الموضوع متعلقا بكيتي 
ابتسمت له كيتي بينما قال اليكس:اعرف هذا ههههه
اخذهم الوقت بالحديث ثم نهض اليكس وقال:الان استاذنكم سنذهب الى المطار فامامنا رحلة طويلة 
السيدة سوزان:الى اين؟
اليكس ببلاهة:لا ادري
نظر الجميع اليه ثم بدؤوا بالضحك بينما كان اليكس محرجا فانحنى على كيتي وقال:الى اين تريدين الذهاب اولا اميرتي؟
كيتي:امم الى روما
اليكس :حاضر
رفع اليكس راسه وقال:سنذهب الى روما اولا الى اللقاء
وقفت كيتي معهم وودعت اهلها حتى دون *,*
عندما كادوا ان يركبوا السياره اشار اليكس للحراس ان يركبوا بالامام(في مكان واسع جنب السواق)
ذهب الحراس وركبوا هناك بينما ركب اليكس وكيتي بالخلف 
(طبعا تعرفون وشلون شكل الليموزين من الداخل)
ذهبت كيتي وجلست ثم ذهب اليكس واستلقى ووضع راسه على حجرها
ابتسمت له كيتي واخذت تلعب بشعره بخفه 
ابتسم لها اليكس وثقلت جفونه فنام 
بقيت كيتي على هذه الحال الى ان توقفوا امام المطار فايقظت اليكس
نهض اليكس وخرج مع كيتي وجعل الحرس يحملون حقائبهم فذهب اليكس مع كيتي جهة الطائرة الخاصه وعندما دخلوا لها ذهبوا جهة الجناح الصغير(اول ما تدخل للطيارة في غرفة على اليسار للحرس والمرافقين وقدامها غرفة القياده اما الجناح حق صاحب الطياره وضيوفه يكون على يمينك)
كيتي:وااااو انها راائعه
ابتسم لها اليكس لحماسها
اليكس:كيتي عذرا انا متعب واريد استعارة حضنك 
خجلت كيتي وقالت:حسنا 
ابتسم لها اليكس فحملها الى غرفة النوم وهي تصرخ عليه لينزلها
دخل اليكس الى غرفة النوم واغلق بابها وكيتي ما تزال ترجوه لينزلها بحرج
وقف اليكس اما السرير الكبير فوضع كيتي فيه واستلقى عليه وهو متعب 
نظرت له كيتي بخجل فوجدته يمد يده لها 
امسكت كيتي يده بتعجب فهي لا تعلم قصده 
سحبها اليكس بسرعه نحوه فاصبحت بحضنه تورد وجهها وقالت:اليكس 
اليكس بابتسامة متعبه:لقد استاذنتك باستعارة حضنك ووافقتي 
تنهدت كيتي باستسلام بينما نام اليكس وهو يحضن كيتي الدافئ وما لبثت ان نامت هي الاخرى وناموا على هذه الحاله بعد 4ساعات(انا حاط على اساس ان بينهم 6 ساعات) استيقظ اليكس فوجد كيتي بين احضانه 
ابتسم بشقاوة وقال لنفسه: لهذا السبب نمت براحه 
قبلها على وجنتها بهدوء ثم حاول الابتعاد عنها فلم يواجه صعوبة بذلك 
ذهب واخذ حماما وعاد الى الغرفة فوجدها لا تزال نائمة
اليكس باسف:سيخرب لبسها هكذا اوه لدي فكرة(ابتسم بخبث) 
بعد نصف ساعه 
:ااااااااه(تتثائب كيتي) كم بقي الان؟؟اوه بقي ساعه ونصف ساخذ حماما الان 
وقفت من السرير فوجدت نفسها ترتدي بيجامة للنوم استغربت من نفسها وقالت:لا اذكر انني بدلت ملابسي مم قد يكون اليكس طلب هذا من احدى الخادمات(تحسب نفسها بالبيت) !! ساساله لاحقا 
ذهب وسبحت ولبست ثم خرجت لاليكس الذي كان يقرا كتابا ما ومنهمك بقرائته 
ربتت على كتفه بلطف
نظر اليها وجذبها من خصرها ليجلسها بجانبه 
جلست كيتي بجانبه 
كيتي:اليكس
اليكس :ماذا اميرتي؟
كيتي :امم من بدل لي ملابسي اهي واحده من الخادمات ؟
اليكس بشقاوة:انه انا
نظرت له كيتي وقد تلون وجهها بالوان كثييرة (ماعدا الاسود والبني هه)
اليكس بخبث وهو يهمس باذنها:الم اقل لك انك تجذبينني اميرتي الجميلة .ابتعد عنها قليلا ومن ثم غمز لها
وقفت كيتي من مكانها بسرعه وتوجهت للغرفه اما اليكس فاخذ يضحك بسعاده
بعد ساعه
باقي على هبوط الطائرة نصف ساعه
ذهب اليكس الى الغرفة ليجد كيتي جالسة على السرير وهي تفكر
ذهب اليكس وجلس جانبها واحاطها من خصرها بيده
اليكس:كيتي
كيتي:........
اليكس:اميرتي
كيتي:.........
اليكس بحزن:ارجوك كيتي اجيبيني
كيتي:.........
نهض اليكس وقال بحزن:كيتي انا اسف صدقيني كيتي
كيتي وهي تشيح بوجهها :ليس الامر وكانني قد غضبت منك ولكنني خجله الى الان 
ابتسم اليكس براحه ثم مالبث ان غير تعبيره للشقاوة وهمس باذنها:ولكن هل تعرفين ؟
نظرت له كيتي باستفسار
اكمل اليكس بشقاوة:لديك جسد جميل حقا اميرتي 
اشتعل وجه كيتي وتغطت بالفراش
ظحك اليكس بشده واستلقى بقربها وقال:لقد بقيت نصف ساعه فقط على وصولنا يا عزيزتي
كيتي من خلف الفراش:اعرف
ابعد عنها اليكس الفراش وجذبها لحضنه واخذ يمسد شعرها
اليكس:هناك ساعرفك لزملائي الذين كانوا معي 
نظرت له كيتي وقالت:اممم ما هي اسمائهم
اليكس:ثلاث فتيان وثلاث فتيات وهم :جون و سام و جاك والفتيات:سيرا و كاترينا ونناديها بكات اختصارا لاسمها و اليزابيث نناديها باليزا 
كيتي وهي تنظر له ببراءة:هل هم اجمل مني ؟؟
فهم عليها اليكس فامسك بذقنها ورفعها اليه وقال:ليس هناك من هو اجمل منك اميرتي .قبلها بشقاوة
ابتسمت له كيتي وقالت:جيد 
طرق باب الجناح ليذهب اليكس ويفتحه فيجد حارسا يقول له :سيدي لقد وصلنا الى روما ارجو ان تنزلوا الان 
اليكس:حسنا 
ذهب اليكس واخذ كيتي معهم بعد ما بدلوا ملابسهم ونزلوا بهدوء من الدرج ليجدوا حراسا شخصيين مصطفين على اليمين واليسار مشى اليكس بهدوء وهو ممسك بيد كيتي 
اليكس:اوه صحيح كيتي نسيت اخبارك بان اصدقائي سينتظروننا بالمطار
كيتي :حسنا
دخلوا الى المطار وقد واجههم زحام عنيف كان هناك العديد من اصحاب الشركات الذين اتوا ليرحبوا باليكس بصفته مدير الشركه 
كيتي بهمس لاليكس وسط الزحام:ايحدث لك هذا دائما
اليكس بضحكه:ليس لديك فكره 
عبست كيتي واكملت طريقها مع اليكس براحه حيث كان الحراس الشخصيون يبعدون الناس عن اليكس وكيتي 
وصلوا الى بوابة المطار ولكن قبل ان يخرجوا 
"الييييييكس"

قصص رومانسية جريئة - الفصل السابع

نظر اليكس وكيتي الى ذلك الاتجاه فوجدوا 3 شبان وسيمين او هكذا بدوا لكيتي و3 فتيات جميلات 
ابتسم اليكس وتقدم لهم ويده بيد كيتي 
وقف امامهم وصافحهم وهو يظحك ويقول:كيتي اعرفك (واشار الى احد الاولاد)هذا جون 
كيتي بابتسامة:اهلا 
رد عليها جون:اهلا بك
اليكس:جون هذه زوجتي كيتي 
وقف السته مشدوهين ثم نظروا الى بعضهم وانفجروا بالضحك ما عدا سام وسيرا
اليكس بضيق:هذا ليس مضحكا 
(جون:شاب وسيم ذكي مرح شعره احمر ناري عيونه خضراء ابن لاحد اغنى رجال العالم )
Red Hair Green Eyes Anime Boy
سام بمرح:لقد تزوجت مبكرا 
(سام :شاب وسيم مرح شعره اشقر وعيونه بنفسجية ابن لاحد اغنى رجال العالم)
اليزا :ههههههههههههه لم اكن اعرف انك ستتزوج وانت بهذا العمر 
(اليزابيث:شابة حسناء هادئة احيانا ومرحه تارة اخرى شعرها اشقر متوسط الطول عيونها بنيه )
جاك:هه حسنا هذا يكفي 
(جاك:شاب وسيم بارد(مرح احيانا) شعره اسود عينيه ذهبيتان ابن لاحد اغنى رجال العالم)
كات :نعم معك حق
(كات:شابة حسناء بشوشه ومرحه دائما شعرها احمر يصل لنهاية رقبتها عيناها زرقاوتان )
سيرا بهدوء:حسنا على الاعتراف انت اسوء من جاك 
(سيرا :شابة حسناء بارده شعرها ازرق طويل عيونها سوداء ابنة لاحد اغنى رجال العالم)
اليكس :حسنا حسنا هل يمكنكم ان تسكتوا قليلا 
سكت الجميع ونظر اليه
اليكس بابتسامة:لا يمكنكم لومي على الزواج من كيتي انتم فقط تغارون 
مد لسانه لهم بطريقة طفوليه مضحكه 
ضحك الجميع بمن فيهم كيتي 
تصنم الاولاد الثلاثة عند سماعهم لصوت كيتي الرقيق وهي تضحك
نظروا الى بعضهم ثم وقفوا بسرعه في احدى الزوايا القريبة وقربو رؤوسهم من بعض واخذوا يتحدثون دون ان يسمعهم الباقون
جون:نعم ذلك النذل كان من المفترض ان يعرفنا بها قبل زواجه بها
سام :نعم هل سمعتم صوتها انه رائع 
جاك:دعك من صوتها الم ترى شكلها انها ملكة جمال
نظر اليهم الجميع بغرابه 
التفت الاولاد الثلاثه نحو اليكس وعيونهم تلمع غضبا وحولهم هالات سوداء
فهم اليكس الموضوع وابتسم وقال بخبث:هكذا اذا انتم تغارون صحيح؟اذا ما رايكم بهذا 
جذب اليكس كيتي من خصرها نحوه وقبلها على خدها 
خجلت كيتي وابتعدت قليلا عنه ووجهها محمر مما زادها جمالا
جون بحسد وهو يربت على كتف اليكس:احسدك يا صديقي 
سام وهو يربت على كتف اليكس الاخر:نعم وانا ايضا
فجاه عادت لجاك برودته وقال:الن نذهب لمنزلك الان يا اليكس ؟؟
كات:نعم نعم هيا بنا بسررعه
اليكس بغرابه:لما انت مستعجله كات؟
كات :لدي حفل الليلة ولهذا يجب ان اقضي اطول فترة معك ومع زوجتك
احمر وجه كيتي قليلا فلاحظت اليزا هذا فابتسمت والف فكرة تدور بخاطرها
سيرا ببرود:هيا بنا بسرعه فالسيارات تنتظر خارجا 
اليكس وهو يمسك يد كيتي :حسنا هيا 
خرجوا من المطار وتوجه كل شخص لسيارته وطبعا فرح اليكس بهذا فها هو يعود لوحده مع كيتي 
فتح السائق الباب لهما فدخلت كيتي ثم اليكس وحدث نفس الشئ حيث ذهب الحراس للامام(ترا فيه عازل بين اللي ورا وبين السواق)
فعل اليكس نفس الشئ استلقى على حضن كيتي بينما اخذت هي تمسد له شعره بهدوء وتلعب به الى ان اعتدل اليكس وقال:اااااااه(يتثائب) اظن اننا اقتربنا
نظرت كيتي حولها لترا قصورا فخمه جدا ولكنها ليست كقصور باريس(هذا ما دار بخلدها)
توقف السياره امام افخم تلك القصور 
نظرت اليه كيتي وفغرت فاهها وهي تقول:انه راائع .
اكملت بنفسها:ولكن بيتنا بباريس (قصدها بيتها هي و اليكس) اجمل منه 
ابتسم اليكس وقال:نعم انه كذلك 
عادت السياره للمشي (توقفت المره الاولى عند الباب الخارجي)
ووقفت امام الباب الكبير الذي توقف امامه العديد من الخدم مصطفين على اليمين وعلى اليسار وعندما فتح السائق الباب لاليكس وكيتي انحنى الخدم بوقت واحد وقالوا:اهلا بعودتك سيد اليكس , سيدة كيتي 
مشى اليكس وهو مبتسم وممسك كيتي بيده وبعد ان دخلوا بقليل وصل باقي الاصدقاء 
في الداخل 
كان اليكس جالسا في الصاله ويتحدث مع كيتي وهما يبتسمان فجاه فتح الباب ليدخل منه جون وهو بركض ويقول:كيتيييي 
ظهرت قطرة ماء على راس كيتي بينما اخذ اليكس صحن من امامه وظربه براس جون 
وقف جون وهو ممسك براسه ودمعه متعلقه برموشه وهو يقول:لما فعلت ذلك انت قاسي
اليكس بغضب:انها زوجتي ايها المعتوه 
جون بحسرة:وهذه هي المشكلة 
ظحكت كيتي بينما لم يرد عليه اليكس
دخل باقي الاصدقاء بعده 
اليزا بخبث:جون ايها المعتوه لقد قلت لك الا تدخل قبل طرق الباب ماذا لو كانوا بلحظة خاصة 
نظرت كيتي الى الجهة الاخرى بخجل بينما ايدها اليكس وقال:صحيح ماذا لو كنا بلحظة خاصه 
نظر سام الى اليكس وقال:الا تنحرج ابدا؟؟
اليكس :من ماذا؟
ضرب سام يده على جبهته وقال:يا الهي لا فائدة منك 
ايده جاك:صحيح
اليكس :على العموم لا تتظاهروا بحب كيتي لانني اعرف انك يا جون تعشق كات وانت يا سام تحب اليزا وانت يا جاك تحب سيرا
نظر الاولاد الثلاثه لاليكس بغضب وخجل بينما نظرت الفتيات لبعضهم بخجل 
اليكس وهو يهز يديه بعدم اهتمام:اذهبوا لموعد اليوم او اي شئ ايها الفضوليون وابقوني لوحدي مع كيتي 
ثار جاك وقال:اخررس 
جون:ايها الاحمق 
سام:ساعلمك الاحراج الحقيقي مع كيتي ايها المعتوه
نظر اليكس لهم بملل مع انه متحمس بداخله لرؤية حركتهم:ااااه(يتظاهر بالتثاؤب) انتم مملين اروني محاولتكم ان استطعتم
جون بتحدي وثقة:امهلنا اسبوعا وسنريك فيها الاحراج على اصوله
ابتسم لهم اليكس وقال:اسبوع هو ما سنبقى هنا ولكنني انتظركم
الجميع بتحد :حسنا سنريك
ثم بقوا يتحدثون الى ان تاخر الوقت ولم تذهب كات للحفله لانها استمتعت معهم 
ثم خرج من الغرفه بينما اخذ اليكس يضحك بخفوت 
سالته كيتي:لماذا تضحك اليكس؟
اليكس:هههه اريد رؤيتهم يحاولون احراجي فبالاخير انت التي ستنحرج لست انا
نظرت له كيتي بدلال وقالت:هل يرضيك ان انحرج 
هز اليكس راسه بسرعه وقال:بالطبع لا اميرتي
ابتسمت له كيتي وقالت:جيد
امسك اليكس ذقن كيتي وكاد يقبلها لولا دخول اصدقائه المفاجئ وعندما رأوه بدؤوا بالضحك والتصفير
قال جون :اوووه لقد بدا اليكس يقبلها هذا فعلا مشوق
نظر اليكس اليهم ببرود وقال:اذا ما رايكم بهذا؟؟
قبلها على فمها بسرعه ونظر اليهم بتحد بينما تلون وجه كيتي وخرجت من الصاله
جون :وااو انك جرئ ولكن مع ذلك فقد ذهبت كيتـ.
لم يستطع اكمال كلامه لان اليكس كان امامهم هم السته وكان يبدو كبيرا وهم صغار ويقول:ايها الحمقى لقد جعلتموها تذهب 
سام بخوف:ااه ااه احم انها ليست غلطتنا يا اليكس يا صديقي العزيز
اليكس بغضب:تبا لك ايها الاحمق حسابي معكم لاحقا وساريكم الاحراج على اصوله ايها الفاشلين وانا اتحداكم به 
تحمس جاك وقال:حسنا 
حرك اليكس راسه يمينا وشمالا وقال:اذن سابدا بك 
امسك راسه وراس سيرا وقربهما من بعضهما وجعلهما يقبلان بعضهما بالقوة 
ابتعدا عن بعضهما ووجههما احمر 
جاك بغضب:سحقا لك اليكس
اليكس ببرود:لقد اخبرتك انني سانتقم منك والان من يريد ان يجرب 
التفت على الاربعه الباقين ولكنه لم يجد احدا وعندما عاد ليلتفت على جاك وسيرا لم يجدهما ايضا 
هز راسه بعدم اهتمام واخذ يبحث عن كيتي بالقصر فوجدها باحدى الغرف بالاعلى وهي شاردة
اليكس بابتسامة:اميرتي اين ذهبتي
نظرت له كيتي بحنق 
نظر لها اليكس وندم على حركته لانه عرف انه قد احرجها كثيرا 
جلس اليكس بجانبها وقال :ارجوك كيتي انها اخر مره اقبلك من فمك امام احدهم ارجوك سامحيني
نظرت له كيتي ببراءة وقالت:اتعدني؟
اليكس:نعم اعدك
ابتسمت كيتي وقالت :راائع
ثم قالت:اليكس اين غرفتنا اريد ان اناام
اليكس وهو يمسك بيدها :تعالي اميرتي سارشدك اليها
ذهبوا الى احدى الغرف الكبيرة وما ان دخلوا حتى ذهلت كيتي من الاثاث الذي كان ينم عن ذوق رفيع 
جلست كيتي على السرير ونظرت الى اليكس الذي كان يمشي باتجاه السرير وقالت له:اليكس 
نظر اليها اليكس بابتسامة وقال:ماذا اميرتي؟؟
كيتي وهي تسبل بعينيها وتضع سبابتها بفمها :انا احبك كثيرا اليكس
جن اليكس وامسك كيتي من كتفيها واصبح فوقها(كالعادة>_<)
خجلت كيتي ولكنها لم تعقب
اليكس بخبث:اووه صحيح انت الان زوجتي 
خجلت كيتي واشاحت بوجهها 
نزل اليكس الى كيتي ببطء وقبلها على وجنتها 
...................
في الصباح:استيقظت كيتي وهي تدعك عينيها وتنظر الى اليكس ثم تذكرت ما حدث بينهما البارحه فاحمر وجهها وذهبت الى الحمام بسرعه 
بينما استيقظ اليكس بعد ان شعر بحركة على السرير لان نومه خفيف 
تلفت يمينا ويسارا فلم يجد كيتي فعرف انها ذهبت للحمام 
انزل راسه ليغطي شعره عيناه فتذكر ما حدث البارحه فابتسم _ولاول مره_بان عليه القليل من الخجل
وقف اليكس وتوجه ناحية الحمام ووقف امامه ينتظر كيتي لتخرج ويدخل هو 
خرجت كيتي فراته ينتظرها لتخرج وهو يتثائب 
مرت من امامه وقالت:صباح الخير
ولكن اليكس امسكها من يدها وسحبها نحوه وانزل راسه قليلا ليصبح ملاصقا لوجهها
احمر وجه كيتي قليلا بينما قال اليكس:انا لم احصل على قبلتي بعد اميرتي
نظرت له كيتي ببلاهة ثم ابتسمت وفهمت مقصده قبلته بسرعه على فمه وقالت:صباح الخير 
رد عليها:صباح النور اميرتي الجميلة 
رفعها عن الارض وهي تقول له:اااااه اليكس انزلني انزلني اليكس ارجوك
نظر اليها اليكس وغمز لها بعينه وهو يقول:لا مانع لدي ان تسبلي كل يوم اميرتي 
ارتجفت كيتي وتلون وجهها بينما ابتسم اليكس وقرب فمه من اذنها وقال:لا ازال اصر على ان جلدك ناعم جدا وشفتاك انعم اميرتي ولديك جسد جذاب.وعانقها بهدوء
بينما بقيت هي باحضانه حتى استوعبت ما قال احمرت وجنتها قليلا لكنها سرعان ما هدات نفسها وعانقته هي الاخرى وهي تبتسم
نزلت كيتي من يديه وذهبت لتبدل ملابسها 
كيتي:اليكس اخرج سابدل ملابسي
نظر لها اليكس من طرف عينه ولم يرد عليها 
كيتي :اووه اليكس هيا 
لم يرد عليها اليكس
كيتي :حسنا سابدل بالحمام
دخلت الى الحمام بينما اليكس يقول بباله:رغم ما حدث بيننا البارحه الا انها تخجل من تبديل ملابسها امامي هههه يالذكاء
ابتسم لافكاره 
خرجت كيتي بعد قليل وتوجهت نحو اليكس وجلست بجانبه وهي تقول:اممم اليكس اتمنى ان لا تنسى وعدك لي
نظر اليكس نحوها بتعجب وقال:اي وعد؟
كيتي:الا تقبلني امام احد 
اليكس بشقاوة:على فمك نعم ولكنني لم اعدك الا اقبلك على خدك او اي مكان اخر
كيتي بخجل:الييكس
اليكس وهو يظحك:اسف اميرتي ولكنني تفوقت عليك 
واستلقى على السرير
نظرت نحوه كيتي وتنهدت قائلة: اتعرف اليكس انت ماكر
نظر نحوها اليكس بشقاوة وقال:وللاسف فقد وقعت بحب هذا الماكر .
وجذبها نحوه لتصبح مستلقية بحضنه
كيتي وهي تلعب بسبابتيها تقول:اممم هذا لسوء حظي بالفعل .
نظرت نحوه بابتسامة مشرقة وقالت:ولكنني لا ازال احبك 
ابتسم لها اليكس وقال:اعلم 
نهضت كيتي من السرير وقالت:اليكس ما رايك ان ناخذ جولة اليوم في روما لم اتي الى هنا منذ زمن 
اليكس وهو يبتسم:طبعا كما تامرين اميرتي 
نهض اليكس وتوجه نحو الخزانة فتحها واخذ يبدل ملابسه ببساطة بينما احمرت وجنتي كيتي وانزلت عينيها 
انتهى اليكس من ارتداء ملابسه ونظر نحو كيتي فرآها منكسة راسها ووجنتيها حمراء
تنهد اليكس واقترب منها وقال:هيا اميرتي فلنذهب 
وقفت كيتي بسعاده وقالت:هيا 
نزلوا الى الاسفل وافطروا ثم خرجوا ليركبوا السيارة وكان اليكس هو الذي يقود 
وكيتي تجلس بجانبه
ذهب اليكس بكيتي الى افخم اسواق روما وبقوا يتسوقون هناك لمدة 3 ساعات
اليكس:كيتي ارجوووكي لقد تعبت
كيتي باستنكار:ولكننا لم نكمل 4 ساعات
خرجت عيون اليكس وقال:مااذاا 4 ساعات؟؟!!!!!!!
كيتي ببراءة :نعم
اليكس:كيتي مارايك بالعودة؟
كيتي وهي تنظر لاليكس ببراءة وتميل براسها:ارجووك اليكس ارجووك فقط ساعه واحده 
اليكس وهو يتنهد:ساعه واحده فقط 
كيتي بسعاده:طبعا 
اكملت كيتي تسوقها بينما نظر اليكس للحراس الشخصيين المساكين الذين استدعاهم بعد نهاية اول نصف ساعه لكي يحملوا اشياء كيتي 
اليكس:اشفق عليهم ولكن لا خيار اخر فانا لا اود حمل كل تلك الاشياء 
التفت وتبع كيتي 
واستمروا هكذا حتى انقضت ساعه كاملة
اليكس :هيا كيتي لقد انهينا ساعه 
كيتي بخيبة امل:ولكن بقي العديد من المحلات التي لم ادخلها 
اليكس:حسنا سناتي الى هنا لاحقا ولكن الان لناكل فانا جائع 
كيتي وهي ما تزال خائبة:حسنا
اليكس:اوه صحيح كيتي هل ستكملين الجامعه(عمرها 19 يعني بالسنة الاولى)
كيتي :بالتاكيد
اليكس:حسنا والان الى الطعام
نزلت قطرة ماء من راس كيتي 
ذهبوا الى المطاعم واكلوا ثم رجعوا الى المنزل
وفي الطريق اتصل جون على اليكس 
اليكس:اهلا جون...نحن بخير......الى البحر؟؟ساسالها.....نعم لا عليك....حسنا الى اللقاء
اغلق السماعه ونظرت كيتي له باستفهام
اليكس:دعانا جون لشاطئ عائلته هل تريدين الذهاب اميرتي؟؟
كيتي:نعم لا مشكلة لدي
اليكس بابتسامة:جيد ولكن (وضع يده واخذ يتامل امامه(رجعوا مع السائق))وقال:لا لن نذهب
نظرت كيتي له بتعجب وقالت:لما؟
اليكس بنظرات غيرة:لا اريد لاحد ان يراك بملابس السباحه
احمر وجه كيتي ولم تعقب على كلامه 
اليكس:حسنا سيكون القرار عائد اليك اميرتي هل تريدين منا الذهاب؟
اومأت كيتي براسها
اليكس وهو يتنهد:صدقيني لن تسلمي من نظرات جون وسام وجاك 
خجلت كيتي ولم ترد
اليكس وهو يبتسم :حسنا لا باس اما الان فالساعه 5 عصرا ما رايك بان نسبح بمسبح القصر
كيتي بحماس:نعم 
اليكس وهو يبتسم:رائع
وصلوا الى المنزل وبدلوا ملابسهم ونزلوا 
اليكس وهو يرى كيتي ويصفر:وااااو اميرتي هل تريدين ان يغمى علي؟؟
نظرت له كيتي بخجل وتعلقت عيناها به لقد كان يبدو وسيما جدا
اليكس:اممم اظن باننا يجب ان نذهب لنحضر ملابس سباحه جديدة لك 

كيتي بتعجب:لما
اليكس:لانني اغار عليك بالطبع 
كيتي وهي تتنهد:اااه حسنا
ذهب اليكس مع كيتي لمحل ملابس السباحه
كيتي باحراج:اليكس ساختاره انا بنفسي لا داعي لوجودك معي
اليكس:لا لا ساختار لك للغد وايضا ملابس اخرى للسباحه بالمنزل (غمز لها)
خجلت كيتي ولكنها لم ترد
اخذ اليكس يبحث ويقلب بالملابس وهو مقطب حاجبيه فجاه توقف عند احدها وهو مبتسم 
اليكس:انظري كيتي سيكون هذا للمنزل
نظرت كيتي لما بين يديه وقالت بخوف واحراج:مستحيييل لن ارتديه 
كان لونه احمر وكان افضح رداء سباحه يمكن ايجاده 
اليكس بخبث:بلى سترتدينه انني الان اتخيل شكله عليك(ظهرت فق راسه دائرة بيضاء واخذ يتخيل كيتي)
ظربت كيتي راسه بخجل (لتتبخر الدائرة)وقالت:مستحيييل
اليكس وهو يتظاهر بالحزن ويخرج من المحل:حسنا كما تريدين لقد احزنتني
خرج اليكس من المحل وهو يتظاهر بالحزن
وقفت كيتي محتاره بمكانها فهي لا تريد ازعاج اليكس كما انها لا تريد ارتداء هذا الثوب
تنهدت بضيق وقالت:حسنا انه زوجي على اية حال
اخذت الرداء وحاسبت عليه سريعا وخرجت لتلحق باليكس
نادته كيتي:اليكس
نظر لها اليكس بحزن 
كيتي وهي تشيح بوجهها خجلا:لقد اشتريته لا اريدك ان تكون حزينا مني
ابتسم اليكس وقبل وجنتها بسرعه
اليكس:رائع اممم يبدو انك سترتدين الزي الذي سبحتي به قبل ان ناتي الى هنا غدا للاسف
ابتسمت كيتي لغيرته فهي تروقها 
رجعوا الى المنزل بعد ان تنزها بروما وكانت الساعه 11 ليلا ودخلوا ليناموا
في الصباح 
ايقظت كيتي اليكس بخفه:اليكس عزيزي هيا انهض هيااا سنذهب الان للبحر
نهض اليكس ببطء وهو يتثائب:ااااااه صباح الخير اميرتي 
كيتي بابتسامة:صباح النور 
اليكس وهو يرفع حاجبه:اذا 
قطبت كيتي جبينها وهي تفكر ثم ابتسمت كانها تذكرت شيئا
انحنت على اليكس وقبلته على فمه بسرعه ونهضت وهي لا تزال محرجه فهي لم تعتد على هذا بعد ولكن اليكس لن يتركها اذا لم تفعله 
كيتي:اليكس سابدل ملابسي
نهض اليكس مسرعا 
ابتسمت كيتي لانها ظنت انه سيخرج 
ولكن حصل عكس ما توقعت فقد اقفل باب الغرفه ووقف امام الحمام وعلى فمه ابتسامة ساخره:والان اميرتي بدلي ملابسك بسرعه كيلا نتاخر 
نظرت له كيتي باحراج ولكنها تنهدت وبدلت ملابسها وهي محرجه جداا
عندما انتهت عانقها اليكس بقوة من الخلف وقال:هل رايتي؟؟انه ليس صعبا بتلك الدرجه 
كيتي:ولكنه مخجل
ادارها اليكس ناحيته وهو يبتسم:لا ليس مخجلا ابدا فانت زوجتي
ابتسمت له كيتي ثم تصنعت الغضب وهي تقول:لما لم تبدل ملابسك سنتاخر 
اليكس وهو يتظاهر بالخوف:حاضر اميرتي
ركض مسرعا جهة خزانته ولكنه التفت لكيتي وقال باحراج:كيتي اخرجي سابدل ملابسي
نظرت له كيتي لبرهة ثم سقطت على الارض وهي تضحك لانه يقلدها
ظحك اليكس معها ثم بدل ملابسه ووقفت كيتي وهي تمسح دموعها التي نزلت من شدة الظحك
احاط اليكس خصرها بيده وخرج من الغرفة معها ثم نزلوا للاسفل وافطروا ثم ركبوا السياره التي كانت حقائبهم بها (وضعها الخدم)وامر اليكس السائق بالتوجه نحو شاطئ عائلة جون الخاص!!(ترا في شاطئ خاص بالحقيقة للي ما يدرون =_=)
عندما وصلوا توقف السائق امام فله كبيره طبعا بعدما عبروا بالبوابة الرئيسية (لازم يكون في حراسة على الشاطئ عشان ما بدخل احد غير مرغوب فيه)
خرجت خادمتان وحملتا الحقيبتان بعدما حيا كيتي واليكس 
دخل اليكس وهو ممسك بيد كيتي الى غرفة الجلوس فوجد جميع اصدقائه موجودين ويضحكون وعندما راهم جون هتف:لما تاخرت يا اليكس
اليكس:لقد كنت افطر*,*
جون:هكذا اذا.
توجه ناحية كيتي وانحنى امامها واعطاها وردة وقال:ارجو ان تتقبليها اميرتي
لم يحس جون بنفسه الا وقدم اليكس فوق راسه ويوجد دائرتان كبيرتان على راسه 
نظر جون لاليكس وهو يبكي وقال:هذا مؤلم 
اليكس بغضب:انت تغازل زوجتي ايها المعتوه لديك كات اذهب وغازلها هي
احمر وجه كل من كات وجون 
سام وهو يلطف الجو:ما رايكم ان نسبح الان
وقف جون بسرعه وقال:نعم رااائع هيا بنا
ذهب الجميع وبدلوا ملابسهم
خرج الجميع ما عدا كات 
كان اليكس يبدو جذابا جدا بملابسه كما كان الفتيان ولكنه كان اوسمهم
اما الفتيات فقد كانوا جذابات فعلا لدرجة ان لا احد من الفتيان رفع عينه عن فتاته بينما كانوا ينظرون للارض بخجل
فجاه فتح الباب واطلت منه كيتي بخجل مما زادها جمالا
نظر الفتيان جميعا لها وخرجت من عيونهم قلوب
سام :وااااااو انها جمييلة
جاك بحماس:نعم نعم انها اجمل فتاة رايتها بحياتي
جون وعيونه تتحول لقلوب:كيتيييي
فجاه وقع الفتيان الثلاثة على الارض بسبب اليكس الغاضب منهم 
صرخ بهم:ايها المعتوهون انها زوجتي 
نظر الى كيتي وابتسم وقال:هيا بنا اميرتي
ابتسمت كيتي له بخجل
نظر الفتيان نحو كيتي وعيونهم تدمع 
نظر لهم اليكس وقال:حسنا ربما هذه الحركة ستحطم قلوبكم
جذبها نحوه من خصرها وقبلها بقوة من خدها
احمر وجه كيتي(ابعرف متى ما استحت*,*)بينما تحطمت قلوب الثلاثه فعلا
اليكس وهو يتقدمهم :حسنا سنسبقكم انا واميرتي الحقوا بنا ايها العشاق
خجل الفتيان والفتيات ولحقوا باليكس وكيتي الذين قفزوا بالماء
بعد ان سبحوا ولعبوا بالماء الى الليل خرجوا وبدلوا ملابسهم واخذوا يشوون وهم يظحكون
جون:ولكن حقا كيتي لقد كان الزي مناسبا عليك
ابتسمت له كيتي وقالت:شكرا
اليكس بمكر ليغيظهم:هذا لا شئ
نظر الجميع نحوه بتعجب بينما قالت كيتي بخجل:اليكس اسكت
رفع اليكس حاجبه وقال:لما لا تريدين مني اخبارهم ؟
اشاحت كيتي وجهها بخجل وقالت:هكذا
جون :ارجوك ارجوك اليكس ماذا هناك؟
نظر اليكس الى كات وقال:هيييه كات تعالي خذي حبيبك انه متطفل
خجلت كات بينما اكمل جون وكانه لم يسمع كلامه:ارجوووووك
اليكس وهو يرفع حاجبه:واغضب اميرتي كيتي لاجلك انت ؟؟!!مستحييل
ابتسمت كيتي بنفسها وقالت:هو لن يستطيع القول لانه يغار ههههه
جاك بذكاء:لقد عرفت لماذا
نظر جون نحوه بحماسه وقال:حقا !!!
جاك بخبث:اوووه يا اليكس لم اكن اتوقعك هكذا لا شك انك احضرت لكيتي رداء اخرا للسباحه لترتديه بالمنزل
اليكس وهو يظحك:هههههههههه هذا اغبى تحليل سمعته بحياتي .وفي نفسه:لقد كشفني
جاك بحماس:لا انا محق انظر لكيتي انها خجله مما يؤكد كلامي
سام:اذا توقع يا صديقي العزيز اليكس ان نزورك بالوقت اذي تكون فيه مع كيتي بالمسبح
احمرت كيتي بينما قال اليكس:انتم تـحـلمون
جاك :اذا لقد كنت محقا
اليكس بسخرية:وهل اكتشفت هذا لتوك ايها العبقري
نهضت كيتي ودخلت فهذا اخر ما كانت تتمناه ان تنحرج هكذا
تاوه اليكس وقال:سحقا لكم انها محرجة الان كيف يمكنني ان اراضيها
جون بخبث:سنساعدك اذا دبرت لنا وقتا وانتم تسبحون بالمنزل
اليكس بخوف:هل انت متاكد انه من الامن قول هذا؟؟
جون :ماذا تقصد؟
اليكس:اعني الن تغار كات او شئ من هذا القبيل ؟؟
جون وهو ينزل لمستوى اليكس لئلا تسمعه الفتيات:وهل كنت تظننا نفعل هذا مع كيتي لاننا معجبون بها ؟؟؟لا اخفي انها جميلة ولكنها لا تضاهي كات (عشانها حبيبته مو لله)
اليكس بابتسامة:هكذا اذا 
جاك بسخرية:يالذكائك
اليكس بسخرية:سوف تعطونني طريقة اراضي بها كيتي والا ساخبر الفتيات بطريقتكم .واخذ يرفع حاجبيه
سام :لن ينفع هذا معنا لانه لا يهمنا اعرفوا ام لا فهم سيعرفون قريبا
اليكس بغيض:لا يهمني لن تريا كيتي ابدا بملابس السباحة تلك ايها المعتوهيون 
ثم رفع صوته قائلا:كات سيرا اليزا هل تعرفون ان هؤلاء الثلاثه يتظاهرون بالاهتمام بكيتي لاثارة غيرتكم ؟؟
تصنم الاولاد الثلاثة بمكانهم بينما تظاهرت الفتيات بانهن لم يسمعن شيئا ولكن بان الارتباك عليهن بينما ابتسم اليكس لجون ليغيظه ودخل ليبحث عن كيتي فوجدها تجلس على الكنب بالصاله ضامة ركبتها لحضنها 
اتى اليكس من ورائها دون ان تحس واحاطها بذراعيه وقال بندم:كيتي اميرتي الجميلة اعذريني ولكن هم من اكتشفوا(كانه شئ خطير) انا لم اقل شيئا
نظرت له كيتي بطرف عينها ولم ترد عليه 
اليكس وهو يبتسم :هياا كيتي استمتعي بوقتك 
لم تجبه كيتي
اليكس:حسنا اظن اننا سنرجع للبيت حاليا
خرج الى الخارج ليخبرهم بعودته فوجدهم يحدثون بعضهم وهم يبتسمون وبابتسامات خجله 
اليكس وهو يفرك عينيه ويصرخ:ما الذي حصل هنا بحق السماء
نظر له جون وعانقه قائلا :اليكس صديقي العزيز انا احبك
ابعده اليكس عنه بقرف وقال:يع
لنعد قليلا الى الوراء بعد دخول اليكس
(توجه جون نحو كات ببطء ووقف امامها وهي تنظر له بتعجب
ابتسم لها بارتباك واقترب منها وهمس باذنها قائلا:لما اخفي ذلك؟؟ انا اعشقك كاتي
نظرت له كات بخجل بينما ابتسم هو لها 
بينما فعل الاخران نفس الشئ لكن الفرق الوحيد ان جاك قبل سيرا من خدها وهذا ما زادها احراجا)
اليكس:على اية حال سنذهب انا وكيتي الى المنزل الان
كات:لماذا لقد اتفقنا على اساس اننا سنبيت جميعنا هنا الليلة 
اليكس:اعتذر ولكن انها لا تزال غاضبة مني بسببكم والان الى اللقاء
اجابه الجميع على تفاوت :الى اللقاء...وداعا....نراكم لاحقا 
عاد اليكس الى كيتي فلم يجدها فعرف انها سبقته للسياره وعندما دخل للسياره وجدها تجلس بصمت اقترب منها ليجلس بجانبها لكنها ابتعدت عنه قليلا 
لاحظ اليكس هذا فشعر بالحزن والاسى بان هذا في عينيه ولاحظته كيتي واشفقت عليه ولكنها قست قلبها لكي يتعلم الا يحرجها امام احدهم مره اخرى
اليكس:ارجوك كيتي سامحيني
كيتي:.........
اليكس بتاثر:كيتي ارجوك
كيتي:.............
اليكس :كيتي اميرتي الجميلة الرقيقة انها اخر مره
ابتسمت كيتي بداخلها ولكنها لم تزل تعبير البرود من الخارج
اليكس:اسمحي لي بطلب واحد اذا
لم تكلف كيتي نفسها عناء الرد عليه
وضع اليكس راسه بحجرها وقال:ارجو ان لا ترفضي هذا 
اغمض عينيه ونام ولكنه لم يشعر بيد كيتي تداعب شعره فعرف انها غاضبة منه
ندم اليكس على فعلته حقا 
حتى انهم عندما وصلوا الى القصر نزلت بسرعه وتوجهت للغرفه ونامت بملابسها 
دخل اليكس للغرفه فوجدها نائمة كره ان يزعجها فذهب لينام على الاريكة
في الصباح
استيقظت كيتي من نومها واخذت تنظر حولها استغربت لانها لم تجد اليكس ولكنها عندما وقفت وجدته مستلقيا على الكنبة ونائما عليها 
ابتسمت كيتي لشكلة فقد كان يبدو جذابا بشعره الغير مرتب وطريقة نومه المضحكه ولكنها حزنت لانها وجدت اثارا سوداء تحت عينيه فعرفت انها من السهر
قبلته على عينيه بهدوء وبدلت ملابسها التي كانت عليها منذ البارحة ونزلت لتشرب كوبا من الشاي
طلبت كيتي من الخادمه ان تعد لها كوبا من الشاي وجلست تقرا احدى المجلات بهدوء 
بعد قليل دخل اليكس ورأى كيتي تشرب الشاي وتقرا المجلة بهدوء
جلس اليكس بجانبها وقال بمرح:اميرتي لم احصل على قبلتي 
نظرت نحوه كيتي بطرف عينها ثم ارجعت وجهها للمجله بدون ان ترد عليه
اليكس:ارجوك يا كيتي هذا يكفي انك تعذبينني
كيتي:............
وضع اليكس راسه بين يديه اخذ يحرك شعره بسرعه 
رفع راسه ثم قال بحزن:كيتي اميرتي الجميلة ارجوك سامحيني لم اكن انوي الكلام ولكن
قاطعته كيتي ببرود قائلة:هذه ثالث مره تخطئ اليكس ودائما ما تعتذر وتعدني وانا اصدقك ولكنك لا تفي بوعدك
اليكس وهو يتنهد بالم:معك حق انا المخطئ
لم ترد عليه كيتي بينما سكاكين تنغرز بقلب اليكس حزنا وندما لما فعله بكيتي
بعد حوالي 10 دقائق على هذه الحال اغلقت كيتي المجله بقوة 
نظر نحوها اليكس بامل فوجدها تبتسم له وتقول:اظن هذا كافيا ولكن اياك ان تعيدها
ابتسم اليكس بفرح وعانقها وكانه غير مصدق وقال بلهفه:حااااضر اقسم لك انني لن اعيدها 
ابتسمت له كيتي
ابتعد عنها اليكس وقال:اذا؟
نظرت له كيتي
اليكس بشقاوة:انا لم احصل على قبلتي بعد اميرتي الجميلة
تنهدت كيتي وقالت:ااه منك الا تنسى ابدا ولكن ...انت تستحقها
قبلته على فمه ولكنها لم تستعجل هذه المرة كالعاده 
بعد قليل ابتعدت عنه وهي خجله وقالت:يمكنك اعتبارها كاعتذار عن مافعلت
نظر لها اليكس وقال:هذا لا يعد اعتذارا يا اميرتي هذه القبلة من المفترض ان احصل عليها يوميا 
نظرت له كيتي بحيرة وهي تقول:اذا كيف اعتذر لك؟؟
اليكس بخبث:هل تعدينني بتنفيذ ما ساقوله لك؟؟
كيتي وقد قتلها الفضول:نعم
اليكس ببساطة:ارتدي ثياب السباحه التي احضرناها البارحة
تصلبت كيتي مكانها ولكنها سرعان ما قالت:لا انه محرج
نظر لها اليكس باستنكار 
امسك بخشمها برقه باصبع السبابة والذي بجانبه(اللي بالنص ما اعرف اسمه)وقال:
اليكس:انت زوجتي لا يجب عليك ان تخجلي من ارتداءه امامي 
كيتي بارتباك :لا انه فعلا محرج
اليكس:هيااا كيتي وماذا بالامر انا الذي ساكون معك وليس احدا اخر
كيتي :وهذا ما يربكني اكثر
اليكس وهو يرفع حاجبيه:اذا؟؟
كيتي باستسلام:حسنا ساذهب لارتداء ذلك الرداء السخيف
ابتسم اليكس وقال:انتظرك بالمسبح

ذهب اليكس الى المسبح وبدل ملابسه هناك:في خزانه قريبة من المسبح يوضع بها ملابس السباحه )
بدل اليكس ملابسه وهو ينتظر كيتي 
بعد قليل سمع صوت كيتي تقول باحراج كبير:ا اممم انا هنا 
نظر اليكس لها وفغر فاه !!!!
اسرته بشكلها هذا وبوجنتيها المتوردتين ووقفتها الخجله والمرتبكة ومنظرها بذلك الزي جعله يتجه اليها بسرعه ويعانقها
خجلت كيتي من فعله هذا فقد كان عاري الصدر وكانت هي شبه عاريه اي ان صدره كان ملاصقا لبطنها بدون شئ بينهما 
اغمضت كيتي عينيها بخجل 
اليكس :ما الذي فعلته بي كيتي؟
لقد سحرتني بطيبة قلبك وبخجلك وبجمالك .ثم اكمل بهمس:صدقيني انا لا شئ بدونك
وقفت كيتي وهي تستمع لغزله بها بصمت وبالاخير عانقته بعد تردد 
بعد قليل ابتعد اليكس عنها ونظر لها بحب استشعرته كيتي من عينيه ابتسم لها اليكس وقبلها بشغف بادلته هي القبلة 
ابتعدت عنه بعد قليل وهي خجله وقالت:حسنا اليكس اريد ان اسبح 
اليكس بخبث:لا حاجة لذلك 
كيتي:ارجوووووووووك اليكس 
اليكس وهو يرفع حاجبه الايمن :لا لا 
كيتي وهي تضع يدها على صدره بدلال :اليكس عزيزي ارجووك 
ابتسم اليكس وقال:حااضر اميرتي كم كيتي لدي
ذهبوا وسبحوا 
وعندما انتهوا كانت الساعه 2 الظهر (المسبح داخل البيت يعني داخلي مو خارجي)
(فيه واحد ثاني خارجي)
خرجوا من المسبح وبدلوا ملابسهم
اليكس:اذا اميرتي ما رايك بان نذهب للسينما؟؟
كيتي بحماس:نعم نعم هذا ممتع
اليكس وهو سعيد لفرحها: هيا بنا اذا
ذهب اليكس مع كيتي وكان هو الذي يقود السياره وصلوا الى السينما واقف اليكس السياره بالمواقف ونزلوا
بالداخل:
اليكس:كيتي اميرتي انتظريني بالداخل ساحضر المشروبات واتي اليك
كيتي بابتسامة:حاضر
ذهبت كيتي للداخل بينما احضر اليكس المشروبات والفشار وعندما دخل الى الداخل ذهب وجلس بجانب كيتي 
كيتي:اذا ما هو الفيلم اليكس؟
اليكس :انه فيلم كوميدي
كيتي بابتسامة:رائع
بدا الفيلم واخذت كيتي بالضحك كثيرا بينما كان اليكس يتاملها وهي تضحك ويبتسم كلما ضحكت (اهبل)
انتهى الفيلم وكانت الساعه 4:30 يعني استمر لمدة ساعتين 
خرجت كيتي وهي تبتسم بشده واليكس ورائها فرح لفرحها 
كيتي وهي تبتسم لاليكس بحماس:اليكس هل يمكننا ان ندخل فيلما كوميديا اخر
اليكس :ولكن كيتي الان....
نظرت له كيتي بتلك النظرة البريئة قبل ان يكمل كلامه 
تنهد اليكس بقلة حيلة وقال:انت تعرفين انني لا استطيع ان اقول لك لا عندما تنظرين لي هكذا 
ابتسمت له كيتي وقالت:راائع 
ابتسم اليكس لها وقبلها بسرعه على وجنتها وقال:انا سعيد لفرحك اميرتي
ابتسمت له كيتي بشدة(يعني كشرتها شاقه الحلق ) 
امسك اليكس يدها وذهب ليقصوا التذاكر ووجدوا فيلما كوميديا فدخلوه
استمر هذا الفيلم كذلك لساعتين ونصف فاصبحت الساعه7 مساء
كيتي بحماس:اليكس الى اين سنذهب الان؟؟
اليكس:الى اي مكان تريدينه اميرتي الجميلة 
ابتسمت كيتي باستمتاع فاليكس يدللها كثيرا وهذا يعجبها جداً
كيتي وهي تضع سبابتها اسفل ذقنها:امممم ما رايك بان نذهب ونمشي على البحر الان ان الجو رائع؟؟
اليكس وهو ينزل وجهه لمستواها ويلصق جبهته بجبهتها :هل يمكنني رفض طلب اميرتي الجميلة 
كيتي بدلال:لا لا يمكنك
اليكس بسخرية:ياللثقه 
كيتي بغرور:الا يحق لي ان اكون واثقه من نفسي 
اليكس بغرور اكبر :مادمت زوجتي فبالتاكيد يحق لك
ابتسمت كيتي وعانقته وقالت:اعرف هذا
ابتسم لها اليكس هو الاخر 
ابتعدت عنه كيتي وقالت:هيا الن نذهب؟؟
اليكس:بلى هيا بنا
ذهبوا الى شاطئ البحر
نزل اليكس ومعه كيتي من السياره وتوجهوا للبحر بصمت 
وقفت كيتي امام البحر وهي تبتسم(كانوا بالليل صح البحر مظلم بس الجو كان حلو)
فجاه 
عانقها اليكس من الخلف بقوة ووضع راسه على كتفها 
ابتسمت كيتي وامسكت بيديه (حسيت اني اشوف فيلم تايتانيك )tongue
كيتي :اليكس
اليكس:ماذا اميرتي؟
كيتي بدلال:ارجووك اليكس ارجووك ما رايك ان ناتي الى هنا غدا صباحا سيكون الجو رائعا 
اليكس :بالطبع اميرتي كما تامرين
ابتسمت كيتي مره اخرى 
قالت كيتي ببراءة وهي تلتفت له:اليكس
نظر اليها اليكس نظرة سحرتها:ماذا اميرتي؟
كيتي:احبك كثيرا 
ابتسم اليكس وعانقها:اعرف هذا وانا احبك اكثر 
ابتسمت كيتي واغمضت عينيها وقالت:اليكس اريد ان انام
اليكس بتعجب:لكن الوقت لا يزال مبكرا انها 7:30 الان
كيتي وهي تتثائب:اعرف هذا ولكنني لم انم جيدا 
اليكس بخبث:طبعا لم تنامي جيدا لانك لم تنامي بين احضاني هذه الليلة اميرتي 
كيتي بخجل:اظن ذلك 
ابتسم لها اليكس وحملها
كيتي بخجل وهي تحرك ذراعيها:هيييييه اليكس انزلني مالذي تفعله؟
اليكس ببراءة:مابك ؟؟الم تكوني متعبه وتريدين النوم اذا دعيني احملك الى السياره 
كيتي باستسلام:حسنا
حمل اليكس كيتي الى السياره بينما كانت هي تتشبت بملابسه وهي خجله 
وضع اليكس كيتي على المقعد الذي يكون بجوار السائق
وذهب لمقعده وقاد السياره الى ان وصلوا الى المنزل وقد كانوا صامتين طوال الطريق
عندما وصلوا نزل كل من اليكس وكيتي من السياره ولكن اليكس اسرع وحمل كيتي
كيتي بخجل:اليكس مالذي تفعله الان؟
اليكس:انتي متعبه لذا اسكتي ولا تعترضي
تنهدت كيتي باستسلام تعرف انه لن يفيد مهما اعترضت 
دخل اليكس لغرفة النوم ووضع كيتي على السرير 
كيتي وهي تنظر لاليكس
كيتي:اليكس عزيزي
نظر لها اليكس بحنان:ماذا اميرتي
كيتي وهي تسبل بعينيها:اردت ان اقول لك شكرا زوجي العزيز 
ابتسم اليكس لها بخبث :اوه لا داعي للشكر
..............
احم احم 
في الصباح
استيقظت كيتي واخذت تتثائب 
تذكرت ما حدث البارحه فابتسمت بخجل 
قبلت اليكس على وجنته بسرعه ونهضت وغيرت ملابسها 
وعندما انتهت وجدت ان اليكس يفرك عينيه بنعاس
اليكس:كيتي هل تعلمين؟
نظرت له كيتي:اعلم ماذا؟؟
اليكس بشقاوة:لقد نمت افضل نومة بحياتي انها الليلة الافضل بلا منازع 
ابتسمت كيتي له بخجل وقالت:حسنا علي ان افطر انتظرك بالاسفل
اليكس:حسنا سالحق بك الان
ومر الاسبوع هكذا وطبعا تخلله زيارات من اصدقاء اليكس
اخر يوم في المطار 
كان اليكس يمسك بيد كيتي وهو يودع اصدقائه
جون :اذا وداعا اليكس كيتي
اليزا بخبث:وداعا سيدة الكساندر
نظرت لها كيتي بابتسامة خجوله وقالت:وداعا
ودع اليكس وكيتي اصدقائهما وركبا في الطائرة
 ↤

قصص رومانسية جريئة - الفصل الثامن

اليكس وهو يضع راسه على حجر كيتي بالطائرة :اذا اميرتي هل انت متاكده انك تودين الذهاب لليابان ؟؟(بروح معهم>_< )كيتي بابتسامة:نعم انا احبها كثيرا
وقف اليكس وامسك بذقن كيتي والصق انفها بانفه وقال:وانا ايضا احبها ولكن ليس اكثر منك اميرتي
ابتسمت له كيتي بخجل بينما بقي اليكس فترة على هذه الحال يتامل عينيها ثم سرعان ما قبلها بخفه على شفتيها وارجع راسه لحضنها وغط بنوم عميق 
استغرقت الرحله حوالي 9 ساعات
استيقظ اليكس بعد نصف ساعه من نومة بسبب المطبات الهوائية فوجد نفسه نائما بحضن كيتي وهي تداعب اطراف شعره
كيتي وقد انتبه انه استيقظ:اوه اسفه هل ايقظتك؟؟
اليكس بابتسامة:لا ابدا 
ثم اكمل :اوه بالمناسبة كيتي ما رايك ان ننام الان لانني اشتقت للنوم بين احضانك اميرتي
ابتسمت له كيتي بخجل وقالت:كما تريد 
ذهبا الى غرفة النوم وعانق اليكس كيتي بقوة وهما على السرير ونام وهي بين احضانه كما نامت كيتي 
بعد مرور 7 ساعات استيقظت كيتي(صباح الخير)
كيتي تتثائب:ااااااه(تنظر لاليكس )انه يبدو وسيما وهو نائم ههههه
انحنت عليه وقبلته من فمه ولكنها عندما ارادت ابعاد راسها تفاجات بان اليكس يثبت راسها فاصبحت لا تستطيع تحريكه وبقوا على تلك القبلة لمده طوييلة ^^"
بعد ان ابتعدت كيتي عنه 
قالت بخجل :منذ متى وانت مستيقظ
ابتسم اليكس وقال:من نصف ساعه ولكنني استمعت برؤيتك نائمة بحضني 
خجلت كيتي وذهبت للحمام دون ان تقول اي شئ بينما ابتسم اليكس بخفه وبدل ملابسه لانها تجعدت
خرجت كيتي بعد قليل وهي مبتسمه 
اليكس:اذا يا عزيزتي الى اين تريدين ان نذهب اولا بطوكيو؟
كيتي :اممم ما رايك ان نقسم مكوثنا هناك لاسبوعين اسبوع بطوكيو واسبوع باوساكا
اليكس:كما تريدين اميرتي 
ابتسمت كيتي براحه وذهبت لتجلس بجانب اليكس بالصاله الصغيره واسندت راسها على كتفه وهي مبتسمه
ابتسم اليكس لها بحنو كبير فجعلها تستلقي على الكنبة بينما كيتي تنظر له باستغراب ووضع راسها على حجره وقال:هل يمكننا تبادل الاماكن؟
ابتسمت له كيتي وقالت:طبعا 
اغمضت كيتي عينيها بينما اخذ اليكس يمسح على راسها بلطف 
نامت كيتي على حضنه(ما تشبع نوم)ابتسم اليكس ووقف عن المسح على راسها لتنام براحه 
بقى على هذه الحال لمدة ساعة وهو يتامل وجه كيتي بكل قسماته كانه يريد حفظه 
بدات كيتي تفتح عينها ببطء فوجدت اليكس يتاملها 
احست بالحرج من نظراته فهي لا تحب بان يدقق بها احد هكذا
نهضت من على حضنه واخذت تتثائب
كيتي:اليكس عزيزي كم بقي ؟؟
اليكس:بقي حوالي ساعه ونصف 
كيتي بملل:هذا ممل
اليكس:اممم ما رايك بان نكسر الملل
كيتي:كيف؟؟
اليكس:امممم هل تلعبين ضدي ورق؟؟(اونو^^)
كيتي:حسنا ولكنني سافوز عليك
اليكس بتحد:سنرى
لعبوا 10 مرات واليكس يفوز بكل مره وكيتي تزداد حنقا 
بالاخير واتتها فكرة فلعبت وعندما تبقى لها ولاليكس ورقه واحده انحنت نحوه وقبلت خده ونظرت بسرعه نحو ورقته دون ان ينتبه فكان رقم 2 لونها اصفر *,*
قطب اليكس جبينه بعد حركة كيتي ولكن الوقت لم يسعفه لسؤالها لان كيتي كانت قد وضعت ورقتها وفازت بالفعل
وقفت كيتي وهي تقفز :هيييه هيييييه لقد فزت
نظر لها اليكس وهو مصدوم ثم سرعان ما تحولت ملامح وجهه للغضب وقال:كيتي ايتها الغشاشة لقد كشفتك
نظرت كيتي نحوه ومدت لسانها بطريقه طفولية وهي تقول:لم يطلب منك احد ان لا تفعل شيئا
ابتسم اليكس بخبث وقال:وافوت قبلة رائعه منك؟؟مستحيل
ابتسمت كيتي وقالت:اذا انها طريقه مضمونه 
اليكس وهو يضحك:نعم
طرق الباب فقال اليكس :ادخل
دخل الحارس وقال:سيدي لقد وصلنا لطوكيو
اليكس:حسنا اخرج الان
الحارس باحترام:حاضر
انحنى الحارس ثم اغلق الباب خلفه 
بينما وقف اليكس وقال:هيا بنا اميرتي لنغير ملابسنا 
كيتي بسعاده:هيا 
وهكذا استمر الحال معهم يتنقلون من مدينة لاخرى الى ان انقضت 3 شهور بسرعه بالنسبة لاليكس وكيتي وببطء بالنسبة لاهلهم
بعد 3 شهو كانت اليكس وكيتي يقفون امام بيت اهل اليكس ليزوروهم وايضا لان والدي كيتي ودون كانوا هنا 
فتح باب الصاله فجاه ودخل اليكس وهو ممسك بيد كيتي ويقول:لقد عدنا
ابتسم الجميع بفرح ودمعت عينا السيدة سوزان وهي تعانق ابنتها بقوة وكذلك بكت كيتي فقد اشتاقت لوالدتها ولوالدها ولدون كذلك *_*
سلمت كيتي على الجميع وكذلك فعل اليكس وجلسوا بجانب بعضهم
السيدة ساندرا بفرح:اذا كيف كانت رحلتكم؟
كيتي بحماس:لقد كانت رائعه 
دون بمكر:طبعا ستكون رائعه لانها مع حبيبك اليكس
خجلت كيتي وانزلت راسها بينما نظر اليكس لدون والباقين يضحكون وقال:نعم حبيبها وزوجها الديك مانع.ومد لسانه له بطريقه طفولية
ضحك دون عليه 
اخذوا يتجاذبون اطراف الحديث
التفت اليكس لكيتي فوجدها تغمض عينيها ببطء ثم تفتحها بسرعه
ابتسم اليكس وقال للجميع: حسنا الى اللقاء
السيدة سوزان بحزن:ولكننا لم نشبع منكم بعد
اليكس وهو يشير ناحية كيتي:ستنام كيتي الان لم لا تزوروننا غدا؟؟
السيد توماس:هذا جيد اذا سنزوركم غدا
دون بخبث:ولن ناتي بالصباح الباكر بالطبع 
نظر اليكس نحوه وغمز له بشقاوة وقال:انت تعجبني احيانا يا دون هههه
ضحك دون مع اليكس بينما لم تنتبه كيتي لما يقولانه لانها غطت بنوم عميق فوق الكنبه 
نهض اليكس لها وحملها بخفه وقال:اذا تصبحون على خير 
الجميع بتفاوت:تصبحون على خير ...الى اللقاء
ذهب اليكس ودخل السيارة (كان السائق اللي يقود السياره)جعل كيتي جالسه بحضنه (ظهرها ملاصق لبطنه)ووضع راسه على كتفها وقبل خدها برفق 
بقوا على هذه الحاله الى ان وصلوا للمنزل
فتح السائق الباب لاليكس فنزل الاخير وهو يحمل كيتي وتوجه نحو غرفتهم
بدل اليكس ملابسه وبدل لكيتي ملابسها(تعودت كيتي عليه**") واستلقى بجانبها وهو متعب
استيقظ اليكس في الصباح بسبب هزه عنيفه على السرير 
فتح عينيه بانزعاج فوجد كيتي تنهض بسرعه وتتجه للحمام وهي ممسكة بفمها
لحق اليكس بها بخوف وراها تستفرغ بالحمام وهي تكح 
قلق اليكس وذهب لها واخذ يطبطب على ظهرها بهدوء ليخرج ما ببطنها (عشان ما يعلق شئ بحلقها الظاهر) واستمروا على هذه الحال الى ان توقفت كيتي وغسلت فمها ونظرت نحو اليكس وقالت:اليكس احس بالدوار لا ادري لماذا 
اخذت تترنح بمشيتها وكادت تسقط لولا اليكس الذي ضمها اليه قبل ان تسقط وهو خائف عليها 
ذهب اليكس الى الغرفه وبدل ملابسه وساعد كيتي بتبديل ملابسها 
كانت كيتي محرجه جدا من الوضع ولكنها لم تستطع الاعتراض
حمل اليكس كيتي بسرعه بين يديه وذهب للمستشفى بسرعه(كان هو الذي يقود)واليكس على المقعد الذي بجانبه وكان يسترق نظرة لها بين فترة وفترة 
وقف بسرعه امام المشفى ونزل وهو يجمل كيتي وادخلها للفحص وكان ينتظر خارجا وهو قلق
بعد قليل خرجت له الطبيبة وهي تبتسم 
نظر لها اليكس وقال بامل:هل هي بخير؟؟
الطبيبه:نعم انها بخير وكذلك انها حامل 
وقف اليكس وهو يفتح فمه على الاخر صرخ بفرح:حقا؟؟؟
الطبيبه بفرح (تعودت تتصرف مع الناس بطيبة):نعم انها حامل بالشهر الثاني 
ابتسم اليكس وهو يدور حول نفسه بفرح ولكنه توقف بسرعه وقال:هل يمكنني رؤيتها الان؟؟
الطبيبة:نعم طبعا ولكنني لم اخبرها لتخبرها انت وكذلك يجب عليك العناية بها جيدا لان جسمها ضعيف 
امسك اليكس بيدها وقال بامتنان:شكرا شكرا لك ساضعها بعيني ولكن ما هو جنس المولود؟
الطبيبه:سنعرف هذا بالشهر الخامس(صح علي ولا لا؟؟) 
ابتسمت له الطبيبه بينما دخل اليكس بسرعه لكيتي فوجدها مستلقيه على السرير ووجهها متعب ولكنها مع ذلك كافحت وابتسمت له وقالت:ماذا قالت لك الطبيبة؟؟
اليكس بفرح بعد ان قبل جبهتها بقووة: تقول بان كيفين او ساندي قادم بالطريق
نظرت له كيتي بصدمة وقالت:حقا؟؟
اليكس بسعاده :نعم 
كيتي وهي تضع يدها على بطنها وتبتسم بحنان:رائع ساكون اما عما قريب
اليكس وهو يجلس بجانبها:وانا ساكون ابا لا استطيع تخيل هذا
كيتي بسعاده:صحيح 
اليكس وهو يضرب جبينه:اوه صحيح ان اهلنا ببيتنا
كيتي بتعجب:لما
اليكس بابتسامة:لم يشبعوا منك 
ابتسمت له كيتي 
اخرج اليكس هاتفه واتصل على دون وقال :اهلا دون اين انتم؟........اوه جيد لا تتوجهوا لبيتنا تعالوا لمشفى-------- .......... نعم نحن ننتظركم هنا بالغرفة رقم546.........لا تقلق لم يحدث شئ .........حسنا نحن بانتظاركم الى اللقاء
اغلق اليكس السماعه ثم اتصل على كارلا واخبرها بان ياتوا للمشفى واعطاها رقم الغرفه(حجز هذي الغرفه لكيتي عشان ترتاح فيها اول اسبوعين الين ما يتحسن جسمها )(لم يتصل على احد والديهم لكي لا يتعبهم ويرتفع ضغطهم قلقلا على ابنائهم)
اخذ اليكس يتحدث مع كيتي بفرحه 
بعد قليل اُقتُحِمَتْ الغرفه وبدات عاصفه من الدموع 
لقد كانت السيدة سوزان التي بكت ما ان رات كيتي على السرير وجسدها موصول بالاسلا(كلها مغذي وخرابيط ثانيه ^_^)
السيدة سوزان وهي تعانق ابنتها:ااااه يا ابنتي ما الذي حصل لك؟؟
خجلت كيتي ولم تستطع الرد بينما قال اليكس:انه الطفل الشقي لقد اتعبها قليلا 
تصنم كل من السيد نيك والسيدة سوزان ودون قليلا الى ان استوعبوا الموضوع فهتفوا بسعاده وعانقوا كيتي ماعدا دون لكي لا يضيق على والديه لكن ما ان ابتعدوا عن كيتي عانقها وقال:اذا اهذا اول الخمسين؟
ابتسمت له كيتي بخجل(مسكينه احسها بتصفقهم)
ابتسم اليكس وفضل ان يخرج قليلا ليتركهم لوحدهم
خرج اليكس وبقى ينظر اهله بالخارج 
راى كارلا وورائها والديه وهم يركضون بسرعه
تظاهر اليكس بالحزن وعندما راته السيدة ساندرا قالت:مالذي حصل لكيتي؟
اليكس وهو يشيح بوجه بحزن :انها ....انها ...(نظر نحوهم بسعاده وقال)حامل
هتفت السيدة ساندرا بسعاده وكذلك كارلا التي دخلت مع والديها بسرعه ليسلموا لى كيتي بينما ذهب اليكس ليحجز غرفة لكيتي وينهي اجراءات المشفى
عندما عاد بقوا يتحدثون الى ان جائت الساعه 11 ليلا واتت الممرضه لتخرجهم 
سلموا على كيتي ووعدوها بالقدوم صباحا
عندما خرجوا نزع اليكس سترته 
(كان يرتدي جينز وتيشيرت ابيض وفوقه جاكيت ازرق من النوع الفخم )
وجلس على حافة السرير بجانب كيتي 
كيتي بتعجب:الن تذهب؟
اليكس :لا اميرتي سانام معكما الليلة 
نظرت له كيتي باستفهام ثم ابتسمت كانها فهمت 
بقى اليكس يمسح على شعرها الى ان تامد انها نامت فقبلها على وجنتها بهدوء
وذهب لينام على الاريكه *,*
في الصباح(الساعه1 الظهر)فتح باب الغرفه فدخلت السيدة سوزان وخلفها دون(كان السيد نيك بالعمل )
عندما راوا اليكس نائما على الاريكه ابتسمت السيدة سوزان بحنو كبير ذهبت اليه وغطته بسترته 
دون بفرح:اتعلمين يا امي انا غير مصدق بانني ساصبح خالا هذا ممتع 
السيدة سوزان بابتسامة:نعم ولكن الاجمل من ذلك ان تكون ابا
نظر لها دون بخجل كانه فهم مقصدها وقال:اظن انه لا باس بذلك 
نظرت له السيدة سوزان بسعاده:حقا؟؟
دون بارتباك:نعم ولكن ليس الان عندما تتحسن كيتي ساخطبها
السيدة سوزان :رائع 
وقف دون امام اليكس وضرب راسه بسرعه 
استيقظ اليكس بسرعه وقال:مالذي حدث .واخذ يتلفت
ضحك دون عليه وقال:ههههههههههه انك مضحك 
اليكس بانزعاج:سحقا لك 
التفت ووجد السيدة سوزان قبل راسها وقال:صباح الخير خالتي
السيدة سوزان بابتسامة:صباح النور
ذهب اليكس وغسل وجهه ثم تذكر انه لم يتصل باصدقائه فخرج مسرعا قبل ان ينشف وجهه بسرعه
كان يمشي بالممرات ليخرج للخارج وكانت عيون الجميع متعلقه 
كان شكله جذابا بشعره المبلل الغير مرتب وكذلك قميصه الغير مرتب 
لم يبال اليكس بهم بل خرج الى الخارج وطلب رقم جون
بعد 3 رنات رد عليه جون بانزعاج وقال:ايها المعتوه اتعرف كم الوقت عندنا 
اليكس بسعاده:اسف ولكن لدي خبر مفرح
اعتدل جون بجسلته وهو يتثائب وقال:ما هو 
اليكس بسعاده:ساصبح ابا عما قريب
جون بفرح:حقا؟؟ هذا رائع كم انت محظوظ 
اليكس بفرح:اجل اعلم هذا 
جون:اذا ساخبر باقي الاصدقاء وسناتيك الان في اي مستشفى انت ؟؟
اليكس:مستشفى..... غرفة رقم......
جون:حسنا احسب 9 ساعات وسنكون عندك
اليكس :انا بانتظاركم
رجع اليكس الى كيتي التي كانت تبتسم وتتحدث مع والدتها ودون وهم يضحكون 
دخل اليكس للغرفه وقال:كيف حالك اميرتي الان؟؟
كيتي:بخير واريد ان اخرج
اليكس:مستحييل
كيتي :ولكن المكان ممل هنا 
اليكس ببساطة:فلتعتادي عليه
اخذت كيتي تتمتم بكلمات غير مفهومه من الغيظ بينما اخذ اليكس يضحك عليها غمزت السيدة سوزان لدون ففهم عليها وخرجوا من الغرفه ليدعوهم لوحدهم
تبع اليكس السيدة سوزان الى ان اغلقت الباب ورائها واقفل الباب وتوجه لكيتي بهدوء
ووضع راسه فوق راسها وقال:انت الان مدينة لي بقبلتين قبلة البارحه وقبلة اليوم اميرتي
كيتي بمكر:مستحيل
امسك اليكس بكتفها بخفه ولكنها تاوهت (كذابة )فابعد اليكس يديه بسرعه وقال:هل تالمت اميرتي؟؟
كيتي بالم زائف :قليلا
اليكس:حسنا يبدو انني ساعفيك من كل شئ هذا الاسبوع
كيتي وهي ترفع يديها بسعاده:هيييييه راائع
نظر لها اليكس بشك فتداركت نفسها وتاوهت وهي تنزل يديها
اقترب اليكس منها وهمس باذنها:ولكن صدقيني سيكون الثمن باهظا جدا عند خروجك اميرتي 
لمس اليكس بطن كيتي باصبعه واخذ يحرك اصبعه ويقول:كيفين هل تسمعني انا والدك رد علي .تتظاهر بالانزعاج وقال:ايها المعتوه اجب ساريك عندما تخرج
لم تستطع كيتي الاحتمال فضحكت وضحك اليكس معهابعد قليل دق الباب
ذهب اليكس وفتحه فوجد كارلا ووالدته معها 
سلم عليهم اليكس ودخلوا ليسلموا على كيتي ودخلت معهم والدة كيتي ودون
بعد ساعتين وصل كل من السيد توماس والسيد نيك 
وبقوا يتحدثون ودون يرمي كلاما محرجا كل قليل فتنحرج كيتي ويستمتع اليكس(نذل>_<)
عندما اتت الساعه 10:30 ليلا طرق الباب
اليكس:ادخل 
دخل اصدقاء اليكس وسلموا على والدي اليكس ووالدي كيتي وعلى كارلا ودون 
عانق جون كارلا وقال:اووه اهلا كارلا لم ارك منذ زمن
شعر دون بالغيرة وداس على قدم جون بقوة
جون وهو يقفز على قدم واحده ويمسك الاخرى بيديه:اااه تبا لك الم يكن بامكانك ان تقول انها حبيبتي وانا لا اسمح لك بمعانقتها بدلا من ضربي
خجلت كارلا ودون
بينما ضحكت كيتي على دون 
(الغرفة كانت اكبر غرفة بالمستشفى كانت اشبه بجناح فيها حمام واسع وغرفه بيضاء كبيييره)
اصحبت الساعه 11 واتت الممرضه لاخراجهم ماعدا اليكس الذي نام مثل ليلة البارحه
استمر الحال هكذا لباقي الاسبوع ياتي هذا ويضحك هذا ويذهب هذا 
وفي يوم خروج كيتي
كان الجميع ينتظرون كيتي واليكس بقصرهم
اليكس بعد ان انتهى من ارتداء ملابسه:هيا يا اميرتي ارتدي ملابسك بسرعه
كيتي باحراج وهي تلعب بشعرها:هل يمكنك مناداة الممرضه
اليكس بخوف:هل تشعرين بالالم كيتي؟
كيتي بسرعه :لا لا ولكن اريد منها ان تساعدني بتبديل ملابسي
ابتسم اليكس بخبث وقال:هذا هو ثمن اراحتك لاسبوع ساساعدك انا
كيتي وهي تجلس على السرير بخجل ووجهها اصبح احممر:مستحيييل هذا مخجل للغاية
اليكس وهو يتنهد:اوووه كيتي لا تنسي بانني زوجك لا مشكلة بذلك .
ثم اردف بشقاوة:ثم انها ليست اول مرة اساعدك بارتداء ملابسك 
تذكرت كيتي يوم دخولها للمشفى وكيف ان اليكس البسها واغلقت وجهها بيديها وهي تهز راسها بقوة 
ابتسم اليكس واقترب منها وقال:عنيده
ساعدها اليكس رغم اعتراضات كيتي المستمرة ولكنه تظاهر بانه لم يسمعها واخذ يساعدها
عندما انتهوا
اليكس :ارايتي هذا ليس مخجلا
مدت كيتي فمها للامام واخذت تتمم بكلمات كثيرة بخجل وغضب سمع اليكس من بينها:احمق 
ابتسم اليكس وهو يقبل وجنتها بشقاوة وقال:اجل انا اكبر احمق لانني وقعت بحبك
تنهدت كيتي وقالت:هيا الن نذهب
اليكس وهو ينهض:بلى هيا بنا 
كادت كيتي ان تركض للسياره ولكن اليكس امسك يدها وجذبها نحوه ليحملها
كيتي بخجل:اليكس انزلني
اليكس ببساطة:لا اذا انزلتك ستركضين واذا ركضتي ستسقطين واذا سقطتي سيتاذى كيفين 
كيتي وهي تزفر بضيق:اذا انت لست خائفا علي من الاساس
ابتسم اليكس وقرب وجهها له واخذ يداعب طرف انفها بطرف انفه قال بمكر:هل تغارين ؟
لم ترد عليه كيتي ولكنها سرعان ما همست باذن:ارجوك اليكس انزلني هناك الكثير من الناس ينظرون لنا
اليكس :دعيهم ينظرون زوج يحمل زوجته هل بهذا شئ؟
لم ترد كيتي وانما اكتفت باغلاق عينيها 
ابتسم اليكس لخجلهاوركب السياره وتوجهوا للبيت 
عندما وصلوا فتحت كات لهم الباب هي تقول:لقد تاخرتم
اليكس بتذمر:الا يحق لي ان ابقى معها لعض الوقت بدون ازعاج 
اليزا بمكر:لقد كان لديكم الليل بطوله ايها الكاذب
بان الاحراج ولثاني مره على اليكس اما كيتي فقد انصبغت باللون الاحمر
دخل اليكس وهو ممسك بيد كيتي وتجاهل اليزا التي اخذت تضحك 
دخلوا الى الداخل وقد كان الجميع يشربون الشاي وما ان راوا كيتي واليكس حتى وقفوا وجهزوا مكانا لكيتي وكان دون يجلس بجانبها
وقف اليكس امام دون ورفعه من اذنه وقال له بنبرة مخيفه:اذهب
دون بخوف:حااااضر
جلس اليكس بجانب كيتي بسعاده وهو يهز راسه بنعم (اهبل)
مضى اليوم على خير وعاد اصدقاء اليكس الى روما بعد مرور شهرين لبداية الدراسة(كذا الاصدقاء ولا لا) 
بعد شهرين بمنزل كيتي واليكس
كيتي بحسرة:اوووه يبدو انني لن اكمل الجامعه
اليكس وهو ياكل من الكعك الذي امامه بشهية:هذا افضل لك 
امسكت كيتي بطنها الذي اصبح منتفخا قليلا وقالت:ارجو ان يكون حظه افضل من حظ امه 
اليكس بفخر:بما انه ولدي سيرث الذكاء مني 
نظرت له كيتي بطرف عينها واخذت تفكر وتتخيل شكلها مع اليكس وهي تحمل كيفين
ابتسمت لتاملاتها تلك
نظر اليكس لها ببلاهة :للتو كانت شاردة والان تضحك مالذي دهاها
بعد مرور شهر:
خرج اليكس من عيادة الطبيبة وهو ممسك بيد كيتي بسعاده ويقول:هذا رائع انه صبي كيفين هذا يعني انه سيكون ذكيا ووسيما مثلي 
تنهدت كيتي فهي قد اعتادت على حالة اليكس هذه
اليكس وهو ينظر لبطن كيتي الذي انتفخ اكثر ولكن شكله كان جذابا ايضا كان يبدو ككرة صغيرة :لقد سمنتي يا اميرتي
شهقت كيتي وقالت:انا سمينة؟؟كل هذا بسبب ابنك .واشاحت بوجهها
ابتسم اليكس وجذبها من خصرها(الذي اصبح ممتلئا قليلا) لتصبح ملاصقة له
اليكس وهو يهمس باذنها برقة: 
اعرف هذا واعرف انه حتى لو اصبحتي مثل الفيل فستبقين اجمل الاميرات 
نظرت له كيتي بخيبة امل وقالت:مثل الفيل
ابتسم اليكس بعفوية وقال :نعم 
مر 4 شهور على ذلك اليوم وكيتي قد دخلت بالشهر التاسع وقد تولد باي لحظة
البيت كان بحالة ترقب شديد
ذات يوم عندما كان اليكس بسابع نومة كانت الساعه 2 فجرا
سمع صوت صراخ كيتي
نهض اليكس بخوف وهو يرى كيتي تتلوى وتمسك ببطنها الذي اصبح كبيرا 
خاف اليكس فحمل كيتي بسرعه بين يديه ووضعها بالسياره بعد ان اسند الكرسي وجعله مستقيما
قاد بسرعه جنونية وهو خائف
وصل للمستشفى ودخل الطوارئ وقال للطبيب:انها زوجتي ستلد 
نهض الطبيب مسرعا مع اليكس وادخلوا كيتي الى غرفة التوليد(حلو الاسم^^")حسيت كانها فيش كهرب هههههه
نرجع للقصه احم
اتصل اليكس على الخادمة وقال لها ان ترسل ملابس له مع السائق لانه من العجله الزائده اتى بالبيجامة *_*
بعد 10 دقائق اتى السائق فبدل اليكس ملابسه وانتظر ساعه امام غرفة الولاده الى ان خرجت الممرضه وبين يديها منشفه زرقاء وعليها دم وتركض بسرعه جهة الحضانه
ابتسم اليكس بسعاده عرف ان هذا هو ابنه كيفن ولكنه سرعان ما عاد للقلق عندما راى الاطباء يخرجون كيتي التي كانت متعبه جدا ولكنها عندما رات اليكس ابتسم لها بحنان كبير
اغمضت كيتي عينيها من الارهاق ونامت
ذهب اليكس الى الادارة وانهى الاجراءات اللازمة 
الساعه الان 5 فجرا
اتصل اليكس على دون واخبره ان كيتي ولدت ثم اتصل على كارلا التي كانت مستيقظه واخبرت الديها وتوجهوا للمشفى
فرح دون لدرجة انه سقط من على السرير
نهض بسرعه من الارض ودخل غرفة والديه بقوة 
استيقظ الوالدين فزعين 
السيد نيك بغضب:مالذي تفعله دون؟
دون وهو يلهث:انها كيتي
بكت السيدة سوزان ونغزها قلبها وقالت:مالذي حصل لابنتي ؟؟بسرعه تكلم
دون وهو يرسم ابتسامة كبيرةعلى وجهه:لقد ولدت وساذهب اليها الان 
وخرج من الغرفه ليبدل ملابسه
وقف السيد نيك من على السرير بفرح وبدل ملابسه بسرعه وكذلك فعلت السيدة سوزان وهي تبكي فرحا لابنتها وبقدوم حفيدها الاول 
نزلوا بسرعه وكان دون قد سخن السياره وينتظر قدومهم لانه لم يشأ ان يزعج السائق 
ركب والدي دون السياره وقادها دون بسرعه جنونية ليصل للمشفى 
عندما وصلوا اسرع دون وسال الاستقبال عن رقم غرفة كيتي الكساندر
الموظفه:447
اخذ دون والديه معه وتوجهوا بسرعه الى الغرفة وفتحوا الباب 
وجدوا كيتي نائمة بهدوء واليكس جالس بجانبها على الكرسي وينتظر اليها
وقف اليكس عندما دخل والدي كيتي
دون:مبروك اليكس
ابتسم اليكس وقال:ولك ايضا ايها الخال (قصده خال كيفين لا تفهمون غلط هه)
والدي كيتي :مبارك لك اليكس 
اليكس:ولكما ايضا
السيدة سوزان بحماسة:اذا اين هو كيفين اين حفيدي
اليكس:انهم يغسلونه الان(ينظفونه مدري و يسوون فيه الزبده يبعدون الدم عنه ويلبسونه)
فتح الباب ودخل منه والدي اليكس وكارلا 
عانقت كارلا اليكس بسرعه وقالت:مبروك اليكس 
اليكس وهو فرح:ولك ايضا
ظهرت غيمة سوداء فوق دون انتبه لها اليكس واصبحت نظراته خائفه 
سلم اليكس على والديه وبارك لهما وكذلك هم وكان الجميع سعداء ومتحمسين لرؤية كيفين الصغير
كارلا وهي تبتسم:اعتقد بانه سيكون شقيا جدا 
اليكس بفخر:بل سيكون عبقريا ووسيما كوالده
نظر له دون بقرف وقال:انت وسيم؟؟؟
اليكس وهو ينظر لدون بطرف عينه :نعم سواء شئت ام ابيت(بالعربي من فوق خشمك)
لم يرد عليه دون
اليكس يكلم دون بخبث قائلا:لقد كنت اظن بانك ستقول انه سيكون جميلا كعمته
خجل دون ولم يرد بينما خجلت كارلا وتظاهرت بالنظر الى كيتي النائمة
بقوا يتحدثون بفرح ولم ينتبهوا للوقت (من 6 الفجر وهم قرقرقر)والان الساعه9 صباحا
وقف دون وقال:اذا سنعود الان 
وقف السيد نيك وقال:نعم ساخذ اجازة اليوم قد نعود الساعه2
وقفت السيدة سوزان وسلموا على الجميع وخرجوا
ثم بعد قليل خرجت عائلة اليكس
بقي اليكس وكيتي
امسك اليكس الهاتف وطلب الاستقبال
اليكس:الاستقبال؟........نعم انا زوج المريضه بالغرفه 447 هل يمكنك ان تطلبي من الحضانه احضار الولد للغرفه؟؟.........حسنا شكرا انا بالانتظار 
اغلق اليكس السماعه والتفت لكيتي فوجدها مستيقظة وتبتسم له بوهن 
ابتسم اليكس واخذ يداعب انفها بانفه وقال:اميرتي هل انتي بخير الان؟
كيتي:نعم انا افضل حالا من قبل اشعر بانني عدت رشيقه
اليكس:ولكنك جميله جدا بكل الاحوال
كيتي بغرور:اعرف هذا
ابتسم اليكس وقال:يحق لك الغرور اوه صحيح بالمناسبة لقد اتى الجميع وانصرفوا منذ نصف ساعه
كيتي:اووه كنت اتمنى رؤيتهم 
اليكس بعد ان ابتعد عنها:احزري من سياتي الان؟
كيتي :من؟
اليكس بابتسامة:كيفين
هتفت كيتي بسعاده وقالت:لقد رايته بغرفة العمليات ولكن كاد ان يغمى علي لانه كان مغطا بالدم 
اليكس بابتسامة:سنرى من يشبه الان والدته اميرتي الجميله ام يشبهني
دخلت الممرضه بعد قليل وهي تدفع عربة (تعرفون العربيات اللي يحطون فيها المواليد عربيات المستشفى الشفافه)
كان بداخل العربه طفل صغير عيونه مفتوحه ولكنها كانت تشبه عين اليكس وباللون البنفسجي ذاته وضعت الممرضه العربيه قريبا منهما وغادرت الغرفه 
وكان نسخه مصغره من اليكس
اليكس بفخر:ارايتي انه يشبهني
كيتي:نعم انه يشبهك ولكن لا باس بهذا المهم هو انه سيغدو وسيما 
اليكس يتصنع الحزن :وهل سيكون اوسم مني
كيتي بابتسامة:لا احد اوسم منك عزيزي
ابتسم اليكس وقال:اعرف هذا 
قبلها بسرعه على فمها ثم غمز لها وقال:اتمنى ان يتوفق بايجاد جميلة مثلك عندما يكبر
ضحكت كيتي وقالت:اوه بربك اليكس هل تعني بعد عشرين سنة؟؟!!
اليكس:نعم والان الا تودين ان تحملي كيفين؟
كيتي بلهفة:بلى 
اعتدلت بجلستها بينما حمل اليكس كيفين واحس بمشاعر الابوة
ناول كيفين لكيتي التي حملته بحنان واخذت تداعب وجنته الرقيقة باطراف اصابعها
دخلت بعد قليل كارلا وهي تقول:لقد نسيت شيئ..قطعت كلامها بعد ان رات كيتي واليكس يداعبان كيفين
صرخت بفرحه وقالت:هل هذا كيفين؟؟
اقتربت منه وقالت:انه يشبهك اليكس
اليكس بفخر:اعرف انه وسيم مثلي
لم تابه كارلا بكلامه بل اخذت تنظر لكيفين بحب وتقول:انا خالتك يا صغير
اخذ كيفين يغلق عينيه بسرعه وكانه يسبل 
ظحك اليكس بشده وكذلك فعلت كيتي بينما ظهر حول راس كارلا مئة علامة استفهام
اليكس وهو يظحك:لقد ..هاهاها...لقد اخذ هذه ...هاها.الحركة منك ههههههه
كيتي وهي تضحك:نعم هههههههههههههه
لم تفهم كارلا شيئا مما قالاه ولم تابه لهما بالاصل اخذت تداعب وجنة كيفين بهدوء وهي تبتسم
بعد مرور 3سنوات
"بابااااااااا"صرخ بهذا طفل صغير يبدو نسخه مصغره عن اليكس
اليكس بسعاده:هيا تعال يا كيفين
كيفين وهو يزفر بقوة:لا لا اريد اعتني كلتي ( اعطني كرتي)
اليكس وهو يضحك ويمد لسانه: لا لن اعتيك كلتك(لن اعطيك كرتك)يسخر منه 
صرخ كيفين بغضب:ماماااااااااا
اتت كيتي بهدوء وقالت :مالذي يحصل هنا؟؟
التفت اليها كيفين وهو يبكي وذهب لحضنها بسرعه 
رفعته كيتي عن الارض وهي تقول:لما تبكي يا عزيزي؟
كيفين من بين دموعه:انه باباا لا يليد ان يعتيني كلتي(انه بابا لا يريد ان يعطيني كرتي)
كيتي وهي تزفر بحنق:اليكس اعطه كرته 
اليكس وهو يرفع يديه علامة الاستسلام:حسنا كيفين بما ان والدتك تدخل فتفوز انت 
ابتسم كيفين بسعاده وهو يمسح دموعه ويقول:لقد فثت عليك (يمد لسانه)(لقد فزت عليك)
ابتسم له اليكس واقترب منه وقبله بسرعه على وجنته واخذه من بين يدي كيتي
انه يعشق كيفين يعشق طريقته الغريبة بالكلام يعشق حركاته الطفولية البريئة
كيفين:باباا الن نثهب للملاهي ؟؟لقد وعدتني(الن نذهب للملاهي ؟؟)
اليكس وهو يبتسم له ويرفعه للاعلى:حااااضر كما تريد 
ابتسم كيفين بسعاده وهو يحرك يديه بالهواء ويقول:هيييه سنثهب للملاهي سنثهب للملاهي (هيييه سنذهب للملاهي سنذهب للملاهي)ثم اردف وهو يضع اصبعه بفمه:هل ثتاتي عمتي كارلا وخالي دون مع جيثيكا اليوم الى الملاهي ايضا؟؟؟
اليكس:لا فهم مسافرون منذ اسبوع كم مره سالتني ؟؟
(كارلا ودون تزوجوا وعندهم بنت صغيره عمرها سنتين سموها جيسيكا )
جيسيكا:
Baby_Girl
اليكس :كيفين هل يمكنك احضار هاتفي من الغرفه؟
كيفين بحماس:حااضل(حااضر)
ذهب كيفين وبقي اليكس وكيتي في تلك الصاله الضخمه 
اقتربت كيتي من اليكس واحاطت رقبته بيديها وقالت بدلال:اليكس لماذا تريد اتعاب كيفين؟؟
اليكس وهو يمسكها من خصرها ويداعب انفها بطرف انفه:هكذا
ابتسمت كيتي وقبلته على فمه 
بقوا على هذه الحال الى ان سمعوا وقع اقدام كيفين الصغير
ابتعدا عن بعضهم ولكن اليكس مازال ممسكا بخصر كيتي
دخل كيفين بحماس وقال :تفضل يا ابي(مد له الهاتف)والان هيا لنثهب للملاهي(والان هيا لنذهب للملاهي )
ابتسم اليكس وحمل كيفين على كتفه وقال:سنذهب للملاهي الان هيا
امسك كيفين براس والده بفرح وهو يقول:هييييه هيييييه ملاهي ملاهي 
ابتسمت كيتي ومشت معهما 

قصص رومانسيه جريئه - النهاية
يارب تكونوا استمتعتم بالقصة ومتنسوش التعليقات والشير عشان ننشر قصص تانية كتير

قصص رومانسية جريئة / قصة اعتني بزهرتك قبل أن تذبل

عاد رجل من عمله فاستلقي علي سريره، قالت له زوجته : ما رأيك أن نخرج اليوم ؟ فقال لها : أنا لم انم جيداً البارحة، اتركيني ودعيني انام لأرتاح، تركته المرأة وهي تقول في نفسها : لا بأس، لابد انه كان متعباً، جاء اليوم التالي فعاد الزوج الي عمله تناول غداءه ثم استقلي علي السرير من جديد، دخلت زوجته وقالت له : لما لا نخرج معاً اليوم، يبدو الجو جميلاً ومناسباً لأخذ نزهة سريعة، رد عليها الزوج : انا لست في مزاج جيد اليوم، دعيني وشأني، وظل الرجل هكذا طوال الاسبوع، وكل يوم زوجته تختلق له الاعذار حتي تسامحه، حتي جاء اليوم الذي لم يرى الزوج فيه زوجته عندما عاد الي منزله بعد العمل.

تعجب لذلك ولكنه قال في نفسه لابد انه ذهبت لشراء بعض الاشياء وسوف تعود بعد برهه، تركها الرجل ولم يهتم بغيابها، وذهب الي غرفته لينام، استيقظ الرجل في اليوم التالي ولكن الزوجة لم تكن موجودة بجانبه، بحث عنها في المنزل فوجد ورقة موضوعة علي الطاولة في غرفة المعيشة مكتوب عليها ” زوجي العزيز .. لقد جف نهر الأعذار، وتصحرت واحة الصبر ، كان هذا الأسبوع الذي مررنا به حصل وقد ولدت انت فيه .وفي هذا الأسبوع بالذات رغبت بأن أجعلك أسعد رجال العالم .. ولكن في هذا الأسبوع أيضا جعلتني أتمنى أنك لم تولد، لقد أطفأت شموع المحبة بيننا ومزقت قلبي الذي رغبت دائماً ان اهديه إليك، كل عام وانا لست معك .. زوجتك.

هرع الزوج الي منزل اهل زوجته وطلب ان يتفاهم معها فقالت له : انا لست بمزاج جيد، دعني وشأني، انتبه الزوج ان زوجته تعيد عليه ما كان دائماً يقوله لها فصمت فقالت له : إذا كنت لا تعلم كيف تعتني بالزهور .. فلا تقطفها ، فإذا قطفتها وتركتها دون عناية تذبل تلك الزهرة و تموت . وأنا زهرة أنت قطفتها وذبلت وهي تحاول إسعادك ، اعتني بزهرتك قبل أن تذبل .. فالإنسان لا يعرف قيمة الشخص حتى يفقده.

والآن انتهينا من عرض قصة اعتني بزهرتك قبل أن تذبل من قسم قصص رومانسيه جريئه .
للمزيد من قصص رومانسيه جريئه  تابعونا على صفحتنا على الفيس بوك من هنا.

جديد قسم : قصص رومانسية

إرسال تعليق