رواية الشرف (الجزء الثاني) بقلم قسمة الشبينى - المقدمة وجميع الفصول

هذا الموقع محمي بموجب اتفاقية حماية حقوق المحتوي العالمية

رواية الشرف (الجزء الثاني) بقلم قسمة الشبينى - المقدمة وجميع الفصول

مرحباً بكم أصدقائي وأحبابي عاشقي القراءة والقصص المثيرة مع رواية اجتماعية  رومانسية جديدة للكاتبة قسمة الشبيني علي موقعنا قصص 26 و موعدنا اليوم مع المقدمة وجدول جميع الحلقات من رواية الشرف (الجزء الثاني) بقلم قسمة الشبينى. 

رواية الشرف (الجزء الثاني) بقلم قسمة الشبينى (المقدمة)

تابع من هنا: رواية الشرف (الجزء الأول) بقلم قسمة الشبيني

رواية الشرف (الجزء الثاني) بقلم قسمة الشبينى
رواية الشرف (الجزء الثاني) بقلم قسمة الشبينى

رواية الشرف (الجزء الثاني) بقلم قسمة الشبينى | المقدمة

ابطال الجزء الأول كانوا كالاتى : 
تاج وغالية وعندهم بنت وولد ؛ ليليان وريان 
حمزة وماسة وعندهم ولدين ؛ محمود ومحمد 
حازم وألاء وعندهم بنتين ؛ چودى ورنوة
رفاعى وزينب وعندهم ولدين وبنت ؛ مهران ،طايع و ريتاچ 
وهدان وصابحة وعندهم ولد وبنت ؛ راشد و روان 
خميس وسعاد وعندهم بنت واحدة سما 💖💖💖💖
ظهر كمان فى الجزء الأول صخر وصالح أولاد دياب عم غالية واخواتها 
صخر له زوجتين 😂😂( مجنون رسمى 😂) زوجته الأولى حسنات عندها تلت اولاد ؛حجاج ، زناتى وسويلم 
زوجتة التانية شريفة وعندها ولد وبنت ؛ رفيع ورحمة 
صالح عنده زوجة واحدة هى زبيدة وعندهم تلت اولاد وبنت ؛ هيبة ، راجى ، ضاحى وليال 

مهران العاقل ⁦☝️⁩( عاشق ، حنون ،رمز الرجولة)
طايع الهادى ⁦☝️⁩( مجنون بعشقه الصامت ، حنون جدا ، يبان جبان لكنه العكس )
رفيع الحنون ⁦☝️⁩( الأمان والحب والحنان وهيحب مجنونة مصراوية 😊
هيبة ⁦☝️⁩( كل ما يحمل الإسم من معنى ،سند للكل مابالكم حبيبته )
ضاحى المتهور ⁦☝️⁩( واثق من نفسه وكلمته سيف على رقبته ) 
محمود ⁦☝️⁩( القلب المجروح 💔💔اللى تضحيته فاقت كل الحدود بس ربنا هيعوضعه باللى تداوى جرحه 💖💖) 
*************************
عرفنا في الجزء الأول من رواية الشرف بقلم قسمة الشبيني أحداث مهولة كانت بدايتها بقتل حسنات ليلة فرحها لمجرد الشك في سلوكها بدون أي دليل, في الجزء الثاني الاثارة والتشويق هتزيد أضعاف مضاعفة
وهنبدأ باقتباس من الجزء التاني عشان تفهموا شوية الأحداث هتمشي ازاي..


الجبل
صرخات مكتومة وأنين تتمزق له القلوب يصدر عن إحدى الغرف بينما الجميع ما بين نائم فى غفوته أو هائم فى شهوته فلا منقذ لصاحبة الصرخات المكتومة سوى معذبها نفسه .
لكنه ليس بمنقذ ، هو مصيرها المحتوم ، لقد أعاد قراءة كتاب مجمع البحوث الخاص بجماعتهم والذى أباح مواقعة الصغيرة ومعاشرتها ونكاحها أيضاً إن كانت تصلح لذلك ،
وهو يرى أنها تصلح لذلك لقد سأم التمتع بها دون مواقعة . طفلة في الثانية عشر وذئب فى الثالثة والثلاثين .
لابد أن تكون النتيجة كارثية ، لكنه احتاط للأمر فلن يسمح أن يتدخل شخصا ما يدعى المروءة لينتزعها من بين براثنه .
لقد إعتاد ذلك ، أصبح صراخهن يطرب أذنيه وإن كان مكتوما تحت ذلك اللاصق يكفيه هذا الألم بملامحها ، تكفيه تلك الدموع المنهمرة ،يكفيه انتفاضتها أسفله .
ساعة كاملة من العذاب كانت الصرخات أثناءها تخبت شيئا فشيئا حتى اختفت تماما ، لم تختف الصرخات فقط ، بل أختفى بريق الحياة من عينيها الصغيرتين أيضا معلنا نهاية ربيع لم يبدأ .
نهض سفيان يرتدى ملابسه دون أدنى شعور بالذنب فهى بنظره سبية كافرة .
بينما هى مجرد طفلة ذنبها الوحيد أنها ولدت لأب على غير دينه فإستباح هو عرضه واختطفها ثم استباح عرضها وبراءتها وطفولتها واخيرا استباح دمها حيث لفظت أنفاسها أثر اغتصابه الوحشى لها .
ليكون مصيرها حفرة ببطن الجبل ولم لا فهذا الجبل أحن من كثير من البشر نزعت الرحمة من قلوبهم .

اقتباس آخر
استغل مهران إنشغال الجميع ليتوجه لغرفة طايع وهو عازم على تسكين السكينة بين أضلعه التى تخلو من قلبه وهو يكتفى بالألم والصمت ، أغلق الباب واقترب بهدوء ليجلس بطرف الفراش نظر له طايع ليبادله مهران بتحدى ويتساءل : فيك إيه ياواد ابوى ؟ صدرك جايد نار !!!
حمحم طايع بحرج : انت بتجول ايه يا مهران ؟ نار إيه ؟ ضحك مهران وهو ينظر له بثقة : جلبك جاد نار لاچل اتحددت بس والرجالة جاعدين ! هتسوى كيه لما ياخدها راچل غيرك ؟ شحب وجه طايع : انت تجصد ايه ؟ مهران : اجصد اللى كنت بتنادم عليها وانت مواعيش . تعرف لو كان بوك ولا بوها سمعك كان هيحصل ايه؟ اضطرب طايع ليقول مهران بحنان : لما انت عاشجها إكده ساكت ليه ؟ يزفر طايع بحزن : انت بتجول ايه يا مهران ؟ هى كتير جوى علي . انى ... ليقاطعه مهران بحدة : هى إيه !!! انت مستجل بروحك ليه يا خوى انت مهندس كد الدنيا وزينة الرچال طايع : وهى نچمة فى السما بعيدة جوى يا خوى شعر مهران بالغضب فأخيه لا يشعر بقيمة نفسه كرجل ، حسنا يحتاج للإفاقة من هذا التوهم وتصغير الذات ، لابد أن يصفعه ليفيق من هذا الوهم ، لكن الصفعة ستكون مؤلمة جدا فسيتلقاها قلبه ، لكن لابد له من ذلك . اكفهر وجه مهران لحظات ثم قال : هى نچمة فى السما صوح وانت يديك متكتفة . خلاص يا خوى هملها للى يجدر يطولها إنتفض طايع ليأن بألم فزع له مهران لكن لا سبيل للتوقف الأن عليه أن يحارب لأجل من يحب ، تظاهر بالبرود وهو يقول : هيبة واد عمى وسطنى فى موضوع إكدة وانى شايفه زينة الرچال اتسعت عينا طايع بفزع وانتفض مرة أخرى ممسكا بذراع أخيه : لاه أنى اموت لو خدها غيرى يا مهران . نظر له مهران بحدة : الراچل يا خوى لازمن يشوف حبيبته نچمة فى السما وعالية وغالية لاچل ما يجدر يحافظ عليها ومايكسرش جلبها لكن لو شافها اعلى منيه أو كتير عليه يبجا ماينفعهاش لأنه مستجل برچولته واللى يستجل برچولته مايحافظش على حرمه واصل . أغمض طايع عينيه ليسيطر على ألمه الجسدى والنفسى : خلص يا واد ابوى أنى أولى من واد عمك اتوسط لى أنى عند عمى لينقلب حال مهران إلى النقيض ويدعى البراءة : وهيبة رايد إيه من عمى لأچل اتوسط له ؟ طايع بتعجب : انت مش لسه جايل هيبة رايدك تتوسط له يخطبها !! مهران ولا زال يدعى البراءة : !!! أنى چبت سيرتها دلوك ؟ نظر له طايع بحيرة لينفجر ضاحكا : اعترفت بلسانك يا واد ابوى لم يزل الخوف عن صدر طايع : أمال هيبة رايد مين ؟ نهض مهران متجها للخارج : رايد اللى رايدها عاد .مالاكش صالح . خليك في نچمتك العالية توقف لوهلة ينظر له بحنان : طاوع جلبك يا طايع وجرب خطوة وإن كانت نچمة فى السما كون ليها السما اللى تضمها وتحميها وغادر مهران تاركا طايع يتخبط بين شوقه لها وبعدها عنه.

والآن دعونا نبدأ مباشرة أحداث رواية الشرف (الجزء الثاني) بقلم قسمة الشبينى

جميع فصول رواية الشرف (الجزء الثاني) بقلم قسمة الشبينى

الفصل الحادي والعشرون
الفصل الثاني والعشرون
الفصل الثالث والعشرون
الفصل الرابع والعشرون
الفصل الخامس والعشرون
الفصل السادس والعشرون
الفصل السابع والعشرون
الفصل الثامن والعشرون
الفصل التاسع والعشرون
الفصل الثلاثون
الفصل الحادي والثلاثون
الفصل الثاني والثلاثون
الفصل الثالث والثلاثون
الفصل الرابع والثلاثون
الفصل الخامس والثلاثون
الفصل السادس والثلاثون
الفصل السابع والثلاثون
الفصل الثامن والثلاثون
الفصل التاسع والثلاثون
الفصل الأربعون
الفصل الحادي والأربعون
الفصل الثاني والأربعون (الأخير)
*********************
إلي هنا تنتهي مقدمة رواية الشرف (الجزء الثاني) بقلم قسمة الشبينى
تابعوا صفحتنا على الفيس بوك للمزيد من الروايات الأخري
أو أرسل لنا رسالة مباشرة عبر الماسنجر باسم القصة التي تريدها

جديد قسم : روايات رومانسية جريئة

إرسال تعليق