U3F1ZWV6ZTMzNTg0ODE3NzI1X0FjdGl2YXRpb24zODA0Njk2NDgxODg=
recent
آخر القصص

رواية زينة بقلم أسماء سليمان (ج1) - المقدمة

مرحباً بكم أصدقائي وأحبابي عاشقي القراءة والقصص والروايات حيث نغوص اليوم داخل القصص العربية المتميزة وقصة رومانسية بوليسية كوميدية جديدة  للكاتبة المميزة أسماء سليمان, وموعدنا اليوم علي موقع قصص 26 مع رواية زينة بقلم أسماء سليمان. 

رواية زينة بقلم أسماء سليمان (ج1) - المقدمة

رواية زينة بقلم أسماء سليمان (ج1)
رواية زينة بقلم أسماء سليمان (ج1) 

رواية زينة بقلم أسماء سليمان (ج1) - المقدمة

الحب لا يعترف بقناعاتك الشخصية ولا يقبلها سواء قبلته او رفضته او حتي انكرت وجوده كبطل رواياتنا ، لانه بمجرد ان دخل قلبك ولمسه سري في عروقك مسري الدم واصبح كالهواء والماء دونهما لا حياة .

فكن متاكدا يا من انكرت وجود الحب انه حتما سوف يحدث لك عاجلا ام اجلا – في اخر مكان ممكن ان تتوقعة ومع شخص لا يخطر لك في الحسبان.

فالحياة تاخذنا في دروبها تفرقنا احيانا وتجمعنا احيانا اخري – ومهما كان دربك في الحياة الذي اخترته او حتي فرض عليك فكن واثقا بوقوعك في الحب شئت ام ابيت.

فهذه الروايه تدور في اطار رومانسي بوليسي وتشويقي لجماعة ارهابية تحاول تدمير البلاد ولكن بفضل بطل رواياتنا ورفقاؤه تمت النجاة ولكنها انتهت بالحب – انه الحب ولا شيئ سوي الحب

ابطال رواية زينة بقلم أسماء سليمان (ج1) 

امجد مش مقتنع ان الحب موجود وبيقول انه انقرض من الدنيا ، عايش حياته بالطول والعرض ، وشايف ان مفيش واحدة تستاهل واحد زيه ، بس يا تري لما يقابل الحب هيعترف بيه ولا هينكره.

زينه زيها زي بنات كتير بتحلم بالفارس اللي يخطفها علي حصانه الابيض ، بتحلم بأمير يقدر يخترق حصون وجدران قلبها ، بتحلم بفارس اول ما تشوفه تقول هو دا.

زين اخو زينه وسندها وضهرها وحبيبها الاول ودايما بتقول عليه عشق زينه.

حسن صاحب امجد الوحيد وشهم وبيحب الحب بس مع مراته ريهام.

يا تري زينه هتقدر تخلي امجد يغير وجهة نظرة دا اللي هنعرفة مع زينه
مع تحياتي
اسماء سليمان
والآن مع ..........

جميع فصول رواية زينة بقلم أسماء سليمان (ج1) 

الفصل الحادي والعشرون
الفصل الثاني والعشرون 
الفصل الثالث والعشرون
الفصل الرابع والعشرون
الفصل الخامس والعشرون
الفصل السادس والعشرون
الفصل السابع والعشرون
الفصل الثامن والعشرون
الفصل التاسع والعشرون
الفصل الثلاثون والأخير
*********************
إلي هنا تنتهي مقدمة رواية زينة بقلم أسماء سليمان (ج1) 
تابعوا صفحتنا على الفيس بوك للمزيد من روايات حب
أو أرسل لنا رسالة مباشرة عبر الماسنجر باسم القصة التي تريدها
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

يسعدنا تلقي اقتراحاتك أو تعليقك هنا

الاسمبريد إلكترونيرسالة