قصص 26 قصص 26

آخر الأخبار

random
جاري التحميل ...

يسعدنا تلقي اقتراحاتك أو تعليقك هنا

قصص مثيرة | قصص مذهلة وبطولات نادرة من الحرب العالمية الثانية



اهلا بك معنا في واحده من القصص المثيرة والتي تروي احداث مذهلة وبطولات تفوق الخيال حدثت ابان ابشع حرب عرفتها البشرية ,انها الحرب العالمية الثانية والتي راح ضحيتها ما يزيد عن خمسين مليون انسان من المدنيين والعسكريين تابع معنا مجريات قصتنا الحقيقية المثيرة. 
قصص مثيرة  قصص مذهلة وبطولات نادرة من الحرب العالمية الثانية
قصص مثيرة  قصص مذهلة وبطولات نادرة من الحرب العالمية الثانية

البدايــة

 صباح يوم الحادي عشر من شهر مايو من العام 1940 ومع بداية نشوب الحرب العالمية الثانية صدرت الأوامر العسكرية لسرية من الجيش البريطاني للتوجه في عملية عسكرية إنتحارية داخل خطوط العدو وذالك من اجل سحب احد العلماء الالمان الذي انشق عن الجيش النازي وكان يملك خوارزميات مهمة جدا وخطيرة تتعلق بتطوير الأسلحة الفتاكة التي كان ينوي النازيون استخدامها في الحرب
تلقت السرية المكونة من خمسة افراد من ضمنهم قائد السرية الأوامر للانطلاق داخل خطوط العدو بسرية تامة كون المهمة مشمولة بالخطر من جميع الجهات حيث تنشط وجود دوريات العدو في تلك المنطقة
بداء الجنود بتجهيز انفسهم للتحرك الي منطقة الحدود الفاصلة بين الجيوش المتحاربة وانطلقوا بالفعل بسيارتهم الي قرب الحدود ثم ترجلوا عنها ودخلوا في منطقة حقول كثيفة ليتخفوا فيها عن انظار العدو,

 وبدأوا في التحرك صوب المكان الذي يتواجد فيه هذا العالم الألماني باستخدام الأدوات الني معهم من خرائط وبوصلات حتي وصلوا الي بيت قديم من المفترض ان يكون هذا العالم متواجدا فيه ,
ولاكن لسوء الحظ قد سبقهم له النازيون وحاولوا انتزاع الاعتراف منه وان يخبرهم عن الخوارزميات ولأكنه امتنع حتي اوقعوا به عذابا شديدا ادي الي اعترافه انه قد اخبر مساعدته وكانت من احد افراد المقاومة الفرنسية بالخوارزميات,واخبرهم أيضا بمكانها , فقاموا بقتله واتجهوا بعدها الي البحث عن تلك الفتاه

علمه السرية البريطانية بالخبر وأيضا علمت بمكان الفتاه فقرروا ان يواصلوا مهمتهم  ليصلوا اليها ويحضروا تلك الخوارزميات المهمة ,
قصص مثيرة  قصص وبطولات نادرة من الحرب العالمية الثانية

وهنا بداء فصل اخر من قصتنا المثيرة

 حيث تعمق الجنود اكثر وأكثر داخل خطوط العدو حتي وصلوا الي مكان وجود هذه الفتاة بالفعل , ولحسن حظهم قد وصلوا قبل وصول القوات الألمانية ودخلوا الي المكان وكان عبارة عن منزل كبير مرتفع وقابلوا الفتاة وعرفوها بأنفسهم انهم من قوات الحلفاء جائو لانقاذ العالم الألماني وانهم علموا بخبر مقتلة علي ايدي جنود هتلر لذالك توجهوا الي هذا المكان ليجدوها وياخذوا منها الخوارزميات الهامه , ولاكن كانت المفاجئة ان هذه الخوارزميات لم تكن مكتوبة ولاكن هي عبارة عن شفرات سرية قد حفظتها وهنا اضطر الجنود الي الاتصال بالقاعدة العسكرية التابعين لها ليعلموهم التطورات وانهم سيضطروا الي اخذ هذه الفتاه معهم والعود بها ,
وبينما هم يستعدون للرحيل باغتهم اطلاق النار من قوات الجيش الألماني الذين قد وصلوا للتو الي المكان, حاول الجنود الرد علي الالمان ولاكن القوة الألمانية كانت اكبر وذات تسليح اقوي منهم ,
 مما اضطرهم للانسحاب ولاكن للأسف أصيب احد افراد المجموعة إصابة شديده واتلف جهاز اللاسلكي الذي كان بحوزتهم وانقطع اتصالهم بالقاعدة
اشارت عليهم الفتاه الفرنسية ان تاخذهم الي منزل ليس ببعيد ليختبؤا فيه , وبالفعل توجهوا معها عبر غابة كثيفة الأشجار وهم يحملون صديقهم المصاب ولاكن كانت حركتهم بطيئة بسبب إصابة صديقهم وكان النازيون يلاحقوهم.

شجاعة نادرة ومثيرة

استمروا في المشي داخل هذه الغابة ولاكن صديقهم المصاب كان ينزف بشده مما اضطروا ان ينتظروا قليلا محاولة اسعافه . ولاكن كان قرار هذا الجندي المصاب انهم يتركوه وينصرفوا هم لانه احس انه شارف علي الموت , فقال لهم اسندوني لشجره واعطوني سلاحي محاولة منه ان يؤخر تقدم الالمان حتي يتمكن اصدقائه من الهرب
وبعد معارضه شديده منهم اضطروا الي تنفيذ طلبه وتركوه وانصرفوا , وضل هذا البطل يحمل سلاحه منتظر قدوم الأعداء وبمجرد ان رائهم اطلق عليهم وابلاً من الرصاص وأصاب العديد منهم ولاكن هم ايضا بادلوه باطلاق النار حتي سقط
وتابع اصدقائه طريقهم وقد سمعوا دوي اطلاق النار الذي حدث مما اعلمهم ان الأعداء قريبين جدا منهم وانهم قد وجدوا صديقهم المصاب.
قصص مثيرة  قصص وبطولات نادرة من الحرب العالمية الثانية
قصص مثيرة  قصص وبطولات نادرة من الحرب العالمية الثانية

فــــخ قـــــــاتل 

وبينما هم يسيرون داخل الغابة اذ لمح احدهم بندقية قنص مسنده الي شجرة فذهب اليها واراد ان ياخذها وبمجرد ان لمسها صرخ عليه قائده بان لا يتحرك ابدا لان هذا قد يكون فخاً ملغما , وبالفعل بتفحص المكان وجدو انها موصولة بقنبلة وترتكز علي لغم تحتها وانه بمجرد تحريكها سوف تنفجر القنبلة واللغم .
حاول القائد ان ينقذ الجندي ولاكن كان الامر صعبا وكان الوقت ينفذ منهم والألمان يقتربون اكثر وأكثر حتي قرر القائد ان ينفذ فكره جنونية لينقذ الجندي فقام بالجري نحوه وقام بدفعه بقوه حتي يبعده عن مكان الانفجار الذي سيحدث , وبالفعل انطلق القائد يقوه يجري نحو الجندي ودفعه بشده بعيدا مما ادي الي حدوث انفجار شديد جدا أصاب القائد في ساقه إصابة شديدة ولاكنه قد انقذ الجندي ,
سمع الجنود الالمان دوي الإنفجار وعلموا ان الجنود قد وقعوا في هذا الفخ فاتجهوا بسرعه للمكان الذي وضعوه فيه ولاكن كان الجنود البريطانيون قد غادروا بالفعل وتوجهوا الي قريه تقع اسفل الغابة ليختبؤا في المنزل الذي ارشدتهم اليه الفتاة
وصل الجنود الالمان الي القرية وبدأوا في البحث في كل البيوت 

, وقتها كان الجنود البريطانيون  يبحثون في المنزل عن جهاز لاسلكي وبالفعل وجدوا واحدا قديما مع افراد المقاومة الموجودين في البيت وحاولوا الاتصال بالقاعدة العسكرية التي ارسلتهم , وبعد محاولات عديده استطاعوا ان يلتقطوا الاشارة الصحيحة وتواصلوا مع القاعدة واخبروهم بمكان تواجدهم وما حدث لهم 


, ولاكن وقتها تلقوا أوامر جديده في مهمتهم وهي التوجه الي جسر قريب من منطقتهم كانت تعبر عليه الدبابات والاليات الألمانية وتتخذه طريقا لتوسعة انتشارها ومهاجمة قوات الحلفاء, وتدمير هذا الجسر, ولاكن لسوء الحظ كان جهاز الارسال المستخدم هذا مخترق من قبل النازيين وتمكنوا من التنصت علي المكالمة وعرفوا الأوامر التي تلقوها وقاموا بتحصين الجسر حتي لا يتمكنوا من الوصول اليه ,

تدمير الجسر

انطلق الجنود الأربع والفتاه وتمكنوا من إيجاد سيارة وقتلوا من كان فيها من الأعداء واستقلوها وتوجهوا سريعا الي منطقة الجسر واستطاع اثنان منهم التسلل اسفل الجسر والصاق المتفجرات به , وحينها باغت الالمان الجنود اعلي الجسر واسفله باطلاق نيران شديد كادوا ان يقضوا عليهم ولاكن استطاع الجنود البواسل ان يفجروا الجسر وانطلقوا مسرعين وخلفهم الجنود الالمان ولاحقوهم بوابل من الرصاص والقنابل واستطاعوا الهرب منهم حتي توجهوا الي منطقة بها مكان لهبوط الطائرات كانت القاعدة قد أرسلت احداثياتها لهم اثناء الاتصال ليتم سحبهم منها . ولاكن عند وصولهم وجدوها محاصرة من جميع الجهات بالقوات الألمانية التي امرتهم بالقاء سلاحهم والاستسلام .

الإنقــاذ

وكان الجنود الأربع المتبقين والفتاه يحملون بنادقهم ورفضوا الاستسلام فامر قائد القوات الألمانية اطلاق النار عليهم , وحينها ظهرت طائرات الحلفاء وامطرت الجنود الالمانيين بالرصاص والقنابل مما اضطرهم للهرب بعد ان قتل منهم الكثير ومنهم القائد الألماني .
وجائت الطائرات واقلت الجنود والفتاه ونجحت العملية الشجاعة وبقت قصة مثيرة تروي من جيل الي جيل عن بسالة هؤلاء الجنود وشجاعتهم .

نتمني ان تكون قصتنا اليوم قد نالت اعجابكم

انتظرونا في القصة القادمة

لاتنسي الاشتراك في صفحتنا علي الفيسبوك ومشاركة القصة مع اصدقاؤك 

عن الكاتب

Dr/ Ahmed

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

قصص 26