قصص 26 قصص 26

آخر الأخبار

random
جاري التحميل ...

يسعدنا تلقي اقتراحاتك أو تعليقك هنا

قصص نجاح | اهم 10 مفاتيح للنجاح - قصص26

هناك خطوات للنجاح والوصول إلى هذا النجاح وضح لنا الدكتور/ابراهيم الفقى في كتاب "المفاتيح العشرة للنجاح " عشرة مفاتيح للوصول إلى النجاح نلخصها اليوم في مقالتنا.
قصص نجاح | اهم 10 مفاتيح للنجاح - قصص26

المفتاح الأول : الدوافع (محرك السلوك الإنساني )

     في المفتاح الأول يبين د/ابراهيم الفقى ما هي الدوافع وما انواعها و كيفية تنشيط الدوافع .عرف الدوافع على أنها الشيء الذي يدفع الإنسان للتصرف و الحركة , وهو غرس البذور في أرض النجاح , الدوافع ثلاثة انواع :

1- دافع البقاء

 هو الدافع الذي يجبر الإنسان على إشباع حاجاته الاساسية مثل الماء , الهواء ,الطعام . وقد ضرب مثلاً ان مريضا قد خرج من المستشفى وركض خلفه كلب مسعور فإنه سيجري اسرع من اي بطل ليحافظ على حياته.

2- دافع خارجي 

هو الدافع الذي يأتي من العالم الخارجي كالأصدقاء أو أفراد الاسرة أو محاضراً ممتازاً ولكن مشكلة هذه الدوافع انها تتلاشى بسرعة.

3- دوافع داخلية 

  وهى الاقوى تأثيراً وبقاءً لأنها تكون موجهة عن طريق قواك الداخلية الذاتية التي تقودك لتحقيق نتائج عظيمة و هي السبب ان يقوم الشخص العادي بعمل أشياء أعلى من المستوى العادي.
اقراء ايضا قصه نجاح جيف بيزوس " أغنى رجل فى العالم "

المفتاح الثاني : الطاقة (وقود الحياة )

الطاقة ناتجة من الدوافع لكننا بحاجة الى توليد كمية كبيرة منها .
صنف الناس حسب اهتماماتهم الى 3 انواع :
– الناجحون في جميع النواحي يعملون باجتهاد و يأكلون بطريقة صحية , و يمارسون الرياضة بإنتظام .
– الأشخاص الناجحون مادياً يسعون للنجاح في اعمالهم لكن هذا النجاح على حساب نواحي اخرى في حياتهم.
– نوع من الناس الذين يعيشون حياتهم في حلقة مفرغة يبدأ يومه بسيجارة و بفنجان قهوة و قلما يفكرون في ممارسة الرياضة
و قد صنف لصوص الطاقة الى 3 انواع :
  • اول لصوص الطاقة هو عملية الهضم
  • ثاني لصوص الطاقة هو القلق
  • ثالث لصوص الطاقة هو الاجتهاد
  • وبين من خلال الامثلة ان الطاقة 3 انواع : طاقة جسمانية و طاقة عقلية و طاقة عاطفية .
    قصص نجاح | اهم 10 مفاتيح للنجاح - قصص26

المفتاح الثالث : المهارة ( بستان الحكمة )

المعرفة : هي القوة و بمقدار المعرفة التي لديك ستكون مبدعاً وستكون لديك فرصة كبيرة لتصبح سعيداً و ناضجاً فالمعرفة ترفع درجة ذكائك و يفتح ذهنك لآفاق ومجالات أوسع . و كلما زادت معرفتك تكون ظاهراً بين الناس ويسألونك عن رأيك في مشاكلهم و ينتظرون منك النصيحة وهى نوعان معرفة الشيء و معرفة مصدر المعلومات.
وكما قال فرانسيس بيكون : ” المعرفة هي قوة في حد ذاتها “
والتعلم هي عملية مستمرة مدى العمر ولا تقف طالما بقينا على قيد الحياة , وهناك فرصة لمعرفة أكثر و لحياة أفضل كل يوم . ودوام الحال من المحال  وأن الامل موجود دائماً مع إشراق الشمس بغد أفضل . ووقتنا هذا وأكثر من أي وقت مضى لدينا كل سبل و وسائل الحصول على المعلومات.

المفتاح الرابع :التصور ( الطريق الى النجاح )

يتطرق الكاتب في مفتاحه الرابع الى الاحلام وكيفية تحقيقها وكيف ينظر الناس اليها فالأحلام هي نقطة البداية لأي نجاح وهي العامل الأساسي لأي إنجاز وأجمل شيء في حياتنا و أحلامنا انها بلا حدود.
بعض الناس يرى أن الأشياء الجميلة مجرد أحلام لا يستطيع أي شخص تحقيقها و البعض الآخر يرى أن اللذة في الحياة هي تحقيق الأحلام وخصوصاً اذا كانت صعبة .
ويستعرض الكاتب العديد من الاشخاص الذين عاشوا على امل تحقيق أحلامهم وحققوها , وأصبحوا مشهورين لدرجة وصولهم لمكانة مرتفعة في مجتمعاتهم , مثل : محمد علي الملاكم الأمريكي , ومؤسس شركة فيدرال إكسبرس (فريد سميث) ومصمم الرسوم المتحركة (والت ديزني )
ويتساءل الكاتب عن حلم أي شخص وعن أكثر شيء يتمناه الانسان في حياته ربما يكون هذا الحلم هو أن يبدأ الإنسان بعملة الخاص أو تأليف كتاب أو اختراع شيء جديد.
هناك افكار تموت قبل أن تولد وذلك لسببين :
الاول : شيء يطلق عليه “السم الحلو” يأتي من الاشخاص الذين يحيطون بك .
الثاني : أنت نفسك.
قصص نجاح | اهم 10 مفاتيح للنجاح - قصص26

المفتاح الخامس : الفعل ( الطريق الى القوة )

يتحدث الكاتب في هذا الجزء من كتابه عن تجربة شخصية مر بها وهي فرصة عمل كمدير عام في احدى الفنادق الكبيرة في مونتريال بكندا ومن أكثر ما يهم الكاتب البحث عن اشياء جديدة في مجال السلوك الإنساني والتنمية الشخصية ففرض عليه رئيسه في العمل ان يعمل اعلان عن علم"البرمجة اللغوية العصبية" لتعلم ذلك يجب ان يخوض في ورشة عمل لمدة ثلاثة ايام , في يومه الاول شعر باليأس الشديد لولا ان المحاضرة الاولى كانت قوية واستطاع المحاضر أن يغير فكرة اليأس في اقل من ثلاثين دقيقة وعندما أخذ الشهادة من هذا المدرب المعتمد تخرجت معه امرأة أصابها انهيار عصبي وذلك بسبب انه كان لديها مهارات تسمح لها أن تعيش في مستوى أعلى ولكنها لم تضع المعرفة موضع التنفيذ والفعل.
ومن هذه القصة القصيرة نستشف عبرة وهي أن الفكر من دون فعل وتطبيق ومن دون استخدام لا يساوي شيء لأنه إذا بقي في الفعل يموت مع موت صاحبه اما اذا طبق فيبقى مدى الحياة .
هناك سببان يمنعان الناس من أن يضعوا إمكانياتهم موضع الفعل :
1- الخوف وهو العدو الاول للانسان و العقبة الاولى التي تمنع الانسان من التصرف لتحقيق احلامه و الخوف اربعة انواع : الخوف من الفشل و الخوف من عدم التقبل , الخوف من المجهول , الخوف من النجاح
2- المماطلة فالبعض يأخّذ في تأجيل الواجبات التي يفترض ان يقوم بها الى اليوم التالي والأسبوع التالي وهكذا.
اقراء ايضا قصة نجاح جان كوم مؤسس Whats App

المفتاح السادس : التوقع ( الطريق الى الواقع )

افتتح الكاتب هذا المفتاح بالقصة التالية : دق جرس الهاتف في منتصف الليل و الجميع نيام واستيقظت سعاد من النوم مذعورة واخذت بالبكاء وهي تقول “هذه المكالمة من المؤكد انها بخصوص والدي و سوف يخبروني الان بأنه قد توفي, من المؤكد ان هذه المكالمة تحمل اخبار مؤلمة انا لا استطيع ان ارد على هذه المكالمة” … واخذت تبكي بعصبية و استيقظ الجميع وهم يتساءلون ما الخبر؟ و أخيراً تناول زوجها سماعة الهاتف ليجد انها مكالمة بالخطأ ولم يكونوا هم المقصودين بهذه المكالمة.
هناك بعض الناس يكونون خبراء في التفكير في كل شيء سيء و مؤلم و دائما يتوقعون ان هذا هو ما سيحدث في كل الاحوال. ومن المهم ان نعرف انه من الممكن ان تكون ممتلئاً بالحماس والطاقة و تكون لديك مهارات عديدة و تضع كل هذا موضع التنفيذ عقلياً و فعلياً , و لكن إذا لم تتوقع النجاح فستفشل فأذا كان الناجحون في الحياة يجمعهم شيء واحد فهو ترقب أحسن ما في الحياة ومهما حدث لهم فأنهم يتوقعون النجاح اكثر من اي شيء اكثر .
ويروي عن تجربته الخاصة انه كان يتوقع أن يصبح مديرا عاماً ولانه توقع ذلك بكل ثقة وايمان حدث ذلك فعلاً.
قصص نجاح | اهم 10 مفاتيح للنجاح - قصص26

المفتاح السابع : الالتزام (بذور الانجاز)

الالتزام هو القوة التي تدفعنا لنستمر حتى بالرغم من الظروف الصعبة, وهو القوة الدافعة التي تقودنا لإنجاز أعمال عظيمة .
الالتزام هو الدافع الذي يجعل كل الأمهات يصررن على تعليم أطفالهن المشي وهو تعد قوي لتغير الاشياء العادية لتصبح اشياء ممتازة وهو الذي يخرج من داخلك جميع القدرات الكامنة ويجعلها تحت تصرفك و بقوة الالتزام فإنك لن تتراجع و كلما خضت تجربة ستفتح أمامك الفرص الاكثر والاكبر.

المفتاح الثامن: المرونة (قوة الليونة )

كان هناك ذبابة تحاول الخروج من نافذة مغلقة وظلت تحوم وتدور من اليمين ومن اليسار ومن اعلى الى اسفل الى ان نفذت كل طاقاتها وماتت وكان بالقرب منها باب مفتوح ولكنها لم تحاول ان تبحث عن طريقة أخرى للخروج غير النافذة واصرت على طريقة واحدة مرة وراء الأخرى إلى أن ماتت.
فالذبابة كانت تصر على الخروج من النافذة لكن لم تكن لديها المرونة الكافية لتبحث عن مخرج آخر .
من الممكن ان تكون متحمساً جداً وتكون طاقتك كبيرة للغاية و لديك مهارات عديدة وتتصرف عقلياً وجسدياً طبقاً لكل ذلك ويكون عندك الإصرار التام و لكن اذا لم تكن لديك مرونة واستعداد لتغيير خطتك في كل مرة تواجه فيها التحديات والمصاعب فمن الممكن أن تفشل في المرونة والتأقلم يقربانك أكثر من تحقيق أهدافك.
اقراء ايضا قصة نجاح ستيف جوبز- Steve Jobs

المفتاح التاسع : الصبر ( مفتاح الخير )

الصبر هو القدرة على تحمل الصعاب و المشاق دون الشعور باليأس أو الفشل . لانك قبل ان تصل الى النجاح غالباً ما تقابل عقبات و موانع و تحديات مؤقتة , و اذا لم تكن صبوراً فلن تتخطى تلك العقبات و ستضطر للتنازل عن تحقيق أهدافك .
من الممكن ان تكون متحمساً ولديك طاقة كبيرة و معلومات غزيرة و تضع احلامك موضع التنفيذ و تلتزم بالنجاح و لكن اذا لم يكن لديك الصبر الكافي فسيؤدي ذلك الى هدم احلامك . و لا يعني الصبر عدم القيام بأي شيء على أمل الوصول لأفضل النتائج وللصبر قواعد وهي العمل الشاق والالتزام وهنا فقط سيعمل الصبر لمصلحتك. حيث قال تعالى 
وبشر الصابرين

المفتاح العاشر : الانضباط (أساس التحكم في النفس )
قصص نجاح | اهم 10 مفاتيح للنجاح - قصص26

الانضباط هو الشيء الذي يجعلنا نتصرف التصرف السليم لتحقيق الأهداف . نحن دائماً منضبطين لكن الكثيرون يستخدمون هذا الانضباط في تكوين عادات سيئة مثل : التدخين - مشاهدة التلفاز - ادمان الخمور و المخدرات … بينما نجد الأشخاص الناجحون يستخدمون قوة الانضباط الشخصي في تحسين مستوى الحياة فبدون الانضباط لن تكون لدينا الطاقة لتحقيق اي هدف.
الانضباط الذاتي هو الصفة الوحيدة التي تجعل الشخص العادي يقوم بعمل أشياء فوق العادة وهو المفتاح الذي بواسطته ستصل إلى طريق النجاح , وهو الذي سيساعدك على تغيير العادات و الأفكار السلبية وتنمية الافعال و الافكار الايجابية لتحل محلها و سيجعلك دائماً متحمساً من بداية الطريق الى نهايته.
كل العظماء الناجحين كان عندهم اسباب كثيرة للتراجع, وواجهوا عقبات كثيرة و هبوط في العزيمة و
حتى حالات من الافلاس ولكنهم لم يستسلموا و لم يتركوا احلامهم و كانوا مقتنعين أن تجربة واحدة لا تكفي , فكرسوا حياتهم لاحلامهم . هناك مثل قديم يقول :” الناجحون لا يتراجعون والمتراجعون لا ينجحون “.
وهنا قد نكون انهينا ملخص كتاب المفاتيح العشرة للنجاح للدكتور / ابراهيم الفقى نرجو أن تكونوا استمتعتوا معنا ولاتنسوا مشاركتها مع الاصدقاء. للمزيد تابعونا على صفحتنا قصص26 على الفيس بوك.

عن الكاتب

Arafa Ahmed

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

قصص 26