قصص قصيرة عن مسجد القبلتين

This Blog is protected by DMCA.com

موعدنا اليوم مع قصة مميزه سوف نتناول بعض القصص الشيقة حول مسجد القبلتين فالكثير من المسلمين والمسلمات يذهبون لاداء العمرة او الحج ويصلوا فى ذلك المسجد فاليوم نروى بعض القصص عنه فتابع معنا

قصص قصيرة عن مسجد القبلتين
 مسجد القبلتين

مكان ومساحة مسجد القبلتين

يتمركز مسجد القبلتين فى غرب المدينه المنورة فى منطقة بنى سلمى الموجود على هضبة بحرة الوبرة وهو قريب ايضا من الدائرى الثانى من ناحية الغرب ، ويتميز المسجد الحرام بلونه الابيض الناصع ، ومساحته تبلغ حوالى 3920 متر مربع ويعلو المسجد قبتان القبة الأولى بقطر (8) أمتار والقبة الثانية بقطر (7) أمتار، وارتفاع يصل إلى حوالي (17) متراً لكل قبة.

سبب تسمية مسجد القبلتين

يوجد قصة اسلامية تاريخيه حول تسميته بذلك الاسم حيث ترتبط بما نقوم به يوميا من اداء للصلاه وهو استقبال الكعبه ، فبعد فرض الالسلام على المسلمين كانة وجهه الصلاه الاولى هى المسجد الاقصي المبارك ودامت الصلاه على ذلك لمدة سته عشر شهر تقريبا ، وعندما نزل امر اللله بتحويل القبلة للكعبة المشرفة وهذا ما يسير عليه المسلمون الى يومنا هذا . 

اقرا ايضا : قصص قصيره حول اكبر بحيرة فى العالم 

تطوير مسجد القبلتين 

قامت المملكة السعودية بعدة مراحل لتطوير المسجد والحفاظ عليه ومنها
  •  المرحلة الأولى
 قام الخليفة عمر بن عبد العزيز باول التطورات فالمسجد واهتم واعتنى بالمسجد وقام بتجديده .
  • المرحلة الثانية 
وفى عام 892 هجريا قام كبير خدم المسجد النبوى ويدعى الشجاعى شاهين الجمالى بتعمير المسجد وقام بتجديد سقف المسجد . 
  • المرحلة الثالث
 وفى عام 950 هجريا عمل السلطان العثمانى سليمان القانونى بتعمير المسجد وتجديده .
  • المرحلة الرابعة
وفى عام 1408هجريا قام خادم الحرمين الشريفين الملك فهد بن عبد العزيز رحمه الله بتجديد المسجد وتوسعته .رحمه الله . 
  • المرحلة الخامسة
في عام 1426هجريا  تم عمل بعض التحديثات عليه في مصلى النساء بحيث تم إنشاء دورات للمياه والمصاعد المتحركة وبعض المداخل به.

وفى نهاية المقال يجب على كل مسلم ومسلمه ان يعلم ان مسجد القبلتين ذو مكانة في ذاكرة المسلمين على مستوى العالم، وله مكانته عند المهتمين بالتاريخ الإسلامي وكل من يزور المدينة المنورة، حيث صلى فيه الرسول صلى الله عليه وسلم، وشهد تحوّل القبلة من المسجد الأقصى إلى المسجد الحرام، إضافة إلى أنه مثبت في السنة من خلال الأحاديث النبوية، ومسجل في ذاكرة التاريخ الإسلامي باعتباره أحد أهم وأبرز المعالم التاريخية ومن أعظم الآثار النبوية في المدينة المنورة بعد المسجد النبوي ومسجد قباء ولمزيد من القصص زور صفحتنا على الفيس بوك

جديد قسم : قصص قصيرة

إرسال تعليق