قصص 26 قصص 26

آخر الأخبار

random
جاري التحميل ...

يسعدنا تلقي اقتراحاتك أو تعليقك هنا

قصص حب |العشق الصامت (الفصل الأول)

العشق الصامت قصة فتاة اسمها رميس:عمرها 22سنه حلوه وجميله عيونها كبار بشرتها بيضاء شعرها طويل لين خصرها معاها اخ اكبر منها عمره 25 اسمه لؤي مختفي له سنتين أمها وأبوها توفوا بحادث سياره ومن هنا بدات معاناتها هيا ما في معاها غير أخ واحد تعالو بنا نتابع أحداث القصة 

العشق الصامت

العشق الصامت

كانت تمشي وحيده وهيا تائها في الشارع والوقت متاخر من اليل كانت تمشي بلا شعور وتكلم نفسها معقوله كذا تشاركوني معقوله يلي نحبهم يطلعوا خاينين معقوله انا الحين وحيده طاحت على ركبتها وفضلت تبكي وتصرخ والشارع فاضي ما فيه احد يسمعها مرت سياره من جمبها وشافها صاحب السياره ووقف نزل من السياره وكلامها 
صاحب السياره:هاي انتي 
بس هيا ما ردت عليه قال في نفسه صاحب السياره"اكيد هذي مجنونه تطلع من البيت هذه الوقت في اليل بس إستغرب لما شافها تبكي قال لها إركبي وراح أوصلك لبيتكم لا تخافي وعد مني راح أوصلك لأهلك بأمان شافت له وعيونها كلها دموع وقال اهلي هاااا ورفضت تركب وضلت تمشي وفجاه نزل مطر قوي كانت تبكي وتقول أهلي لو كان معي أهل ما انا الحين في الشارع اهى اهى اهى كانت تبكي وتصرخ بس ما في احد يسمعها لا انه الشارع فاضي والامطار قوية بس هو كان يلحقها في سيارته وفجاه شافها طاحت واغمى عليها نزل من السياره وحملها وأخذها للمستشفى كانت حرارتها مرتفعه بعد ما خرج الدكتور من عندها ساله وش فيها قال له 

العشق الصامت

الدكتور:لاتخااف ما فيها شي بس هي كانت تحت المطر فلذالك أخذت شويت برد ولها كثير ما اعتنت بنفسها بس لازم تروح تجيب لها هدول الفيتامينات 

الولد: إنشاء الله يا دكتور 
أخذ الورقه من الدكتور وقال للدكتور ممكن أشوفها قبل ما أروح أجيب الأدويه 
الدكتور: ممكن ليه لا 
دخل غرفتها كان يناضرها مستغرب كان يكلم نفسه"اكيد هذي معاها قصه بس وش هيا يا ترى"دخلت الممرضه غرفتها وهو طلع من الغرفه اول ما طلع كان يفكر في حالتها كان يتسال"هاي البنت اكيد معاها قصه ولا ما كانت طلعت من البيت بهذه الوقت من اليل بس اكيد اهلها خايفين عليها ضروري اخبر اهلها انها في المستشفى بس كيف بعرف مين اهلها ضروري أسالها أول ما تصحى على أهلها على شان أطمنهم عليها قطع تفكيره جواله وهو يرن: الو هلا يمه لالا تخافي أنا عند رفيقي.....ايه......طيب ولا يهمك بعدها سكر الجوال وراح 

,,,,,,,,,الحين بنعرفكم على أبطال قصتنا,,,,,,,, 

رميس:عمرها 22سنه حلوه وجميله عيونها كبار بشرتها بيضاء شعرها طويل لين خصرها معاها اخ اكبر منها عمره 25 اسمه لؤي مختفي له سنتين أمها وأبوها توفوا بحادث سياره ومن هنا بدات معاناتها هيا ما في معاها غير أخ واحد 
طارق:عمره 25 سنه شاب حليوه وعيونه كبار وناعسات أسمر جسمه معضل ماسك شركه أبوه معاه 4خوات 
هند:عمرها 30 هيا اكبر من طارق حلوه وطيوبه وبنفس الوقت تدخل للقلب بسرعه متزوجه ابن عمها وسيم . 

سهى:عمرها 22 سنه حلوه وجميله وكمان طيوبه تدرس في الجامعه قسم تصميم . 
لينا:عمرها 20سنه جميله وعيونها كبار جسمها متناسق وبشرتها سمراء بس جذابه. 

ليلى: عمرها 18 وهي اخر العنقود حلوه وجميله طيوبه ودلوعت ابوها لا انها اخيره 

والبقيين بتعرفونهم من خلال القصه تابعونا فى الفصل الثانى تابعونا علىصفحتنا على الفيس بوك 



عن الكاتب

سهير عبدالله

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

قصص 26