قصص 26 قصص 26

آخر الأخبار

random
جاري التحميل ...

يسعدنا تلقي اقتراحاتك أو تعليقك هنا

رواية عشقها المستحيل للكاتبة زينب مصطفي | الفصل الثاني والعشرون

مرحباً بكم أصدقائي وأحبابي في موقعنا قصص 26 مع الفصل الثاني والعشرون من رواية عشقها المستحيل للكاتبة زينب مصطفي، 
هذه الرواية عليها معدل طلب كبير من محبي قراءة الروايات الرومانسية والعاطفية من البنات والشباب، وغالباً هذه الرواية تعد من أجرأ الروايات العاطفية، لذا تابعونا لتطلعوا على جميع أجزاء رواية عشقها المستحيل.
رواية عشقها المستحيل للكاتبة زينب مصطفي | الفصل الثاني والعشرون

رواية عشقها المستحيل للكاتبة زينب مصطفي | الفصل الثاني والعشرون

تابع الفصل الحادي والعشرون من رواية عشقها المستحيل

رواية عشقها المستحيل للكاتبة زينب مصطفي | الفصل الثاني والعشرون

استمر سليم بالبحث عن عليا طوال الليل حتى ظهور الخيط الاول من شروق الشمس ليشعر باليأس من العثور عليها ليتناول الهاتف ويتصل بتالين ليأتيه صوتها المثقل بالنعاس
= ايوه ياسليم بتتصل بيا بدري اوي كده ليه
= تالين.. عاليا محاولتش تتصل بيكي لتقول تالين بدهشه
= وهتتصل بيا بدري اوي كده ليه
سليم بيأس وهو يشعر بقرب انفلات اعصابه
= عليا سابت البيت ومشيت ومن بليل وانا بدور عليها ومش لاقيها
تالين بفزع
= سابت البيت ومش لاقيها.. ليه هو انتم اتخانقتو اكيد زعلتها ما انا عارفاك
يقاطعها سليم
= مش وقت الكلام ده اسمعيني كويس انا عاوزك تتصلي بيها هي بتحبك واكيد هترد عليكي و طمنيني انا هستنى مكالمتك كلميني اول ماتخلصي لتقول تالين بطاعه وهي تستشعر توتر سليم الشديد
= حاضر هكلمها حالا واطمنك ..وانت هتعمل ايه دلوقتي
سليم بتوتر
= انا طالع على اسكندرية
تالين بدهشه
= رايح اسكندريه تعمل ايه

سليم بقلة صبر وتوتر
= رايح أدور عليها هناك.. عليا مش موجوده هنا مسبتش مكان مدورتش عليها فيه وبرضه مش لاقيها.. والطريقه الوحيده الي تخرجها من هنا بالسرعه الي اختفت فيها هي القطر وقطر اسكندريه هو الي كان موجود بالمحطه في الوقت الي اختفت فيه عليا
تالين بدهشه
= وانت هتدور في بلد كبير ذي اسكندريه من غير مايكون معاك عنوان او اي حاجه تدلك على طريقها
سليم بحسم
= سواء معايا عنوانها او ممعييش هلاقيها المهم كلميها وطمنيني ليتابع بتأكيد
= تالين.. عاليا ملهاش حد الا احنا ومشيت من غير مايكون معاها فلوس ولا هدوم حتى بطاقتها مش معاها يعني لو خبيتي علياا مكانها هتبقي بتضريها مش بتساعديها فهماني
تقول تالين بتاكيد
= متقلقش يا سليم لو ردت علياا هطمنك علطول وهبلغك باي حاجه هتقولها
= ماشي اول ماتخلصي كلميني
= حاضر بس خد بالك انت من نفسك وسوق بالراحه
تغلق تالين الهاتف وتحاول الاتصال بعليا
يزيد سليم من سرعة السياره وهو يحدث نفسه
= كده ياعليا تعملي كده فيا.. دا أنا مبطمنش عليكي غير وانتي جوه حضني ..تقومي تختفي بالشكل ده لينظر لتيلفونه المحمول وهو ينتطر مكالمة تالين بفروغ صبر على امل ان تطمئنه عليها
في نفس الوقت
عليا تقف مع ام سميره  في غرفه صغيره فوق سطوح احد المنازل القديمه في حي شعبي بمدينة الاسكندريه لتقول ام سميره بابتسام
= الاوضه صغيره صحيح بس نضيفه وهواها يرد الروح ..انا كنت بأجرها علطول بس حظك حلو الاوضه فاضيه بقالها شهر ..
تتابع بحنان امومي
= انا هسيبك ترتاحي ولما سميره تخلص طبخ هخليها تطلعلك الغدا.. والله يا حبيبتي كان نفسي تقعدي معانا تحت في الشقه بس ابو سميره موجود واكيد مش هترتاحي تقعدي مع راجل غريب
تقول عليا بحرج وعينيها تلمع بالدموع وتشعر برأسها يقتلها من شدة الوجع
= كتر خيرك  انا مش عارفه من غيرك كنت هعمل ايه بس انا كان عندي طلب لو مكنش يدايقك
= قولي يا بنتي ولو اقدر مش هتأخر عليكي
تقول عليا بحرج
= لو ينفع تساعديني الاقي شغل انا ممكن امسك حسابات او اقف ابيع في محل وكمان بعرف اخيط واطرز حلو لتربت ام سميره على كتفها بحنان
= مستعجله على ايه مش يمكن تتصالحي على جوزك والميه ترجع لمجاريها لتعقد عليا حاجبيها برفض
= مستحيل ارجعله تاني تلاقيه ارتاح لما سيبته وقال كويس انها جت منها لتضحك ام سميره بمعرفه
= مستحيل ترجعيله.. فكرتيني بالمعدوله بنتي تفضل تقول مستحيل ارجعله مش طايقه اشوف وشه واول ما يبجي ويقولها كلمتين حلوين ترجع تقول جوزي و حبيبي وكأن مفيش حاجه حصلت .. يلا ربنا يهديلكو الحال
عموما انا هشوفلك شغل علشان برضه تقدري تصرفي على نفسك ومتبقيش مضطره ترجعي لجوزك علشان تلاقي الي يصرف عليكي
تقول عليا بامتنان
= انا مش عارفه من غيرك انا كنت هعمل ايه
انا متشكره اوي
تربت على كتف عليا بحنان وهي تغادر الغرفه
= تشكريني على ايه ربنا الي يعلم من ساعة ماشفتك وانتي دخلتي قلبي علطول حسيتك غلبانه ذي سميره بنتي ..لتتابع بحنان امومي
= يلا استريحي انتي دلوقتي ولما الغدا يجهز سميره هتطلعه ليكي ومتخافيش الدنيا هنا امان يعني خدي راحتك ومتخافيش من حاجه
تنظر لها عليا بامتنان وهي تغادر الغرفه لتغلق عليا باب الغرفه من الداخل ثم تقوم بخلع العبائه والحجاب الذي ترتديه وتنام على السرير بفستانها المنزلي وهي تحتضن نفسها وتتأمل الغرفه بجدرانها المدهونه بلون ابيض قديم واثاثها المكون من سرير متوسط الحجم وكنبه خشب في زاوية الغرفه ودولاب صغير ومرأه متوسطة الحجم معلقه على الحائط وعلى الرغم من قدم اثاث الغرفه ولكنه متين ونظيف
تسمع عليا رنين هاتفها مره اخرى لتقول بلهفه وهي تمسح دموعها
= سليم... لكنها تتفاجأ بان المتصل تالين لترد عليا عليها وهي تبكي باحباط
= ايوه ياتالين
تالين بلهفه
= عليا انتي كويسه انتي فين دا سليم هيتجنن عليكي  من امبارح وهو بيدور عليكي وهيتجنن ويعرف مكانك فين
عليا ببكاء
= بيدور علياا ليه هو مش كان عاوز يطلقني أديني ريحته مني خالص علشان يفضى لجومانه ولشهر عسلهم
تقول تالين بدهشه واستنكار
= سليم كان عاوز يطلقك ويروح شهر عسل مع جومانه
ايه الكلام الغريب ده بصراحه مش مصدقه هو قالك كده قالك عاوز اطلقك
تقول عليا ودموعها تنهمر
= ايوه بقوله طلقني قالي حاضر شوفي عاوزه تتطلقي امتى ذي ما يكون ما صدق يخلص مني وكمان بيقولي انا عريس جديد ومش فاضيلك لتغرق تالين في الضحك وهي لاتستطيع السيطره على نفسها
= صحيح انك هبله وعبيطه بقى هربتي علشان كده بقى هو لو عاوز يطلقك هيستنى لما ياخد اذن منك ما كان قالك انتي طالق وخلاص..

تتابع وهي مازالت تضحك
= هو بس كرامته نقحت عليه فقالك كلمتين بيهوشك بيهم لكن هو لاهيطلقك ولا ناوي يطلقك دا من امبارح وهو بيلف حوالين نفسه هيتجنن علشان يلاقيكي
تقول عليا بعدم تصديق
= يا سلام اصلك مشوفتيش كان بيكلمني اذاي وبيقولي انا عريس جديد وكمان شكله فعلا هيروح يقضي معاها شهر عسل وعاوزاني اسكت
تضحك تالين
= لاء متسكتيش واديكي خدتي حقك منه وسيبتي البيت وهو بيقلب الدنيا علشان يقدر يلائيكي لتتابع بجديه
= بصي يا عليا انا معنديش ذرة شك في حب سليم ليكي وطالما انتي عملتي كده يبقى نستفاد من اللي عملتيه لتقول عليا
= يعني ايه مش فاهمه
= يعني انا هقله انك رديتي علياا وده علشان يتطمن انك كويسه ويهدى شويه
وثانيا هقله انك مرضتيش تديني عنوانك وده هيجننه وربنا يكون في عونك لما ترجعي تقابليه لانه هيطلع كل جنانه وخوفه وقلقه على جتتك
وثالثا وانتي بعيده عنه وخايف عليكي استحاله يعمل فرح او يعلن جوازه على جومانه
وبكده جوازة الست جومانه باظت يا خرابي نفسي اشوف وشها وسليم بيلغي الفرح وكل الي جهزتله يتلغى دي هتموت بحسرته
تقول عليا بحزن
= انا ميهمنيش يكمل الفرح والا يلغيه انا تعبت ومش قادره خلاص خليه يعمل الي هو عاوزه
= بطلي عبط سليم بيحبك وانتي بتحبيه ومفيش حاجه هتقدر تفرقكم المهم قوليلي عنوانك ايه علشان ابقى متطمنه عليكي
= انا لسه مش عارفه العنوان بالظبط كل الي اعرفه اني في اسكندريه لكن اسم الشارع والحي لسه معرفوش
= نهارك ابيض يا عليا دا لو سليم سمع الكلام ده انا مش عارفه ممكن يعمل ايه اذاي تقعدي في مكان انتي حتى متعرفيش اسمه ايه.. عموما انا عاوزاكي تردي على مكالمات سليم لتسارع عليا بالرفض
= لاء مش هرد عليه  مش عاوزه اكلمه ولا اسمع صوته كفايه عليه عروسته الست جومانه
= ويهون عليكي سليم دا من امبارح بايت في الشارع بيدور عليكي بصي انا اوعدك مكانك مش هعرفه لسليم وهحترم رغبتك في انك عاوزه تبعدي شويه بس انتي كمان كلميه وطمنيه عليكي خير الامور الوسط متبقيش أسيه اوي كده هو مهما كان جوزك ومن حقه يتطمن عليكي
تقول عليا بتصميم
= حاضر هرد عليه بس برضه مش هقوله على مكاني
تتنهد تالين براحه
= اعملي الي انتي عوزاه بس ردي عليه وطمنيه
انا هقفل معاكي علشان اكلمه وهرجع اكلمك تاني مع السلامه دلوقتي
تقول عليا بشرود
= مع السلامه ثم تقوم باغلاق الخط
في نفس الوقت سليم وصل لفيلته بالاسكندريه وتقابل مع رئيس حرسه الخاص وطلب منه البحث هو ورجاله عن عليا في كل ارجاء الاسكندريه
= انا عاوزك تسخر كل رجالتك في مهمة البحث دي وعاوز نتايج سريعه يعني على بليل يكون عندي خبر بمكانها
يقول رئيس الحرس باحترام
= على بليل بالكتير هيكون عند حضرتك خبر بمكانها وكل تحركاتها
يقول سليم بصرامه
= تليفون عليا هانم مفتوح والجي بي اس في تليفونها مفتوح انا كلمت شركة المحمول و هاجيب عنوانها عن طريقهم
انا هتابع معاهم بس برضه ابعت رجالتك يدورو عليها
مش عاوز حاجه تتساب للصدف اتفضل انت و عرفني بأي جديد يحصل
يقول رئيس الحرس باحترام وهو يهم بالمغادره
= امرك يا سليم بيه
يرتفع رنين هاتف سليم ليقول بلهفه
= ايوه يا تالين عملتي ايه ردت عليكي..هي كويسه قالت لك مكانها فين ..
تقاطعه تالين
= بالراحه اهدى بس وانا هقولك على كل حاجه ايوه ردت علياا ولاء مش كويسه ومش مبطله عياط ومرضيتش تقولي مكانها فين
يجلس سليم بتعب وهو يمرر يده في شعره باحباط
= طيب طمنيني عليها المكان الي هي موجوده فيه امان
= اطمن انت بنفسك انا اقنعتها ترد عليك و...
يقاطعها سليم بلهفه
= بجد طب اقفلي انا هكلمها حالا.. ليغلق المكالمه مع تالين دون انتظار ردها
يقوم بالاتصال بعليا فورا ليستمر الرنين بعض الوقت حتى اجابت على الهاتف
يقول سليم بلهفه
= عليا حبيبتي انتي كويسه
يستمر الصمت على الطرف الاخر
يقول سليم برجاء
= عليا ردي علياا ياحبيبتي طمنيني عليكي
تنفجر فيه عليا بغضب
= متقولش حبيبتي انا مش حبيبتك انت مش كنت عاوز تطلقني وبتقولي حددي ميعاد الطلاق خلاص اهو انا ريحتك مني خالص ومن مشاكلي
يقول سليم بحب
= طبعا حبيبتي وقلبي وروحي كمان ليتنهد بتعب..
= طلاق ايه يا مجنونه الي بتتكلمي عنه انا لو عاوز اطلقك ايه الي هيمنعني ليرجع رأسه الى الوراء بيأس
= يا عليا حرام عليكي دا انا تقريبا قلبي كان هيقف من خوفه عليكي لما اكتشفت انك مش موجوده ..
في واحده عاقله تعمل الي عملتيه ده
= انت بتتكلم عن العقل اكيد انا مش عاقله ومجنونه علشان اوافق انك تتجوز واحده تانيه غيري وتعملها فرح كبير وكمان عاوز تسافر معاها في شهر عسل والمفروض اني اسكت واقعد احط ايدي على خدي استناك لما ترجع من شهر العسل انت والست جومانه بتاعتك
سليم بعصبيه
= رجعنا تاني لموضوع جومانه الي مش هيخلص
تقاطعه عليا بغيره
= وهو موضوع جومانه ده سهل وعادي كده من وجهة نظرك
يقاطعها سليم بعصبيه
= ايوه عادي واقل من العادي كمان لانها بالنسبالي مش موجوده حاجه منتهيه ملهاش اي قيمه
= ولما هي ملهاش اي قيمه عندك بتتجوزها ليه عاملها فرح ولا الف ليله وليله ليه و رايح معاها شهر عسل ليه
ينفجر فيها سليم بعصبيه شديده
= قلتلك ميخصكيش سبب جوازي منها لانه جواز صوري لا اكتر ولا اقل الفرح الكبير الي بتقولي عليه لتكملة الصوره مش اكتر وشهر العسل الي هربتي وطلبتي الطلاق علشانه مش هيحصل ولا عمري فكرت فيه انتي الي بتعذبي نفسك بحجات مش موجوده
تقول عليا بصوت باكي
= انا سئلتك يا سليم وانت منفتش انك هتروح معاها شهر العسل كان المفروض اعمل ايه
= انتي مستنتيش تسمعي اجابتي انتي كل الي طلع على لسانك انت بتستغلني وبتضحك علياا و طلقني كل ما تحصل مشكله بيني وبينك
اقرب كلمه للسانك هي طلب الطلاق وكأن بعدك عني سهل بالنسبالك ومفيش اي ثقه فيا كزوج او كحبيب او حتى كابن عمك وده بيجرح كرامتي وبيخليني احس اد ايه ثقتك فيا مهزوزه لتجيب عليا ببكاء
= لاء انت عارف أد إيه أنا بحبك ومقدرش ابعد عنك وموافقتك على طلبي للطلاق بالساهل كده جرحتني اوي حسستني اني مليش قيمه عندك وممكن تسيبني بمنتهى السهوله وكلامك عن قلة ثقتي فيك مش صحيح انا بثق فيك بعمري كله بس انا ببقى موجوعه وبقول اي حاجه توجعك وتدايقك علشان تحس بيا
يقول سليم بتعب
= انا حاسس بيكي يا عليا وعارف انتي حاسه بايه وبحاول على قد ما أقدر اخفف عنك الوضع الصعب ده
انتي بتتكلمي عن اني عاوز اروح شهر عسل معاه
حبيبتي انا كنت مجهز جواز سفرك وكنت هاخدك ونسافر يوم الفرح الفجر كنت هاخدك ونبعد خالص افسحك واخليكي تلفي اوروبا كلها وبعد شهرين نرجع يكون الطلاق حصل يعني حتى الشهرين الي جومانه هتكون فيهم على ذمتي مش هكون انا وهي في بلد واحده لتقول عليا بامل
= بجد يا سليم
= بجد يا روح سليم.. ها قوليلي مكانك فين وريحيني
تبتلع عليا ريقها بتوتر
= سليم انا فكرت كويس وقررت اني مش هارجع الا لو انت رجعت عن قرارك بجوازك من جومانه وكمان من حقي اعرف انت عاوز تتجوزها ليه لتتابع بخوف من ردة فعله
= وتعلن جوازك مني على الناس كلها غير كده مستحيل تعرف مكاني او اني ارجعلك ليقول سليم بهدوء خط
= انتي بتهدديني وبتحطي شروط علشان ترجعيلي وعقلك الساذج مصورلك اني مش هقدر اوصلك واعرف طريقك ليضحك بسخريه
= عليا انتي عارفه انتي متجوزه مين وقدرات جوزك ايه واضح انك مش عارفه.. طيب اسمعيني كويس واحفظي الي هقوله كويس
ساعتين بالظبط وهتكوني عندي
انا حتى مش هتحرك علشان اجيبك بس هتيجي و هتتحاسبي على كل الي عملتيه وقولتيه من اول طلبك الطلاق وهروبك بالليل بهدوم البيت وفتحك لحظاير الخيول وتعريض نفسك للخطر وبياتك برا البيت وشروطك الي بتحطيها دي تبليها وتشربي ميتها لتقول عليا بصوت مرتجف
= يعني ايه
يقول سليم بقسوه
= يعني متخلقش الي يملي شروطه علياا  انا شكلي دلعتك زياده عن اللزوم وكل مره تغلطي غلط اكبر من الي قبله وانا اعديه لكن المره دي لاء هتشوفي وش كنت اتمنى متشوفيهوش لتقول عليا بارتجاف
= انا مش خايفه انا.... ليقاطع حديثها صوت طرقات عنيفه على باب غرفتها ثم تحطم الباب ودخول رجال يرتدون جلاليب فلاحي ويحملون السلاح  لترمي عليا الهاتف من يدها وهي تقول بفزع
= عمي عتمان
يدخل عتمان الغرفه وهو ينظر لها بشر وينتزعها من على السرير وهو يجذبها من شعرها لتقع على ارض الغرفه ليرفعها بقوه  ثم يضربها بعنف على وجهها اكثر من مره لتسيل الدماء من شفتيها لتصرخ عليا برعب وخوف وعتمان يسحبها بعنف من شعرها
تقول عليا برعب وفزع سليم الحقني انا اسفه مش هعمل كده تاني بلاش عمي يا سليم والنبي حرام عليك
يعاجلها عتمان بصفعه اقوى اخرسي يا خاطيا يابنت**بتهربي وتجيبلنا العار ليوجه حديثه للرجال الذين برفقته
هاتوها خلينا نغسل عارنا ونخلص منها ومن عارها
تنهار عليا فاقدة الوعي في انتظار المجهول


********************************
إلي هنا ينتهي الفصل الثاني والعشرون من رواية عشقها المستحيل، تابعونا لقراءة باقي أجزاء الرواية على صفحتنا على الفيس بوك من هنا

تابع الفصل الثالث والعشرون من رواية عشقها المستحيل

مفاجأة 
يُمكنك شراء روايات أو كتب من على الإنترنت لتصلك حتى باب منزلك في أي مكان في مصر 
خصومات هائلة تصل ل 70% والدفع عن الإستلام للتصفح والشراء : اضغط هنا

عن الكاتب

Ola Abdo

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

قصص 26