قصة والتقينا من جديد (الجزء الثالث من ثلاثية اللقاء) بقلم هدير مصطفي - الفصل الرابع

هذا الموقع محمي بموجب اتفاقية حماية حقوق المحتوي العالمية

This Blog is protected by DMCA.com

قصة والتقينا من جديد (الجزء الثالث من ثلاثية اللقاء) بقلم هدير مصطفي - الفصل الرابع

أهلا بك مرة أخري في موقع قصص 26 ويسعدني أن أقدم لك الفصل الرابع من قصة والتقينا من جديد بقلم هدير مصطفي وهي الجزء الثالث والأخير من ثلاثية اللقاء وتعتبر واحدة من القصص الرومانسية المليئة بالصراع بين الحب والحرمان والقرب والبعد.
 تتسم قصة والتقينا من جديد بالكثير من الأحداث والمواقف الدرامية التي ستنال اعجابك بالتأكيد فتابع معنا.

قصة والتقينا من جديد بقلم هدير مصطفي - الفصل الرابع

قصة والتقينا من جديد (الجزء الثالث من ثلاثية اللقاء) بقلم هدير مصطفي
قصة والتقينا من جديد (الجزء الثالث من ثلاثية اللقاء) بقلم هدير مصطفي
=============================

 قصة والتقينا من جديد بقلم هدير مصطفي - الفصل الرابع

(ليفيق مراد علي صوت ندي وهي تنادي عليه بصوت ضعيف جدآ)
#ندي :مرااااااااد
(ليجري مراد عليها لتمد ندي له يدها ويمسك بها باحدي يداه ويضع اليد الاخري علي رأسها ويبدأ بتمليس شعرها بخفه لتنطق ندي من بين كسرتها)
#ندي :مراد ماتسيبنيش .... انا قلبي بينبض بس عشان انت موجود جمبي .... صدقني انا مقدرش اعيش من غيرك
(ليسحب مراد يده من علي رأسها فيضعها علي شفتاها والتي كانت تتحرك بصعوبه كبيره أثر الالم الذي تعانيه)
#مراد :هشششششش ممكن تسكتي شويه انا معاكي اهو ومش هسيبك
#ندي(بفرحه :بجد يعني مش هتطلقني
#مراد :ايوه بجد وحتي هنسافر مع العرسان باريس نقضي شهر عسل جديد معاهم
#ندي :بجد
#مراد :انتي علقتي ولا ايه يلا نحضر الشنطه ونروح والا هيمشوا ويسيبونا
#ندي :طب يلا قوم بسرعه
(ليمضي ساعتين ويذهب امجد ومعه تالين الي الفندق ويتصل ب سامي ويعرف انهم في المطعم ليذهب لهم )
#امجد :خد ياعم بنتك وهاتلي اختي
#سامي :طب قول حتي صباح الخير
#امجد (وهو بحلس بجوار اخته بعد ان طبع قبله علي جبينها
:خير .... هي بنتك سابت فيا عقل عشان اعرف صباح من مسا
#شمس :ليه ياميجو ياحبيبي دي تالين مش شقيه خالص
#امجد :خالص يااختي هي بس شاطره ...(بصوت طفولي)...ماتجبش هدايا ياميجو عشان انا مجيبتش ..... تصوري كل ما اقف بالعربيه عشان اجيبلكم هدايا تفضل تصوت وتعيط وتقولي لو نزلت من العربيه هفول انك خطفتني
#الجميع :ههههههههههه
#امجد :بتضحكوا انا هتجنن ....مستحيل تكون ديةطفله عندها 5 سنين بس
#تالين :يعني انت تجيب هدايا وانا مش جبت حاجه خالص ....طب اقولك ماتزعلش هاخد من بابي فلوس ونروح انا وانت نجيب هدايا ...وعلي فكره انا بقي عندي 6 سنين مش 5
#امجد :بس يابت .......(ليلتفت للجميع ويقول )....مبروك ياشباب ....معلش تالين ضيعتلي عقلي
#الجميع :الله يبارك فيك عقبالك
#امجد :نتعرف بقي
(ليبدأ كل منهم بقول اسمه)
#انا هشام ودي عروستي ملك
#وانا سيف ودي عروستي وعد
#وانا امير ودي عروستي شهد
#وانا سامي ودي عروستي شمس
(ليضحك الجميع بصوت عالي ليدخل مراد وهو يرتسم الضحكه علي شفتاه وكانت ممعه ندي والتي كان يبدو عليها الارهاق جدآ......)
#وانا مراد ودي مراتي ندي
#سامي :اخيرآ جيت يا اسطي دا انا فقدت الامل في انك تيجي
#مراد :هو انا ينفع اكسر كلمة الهانم شمس
#الجميع في صوت واحد :واحنا مالناش لازمه يعني
#مراد :لا ازاي دا انتوا الخير والبركه مبروك ياشباب
#الجميع :الله يبارك فيك يا اسطي
(ليقف امجد والضيق يبدو عليه)
#تالين :رايح فين ياميجو
#امجد :رايح تجيب حاجه كده
#تالين :اجي معاك .....هات يابابي فلوس بقي
(يخرج سامي محفظته ويخرج منها المال ويعطيه لتالين
#تالين :شكرآ يابابي
#سامي :بس انتي هتجيبي ايه
#تالين :لسه مش عارفه ...... يلا ياميجو
#امجد :يلا يا تولي
(ليخرج امجد ويترك الباقيه لينر بعض الوقت ويذهب كل ثنائي الي جناحه لتغير ملابسهم وتجهيز حقائبهم ويبقي مراد وندي في المطعم)
#ندي :ناوي علي ايه يامراد
#مراد :هعيش الكام يوم اللي باقينلي
#ندي :طب ماتعمل العمليه يامراد ......وخلي املك في الله كبير
#مراد :انا املي في ربنا اكبر من ما تتخيلي ...املي في ربنا هو اللي مخليني اتعايش مع السرطان طول الفتره دي كلها ..... املي في ربنا خلاني يوم ما اجي اخطبك اقولك يا ندي انا مابقيليش كتير في الدنيا دي ومع ذلك وافقتي تتجوزيني ..... املي في ربنا خلاني واقف علي رجليا زي الجبل والدكاتره بتقولي ان مفيش امل .... ومفيش علاج ....ومفيش اي نسبه للحياه .... املي في ربنا هو اللي مأكدلي ان ده اللي ربنا كاتبه ليا عشان كده انا راضي بيه
#ندي :(وهي تضع يدها علي يده ) يامراد اسمعني الطب كل يوم بيتقدم والتكنولوجيا والعلم مخلوش فيه حاجه مستحيله واكيد لو روحت لاي دكتور دلوقتي هنلاقي حل للمرض ده
#مراد :باذن الله .... بس خلينا نسافر دلوقتي ونتبسط شويه ......وياريت بلاش حد يعرف بالموضوع ده
#ندي :بس
#مراد :ارجوكي
#ندي :حاضر
(وما هي سوي دقائق حتي جاء الشباب كل منهم ومعه زوجته ويجر خلفه حقيبة الملابس ويجلسوا معآ)
#هشام :هنعمل ايه بقي
#شهد :هنحط الشنط في العربيات ونطلع علي المطار معتش الا ساعتين علي الطياره
#سيف :طب وامجد
#شمس :انا اتصلت بيه وزمانه جاي ....بيشد شعره من تالين
(وماهي سوي دقائق ليدخل امجد ومعه تالين ويحملون الهدايه وكل علبتين بلون واحد ولكن بدرجات مختلفه)
#وعد :ايه ده كله
#امجد :الانسه تالين لففتنا في المول لحد ما طلعت روحي وفي الاخر تقولي مش لاقيه الحاجه اللي انا عوزاها وخلتنا نروح مول تاني ورجعتنا لنفس المول وتقولي اصلي افتكرت اللي انا عوزاه هناك
#سامي :وايه هي الحاجه اللي انتي عيزاها ياتولي
(لتمسك تالين بعلبتين من نفس اللون الموف ولكن بدرجتين مختلفتين فتعطي واحده لسامي والاخري لشمس وتبدأ بتوزيع العلب علي الجميع وحتي ندي كان لها نصيب من الهدايا ويبدأ كلآ منهم بفتح هديته ليتفاجؤا مما يروا فلكل فتاه انسيال ذهبي في غاية الرقه محفور عليه حروف زوجها اما الشباب فكانت هديتهم عباره عن زجاجات من العطر الفاخر مطبوع عليها صور لكل عريس مع عروسه وكان كلآ منهم في حالة ذهول ايعقل ان تكون هذه هدايا من طفله عمرها ليس الا 6 سنوات وبين الذهول تنطق شمس)
#شمس :تولي حبيبتي معقول الهدايا دي من فكرتك
#تالين :لا طبعا يا مامي انا غشيت الفكره من ميجو
#امجد :والله احنا لما رجعنا المول تاني لقيت الهدايا ملفوفه ومقالتليش هي جابت ايه حتي
#سامي :ازي بقي
#تالين :بص يابابي ميجو الصبح وهو بيفكر يجيب هدايا ايه كان بيكلم نفسه في كل حاجه تيحي علي باله واننا سمعته لما روحنا المول روحت لاونكل صاحب المحل لما كان ميجو بيتفرج علي حاجات تاني وانا افتكرت اسمائكم كلها لما قولتوها الصبح وقولتها لاونكل وروحنا جبنها ودفعت الفلوس وخلاص
#ميجو :لا كده كتير عليا
(فيدير وجهه لسامي ويقول بهزار.....عمي ارحوك جوزهالي والا ههرب معاها واتجوزها واحطك قدام الامر الواقع
#سامي :واقع ولا قاعد اتلم ياض ووريني جايب هدايا ايه
#امجد :هو بعد هدايا الست تالين فيه هدايا بقي
(ليبدأ هو الاخر في توزيع هداياه واخر من اعطاها الهديه كانت ندي ليقف الزمن للحظات فتتبادل النظرات احداها نظرات عتاب والاخري لوم لتتردد ندي عن اخذ الهديه ولكن يأتي صوت مراد من بين الصمت ليلفت انتباه الجميع)
#مراد :طب دول عرسان ايه لزمه الهدايا ليا انا وندي بقي
#امجد :هااااا ...... بدايه صداقه جديده وبعدين انا سمعت عنك كتيييير اوي
(وفي لحظه انقلبت الموازين كلمه واحده كانت كفيله ان تربك 4 اشخاص علي نفس الطاوله ...شمس ظنت ان امجد عرف ان تاره مع مراد ..... مراد ظن نفس الشئ .....ندي ظنت ان امجد يتحدث عن كلام ندي عن مراد في الماضي ......وامجد كان يقصد نفس ما ظنته ندي
...ليحاول امجد انقاذ الموقف فيقول
#امجد :وبعدين من كلام شمس عنك شكلنا انا وانت هنبقي اخوات واصحاب
#مراد :ها ...اه...طبعا طبعا
#شمس(لتنقذ الموقف :ما يلا نفتح الهدايا بقي
#وعد :يلا بينا
(ليبدأ كل منهم بفتح علبتهه ليجد الشباب لكلآ منهم ساعه رولكس راقيه جدآ وفي غاية الاناقه وتجد الفتايات كل واحده عقد من الالماس يتمتع بالرقي والجمال لتزداد وجوههم انبهار
#سيف :بس كده كتير بجد
#امجد :لا مش كتير ولا حاجه
#شهد :لا بجد ياامجد الهدايه دي غاليه جدآ
#امجد :بصي يا وعد
#شهد :ههههه لا انا وعد
#امجد :انا اسف بجد بس انتوا شبه بعض جدآ
#وعد :ههههه من حظي بقي
#امجد :المهم الهدايا دي مش كتير علي ناس كانت قريبه مني اختي وهي لواحدها وانا بعيد عنها ناس كانوا حامينها و واقفين في ضهرها ومعاها في الحلوه والمره .... ويلا بقي عشان هنتاخر علي الطياره
#الشعر
انا لما قلبي حبها
كان حلم قلبي قربها
كان فيها حاجه بتخدني مني
كان حتي قلبي متخلي عني
راح ليها نبضي وسابني
ولما الفراق دق بابنا
كان مش بايدي وكان بايدها
ايوه فعلا مكنتش حبيبها
كان قلبي هو الي حاببها
سبتني وهجرت وراحت وبعدت
ولما اتقابلنا زادت جراحي
بس الي خلا عذابي يهون
اني شايفها اسعد ما في الكون
*********************

إلي هنا ينتهي الفصل الرابع من قصة والتقينا من جديد بقلم هدير مصطفي
تابعونا على صفحتنا على الفيس بوك للمزيد من الروايات الأخري 

جديد قسم : روايات رومانسية مصرية كاملة

إرسال تعليق