قصة والتقينا من جديد (الجزء الثالث من ثلاثية اللقاء) بقلم هدير مصطفي - الفصل السادس

هذا الموقع محمي بموجب اتفاقية حماية حقوق المحتوي العالمية

This Blog is protected by DMCA.com

قصة والتقينا من جديد (الجزء الثالث من ثلاثية اللقاء) بقلم هدير مصطفي - الفصل السادس

أهلا بك مرة أخري في موقع قصص 26 ويسعدني أن أقدم لك الفصل السادس من قصة والتقينا من جديد بقلم هدير مصطفي وهي الجزء الثالث والأخير من ثلاثية اللقاء وتعتبر واحدة من القصص الرومانسية المليئة بالصراع بين الحب والحرمان والقرب والبعد.
 تتسم قصة والتقينا من جديد بالكثير من الأحداث والمواقف الدرامية التي ستنال اعجابك بالتأكيد فتابع معنا.

قصة والتقينا من جديد بقلم هدير مصطفي - الفصل السادس

قصة والتقينا من جديد (الجزء الثالث من ثلاثية اللقاء) بقلم هدير مصطفي
قصة والتقينا من جديد (الجزء الثالث من ثلاثية اللقاء) بقلم هدير مصطفي
=============================

 قصة والتقينا من جديد بقلم هدير مصطفي - الفصل السادس

(لتمر ساعات الليل وكل حبيب ينعم بليلته في احضان حبيبته حيث كان الحب الذي بجمع بين قلوبهم كفيل بان يرسل الطمأنينه الي اعماقهم بالرغم بما يحمل البعض منهم من امل ...... ولكن في هذا القلب كان الامر مختلف فقد كان الحب يرسل الي اعماقه الالم ...ليدخل اول شعاع ضوء متجهآ الي وجهه ليضايق عيونه والتي كانت مغمضه فقط كي لا يشعر بما يدور حوله فينهض امجد من علي المكتب الذي قضي عليه ما يقارب ال5 ساعات منهم 3 ساعات متواصله في قرآة الروايه التي لفتت انتباهه بشده لدرجة ان عيناه رفضت ان تنام دون اكمال قرائتها ....ليهب واقفآ ويذهب الي المطبخ فيصنع كوبآ من القهوه التي يعشقها ويأخذها ويذهب الي خارج الكوخ منعآ لأزهاج البقيه .....ويبدأ في التفكير
فحبيبته الان معه وفي نفس المكان ونفس المنزل ولكنها في احضان غيره ....... هي في احضان حبيبها ......والادهي من ذلك انها تخاف منه تبتعد عنه تتجاهل وجوده .....ياالله كم هذا يؤلم قلبي .... الهذا الحد كنت احبها .... تري أكنت فقط ...... امازلت احبها ..... لا ...لابد وان انسي هذا الحب والي الابد ...ف ماعاد في قلبي مكان للحب .... ماذا دهاك ياامجد ...اضيعت من عمر اكثر من 15عام بعيدآ عن وطنك ....عن بينك ..... عن اهلك واحبابك ...كي تبحث عن الحب ....اين هدف حياتك ...اين رغبتك في الانتقام ....بماذا تفكر ياتري ....ماذا يجب علي ان افعل ..... نعم عرفت ما يتوجب علي فعله .....اولآ بجب ان ابحث عن ذلك المجرم الذي غدر بابي وثاني الأخذ بالتار
(ليتعثر في خطوته في شئ ما كان ملقي علي الارض لينحني فيجده شريط الدواء الخاص ب مراد والذي وقع منه بالامس ليخرج في هذه اللحظه مراد ويحمل بيده كوبآ من النسكافيه فوجد امجد بالخارج فناداه مراد فوضع امجد غلاف الدواء في جيبه ووقف ينتظر وصول مراد اليه)
#مراد :صباح الخير
#امجد :صباح النور
#مراد :صاحي بدري يعني
#امجد :اصلي متعود علي الصحيان بدري والجري كل يوم الصبح...وانت صاحي بدري ليه
#مراد :قلقلت شويه قولت اطلع اشم هوا خصوصآ ان ندي الحمل تاعبها ونايمه
#امجد :ربنا يقومهالك بالسلامه
#مراد :قولي صحيح انت مرتبط ولا
#امجد :كنت مرتبط
#مراد :وسيبتوا بعض ليه
#امجد (بابتسامه حزينه وصوت اليم : حب من طرف واحد
#مراد :معقول .... احكيلي لو ده مش هيضايقك
#امجد :لا مش هيضايقني ولا حاجه .....(يخرج امجد سيجاره من العلبه ويعطي واحده ل مراد ويشعلوا السجائر ويبدأ امجد بالكلام)
#امجد :بص ياسيدي انا كنت عايش مع نفسي ولنفسي وماليش دعوه بحد وفي يوم دخلت حياتي انسانه انا مش هوصفلك جمالها من برا كفايه انا جنالها الداخلي يخلي اي حد يدوب فيها زي ماحصل معايا .....حبيتها حب مالوش نهايه ...كانت احلا حاجه في دنيتي ....مع انها طول عمرها معتبراني صديق وبس انا كنت معتبرها كل حياتي ..... عدت الايام وكل يوم كنت بتقربلها اكتر واكتر واكتر كنت بتحجج كل يوم عشان اشوفها ...بتحجج واكلمها اسمع صوتها .... لحد ما في يوم الحب زاد عن حده في قلبي ومقدرتش اكتمه .... روحت واعترفتلها بحبي ....(ليصمت للحظات يتألم فيها ليكمل بعد تنهيده ونزول دمعه من عيناه)....رفضتني ....رفضتني برغم كل الحب ده ..... وللاسف خسرتها حتي ك صديقه .... تصور مابقاش من حقي حتي في يوم اسلم عليها .... تصور سافرت بعيد عني وخايفه مني ااذي حبيبها .....بس انا كان غصب عني اهددها ...غضبي وقتها كان اقوي مني ....بس والله العظيم انا اضعف من اني اظلم حد ....او اني ااذي حد بدون اسباب .... بس هي للاسف صدقت غضبي وكذبي وكذبت صدقي
#مراد :يااااه دا انت بتحبها اوي بقي
#امجد :عارف يامراد من يوم ما اختارت انها تبعد عني ...وانا جوايا متكسر مليون حته .... قلبي فيه الم مالوش نهايه .... روحي عامله زي التايهه اللي ماتعرفلهاش طريق ..... عارف لما تكون عايز تتكلم وتنطق وتصرخ وتزعق وتبكي جواك طاقه سلبيه ومتضتر غصب عنك تكتمها جواك ....انا وكأن جوايا 100 انسان وكلهم ضد بعض
#مراد :بس هي خسرت كتير
#امجد :ويمكن كسبت انسان احسن مني
#مراد :لا ياامجد هي خسرت لانك انسان نضيف جدآ من جواك و .......
(ليسمعوا صوت ينتدي عليهم
#شمس :صباح الخير ياشباب
#مراد وامجد :صباح النور يا موسا
#شمس :تعالوا عشان بنعمل تصويت نفطر هنا ولا برا
#مراد وامجد :اي حاجه مش هتفرق
#شمس :اخر كلام
#امجد و مراد :اخر كلام
#شمس :حيث كدا بقي هنفطر برا ...... يلا يا جماعه
(لتنادي علي جميع من بالداخل فيخرجوا جميعآ خلفها ويبدأ الجميع بشق طريقهم الي رحلتهم الي ذلك الكشك الصغير والذي يصنعون فيه الشاي والبسكويت .... ليتناولوا فطورهم ويخرجون جميعآ وبعد السير قليلآ في طريق العوده تنظر الفتايات لبعضهم نظرات بها بعض الخبث ويعقبها ابتسامة خبيثه ايضآ فتنحني شهد ومعها وعد ويأتون ببعض الثلج من علي الارض ويقومون بلفه ك كره ويرمون بعضهم البعض به ...... لتبدأ رحلة اللعب واللهو والمرح من جديد بينهم جميعآ فيقضون نصف النهار وهم يلعبون ويمرحون فيعودون الي كوخهم الذي يشهد علي حبهم ورومانسيتهم ويبدأون في القيام بالاعمال المنزليه والفتايات يعدون الطعام وبعد مضي الوقت جلسوا لتناول الطعام وكالعاده المرح والهزار فوقف امجد للهروب من هذه الجلسه التي ترهق قلبه لسعادة حبيبته مع غيره)
#تالين :رايح فين ياميجو
#امجد :هطلع برا
#تالين :احي معاك
#امجد :لا لا لا
#تالين :ليه بقي
#امجد :........
#سيف :بتهرب زي امبارح
#امجد :هشرب سيجاره كالعاده
#امير :السجاير مضره بالصحه يا ميجو
#مراد :استني هاجي اتمشي معاك
#امجد :يلا بينا
#شمس :انا كده هبدأ اغير بقي .... انتوا بتقضوا وقت مع بعض اكتر من معايا
#امجد :هههههههه طب انتوا عرسان جداد ولازم تقعدوا شويه سوا
#سامي :لا بتفهم ياض
#الجميع :هههههههههههه
(فيخرج مراد ومعه امجد وبعد دقائق من السير والصمت فيبدأ مراد بالكلام)
#مراد :ايه حكايتك مع السجاير بقي
#امجد :مالي يعني
#مراد :بتشرب سجاير كتير اوي
#امجد :طب وايه يعني
#مراد :مضره جدآ علي فكره
#امجد :هههههههه انا دكتور علي فكره
#مراد :بجد
#امجد :بجد ....(ويخرج من جيبه فارغ شريط الادويه لينظر الي مراد والقلق يبدو وعليه ) ...... واعرف كمان الشريط ده بتاع ايه
#مراد :بتوتر .... ها ...لا ..... مش بتاعي .....قصدي
#امجد :وانا ماقولتش انه بتاعك ..... انا قولت اني اعرف هو بتاع ايه بس
#مراد :طب وانا مالي بيه
#امجد :مالكش
#مراد :طب انا هسيبك واروح اشرب نيسكافيه ..... مش هتيجي
#امجد :لا عاوز اقعد لوحدي شويه
(فيتركه مراد ويظل امجد ينظر له حتي دخل الي الكوخ ... فاخرج امجد هاتفه وبدأ باجراء مكالمه مع احدهم
#امجد :السلام عليكم ..... وصلت لايه ..... المرحله التانيه ....... متأكد .... يعني فيه امل ..... طب ركز في الموضوع ده ..... سلام
(مراد وقد ذهب الي الداخل فوجد الجميع يلعبون الكوتشينه ....اما شمس فمانت تجلس تشاهد التلفاز ..... فجلس بجانبها )
#مراد :مش بتلعبي معاهم ليه
#شمس :هموت من القلق
مراد :ليه
#شمس :عشان انت وامجد علي طول مع بعض وخايفه يكتشف اللي احنا عايزينه مايعرفوش
#مراد :ههههههههه لا ماتخفيش ...... انا وامجد شكلنا هنبقي اصحاب واوي كمان
#شمس :ياااارب
#مراد :قومي نلعب معاهم يلا
#شمس :لا لا لا ....انا مش فاضيه
#مراد :وراكي ايه يااختي
#شمس :السرير يناديني
#مراد :ههههههههههه
#شمس(بصوت عالي :يلا بقي ياجماعه اسيبكم انا
#وعد :رايحه فين ياموسا
#شمس :هنااااااام
#شهد :بدري كدا
(لتنظر للفتايات بخبث وتغمز لهن وتقول)
#شمس :اها امال هسهر اكتر من كده
#شهد :ااااه ... طب يلا بينا يابنات ولا ناويين تسهروا اكتر من كدا
#ملك :هااا ....لا لا يلا تصبحوا علي خير ياشباب
(وقامت البنات وطلعت كل واحده الي غرفتها وبدؤا في تجهيز انفسهم بارتداء اقمصة النوم المثيره ووضع المكياج بالطريقه التي تبرز جمالهم وتبدأ كل واحده بتعطير غرفتها بالرائحه التي يحبها زوجها ومشطط شعرها بشكل لائق جدآ عليها وبعد قليل من الوقت جاء كل شاب ليدخل الي الغرفه فينبهر من رؤية عروسه بهذه الاناقه وبهذا الجمال فهي حبيبته ومعشوقته واميرته ملك يداه ... وماهي سوي لحظات حتي اقترب كل عاشق من معشوقته ويبدء بطبع القبلات علي شفتيها و ........
#الشعر
انا ما تعلمت يومآ ان يقتلني الحنين لاحدهم
وعلي يديك قتلت الاف المرات
ودائمآ كنت اصلي طلبآ النجاة من حريق النيران
وقد احترق قلبي شوقآ وحنين وانت لاتدرى
ومافعلت شيئآ اعاقب عليه يومآ
وما ادري ان حبك هو الجريمه والعقاب
*********************

إلي هنا ينتهي الفصل السادس من قصة والتقينا من جديد بقلم هدير مصطفي
تابعونا على صفحتنا على الفيس بوك للمزيد من الروايات الأخري 

جديد قسم : روايات رومانسية مصرية كاملة

إرسال تعليق