رواية انتقام ثم عشق - لولو الصياد - الفصل التاسع

هذا الموقع محمي بموجب اتفاقية حماية حقوق المحتوي العالمية

رواية انتقام ثم عشق - لولو الصياد - الفصل التاسع

مرحباً بكم أصدقائي وأحبابي عاشقي القراءة والقصص الرومانسية مع رواية رومانسية جديدة للكاتبة لولو الصياد علي موقعنا قصص 26 و موعدنا اليوم مع الفصل التاسع من رواية رومانسية انتقام ثم عشق للكاتبة المتميزة لولو الصياد. 

رواية رومانسية انتقام ثم عشق لولو الصياد (الفصل التاسع)

اقرأ أيضا: رواية صخر بقلم  لولو الصياد

رواية انتقام ثم عشق - لولو الصياد
رواية انتقام ثم عشق - لولو الصياد

رواية رومانسية انتقام ثم عشق لولو الصياد | الفصل التاسع

ايه بعصبيه من ذلك المتطفل ...
ايه ...انت شكلك واحد رخم
هو .....هههههههههه كده يا بنت عمى ينفع منك كده
هى بدهشه وهى تنظر الى ملامحه نعم انه يشبه عمها كثيرا هل هذا هو اشرف ابن عمها المسافر الى الخارج
ايه وهى تشير له باصبعها ....انت اشرف
اشرف ....هو بشحمه ولحمه بس مش رخم هههههههههه
ايه باحراج .....سورى بس انا افتكرتك بتعاكس
اشرف ....هههههههههه الحمد لله انها رخم بس هههههههههه ومضربتش
ايه .....هههههههههه معلش بئه
اشرف ...يله بينا الكل مستنينا فى البيت
ايه ...تمام
ذهبت ايه خلفه وهى تتابعه وتنظر له فهى لم تراه منذ سنوات طويله جدا
بعد ان ركبوا السياره
اشرف.... انا احم عرفت انك اطلقتى من بابا
ايه بتنهيده حزينه ......كل شىء نصيب
اشرف ....عندك حق اهم حاجه متزعليش نفسك
ايه ....انت عندك اولاد
اشرف ....هههههههههههه هو انا لسه اتجوزت ده انا بدور على عروسه ما تجوزينى ينوبك ثواب
ايه ....بتوتر ...اشرف متهزرش
اشرف ..انتقام ثم عشق بقلم لولو الصياد...خلاص خلاص اصل تضربينى ولا حاجه
ايه ....هههههههههههه شكلك لسه مجنون من وانت صغير
اشرف ....مفيش احلى من الضحك بيطول العمر
ايه ...ياريت كل الناس زيك كده
اشرف .. متقلقيش تقعدى معايا بس هخليكى تموتى من الضحك
ايه ....هههههههههه ربنا يستر
.....................
فى منزل على الصياد
فى غرفه المكتب الخاصه به كان يجلس هو ووالده
الاب.....احمد رجع مصر
على ....عرفت ازاى
الاب ....شوف الجرايد اهى بتعلن عن شركاته
على وهو ينظر اليها ثم ينظر الى والده
على ....والمطلوب
الاب ....انت عارف لازم احمد يعرف الحقيقه
على ....دلوقتى
الاب ....طبعا يا على ولا خلاص علشان عملت اللى فى دماغك هتنسى ابن عمك
على ...لا طبعا وانا هخاف منه ليه
الاب ....تمام بكره تسافر تقوله انى عاوزه يجيلى
على ....خليها يوم الجمعه يا بابا
الاب ....ليه
على . عندى شويه شغل وكمان عاوز اخد سما اشترى ليها شبكتها
الاب ....ماشى بس الجمعه يا على تكون عند ابن عمك
على ....حاضر يا بابا
...............
فى الاعلى فى غرفه سما
على الهاتف كانت تتحدث مع ماهر
سما ...وحشتنى
ماهر ...انتى اكتر حبيبتى
سما ....مالك صوتك متغير
ماهر ....مفيش حاجه
سما ....مالك يا حبيبى بس
ماهر ...عندى مشكله
سما ......مشكله ايه
ماهر ...محتاج ٣٠ الف جنيه
سما.... ليه
ماهر .انتقام ثم عشق بقلم لولو الصياد....مامتى عاوزه تعمل عمليه ومفيش معايا غير ١٠ الالاف بس
سما ....خلاص انا هبعتهم ليك هبيع دهب وابعتهم
ماهر .....بجد حبيبتى
سما .....اكيد بكره هحولهم ليك زى المره اللى فاتت
ماهر .....معلش يا حبيبتى بتقل عليكى
سما ...ولا يهمك حبيبى
حينها سمنعت صوت طرق على باب غرفتها
سما.....ماهر هقفل دلوقتى سلام
ماهر .....سلام حبيبتى
سما .....ادخل
دخل على وعلى وجهه ابتسامه
على .....مساء الخير يا حبيبتى
سما ....نعم يا على خير
على ....مالك فى ايه بتكلمى كده ليه
سما بعصبيه ....لانك سايق فيها وفاكر انى مراتك
على ...امال انتى ايه
سما ....معرفش
على ....انتقام ثم عشق بقلم لولو الصياد....بصى يا سما انتى مراتى وياريت تفهمى كده ولاخر مره هسمحلك تكلمينى كده
سما .....اعلى ما فى خيلك اركبه بجح صحيح
على وهو يمسك يدها بقوه ويلويها خلف ظهرها
على ......اتعدلى يا سما متخليش على الصياد اللى يهز شنبات يطلع عليكى احسنلك
.........................
فى فيلا احمد الصياد
كانت دينا تجلس على تختها تقرا احدى الروايات
حين فتح الباب ودخل احمد الصياد
اعتدلت دينا فى جلستها وكانت ترتدى اسدال الصلاه
احمد الصياد بسخريه..... وده ايه ان شاء الله
دينا ....ايه
احمد الصياد..... هى دى شكل واحده دخلتها انهارده
دينا ....انسى
احمد الصياد... وهو يغلق الباب بالمفتاح
احمد الصياد....... هنشوف ................
*********************
إلي هنا ينتهي الفصل التاسع من رواية انتقام ثم عشق بقلم لولو الصياد
تابع جميع فصول الرواية من هنا: جميع فصول رواية انتقام ثم عشق
تابعوا صفحتنا على الفيس بوك للمزيد من الروايات الأخري
أو أرسل لنا رسالة مباشرة عبر الماسنجر باسم القصة التي تريدها

جديد قسم : رواية رومانسية

إرسال تعليق