U3F1ZWV6ZTMzNTg0ODE3NzI1X0FjdGl2YXRpb24zODA0Njk2NDgxODg=
recent
آخر القصص

رواية اختلاف القلوب وتحدى القدر بقلم هاجر عبدالحليم (ج2) - الفصل الثالث

مرحباً بكم أصدقائي وأحبابي عاشقي القراءة والقصص الرومانسية مع رواية رومانسية جديدة للكاتبة هاجر عبدالحليم علي موقعنا قصص 26 و موعدنا اليوم مع  الفصل الثالث من الجزء الثاني من رواية اختلاف القلوب وتحدى القدر بقلم هاجر عبدالحليم. 

رواية اختلاف القلوب وتحدى القدر بقلم هاجر عبدالحليم  (ج2) - الفصل الثالث

تابع من هنا: الجزء الأول من رواية اختلاف القلوب وتحدي القدر بقلم هاجر عبدالحليم
رواية اختلاف القلوب وتحدى القدر بقلم هاجر عبدالحليم  (ج2)
رواية اختلاف القلوب وتحدى القدر بقلم هاجر عبدالحليم  (ج2)

رواية اختلاف القلوب وتحدى القدر بقلم هاجر عبدالحليم  (ج2) - الفصل الثالث

ف المستشفى
اسد بعصبية: انت اتهبلت يارعد..ازاى تعمل كدة من دماغك...دى متهمة مكنش ينفع تحولها ع المستشفى من غير اذن
رعد:وانت مين قالك انى معملتش كدة؟! انا خد الاذن من سيادة اللواء...لما حالتها تبقى كويسة ساعتها حقق معاها..ولو انى حاسس ان البنت دى مظلومة...الدكتور لما كشف عليها لقاها متعرضة للاغتصاب وواضح ان اللى حصل دة مكنش بمزاجها..اعتقد كان بيحصل مقاومة بينها وبين المعتدى
اسد:طيب..اتصرف انت ف الموضوع دة وسيبنى ف اللى انا فيه
رعد:خير ان شاء الله
عند ريان واميرة
ريان:انا مش مطمن
اميرة:ليه بتقول كدة؟!
ريان:مش عارف بس انا حاسس ان الموضوع دة مش هيعدى ع خير
اميرة: ربنا يسترها ياريان
شوية ولمحت اسر جاى عليهم..مقدرتش تخفى اللهفة والخوف عليه اول م شافته
راحتله وبصت ف عنيه..هو تجاهل نظرتها ليه جاى يمشى بس هى وقفته وقالت:اسر بعد اذنك اسمعنى
اسر بصلها وقال:مش عايز اسمع حاجة
اميرة:هو انت هتفضل زعلان منى لحد امتى؟! دة احنا عمرنا متخصمنا المدة دى كلها
وبصت ع دراعه بخضة مسكته وقالت:مال دراعك؟!
شد ايده بعنف وقال:متبعدى عنى بقا..انتى عايزة منى ايه تانى..انا اللى فيا مش ع حد...روحى لجوزك..علشان شكله ميطمنش
اميرة:طب طمنى عليك ع الاقل وامشى ع طول
اسر: ليه الخوف دة كله...لو كنتى خايفة عليا فعلا..مكنتيش جرحتى قلبى
اميرة بندم:اسفة..انت المفروض تكون اكتر واحد عرفنى..انا بعزك اوى يااسر...دة كل الناس عندى ف كوم وانت كوم تانى خالص...نفسى نرجع زى الاول..دة حتى شغلى مبقتش اروحه..مش عارفة اشتغل ولا حتى انام بسبب احساسى بالذنب
ومسكت ايده وقالت بتوسل:تعالى ننسى اى حاجة حصلت ما بينا..اعتبرنى اختك وغلطت.لو عايز تضربنى علشان ترتاح اعمل كدة..مش همنعك..ولو ف حاجة حصلت بينك وبين ميار..انا مستعدة علشان اثبتلك حسن نيتى هروح اصالحك عليها
اسر:ميار مش هترجع
اميرة:جربنى وانا هخليها ترجعلك...هى بتحبك..الواحدة مننا لما بتحب بجد..عمرها مهتكون اسية ع اللى بتحبه...قولى عنوانها وانا هروح اتكلم معاك وهصلحك عليها كمان
اسر بصلها بحزن ووجع وشاور براسه ب اه ومشى
بس وقفه صوت اميرة وهى بتقول:ياريت بلاش ضعف ولا تستغل قوتك وجسمك علشان تثبت لنفسك قبل م تثبت للى حواليك انك راجل ومش ضعيف..بلاش تفوت اى فرصة حلوة جتلك علشان تخرجك من الحزن اللى انت فيه..بلاش ترفض عرض حب اتقدملك من غير مصالح..اتعلم تسامح وتغفر علشان تعرف تعيش وتحس ان ف حد ف ضهرك وانك مش لوحدك..فاهمنى يااسر
اسر تنهد تنهيدة تعب وكمل طريقه لقا ف وشه ريان بصه لبعض بصات تحمل معانى الندم والعتاب بعد كدة اسر مشى علشان يقعد مع اسد
ريان حاول يتحكم ف غيرته ع اميرة ويكون هادى
اميرة:ريان مش عايزاك تتضايق بسبب طريقة كلامى مع اسر..انت عارف غلاوته ف قلبى..وان مكانك ف قلبى..غير مكانه ف قلبى..وعارف كمان انى متضايقة علشان اللى وصلتله مع اسر
ريان مسك ايدها وباسها وقال:عارف ياحبيتى مش محتاج اى تبرير منك..انا هتكلم معاه وهستغل انه موجود معانا انهردة واكيد اسر قلبه طيب وهيسامحنا
اميرة:ان شاء الله
عند ثريا واية
ثريا: اية هو انتى تعرفى حاجة بخصوص اللى عملته جيسى؟!
اية:والله ابدا..معرفش اى حاجة خالص
ثريا:كله هيبان..اهم حاجة تقوم بسلامة
اية:يارب
عند مروة ورعد
مروة:انا مش عايزة الجوازة دى
رعد ب استغراب:ليه؟!
مروة بصتله وقالت:مش عارف ليه؟!
رعد:لا الصراحة مش عارف...مش بنجم
مروة:علشان حساك مش مبسوط..مش شايفة ف عينك الحب اللى مستنياه منك..كنت متخيلة انك بتحبنى وبتعاند لكن طلعت الحقيقة غير...انت فعلا عمرك م فكرت فيا كزوجة..انت بتعاملنى ك انى اختك الصغيرة..وخوفك واحتواءك ليا..ممكن يكونه خوف اب ع بنته...معنديش تفسير غير التفسير دة..كل ماجى اقولك بحبك..الاقيك بتتهرب منى علشان متقولهاش
رعد بلع ريقه بصعوبة هو خايف عليها وع مشاعرها وصعب عليه يشوف حسرتها دى
رعد:حببتى الموضوع مش كدة..انتى فاهمة غلط
مروة:طيب انا بحبك يارعد...قولى انك بتحبنى
رعد ساكت مش عارف يقول ايه
مروة بحسرة:اتكلم يارعد
رعد:مروة انا
ترن ترن
رعد:معلش ثوانى
راح ع جنب واتكلم ف التليفون
الدكتور:رعد باشا المريضة فاقت وطلبة تشوف الظابط اللى جبلها هدوم...معناه انها عايزة تشوف حضرتك..هتتكلم معاك ف موضوع مهم يخص قضية المرحوم غسان
رعد ب استغراب:غسان...طيب بكرة الصبح هكون ف المستشفى ان شاء الله..اهم حاجة خدوا بالكوا منها
الدكتور:حاضر يارعد باشا
شوية ولقوا الدكتور خرج الكل اتجمعوا حواليه
الدكتور ب اسف:اسف ياجماعة النزيف كان شديد اوى وقعدت فترة بتنزف.. وحصل تهدج ف الرحم كمان مقدرناش ننقذ الجنين ولا حتى امه...انا اسف البقية ف حياتكم
الكل حط ايده ع بقه من الصدمة والعيون عمالة تدمع...اية عيطت بحرقة وبصت ع اسد لقيته رجع لوراء وحط راسه ع الحيطة وعمال يدمع
جيسى راحت..جيسى ماتت وخدت ابنى معاها....ليه كدة تعملى ف نفسك وفيا كدة...انا لله وان اليه راجعون..يارب ارحمها واغفرلها

بعد مرور 3 ايام
ف اوضة اسد واية
اية بحزن:هتفضل كدة كتير
اسد:ملكيش دعوة بيا
اية:ازاى يعنى مليش دعوة بيك..انت مش شايف حالتك عاملة ازاى..بقالك 3 ايام مروحتش شغلك خالص..ورعد هو اللى بيعمل كل حاجة هناك ف القسم...غير انك لا بتاكل ولا بتشرب حرام عليك خسيت النص
اسد بصلها وقال:اكيد انتى فرحانة.دلوقتى مفيش حد بينافسك عليا..بقيتى مراتى الوحيدة...وابنك هياخد حقوا ومفيش اى ولد تانى يقدر ياخد اى حاجة منه..علشان لو فكرت اجيب عيل هيبقى منك انتى..يعنى هيبقى اخوه..مفيش اى كره بينهم
اية بصدمة:الكلام دة بتقوله ليا..انا ممكن افرح علشان جيسى ماتت..حرام عليك انت بترمى الكلام دة بالباطل..ربنا يعلم انا بتكلم معاك دلوقتى علشان انت بس صعبان عليا.حتى لو جيسى عاشت وخلفت كمان ابنها هيبقى ابنى.. اللى بينا الولاد مينفعش يدخلوا فيه..بجد كلامك صدمنى ووجعنى اوى.ربنا يرحمها والله زعلانة عليها وف نفس الوقت بدعيلها ان ربنا يغفرلها كل ذنب ارتكبته
اسد بندم مسك ايدها وباسها وقال:متزعليش منى..انا مش عارف انا بقول ايه..استحملينى الايام دى معلش...انا جوايا هموم انتى الوحيدة اللى تقدرى تشيليها من ع قلبى..اوعى تفكرى لحظة تسيبينى يااية
اية بحب:انا استحملك وهفضل معاك عمرى كله يااسد..انت خلاص بقيت وعد ومكتوب عليا..انت فرحة جتلى بعد تعب..وربنا قادر يشيل الهموم دى من قلبك...يلة تعالى نتوضا ونصلى ركعتين
اسد ضحك وقال:يلة بينا..هخش اتوضا وانتى ورايا تمام
اية باسته ف خده وقالت:تمام
عند ميار
طق طق
ميار:اميرة
اميرة:ممكن ادخل.. اسفة لو جيتلك من غير ميعاد..اصل الموضوع اللى انا عايزة اتكلم معاكى فيه مينفعش يتاخر
ميار بهزار:لا خليكى ونتكلم ع الباب خلى الناس تعرف هنقول ايه..بطلى هبل وخشى..مفيش بينا تكليف ياهبلة انتى تيجى ف اى وقت
اميرة:حبيتى..تسلميلى يارب
دخلت اميرة وقعدت ف الصالون ام ميار رحبت بيها ودخلت المطبخ تقدملها واجب الضيافة
اميرة:عسل والدتك اوى ربنا يخلهالك
ميار:تسلميلى ياحبيتى..خير قوليلى بقا..ايه سبب الزيارة؟!
اميرة:يعنى متعرفيش؟!
ميار:اوعى تقولى علشان اسر..بصى يااميرة انا قلبى واجعنى ومش سهل عليا اسامحه..دة ضربنى بالحزام ك انى عبدة او جارية عنده لازم اعاقبه ع دة علشان مش يكرر اللى عمله معايا..الست لو سمحت لجوزها انه يمد ايده عليها مرة هيمد عشرة..واسر لازم يعرف انى حتى لو بحبه دة مش معناه انه يهينى براحته.واعتقد لو انتى مكانى كنتى عملتى كدة
اميرة:اتعودى تسامحى علشان المركب تمشى
ميار:قولتلك مش سهل عليا
اميرة:ع الاقل حاولى
ميار:اسر قلبه مجروح منك يااميرة..صلحى اللى عملتيه معاه وتعالى بعديها عندى انا...لازم انتى اللى تبتدى الخطوة الاولى مش انا
اميرة:صدقينى نفسى اسر يسامحنى ونرجع زى الاول..بس مش هعرف اعمل دة لوحدى محتاجة وجودك معايا
ميار:وانا المطلوب منى ايه مش فاهمة
اميرة:ترجعى معايا البيت واخدك اوديكى ب ايدى ل اسر
ميار:الموضوع صعب مش سهل ع فكرة..دة مش بعيد يطردنا انا وانتى..وكمان ف حاجة انا حبة اعملها وهو هيرفض..انا هشتغل مطربة وهو مش حابب دة..وانا خلاص مضيت العقد مع المنتج..ومش هقدر ارجع ف كلامى معاه
اميرة:حيرتينى معاكى ياميار..يعنى هرجع وانا ايدى فاضية ولا ايه؟!
ميار:ههههههه..انتى عملتى اللى عليكى يااميرة..سيبينى انا اتصرف مع جوزى..انا عارفة انا هعمل ايه معاه
اميرة:ربنا يهدى سرك ياميار..ويهدى اسر ليكى..طيب قوليلى هترجعى البيت امتى
ميار:لما احس ان اسر فعلا محتاج وجودى علشان بيحبنى..لما احس انى فعلا بقيت ف قلبه..لما احس بغيرته ولهفته عليا...لما احس انى لو خيروه يبقى معايا ولا يرجعلك يختارنى انا حتى من غير ميفكر..لازم تعرفى انى قصة حبى مع اسر مش بدات لسة..دة انا هلففه حواليا زى النحلة..مش هخليه يملكنى بالسهولة
اميرة:ههههههههه..ربنا يكون ف عونه من دلوقت
ف اوضة مروة
طق طق
مروة:ادخل
سوزى:هل يمكن ان اتحدث معك دقيقة واحدة لا اكثر؟!
مروة:هل يمكنك ان تتحدثى معى بالعربية؟!
سوزى:اوك حبيتى..افوت ولا شو؟!
مروة:تعالى ياطنط...انتى تيجى ف اى وقت
سوزى راحت وقعدت جمبها وقالت:ما بدى ياكى تكونى متضايقة منى
مروة:وانا هتضايق منك ليه؟!
سوزى:مشان ما عم احكى معك بقالى فترة كتير كبيرة..بس انتى بتعرفى الشيغل واخد كل وقتى.انا بدى يبقى علاقتنا انا وياكى حلوة..ميثل ام وبنتا
مروة بفرحة:موافقة طبعا
سوزى:تعى بحضنى لحتى اتاكد..انك مانك متضايقة منى..ومن هلا اى شى مضايقك احكى معى
مروة حضنتها وقالت:اكيد ياطنط انا كان نفسى من زمان تجيلى وتقوليلى الكلام دة..بس لقيتك مش بتتكلمى معايا الصراحة حسيت انك مش حبانى مع انى معملتش ليكى حاجة
سوزى:يالله منك...ليش عم تحكمى على وانا م علمت اليك اى شى سيء بنوب

مروة حست بمغص وقامت تجرى ع الحمام
سوزى مثلت القلق عليها ودخلت الحمام تغسلها وشها وتسندها
سوزى بقلق زاءف:حبيتى شو صارلك فجاه..كنتى منيحة من شوى
مروة:دة مغص بقاله فترة بيجيلى بس معرفش سببه ايه..بجد معدتى بقت ع طول بتوجعنى..وبقا اقل حاجة بتخلى معدتى تقلب..حتى شهيتى بقت صفر خالص
سوزى سرحت شوية وقالت:انا عندى اليك دواء كتير منيح..راح تاخديه من هون..وراح تكونى منيحة من هون
مروة:الحقينى بيه
سوزى راحت وجابت الدوا من اوضتها وراحت عند مروة ادتلها الدواء ومروة خدته منها بحسن نيه ومفيش ف دماغها اى حاجة..متعرفش ان سوزى عايزالها الشر..استغلت مرض مروة لصالحها هى
سوزى:لو بدك الدواء هاد..تعى لعندى لحتى اعطيكى اياه...عن جد ها الدوا كتير منيح
مروة ضحكت وقالت:اكيد..انا حاسة براحة بعد م ختة..شكرا ليكى
سوزى بمكر:العفو حبيتى
ف اوضة سوزى
مايكل:يالكى من ذكية
سوزى:ماذا افعل بعد ذلك؟!
مايكل:انتى لن تفعلى اى شى تلك الصغيرة حتما سوف تطلب هذا الدواء منكى ب استمرار بعد مرور اسبوع اعراض الادمان سوف تظهر ع تلك الفتاه..لا تنسى عزيزتى حقنة المخد
سوزى:لا تقلق سوف اذهب اليها وهى ناءمة وسوف اعطيها هذه الحقنة..ولكن اتمنى احمد لا يستطيع ان يعثر ع هذه الادوية والا سوف يكون مصيرى الموت حتما
مايكل:لابد من التخلص منه..والشركة سوف تكون لكى وحدك
سوزى:كيف افعل ذلك..لابد من وجود شخص يساعدنى..هذا ليس بسهل ابدا؟!
مايكل:.................
ياترى مايكل قالها ايه؟!
عند رعد
رعد جاى من الشغل قعد مع امه شوية تحت..طبعا كلمته ع مروة اتهرب ك العادة وطلع ف اوضته..بس قبل ميدخل..قال يدخل يطمن ع مروة
ف اوضة مروة
مروة قاعدة بتتصفح الفيس بوك..لقت نفسها بتدخل ع صفحة مراد وبتشوف اصدقاءوه اللى ع الفيس لقت هانية من ضمنهم..اتصدمت من جمالها كان جمالها ساحر فعلا.شعرها الاصفر وقوامها الممشوق غير ملامحها الهادية
مروة:ياسلام..طب عادى ع فكرة جمالها مش اوفر يعنى..هو اكيد فرحان بشعرها الاصفر دة اكيد..والله انا احلى منها..وبعدين ماله افش فيها كدة ليه..هى هتهرب منه يعنى..شكلها واحدة من اللى بيشتغله معاه..وشكله واخد راحته معاها ع الاخر..اومال كان عايز يتجوزنى ليه..ولما رفضته بذوق كان بارد ازى ف رد فعله طبعا..هو اكيد عايزة واحدة زى البت الموزة اللى انا شايفاها قدامى دى
طق طق
مروة قفلت بسرعة وراحت علشان تفتح الباب
مروة:رعد
رعد:اخبارك ايه يامروة
مروة:الحمد لله كويسة..انت اللى بقالك فترة مش باين خالص..من ساعت م جيسى ماتت الله يرحمها
رعد:الله يرحمها...متزعليش منى الشغل واخد كل وقتى ليكى عندى خروجة حلوة ب اذن الله كتعويض منى.تحبى تروحى فين؟!
مروة:بس انا زعلانة منك..ومش عايزة اخرج معاك
رعد:مروو بطلى تقلك دة انا عارف انك عايزة تخرجى..ايه رايك اوديكى شارع المعز
مروة:امتى
رعد:بكرة ان شاء الله..واعتبريها هدية منى ليكى علشان افلتى الامتحان بتاع مادة التاريخ..انهردة درجتك اتبعتتلى ع الموبايل.متتصوريش انا فرحت اد ايه..علشان عارف ان مادة التاريخ مادة تقيلة عليكى ومش بتحبيها..وطالما افلتى الامتحان دة معناه انك ذاكرتى
مروة بهزار:طبعا يبنى..انا لو حطيت حاجة ف دماغى بعملها..اومال انت فاكر ايه
رعد بدهشة:يبنى!
مروة:بهزر معاك يارعد..انت ليه افوش كدة
رعد باس راسها وقال:ولا افوش ولا حاجة..يلة الوقت اتاخر..وبكرة بعد م تخرجى من درسك هعدى عليكى واخدك ونروح
مروة بفرحة:ونخش السيما
رعد:ههههههههه..اه ونخش السيما
مروة:تمام..تصبح ع خير
رعد:وانتى من اهله
ف اوضة ريان واميرة
ريان بتعب:اه ياراسى بجد مش قادر..تعالى يااميرة ملسى ع راسى..انا عارفك بتتحطى ع الجرح يطيب
اميرة:لا والله ريان انت بتكدب
ريان بصدمة:عرفتى ازاى؟!
اميرة:هههههههه قلب الام...بص انا عارف انك زعلان صح؟! علشان اجلنا السفر...خلاص لو حابب نسافر بكرة ان شاء الله..نعمل كدة
ريان:انا كدة كدة كنت هاخدك ونسافر بكرة بس كويس انك قولتى...تعالى اقولك ع كلمة سر
اميرة بكسوف:لا مش هاجى
ريان:يابت تعالى انا مش هكلك
اميرة:ههههههه اومال بتقولى تعالى ليه..اكيد عايز تاكلنى
ريان:عليا النعمة انا متجوز واحدة دماغها شمال
اميرة:انا مرتاحة وانا قاعدة ع الكنبة كدة
ريان غمزلها وقال:هترتاحى اكتر لو جيتى جمبى ع السرير..وبعدين الوقت اتاخر هتنامى ع الكنبة ليه؟! هو احنا متخنقين ولا حاجة
اميرة:لا انا ببقا مبسوطة وانا بناكش فيك كدة...عارفة انك هتتضايق وانا نايمة ع الكنبة وانا مش هنولك مرادك
ريان:ههههههههه لا والله..طب تسمحيلى تقوليلى ايه مرادى؟!
اميرة بكسوف:تصبح ع خير
ونامت ع حنبها
ريان ف سره:لا مش انا اللى يتعمل معايا كدة..هتنامى معايا ع السرير يااميرة
قام من ع السرير وراح عند اميرة وشالها ونيمها ع السرير جمبه
اميرة:انت اتجننت ياريان
ريان:اتكلمى كويس ياروح قلب ريان..انا مجنون وممكن اطلع جنانى كله ع لهطة الاشطا اللى نايمة جمبى ع السرير دى
اميرة:بقيت بتتكلمى بطريقة شوارعية اوى ياريان...ايه لهطة الاشطا دى

ريان:هههههه..ايه هو احنا هنفضل نتكلم كتير ولا ايه..انا جعان وعايز اكل من الاشطا اللى قدامى دى
وشد الغطا عليهم
وكفايا كلام بقا علشان عيب😂
عند اية واسد
اسد واقف ف البلكونة وببشرب سجاير وسرحان بيفتكر ذكرياته مع جيسى
اية نيمت نوح وراحتله وحطت ايدها ع كتفه وقالت:تعرف انت الوحيد اللى متاثر اوى بموتها
اسد:علشان محدش كان يعرفها ادى
اية:الله يرحمها
اسد:انا مش مسامحها يااية
اية:ليه بس كدة يااسد..دى بقت واحدة ميتة ميجوز عليها غير الرحمة
اسد بقسوة:واحدة زيها متستهلش الرحمة..دى موتت ابنى من غير اى وجه حق..ازاى تعمل ف نفسها كدة..ليه عملت كدة اصلا..كل دة علشان تبعد عنى وتخلينى اطلقها..وربنا لو كنت اعرف ان كل دة هيحصل كنت طلقتها وخلصت بدل وجع القلب اللى انا حسه دلوقتى..وبعدين هى مكننش عملة حسابها انها تموت هى خدت الدوا علشان تسقط الحمل دة بس ربك اسمه العدل والجزاء من جنس العمل...حلال اللى حصل فيها
وبزعيق قال وهو بيبص ف السما:حلال اللى حصلك ياجيسى..ياريتنى كنت اقدر ارجعك من الموت واقتلك ب ايدى دى...يارب خدلى حقى منها يارب..كان نفسى ف العيل دة يااية..كان نفسى فيه
اية حضنته جامد وبتملس ع شعره علشان تهديه هو مسكها جامد وقال:اوعى تبعدى عنى مهما حصل..انتى بتاعتى لوحدى..ومحدش يقدر يفرقنى عنك غير الموت وبس..ولو حد فكر انه ياخدك منى..يبقى عدا الخطوط الحمرا بالنسبالى..انتى بقيتى النفس اللى بتتفسه..انا بعشق تفاصيل يااية..بحب جنانك وشقاوتك اللى نفسى اشوفهم بجد
اية ضحكت وبصتله وقربت منه بجراه ع امل انك تنسيه همومه .هو حب دة..قرب منها وشالها ومشى بيها لحد السرير
وووووووووو
خلاص مش هنتكلم تانى
تانى يوم
مروة بتتكلم مع صحابها اتبعتت ليها رسالة من رعد
انا اسف ياحبيتى..عندى شغل مهم ومش هقدر اجى..روحى وانا اوعدك هعوضك ف يوم تانى
عند ميار
عدلية:رايحة فين
ميار:ماشية
عدلية:بعدهالك يابنت العارف
ميار بعصبية:متقوليش بنت العارف..انا مش بنته ولا عمرى هكون..وانتى بقا مش كل شوية تقوليلى ام دى كلمة
عدلية:بتتعصبى عليا يابنت بطنى دى اخرتها
ميار:يووووو ياماما..انتى ع طول بتعملى من الحبة اوبا كدة..انا لازم امشى..ورايا مشوار مهم
عدلية:مشوار ايه؟!
ميار ببرود:شغل ياماما.مش هتفهمى لو قولتلك..الموضوع اكبر منك
عدلية بدهشة:انتى بتتكلمى معايا كدة ليه؟! عمرك متكلمتى معايا كدة
ميار باست راس امها وقالت:مامى حبيتى لما اجى نبقى نتكلم..اوكى باى
ومشيت ميار
ميار:كان لازم اقول كدة واعمل كدة..والا ماما مش هتسيبنى وتفضل تحقق معايا..ويالهوى لو عرفت قرارى بخصوص التعليم
ترن ترن
الو.....استاذ معتز اهلا بحضرتك.......لا ملوش لزوم تبعت عربية توصلنى...انا نص ساعة وهوصل ان شاء الله......اكيد طبعا شرف ليا اتعامل مع ملحن زيه.........خلاص يااستاذ معتز لما اجى نبقى نتكلم ف التفاصيل...تمام يااستاذ معتز......سلام
*********************
إلي هنا نتهي الفصل الثالث من رواية اختلاف القلوب وتحدى القدر بقلم هاجر عبدالحليم  (ج2)
تابع من هنا: جميع حلقات الجزء الثاني من رواية اختلاف القلوب وتحدي القدر
تابعوا صفحتنا على الفيس بوك للمزيد من روايات حب
أو أرسل لنا رسالة مباشرة عبر الماسنجر باسم القصة التي تريدها
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

يسعدنا تلقي اقتراحاتك أو تعليقك هنا

الاسمبريد إلكترونيرسالة