U3F1ZWV6ZTMzNTg0ODE3NzI1X0FjdGl2YXRpb24zODA0Njk2NDgxODg=
recent
آخر القصص

رواية جويرية حقي أنا - ريحانة الجنة - الفصل الخامس

مرحباً بكم أصدقائي وأحبابي عاشقي القراءة والقصص الرومانسية مع رواية رومانسية جديدة للكاتبة ريحانة الجنة علي موقعنا قصص 26 و موعدنا اليوم مع الفصل الخامس من رواية جويرية حقي أنا ريحانة الجنة.

رواية جويرية حقي أنا ريحانة الجنة - الفصل الخامس

رواية جويرية حقي أنا ريحانة الجنة
رواية جويرية حقي أنا ريحانة الجنة

رواية جويرية حقي أنا ريحانة الجنة - الفصل الخامس

مرت شهور وايام وحذيفة بيتعلق بچوري اكتر ...بقت مسؤليته هو طول ماهو في البيت هو اللي متولي امرها وكل حاجة تخصها...حتي لو تعبت هو اللي بيراعيها هو اللي بيسهر بيها.....هي كمان بقت ما بترتاحش غير معاه ...بقي هو كل حاجة في حياتها ....وفي يوم حذيفة بيذاكر في أوضته بالليل ..وچوري جنبه بتلعب ...دخلت فريدة تدخله شاي واكل لچوري..

فريدة بتأثر من تعب ومجهود حذيفة: يا ابني انت هتفضل علي حالك ده لامتي بس...انت يادوب بتنام ساعتين اتنين بس..طول الليل مذاكرة وسهر بچوري ويادوب تغمض الفجر ياذن وتقوم تصلي ..ومن وقتها تفضل مابين الكلية والورشة والمشاوير...حرام ده بس ولا حلال..

حذيفة اتنهد وقام وباسها من جبينها وابتسم: يا ست الكل هو انتي بتزعلي علشاني مجاملة. اذا كنت انا نفسي زي الفل ومرتاح ومافيش اي تعب...ثم حتي لو تعبت هي الدنيا كدة...كلها منغصات ..ربنا قال ولقد خلقنا الانسان في كبد....يعني تعب وارق ..حتي اسعد لحظات بتمر بينا بيبقي قبلها تعب مؤلم ومرهق...هاتيلي فرحة بتيجي من غير تعب...الام اللي بتولد..بتفرح بس قبل الفرح ده فيه حمل ٩ شهور وهنا علي وهن..وولادة والم مايتحملوش بشر....النجاح في الشغل مش بيجي غيىر من شقي وتعب وسهر وحرمان.... وانا يا امي عايز انجح وافرحك وافرح ابويا ونفسي ويبقي ليا مستقبل ...وده مش هيجي وانا قاعد اتدلع وانام وارتاح...المهم والاهم رضاكي ورضي الحاج..ده هيرضي ربنا عليا ويكرمني من غيركم كل ده ولا ليه لازمة..

فريدة ابتسمت: وهو اللي عنده ابن زيك مايرضاش عنه...ده انت من يومك مريح قلبي وقلب ابوك ..وربنا ينجحك واشوفك اكبر مهندس في الدنيا حبيبي...بس كمان انت اتلخمت بچوري..بتسهرك معاها..

حذيفة بص لچوري وابتسم : چوري اجمل حاجة حصلتلي...ببص في عنيها بنسي اي تعب...عارفة من وقت ما اتولدت وانا ربنا بيسرلي حاجات كتير...خصوصا بعد موت اسامة ودنيا ..مع انها بتشغل وقت كبير عندي.بس كل حاجة احسن مذاكرتي وشغلي...كل حاجة متوفق فيها....بالله عليكي يا امي ما تجيش عليها كفاية القدر حرمها من اهلها...هي مالهاش ذنب في اي حاجة...وبعدين ما انتي بتساعديني في تربيتها..هي معاكي طول اليوم وانا برا..انا بس بريحك واخد بالي منها بالليل لحد.الصبح علشان انتي تنامي وترتاحي وتقدري تواصلي معاها بالنهار.....

فريدة ابتسمت: ربنا يجزيك كل خير عنها. دي يتيمة...ويارب تكبر ونشوفها عروسة...

حذيفة ابتسم: عارفة همووت وتنطق اسمي ويا سلام لو تقولي يا بابا...

فريدة ملامحها اتغيرت وبان عليها الضيق: لا يا ابني مش للدرجة دي..

حذيفة عقد حاحبه : ليه يا امي ما انا هبقي زي ابوها وهربيها.

فريدة بعصبية : ايوة تربيها بس لما تكبر وتقولك يا بابا والناس تفتكرها بنتك...حالك هيقف كل واحدة تفتكر انك كنت متجوز ودي بنتك...وهنقعد بقي كل حد نشرحله ونفهمه..لا الموضوع بالشكل ده صداع ويجيب مشاكل....تقولك يا ابيه تبقي زي اختك مش بنتك ..

حذيفة اتنهد وبص لچوري: بس كان نفسي اعوضها عن ابوها وتقولي الكلمة دي ما تكبرش محرومة منها..

فريدة بتصميم: حذيفة ربنا يكرمك ما تعصبنيش...ده انا بستني يوم جوازك بفارغ الصبر... نفسي تتجوز بسرعة اول ما تخلص جامعتك...عايزني اقول للناس دي بنته طب ازاي بس...هي ابيه ومش هتتغير نقول قريبتنا وبنربيها مش بنتك اسمع كلامي .....

حذيفة بضيق: حاضر يا امي اللي تشوفيه..المهم تكوني مرتاحة...ياللا تصبحي علي خير..روحي نامي انتي بقي...

خرجت فريدة وحذيفة اخد چوري في حضنه وقعد يأكلها واتنهد.

حذيفة: كان نفسي اعوضك عن اي حرمان زكل حاجة وحشة حصلت...كنت عايز ابقي ليكي كل حاجة..بس معلش مهما كانت علاقتي بيكي هكون ليكي كل حاجة...مش هخليكي تحتاجي لحد ابدااا..اوعدك..
************************************

مرت الشهور اسرع و حذيفة اتخرج واتفرغ للورشة وكبرها وغيرها ونجح اكتر في شغلة وعلاقاته ...والسنين مرت اكتر وكل يوم حذيفة بيرتبط بچوري..علمها كل حاجة آداب وتربية ومذاكرة...وخصوصا القرآن صمم هو اللي يحفظها..وكبرت چوري وبقت عندها ١٠سنين ..خلال الفترة دي كانت فريدة كل يوم في مشكلة مع حذيفة بسبب تأخيره الزواج ورفضه ليه...وفي يوم كان بيتكلم مع فريدة..

حذيفة بعصبية: يا امي ..يا امي افهم انتي متعصبة ليه ماكل شئ نصيب..ربنا لسة مأردتش اني اتجوز اعمل ايه بقي قوليلي .. اتجوز اي واحدة وخلاص...

فريدة بدموع : لا تفضل كدة حارق قلبي اللي قدك اتجوز وخلف وانت زي ما انت شغل وبس واخرتها ايه.ده حتي مايرضيش ربنا.

حذيفة بيهديها: يا امي اهدي علشان خاطري...ماانا لحد دلوقتي ما ارتاحتش لعروسة من اللي جبتيهم بروح واشوفها واتقبض مش قادر اكمل وانا كدة افهميني...الزواج علي الاقل محتاج قبول..

فريدة : طب وعلا مالها بنت ناس ودكتورة وشارياك من زمان ولامحتلي كتير ..دي فاضل تطلب ايدك..

حذيفة مسح وشه بتعب: يا امي علا زي اختي مش عارف افكر فيها كدة...مش مرتاح...

فريدة برجاء: طب علشان خاطري بالله عليك تحاول تتكلم معاها دي بنت حلال وانا بحبها.بص هي جايالي بعد شوية تديني الحقنة ابقي بس كدة ارمي السلام وكلمها كلمتين ...

حذيفة بضيق: حاضر يا امي هرمي السلام...ممكن بقي نتغدا ولا ارجع الورشة من غير اكل!؟

فريدة : لا حالا الاكل يكون جاهز ..

حذيفة عقد حاجبه:هي چوري فين لسة ماجتش من المدرسة !؟

فريدة : لا جات من بدري ودخلت تلاقيها بتذاكر..

دخلت فريدة وحذيفة لمح چوري بتتسحب وترجع اوضتها عرف انها كانت بتسمعهم جز علي سنانه بغيظ من شقاوتها وندهلها...

حذيفة بعصبية: تعالي يا مصيبة هنا...شوفتك ..

چوري لفت ليه وهي بتبلع ريقها بخوف وقربت ببراءة :ااانا....ااانا ككنت داخلة الحمام.

حذيفة قرب منها ومسك ودنها بتحذير: كام مرة اقولك بلاش نتصنط علي حد وان ده عيب وحرام .واسمه ايه...ردي اسمه ايه..

چوري بتتألم وتتنطط: اي ...اي...اسمه تجسس..والله مش هعملها تاني.

حذيفة بغيظ: وربنا نهانا عن ايه انطقي يا اخرة صبري...

چوري بتتألم: ولا تجسسوا
وانا ماكنش قصدي سمعتكم قدرااا كدة...خلاص يا ابيه ربنا يخليك وداني هتطلع في ايدك..

حذيفة سابها بغيظ: ودانك دي هريحك منها ..انتي مافيش فايدة فيكي...عادة مهببة ...

چوري بغضب : اعمل ايه بقي. انا بسمع اسم علا دي بتعصب.سبحان الله مش بحبها رخمة...

حذيفة بغيظ: مش قولت تتأدبي في الكلام.عيب كدة ..دي اكبر منك وكمان مش موجودة يبقي تتكلمي عنها بأدب ومن غيرما تسئي ليها فاهمة...

چوري بعصبية:انت بتدافع عنها ليه ...انت هتسمع كلام ماما الحاجة وتتجوزها...

حذيفة عقد حاجبه:وانتي مالك بكلام الكبار ده اتجوزها او لا انتي زعلانة ليه!؟

چوري اتعصبت اكتر : كدة قولتلك مش بحبها هاه..وهغلط بقي..رخمة وسخيفة وبتقعط تتكلم عنك كتيير وتسأل عنك....وبدأت چوري تقلد علا بسخافة .....والله يا ماما الحاجة انا بحبك اوي...والله يا ماما الحاجة الشيخ حذيفة ده مافيش منه...والله يا ماما الحاجة الشيخ حذيفة ونعم الرجالة.....وبغضب كملت هي ...ايييه بقي كل شوية الشيخ الشيخ ..دي غلاسة بقي..

حذيفة بيكتم ضحته من طريقتها وتقليدها علا: انتي مصيبة بجد...ايه ده هي علا بتتكلم كدة...

چوري بصتله بعصبية : اه بتتكلم كدة وانت عارف..صح ولا لا..قول هتدخل النار لو كدبت..

حذيفة ضحك بقوة : ههههههههههه.هتدخليني النار علشان علا يا مفترية...طب تعالي هنا اقعدي..

قعدت چوري جنبه بزهق: نعم.

حذيفة : انتي ليه واخدة موقف من علا كدة..ليه مش بتحبيها هي بتحبك..

چوري بضيق : لا مش بتحبني...هي بتعاملني كدة علشانك علشان تتجوزها..

حذيفة بحنان: چوري مالك انتي بنت كويسة ليه بتعملي كدة...وعلا دي عشرة عمر وبنت كويسة وحقيقي بتحبك...

چوري عيطت وقامت بعصبية: ماشي هي كويسة وانا بنت وحشة خلاص...روح اتجوزها بقي ...وبكرة هتكرهك فيا ومش بعيد تخليك تمشيمي من هنا ....اعمل اللي يعجبك.

وسابته ودخلت اوضتها تعيط ..حذيفة مصدوم مش فاهم مالها وليه الحالة دي ..دخل وراها لقاها بتعيط صعبت عليه قرب منها وطبطب عليها...

حذيفة: انتي ايه اللي قولتيه ده...انا !؟ انا يا چوري امشيكي من هنا!؟ طب ازاي..حد بيمشي من بيته...!؟

چوري بصتله بحزن وهي بتعيط : ااانا سمعتها بتقول لمامتها وهي هنا وماما فريدة بتعمل الشاي...انها لما تتجوزك هتخليك ترجعني لأهلي..انت مش مجبر تربيني اكتر من كدة...وووو.وانا حمل تقيل عليك....هو انا صحيح يا ابيه حمل تقيل ...انا تعباك ....

حذيفة بغضب وغيظ حضنها : بس..بس...اوعي تقولي كدة...انتي حتة مني ..انتي عمرك ما كنتي حمل ابدااا.انتي هنا قبل اي واحدة تيجي البيت ده...فاهمة

چوري بدموع في حضنه: اوعي تمشيني يا ابيه انا ما اعرفش حد غيركم ..وانت بالذات مش هقدر اعيش مع حد غيرك .ربنا يخليك ..

حذيفة ضم وشها بحزن ومسح دموعها: انتي مجنونة اسيبك ازاي...انتي اتربيتي علي ايدي كبرتي قصاد عنيا ...مستحيل اتخلي عنك ابداااا فاهمة ابداااا..

چوري حضنته واتعلقت بيه: انا بحبك اوي يا ابيه اوي...

حذيفة ابتسم وخرجها من حضنه: بصي بقي انا فيه موضوع مهم عايز اكلمك فيه ..انتي كبرتي وهتفهمي صح.!؟

چوري مسحت دموعها وبصتله بإهتمام: ايوة طبعااا هفهم ..

حذيفة اتنهد: انا فهمتك قبل كدة انك يتيمة وامك وابوكي توفوا اهلك بعيد ومش هقدر احكيلك عنهم حاجة دلوقتي بس..المهم اني عايز افهمك اني في كل الاحوال مش محرم ليكي ...يعني مش ابوكي الحقيقي ولا اخوكي ولا عمك ولا خالك...يعني انتي بدأتي تكبري وتعاملنا سوا هيبدا يحصله شوية تغير...وده لضوابط شرعية مجبرين عليها...انا بفهمك ده علشان ماتفهمهوش اني ببعد عنك او زهقت منك او الكلام الاهبل ده اللي بينط في دماغك.

چويرية بفهم وحزن: فهمت ببس..ببس يعني ايه ..مش هنقعد سوا ولا نتكلم ولا نضحك!؟

حذيفة ابتسم : لا يا حبيبتي طبعاا هنتكلم ونضحك بس مش هنقدر نبقي لوحدنا زي الاول ... وبتردد.....وكمان...كمان مش هينفع تحضنيني تاني ...اينعم انتي لسة ما بلغتيش بس ده.افضل ..علشان تتعودي ماحدش يلمسك ابدااا.. ومش انا بس اي راجل غريب يلمسك تقطعي ايده فاهمة...

چوري بحزن ودموع: فاهمة ..يعني مش هتحضني تاني .. ليييه طيب ويعني ايه ما بلغتش!؟

حذيفة بحرج: ايه....احممم بصي كل حاجة بوقتها هفهمك او ماما الحاجة هتفهمك...المهم النظام الجديد ده هنمشي عليه مفهوم ..

چوري اتنهدت ببراءة: مفهوم ...بس انت بتحبني صح واكتر من علا..!؟

حذيفة ابتسم بحنان : طبعااا بحبك واكتر من علا ومن اي حد في الدنيا....انتي چوري بتاعتي فاهمة يا چوري...

چوري ضحكت: فاهمة يا ابيه ...وانا كمان بحبك اااااااااد كدة. ...

حذيفة : طب نروح نتغدا ولا ايه انا جعاان ..

چوري: ماشي بس بقولك ايه...تاكل وتنزل قبل الازقة دي ما تيجي..

حذيفة ضربها علي دماغها : وبعدين يا مصيبة قولت عيب...وماتخفيش انا هنزل .ولعلمك الكلام اللي قالته ده لوالدتها مش هعديه ..الا حبيبتي ماحدش يزعلها..مبسوطة كدة..

چوري حضنت دراعه بسعادة وفخر: طبعااااا مبسوطة وسعيدة ..خاليها تموت بغيظها كبا عليها.

حذيفة : ههههههههههه.مش ممكن اعمل فيكي ايه....ثم انا لسة قايل ايه مش قولت مافيش لمس سيبي ايدي يا انسة ..

چوري : ههههههههههه.انا انسة ...حلوة اوي قولي كدة علي طول..

حذيفة: انا هكلك لو ما اكلتش دلوقتي ...بطلي رغي بقي جعان..

چوري كتمت انفاسها وهزت راسها ..وصوتها مش طالع: حاضر اهو ....
***********************************

مصعب في مكتب المحكاه اللي بيشتغل فيه ...مشغول وقربت منه زميلته ايمان..

ايمان بإهتمام: احممم.ايه يا مصعب ..مش ناوي تريح نفسك شوية ..علي فكرة القصية دي صعبة ومتعبة فامتتعبش نفسك زيادة كدة.....

مصعب بصلها وابتسم بثقة: مافيش حاجة صعبة علي مصعب ..انا ابو الصعاااب احفظيها يا ايمان...

ايمان ابتسمت: ماشي يا سيدي.واثق من نفسك انت اوي ..عقبالي كدة زيك...

مصعب: انتي خلصتي شغلك!؟

ايمان اتنهدت بضيق: اوففف.هو الشغل ده ليخلص. ربنا يخلصني منه بقي زهقت...

مصعب عقد حاجبه: انتي مش عايزة تكملي شغل ..يعني ممكن تقعدي في البيت!؟
ايمان بتأكيد: ممكن ده اكيد طبعاا ..بس اهو

بشغل نفسي لحد ما ربنا يسهل واتجوز ..وقتها اكيد هتفرغ للبيت واسيب الشغل ..

مصعب بتفكير : امممم.طب ماوانتي ممكن تتجوزي وتكملي شغل عادي وتوفقي بينهم.

ايمان بتصميم: لا لا يا مصعب...انا لازم اخد بالي من بيتي وجوزي يعني انا لو اتجوزت لازم اهتم بيه هو اهم من الشغل. ...

مصعب ابتسم : امممممم.ايمان انتي مش مرتبطة بأي علاقة مش كدة!؟

ايمان بنفي: لا لا طبعااا علاقة ايه.. ااانا ماليش في الكلام ده...اللي عايزني يدخل الباب من بابه...

مصعب ابتسم بمكر: هو عارف انها بتتعمد تظهر الكلام والافعال اللي هو بيحبها او اللي بترضيه.....هو مش بيحبها. بس مش هينكر انها عجباه......وخصوصا تصميمها انها تهتم بيه..

مصعب : طب عموما ربنا يبعتلك ابن الحلال اللي يسعدك...ويبعتلي انا كمان بنت الحلال اللي تدخل دماغي...

ايمان بسعادة : يارب ..يارب يبعتلنا سوا ..يكون نصيبنا في الخير...عن اذنك بقي لو عذت حاجة ابقي اطلبها مني ماشي ..

مصعب : ماشي..اتفضلي روحي انتي...

***********************************

في بور سعيد ..داخل مستشفي تخصصي..فاروق نايم في سريره وكلهم حاوليه...

عزة بتاثر: انا مش عارفة كان مستخبي لينا فين ده كله بس ..بقي حد يقول ان المعلم فاروق يرقد كدة...منهم لله اللي بيحسدونا...

حكمت : اااه ..ناس تندب في عنيها رصاصة ..باصين لينا في كل حاجة...ربنا يطمنك عليه يا حبيبتي..

عصام بفرحة من تعب فاروق المفاجئ.واللي هيخليه يتحكم هو في كل حاجة ..

عصام بتمثيل الزعل: الف سلامة عليك يا خويا....معلش شدة وتزول..

خالد قاعد جنب ابوه وزعلان: سلامتك يا بابا ايه اللي حصلك بس.

فاروق بيبكي علي حاله ...كان واقف وكويس بيظلم ويفتري سنين ومتخيل انه في مأمن من العقاب وقصاص ربنا...بس ربنا يمهل ولا يهمل ومش بيهمل الظالم الا لحكمة...فاروق تعب فجأة وجاله جلطة وسببتله شلل لا بيتكلم ولا بيتحرك...بيسمع ويشوف ويراقب ومش قادر يرد ولا يتكلم ....احساس بالعجر وقلة الحيلة ...اوقات ربنا بيمرضنا بلاء واوقات ابتلاء ...كل واحد ودرجته وحكمة ربنا من تعبه ومرضه. ...

عصام قام وقرب من فاروق: انا هروح بقي اشوف الشغل ..انا اتطمنت عليك ما ينفعش نسيب الشغل كدة..هيبقي موت وخراب ديار...ياللا لو عزتوني ابقيدوا كلموني....

خالد قام: خدني معاك يا عمي.سلام يا بابا لو عايز حاجة خالي ماما تكلمني ....

عزة بزنق: وهي المضروبة مراتك ماجتش ليه ..مستنية مين يكلمها ..قولها تيجيني عايزاها.

خالد بضيق: حاضر يا ماما ..حاضر ..

حكمت : بقولك ايه يا عصام خد امجد معاك روحه البيت عنده مذاكرة..

امجد ابنها وابن عصام عنده ١٥ سنة: هو انا صغير مش هعرف اروح لوحدي ما تسبيني ..انا عندي درس هروحه. ابقي اروح...

عصام: لمض زي امك.اتفلق ..سلااام ..

حكمت بتعب من عناده: انت ياواد مش هتتهد بقي ما تسمع الكلام..

امجد: يووووه انا ماشي مش ناقص وجع دماغ ...

حكمت بغيظ : شايفة ياختي الواد.ادي اخرة تربيتي فيه...

عزة بضيق: قطعوا كلهم تربية ناقصة ..ان مافيهم حد متربي ويريح القلب.. بلا وكسة..

************************************

في ورشة حذيفة بيشتغل وجاله مصعب كالعتدة...

مصعب: السلام عليكم يا شيخ

حذيفة ابتسم: وعليكم السلام ورحمة الله.اهلا يا سيادة المستشار...نورت..

مصعب: حياة الحاج والدك ما ناقص تريقة انا اللي فيا مكفيني...

حذيفة: ههههههههههه.ليه كدة بس مالك..

مصعب قعد بتعب: الشغل واقضايا وكدة وحاجات كتيرر..

حذيفة: ايوة ايه الحاجات الكتير دي بقي ..في حاجة كدة تفرح..

مصعب : انت هتعمل زي امي محسساني اني عنست والقطر هرسني مش فاهم انا فيه ايه...

حذيفة ضحك: الحاال من بعضه ده انا هضحكك ضحك علي چوري بنت كارثة...

مصعب ابتسم: صحيح عاملة ايه البت دي وحشتني والله ...الواحد بيشوفها الدنيا تنور جميلة جمال يا حذيفة مش لو كانت كبيرة حبة كنت طلبت ايديها منك...

حذيفة ملامحه اتغيرت وغضب والغيرة وضحت عليه: مصعب..چوري بتكبر والهزار ده مش مقبول ..ولعلمك سلام عليها بالايد تاني مافيش...ولا كلام كتير ولا هزار واضح...

مصعب عقد حاجبه: مالك يا حذيفة انا بهزر ثم دي انا وانت مربينها سوا...

حذيفة بعصبية: انا نفسي ححرمها علي روحي لان ده الصح...چوري مش من محارمنا ولعلمك اول ما تبلغ انا هنقل الشقة التانية مش هقعد معاهم في نفس الشقة ...يبقي انت ايه بقي ..لو فعلا مش عايز تزعلني تجنب چوري خالص ممكن...

مصعب هز راسه بتفكير وقلبه قاله شئ بس هو مش مستوعبه: حاضر يا حذيفة المهم تكون مرتاح....قولي بقي ايه اللي حصل...

حذيفة اتنهد وحكاله:: بس مجنونة البنت دي متخيلة اني ممكن ارجعها لأهلها...

مصعب بيضحك: اموووت واشوفها وهي بتقلد علا...بنت عسسل اوي..

حذيفة بصله بغبظ: اه مافيش فايدة

مصعب : احممم.لا ماهو بص كله بالتريج انا لسة كنت بشوفها اهزر واقولها يا عسل وتتجوزيني ..تيجي انت عايز تمنع عني ميا ونور مرة واحدة لا سبني اخدها براحة علشان اتعود...

حذيفة بغيظ: خد براحتك بعيد عني وعنها فاهم...

مصعب : فاهم ربنا يستر .دي البنت دي هتشوف معاك ايام ..ربنا يعينها عليك..

حذيفة : ويقوينا عليها ..دي هتعملي مشاكل كتيير بجمالها ده...ربنا يستر

مصعب: اقولك جوزهالي واخلص...

حذيفة بصله بغضب ومصعب كتم نفسه: اسف...خلاص سبها تعنس احسن...

حذيفة بدأ يتغير ويغير عليها لييه الكل طمعان فيها....ليييه هو مش متحمل عليها كلمة...هيعمل ايه لو حد بصلها تاني... هيتصرف ازاي مع كل تللي بيحصل والتغيرات دي...هيقدر فجأة يتغير معاها ويبعد عنها...ازاي تبقي قصاده ومايخدهاش في حضنه.....غمض عنيه بضيق واتنهد....

حذيفة: يارب ..قويني علي اللي بعتهولي وكتبته عليا....انا بشر ...ازاي هتحرم منها بس ازاي

مصعب شايفه ساكت ومتضايق: مالك يا حذيفة ..ساكت ليه..

حذيفة اتنهد: مافيش...انا كويس قولي بس اعمل ايه مع امي في موضوع علا ده.. انا كمان زعلان منها بسبب اللي قالته في حق چوري..

مصعب: طبعااا تنهي الموضوع.وفهم الحاجة...وعلا اصلا انا مش براحتلها.. خاليها

تبعدها عنك ..وتشوفلك عروسة تانية ..وانت حاول تفرحها وتوافق بقي..

حذيفة اتنهد: مش عارف حاسس اي واحدة هتيجي مش هتريح چوري وهتضايق من وجودها..وده انا مش هوافق عليه..

مصعب: هو لو ده سبب اوطلب كل عروسة.انك ترجع جويرية لاهلها هتعمل ايه!؟

حذيفة بعصبية ويقين: انت مجنون ارجع مين انت اللي بتقول كدة..ده عليةجثتي..

مصعب: انا بقول لو ...والناس مش انا ..افهم هتعمل ايه...

حذيفة: چويرية قبل اي عروسة ..بلاها جواز مش عايز يغور الجواز ده اللي هيحرمني منها ..

مصعب ابتسم: امممم.ربنا يخليهاالك..وتجوزها وتفرح بيها..

حذيفة بعصبية:بص احسن حل لا انا اتجوز ولا هي تتجوز..خالينا كدة..

مصعب: ههههههههههه..مجنون

**********************************

في بيت حذيفة .

چويرية قاعدة مش طايقة علا ولا وجودها..

چوري بزهق: ايه يا طنط علا هتفضلي سايبة الصيدلية لوحدها...ماما خلاص اخدت الحقنة بقت كويسة..ولا تحبي تتعشي معانا ..بسى خسارة ابيه حذيفة مش راجع بدري هيتاخر...

فريدة بإحراج بتغمز چوري تسكت: ههههه.مصيبة البنت دي دمها شربات...بتحب تهزر...

چوري بلا مبالاه: لا مش بهزر ..احنا عايزين ننام..

علا بإحراج وغيظ من چوري: اانا همشي بقي يا ماما الحاجة...الصيدلية لوحدها...وانتي وقت ما تتعبي كلميني.

فريدة بصت لچوري بتوعد: طييب ..اقعدي شوية حذيفة يطلع ونتعشي سوا...

چوري: ابيه هيتاخر خاليها تروح ما تاخرش تفسها..

علا بغيظ: معلش يا ماما الحاجة...هبقي اعدي عليكي وقت تاني عن اسنك...

وهي خارجة مالت علي چوري بغيظ: قريب هقطعلك لسانك ده...اللي اطول منك يا شبر ونص انتي...

خرجت علا وچوري بتقلدها:..قريب هقطعلك لسانك....هاهاها ..قال شبر ونص قال..غتيتة ورزيلة. ..

فريدة : انتي يا مصيبة مش هتبطلي بقي شقاوة عيب كدة.والله لقول حذيفة يكسر دماغك...

چوري حضنتها بشقاوة وضحكت: هههههههه انا مش ههون عليكي صح.

فريدة بتداري ضحكتها: لا هتهوني ...بس انتي وحشة وبتحرجيني قصاد الناس.

چوري باستها من خدها:حقك عليا ي ست الكل...انا اسفة..بس وحياتي شوفي لابيه عروسة تانية دي رخمة اوي...

فريدة: ااااه منك انتي وابيه هتموتوني ....

چوري ابتسمت: ابيه ..ده حبيبي ابيه ده...وانا لازم اوافق علي عروسته..ومش هيتجوز علا.بس هاه ..

فريدة بتعب: يارب. ....يارب ..ارحمني منهم انا صاحبة عيا...

چوري: ههههههههههه.تعالي اعمليلي كيكة ..

فريدة: مش كنتي عايزة تنامي من شوية ..

چوري: لا لا.كنت عايزة اوزعها تعالي بس انا عايزة كيكة ...

فريدة ضحكت وحضنتها: ههههههههههه..تعالي يا قلبي نعمل كيكة للست چوري العسل وانا عندي كام چوري قومي بينا..
*********************
إلي هنا ينتهي الفصل الخامس من رواية جويرية حقي أنا ريحانة الجنة
تابع من هنا: جميع فصول رواية جويرية حقي أنا - ريحانة الجنة
تابعوا صفحتنا على الفيس بوك للمزيد من روايات حب
أو أرسل لنا رسالة مباشرة عبر الماسنجر باسم القصة التي تريدها
اقرأ أيضا: قصة عشق بلا رحمة بقلم دينا ابراهيم
يمكنك تحميل تطبيق قصص وروايات عربية من متجر جوجل بلاي للإستمتاع بكل قصصنا
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

يسعدنا تلقي اقتراحاتك أو تعليقك هنا

الاسمبريد إلكترونيرسالة