قصص رومانسية قصة كليوباترا وانطونيو

قصة حب كيلو باترا وانطونيو من اشهر قصص الحب في التاريخ   

 منذ الاف السنين تسيطر بعض قصص الحب والرومانسية وتناقلتها الاجيال ولم ينساها احد علي مر العصور حتي يومنا هذا وم هذه القصص الخالدة قصة كيلو باترا وانطونيو التي نقدمها لكم الان في هذا المقال عبرموقع قصص 26 ونرجو انها تعجبكم 


اصبح مارك انطونيو واحد من الحكام الثلاث للامبراطورية الرومانية بعد ان انتصر علي بروتوس وكاسيوس حكم انطوني الجزء الشرقي من الامبراطورية وقع انطوني في غرام ملكة مصر الملكة كيلو باترا واستقر في مدينة الاسكندرية ثم عاد الي روما الامبراطورية الرومانية التي تعرضت للتهديد من حركة تمود سيكتوس بومييي وتعرض للهزيمة علي يد يوليوس قيصر قبل ذلك

قرر انتوني ان يتزوج بعد وفاة زوجته من اوكتافيا اخت اوكتافيوس لفض الصراع بينه وبين اوكتافيوس انتهي الخصام بينهم واقامو عقد سلام مع بومبيي

علمت كيلو باترا بخبر زواج انطوني كادت ان تقتلها الغيرة مع انها تعلم ان زواج انطوني ليس زواج عن حب ولكن لاسباب اخري

ومع مرور الوقت ذهب اطوني الي اتينا واندلعت الحرب بين قيصر وبومبيي  من جديد وقام باعادة اوكتافيا الي روما وعاد هو الي مصر اثار هذا غضب قيصر واعلن الحرب علي انطونيو وكيلوباترا اعطوا الرومان حرية الختيار لانطوني بعد ان وصلو الي مصر في كيفية شن القتال وبدا المعركة  ووقع اختيار انطوني علي خوض المعركة في خضم البحار وجاء هذا الختيار عكس التوقعات لان انطوني كان اعظم مقاتل بري في العالم فقامت البحرية المصرية بالهرب لانها غير كافية للحرب وتمكن قيصر من هزيمة انطوني

ووصل قيصر الي مصر نتيجة هذه الهزيمة ورحلت كيلوباترا الي ضريحها وارسلت رسالة لانطوني اخبرته فيها انها توفيت نزل الخبر علي انطوني كالصاعقة وقرر ان ينتحر وينهي حياته لكنه فشل واصيب ببعض الجروح 

حتي اخذه اتباعه علي ضريح الملكة كيلوباترا وتوفي بين يديها 
انهارت الملكة كيلوباترا وشعرت ان حياتها تدمرت لفقدانها لانطوني حبيبها وانها تحت رحمة قيصر في ذلك الوقت فقررت ان تنتحر مثل حبيبها 
وطلبت عددمن الافاعي السامة وقامو بلسعها ثم ماتت وقام قيصر بدفن العاشقان معا













جديد قسم : قصص رومانسية

إرسال تعليق