U3F1ZWV6ZTMzNTg0ODE3NzI1X0FjdGl2YXRpb24zODA0Njk2NDgxODg=
recent
آخر القصص

معلومات|حقائق عن البراكين

البراكين هي من الظواهر الطبيعية والجيولوجية الخطرة التي تُحدِث دمارا على سطح القشرة الأرضيّة،وتتسبب في تهجير البشر لانها تسبب خطورة على حياتهم.

حقائق عن البراكين

اقرا عن :العلاج بالحجامة

البركان وهو ذلك المكان الذي تخرج وتتدفق منه صهارة حارة تصاحبها الأبخرة والغازات من باطن الأرض عبر فوهات وشقوق القشرة الأرضية إلى خارج الأرض، ومن ثم تنساب وتتراكم حتى تبرد، لتشكل أشكالا مختلفة من الجبال البركانيّة، والتلال المخروطية.

للمزيد:الحوت الازرق اكبر كائن على وجه الارض

أجزاء البراكين

 المخروط البركاني (الجبل المخروطي): 

وهو ما كونته الحمم البركانية من منحدرات جانبية مكونة جبال مخروطية الشكل، ولا تتشكل هذه الجبال إلى بعد أن تبرد وتتصلب اللافا المتدفقة خارج القشرة الأرضية.

فوهة البركان:

 وهي قمة المخروط الذي يبلغ محيطها آلاف الأمتار، وتخرج من الفوهة الغازات، والحطام الصخري، والحمم البركانية.

 مدخنة البركان: 

وهي قصبة أو قناة تمتد من قاع الفوهة حتى خزان الصهارة البركانية، والمدخنة هي المجرى الذي تندفع منه المواد البركانية إلى فوهة البركان ثم إلى الخارج.
واقرا ايضا:الحياة على كوكب المريخ

أشكال البراكين وأنواعها

 براكين الحطام الصخري:

 ويتحكم في شكل هذا البركان الحطام الصخري، حيث تتميز هذه البراكين بشكلها الخارجي بأنها شديدة الانحدار.

البراكين الهضبية:

 ويغلب على شكل هذه البراكين أنها كالهضبة المحدبة، نتيجة خروج اللافا وتراكمها حول فوهة البركان.

 البراكين الطبقية:

وهي البراكين التي تجمع في شكلها الحطام الصخري والهضبي، أي تشكلت نتيجة تداخل اللافا مع الحطام الصخري.

وتتعدد هذه البراكين في أنواعها مثل البراكين النشطة وهي دائمة الثوران، والبراكين الساكنة التي لا تثور إلا عندما ينفجر باطنها، والبراكين الهامدة وهي البراكين التي لا تثور نهائيا بسبب نفاد كمية الصهارة منها.

أهمية البراكين:

يوجد في العالم حاليا نحو 516 بركانا ناشط، أي أن هذه البراكين لا تزال تنبعث منها مواد ملتهبة بشكل دائم أو متقطع. ويزيد عدد البراكين القديمة الخامدة عن عشرات الألوف، حيث توجد الصخور البركانية في معظم مناطق الأرض، وتكمن أهمية البراكين في الآتي:

– معرفة تركيب القسم الداخلي من قشرة الأرض والقسم الخارجي من الغلاف الأرضي، لأن الحمم تصدر من هذا المستوى، عمق نحو 450 كيلومتر.
– تدل على مواقع الضغط في قشرة الأرض، إذ أن مواقع البراكين تتفق مع مواقع الضغط في القشرة حيث توجد تصدعات مهمة وعميقة.
– مصدر لتكون بعض المعادن ذات القيمة الاقتصادية.
– يساعد الرماد البركاني على خصوبة التربة الزراعية.
– يمكن استخدام حرارته لتوليد الطاقة الكهربائية.
وبذلك نكون قد اوضحنا حقائق عن البراكين .شاركوا اصدقائكم قراءة الموضوع ولا تنسوا الاعجاب بصفحتنا على الفيس بوك.


ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

يسعدنا تلقي اقتراحاتك أو تعليقك هنا

الاسمبريد إلكترونيرسالة