قصص 26 قصص 26

آخر الأخبار

random
جاري التحميل ...

يسعدنا تلقي اقتراحاتك أو تعليقك هنا

قصص مضحكة | قصة دهاء حمار - الجزء الأول


قصة دهاء حمار - الجزء الأول

يسعدنا أن نقدم لكم اليوم في موقعنا قصص 26 قصة جديدة طريفة ومضحكة وفيها فكرة جميلة بعنوان قصة دهاء حمار وهي قصة مستوحاه من إحدي ابداعات الكاتب : مجدي عن النبي ، وللمزيد من القصص المضحكة يمكنكم زيارة قسم قصص مضحكة .


قيل انه في احد الأزمنه قد منّ الله علي أحد المزارعين واسمه حمزة نعمة معرفة لغة تحاور الحيوانات , وكان حازم ينوي شراء حمار , ولكنه تذكر أنه جاره قال أمامه قبل سابق انه يريد ان يبيع حماره , فذهب الي جاره وبالفعل باعه الحمار فأصبح المزارع يملك حماراً وثوراً وحمد الله علي هذه النعمه وقال " اللهم دومها نعمة " ولم يكن يعلم أنه هذه بداية قصة مضحكة سيبقي أثرها مر الزمان .
بينما هو ذاهب ليضع الطعام للحمار والثور سمع الثور يتحدث الي الحمار فقال له : مالي اراك نظيفاً أنيقاً كل يوم في نفس مكانك تأكل كما تشاء من الشعير وتلعب وتلهو طوال اليوم دون ان تتعب ظهرك في أي شئ وبدون ان تذوق الكرباج ، وحتى إذا ركبك صاحبك لا تذهب إلا لمشوار بسيط وتعود سريعاً ، فيا لسعدك بحظك المذهل الجميل  ، اما انا فوا حسرتي علي حظي المشئوم فقد كدت أن اموت من كثرة التعب والإرهاق والعمل الشاق كما انت كدت ان تموت من كثرة الراحة والنعيم .
فنظر الحمار الي الثور ضاحكاً والذي مازال مستمراً في حديثه بكل حقد ومراره قائلاً كل يوم اذهب للحقل فاحرث الارض واشد الاحمال برقبتي طوال اليوم .. واتعثر في الوحل ولا أجد جزاء سوى الضرب بالعصا . وهكذا استمر في العمل الشاق حتي تغرب الشمس عن الحقل المشئوم .ويعود الثور المظلوم هلكان تعبان فيلتقي بالحمار المنزه المنعم مستحماً بالماء ممتلئ البطن .



توقف الحمار عن الضحك وقال للثور متاثراً بشكواه سوف ادلك علي حيله تنقذك مما انت فيه يا صديقي , هنا لهث الثور ريقه وقال اللحمار أخبرني بسرعه ربنا ما يحوجك لأحد وينعمك كمان وكمان , قال له الحمار سوف اقول لك علي حيلة ذكية لو فعلتها بكل ما ساطلبه منك سوف تعيش منعماً مثلي ترتع في الاكل وتمرح طوال اليوم . رد الثور مسرعاً سأنفذ كل ما ستقوله بالحرف الواحد .

بدأ الحمار بسرد الحيله فقال للثور في الصباح عندما يقتربون منك ليضعوا علي رقبتك اللجام فارقد في الارض واخرج من فمك اللسان واغمض عينيك وحتي إن ضربوك لتقوم فتجلد واصبر وتحمل حتي لا يجدوا منك رجاءاً ويطلبوا لك الطبيب فيصف لك الراحة والعلاج والاكل الغزير مثلي ولكن ان وضوعوا لك الطعام فلا تهجم عليه مباشرة بل تمنع حتي ياتوا لك بالفول السمين والبرسيم الطازج ويشفقون عليك ويقولن ضعيف واستمر علي هذا الحال حتي يرتاح جسدك المنهك من التعب .
نظر الثور ضاحكاً إلي الحمار وقال له شهر شهرين بإذن الله . ضحك الحمار ثم اكمل كلامه ونصائحه للثور قائلاً وبهذا تكون تخلصت من العمل الشاق وتعيش منعم مثلي انا في هذا الكسل والاكل الوفير . 
في هذه الأثناء لم يكن يعلم الحمار وصديقه الثور أن الفلاح حمزة قد سمع كل كلامهم وعرف حيلتهم ومكرهم عليه لأنه كما ذكرنا قبل سابق قد انعم الله عليه بنعمه فهم لغة الحيوانات والطيور , فعندما سمع حيلتهم فكر في حيلة اذكي لكي يلقنهم درس لن ينسوه طوال حياتهم وبالفعل وصل الي الخطة في رأسه والتي ستجعل منها قصة مضحكة للعالم كله .

تري ماهي الحيلة التي وصل إليها الفلاح حمزة لكي يلقن الحمار والثور درساً لن ينسوه ابداً ؟
هذا ما سنتعرف عليه لاحقاً في الجزء الثاني من قصة دهاء حمار

ويمكنكم مشاهدة المزيد من القصص المضحكة بزيارة قسم قصص مضحكة .

إقرأ أيضاً 

عن الكاتب

Moataz Merghany

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

قصص 26