قصص 26 قصص 26

آخر الأخبار

random
جاري التحميل ...

يسعدنا تلقي اقتراحاتك أو تعليقك هنا

قصص وعبر|قصة عقد الؤلؤ


قصة عقد الؤلؤ

من أفضل القصص هى التى تعطى عبره واليوم سنحكى احدى قصص وعبرعن الامانة، تتضمن أحداثها المشوقة قيمة الأمانة وثمارها الإيجابية على صاحبها، ونقدم لكم اليوم في موقع قصص 26 قصة عقد اللؤلؤ.


كان يا مكان كان هناك رجل فقير يعيش وحيداً في مدينة من المدن  وذات يوم شعر الرجل بالجوع الشديد وهو لا يملك المال لشراء ما يأكله، ظل هكذا لمدة ثلاثة أيام حتى لم يعد في بيته لقمة خبز واحدة
.

قصة عقد اللؤلؤ 

ذهب الشاب الفقير الى شوارع البلدة  باحثاً عمن قد يقدم له يد المساعدة بعمل أو بطعام قبل أن يموت من الجوع ،وعندما ذهب الشاب الى شوارع البلدة ظل يتلفت حوله  ويسئل هنا وهناك بل سافر الى بلاد أخرى لكى يستطيع أن يجد  عمل  ولكن لم يستطع التوصل لأي شيء، وبينما كان يسير تعثر في كيس تحت قدميه.

اخذ الشاب الكيس في يده وهو يسير داخل الشوارع دون أن يفتحه، وعندما تعب من المشي بدون فائدة، قرر العودة الى منزله وقضاء ليلته كما كتبها له الله، وعندما دخل المنزل تذكر الكيس الذي التقطه داخل أحدى الشوارع ففتحه ليُصدم بما فيه!! لقد وجد عقد كبير من اللؤلؤ الخالص داخل الكيس، قرر الشاب العودة مره اخرى للبحث عن صاحب العقد ليعطيه اياه، ولكنه ترك العقد في بيته خوفاً عليه من الضياع.
وبينما هو يسير داخل البلدة وجوار المكان الذى وجد به العقد وجد رجل يبحث عن شيئ  وسمع هذا الرجل ينادي بصوت عالي: من يعثر على عقد داخل كيس سيأخذ مكافأة 5000 جنية.
قصة عقد الؤلؤ

فكر الشاب الفقير فيما سيفعل وقرر إعادة العقد الى صاحبه، ثم نادى على الرجل وقال له: من فضلك هل تكرمت ووصفت لي شكل الكيس والعقد
.


وصف له الرجل العقد بالفعل وعدد حباته، فتأكد الشاب الجائع انه هو صاحب العقد، واخذه معه الى منزله وبالفعل أعاد إليه عقده.
أخرج صاحب العقد من جيبه 5000 جنيه كهدية للشاب الفقير، ولكنه قال له: أشكرك يا اخي فأنا لا أريد الأجر سوى من الله، فغادر صاحب العقد وهو يدعو له بالخير.

·       الزوار شاهدو أيضاً: قصة الوطن والعصفورتين 

 السعى دائماً

وبعدها قرر الشاب الفقير الخروج للعمل وطلب الرزق، وظل يبحث عن عمل هنا وهناك  حتى وجد رجلأ عنده مركب للصيد ولاكنه كان لا يعرف كيف يصطاد فعلمه الرجل وأخذ يأخذ مركب الصيد، ويذهب به ليصطاد ولكن شاء الله ان تغرق المركب و ولكن نجَّى الله هذا الشاب الذي تعلق بلوح خشب وتحرك به الى شاطئ أحدى الجزر القريبة، فخرج من المياه ودخل إلى أقرب مسجد من الشاطئ وجلس به يقرأ القرآن، حتى جاء موعد الصلاة فدخل احدهم المسجد وأعجب بصوت الرجل الفقير وعرض عليه أن يصلي بيهم إماماً في المسجد ويتولى مهمة تعليمهم قراءة القرآن.

وافق الشاب واستطاع الحصول على الأموال نظير ما يقوم به داخل المسجد، وذات يوم اقترحوا له اهل الجزيرة الزواج وعرضوا عليه فتاة جميلة، وافق الشاب وعندما رأى الفتاة لأول مره تفاجأ.انها ترتدي نفس العقد الذي وجده الشاب الفقير في أحدى شوارع المدينة التى كان يبحث بها عن العمل فى العام الماضي، فتعجب الرجل وأخبر أحدهم عن قصته.
‘‘(مَنْ تَرَكَ شَيْئًا للهِ عَوَّضَهُ اللهُ خَيْرًا مِنْه)‘‘

 ففرح الرجل وقال: الحمد لله سأخبر اهل الجزيرة.
– ماذا ستخبرهم؟
– يا هذا ان الشيخ الذي أخذ منك العقد في  هو والد تلك الفتاة، وعندما عاد من مكة أخبرنا بما حدث وقال لنا أنه أحبك وتمنى ان يراك مرة اخرى، بل واخذ يدعو الله ان يجمعه بك ليزوجك ابنته هذه، وها أنت بالفعل تتزوجها بعد وفاته.
ويقول الشاب الفقير أن تلك الفتاة كانت نعم الزوجة الصالحة ورزقه الله منها ولدين، وعندما توفت ورث عنها العقد وظل محتفظاً به من شدة حبها له وأنه ما زال  يذكره بقصته معها وانه بسبب امانته وعفة نفسه كافأه الله بزوجه عاش معها ايام لاتنسي


عن الكاتب

abdelrahman samir

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

قصص 26