قصص رومانسية قصة قيس وليلي

This Blog is protected by DMCA.com

قصة قيس وليلي قيس ابن الملوح لقب بمجنون ليلي بسبب حبه الشديد لها وكتب لليلي اجمل الاشعار هيا بنا نتعرف عليها

                                                                     قيس وليلي

عشق قيس بن الملوح ليلي حبا شديدا عشقها من صغره ولقب قيس بمجنون ليلي بسبب هيامه بليلي العامرية ونشا معها ولكن لم  يوافق عمه ابو ليلي علي زواجه بها فبدا قيس يكتب عن ليلي القصائد والاشعار ويوجد مثل هذه القصص في التاريخ العربي الكثير من القصص مثل قصة عنتر وعبلة وقصة جميل وبثينة وقصة قيس وليليومن خلال موقع قصص 26 نقدم لكم قصة قيس وليلي ونتمني ان تنال اعجابكم

قيس ابن عم ليلي عاشا وتربوا معا منذ الصغر واحب ليلي من صغرها وتمني الزواج منها يوما ما وكان قيس وليلي يخرجان لرعي المواشي سويا واحبها كثيرا وتعلق بها ولكن عندما كبرت ليلي حجبت عنه تماما بسبب العادات والتقاليد واشتاق قيس لها كثيرا وكتب عنها اجمل القصائد والاشعار كان دائما يتذكر ايام طفولتهما وتمني ان تعود ثانيا وجمع قيس لليلي مهرا كبيرا حوالي خمسين ناقة ولكن رفض عمه تزويجها له بسبب جهره بحبها وكتابة عنها القصائد والاشعار وتغزله فيها بليلي وكان هذا في ذلك الوقت من العار علي الاهل ان يزوجوا ابنتهم لشخص تغزل فيها واعلن حبه لها

وفي قصة اخري يقال ان السبب الحقيقي لرفض اهل ليلي تزويجها لقيس هو وجود خلاف بين والد قيس وعمه بسبب الميراث واعتقاد والد ليلي ان والد قيس نهب امواله وسرقه ولم يعطيه حقه 

ثم تقدم لليلي عريسا يدعي ورد بن محمد العقيلي ودفع لها مهرا كبيرا من الابل مع راعيها ووافق والد ليلي وغصبها علي الزواج من هذا الرجل وذهبت ليلي مع زوجها الي مدينة الطائف وحزن قيس حزنا شديدا علي فراق حبيبته وظل يعاني من شوقه اليها وانعزل قيس عن الناس وعاش وحيدا ويكلم نفسه في الطرقات وظل هكذا حتي مات والي هنا قد انتهت قصتنا اتمني ان تكون اعجبتكم

جديد قسم : قصص رومانسية

إرسال تعليق