قصص 26 قصص 26

آخر الأخبار

random
جاري التحميل ...

يسعدنا تلقي اقتراحاتك أو تعليقك هنا

قصص وعبر من الحياة / قصة الشجرة الملعونة في الإسلام

مرحباً بكم أصدقائي وأحبابي في موقعنا قصص 26 في قسم قصص وعبر من الحياة في قصة جديدة تحت عنوان الشجرة الملعونة في الإسلام، حيث يرغب الكثير معرفة ما هي الشجرة الملعونة، وماذا حدث لأكليها، ومن هما، وفي هذه القصة سنوضح لكم جميع تفاصيل القصة، لذا تابعونا دائماً في قسم قصص وعبر من الحياة كي تتعلموا منها.
قصص وعبر من الحياة / قصة الشجرة الملعونة في الإسلام
قصص وعبر من الحياة / قصة الشجرة الملعونة في الإسلام

قصص وعبر من الحياة / قصة الشجرة الملعونة في الإسلام

بدأت الجدة بتجميع الصغار بجوارها، لكي تحكي لهم قصة كل مساء، فقالت لهم: ما رأيكم إذا قصصت عليكم قصة الشجرة الملعونة في الإسلام وما سر هذه الشجرة، قالوا لها: نعم يا جدتى أحكى لنا هذه القصة.

أعتدلت الجدة وقالت: صلوا على الحبيب يا صغاري، فرددوا عليه أفضل الصلاة والسلام، بدأت الجدة القصة وقالت:

بدأت حياة البشر بلعنة كبيرة صنعها إبليس، ومررها لأدم عليه السلام وزوجته حواء بالحيلة والتزيين، حتى عصوا أمر الله وأكلا من تلك الشجرة، التي حرمت عليهم في الجنة، فأصابتهم لعنتها وأنزلهم الله إلى الأرض تاركين جلال السماء، وليست هذه هي الشجرة الوحيدة التي أصابتها اللعنة، وأمتدت إلى من حولها، فهناك أيضا شجرة الزقوم، وهي شجرة بجهنم، لا يأكل منها إلا أهل النار، ثمارها كريهة الشكل والطعم والرائحة، ولكن لشدة الجوع يأكل منها أصحاب جهنم، فتتقطع أمعاءهم ويشعرون بالمرارة تملأ حلقهم، والغريب أنهم مهما أكلوا لا يشبعون .

قالت الجدة: والقصة اليوم لشجرة ليست في الجنة ولا في الجحيم ، بل تنبت على ظهر الأرض في أحد الحقول الموجودة بمنطقة برناردز الأمريكية.

لقد نسجت العديد من القصص والأساطير حول تلك الشجرة التي تقع في منطقة برناردز، فهناك رواية تقول : أن صاحب الحقل الذي تقبع فيه الشجرة قتل عائلته بأكملها، ثم شنق نفسه على أحد فروع هذه الشجرة، ومن يومها وكل من أقدم على وجه قبلته تجاه هذه الشجرة، حتى أطلق عليها الجميع لقب الشجرة الملعونة .

أما الرواية الأخرى، وهي الأكثر تداولًا تزعم أن العبيد المتمردين، والفارين من أسيادهم، كان يتم شنقهم على هذه الشجرة، وأن إحدى المنظمات العنصرية التي عرفت بإسم كلو كلوكس، أختطفت العشرات من السود خلال القرنين التاسع عشر والعشرين، وقامت بشنقهم على تلك الشجرة المنحوسة، والناس في تلك المنطقة يزعمون سماع بعض الأصوات والأستغاثات القادمة، من تلك الشجرة، ويعتقدون أنها إحدى بوابات الجحيم، والغريب أن هذه الشجرة لا تفقد حرارتها في أي فصل، فإذا لمستها في الشتاء ستجدها دافئة، كما أن الثلوج لا تتراكم أبدًا عند قاعدتها .

اقرأ أيضاً: قصص وعبر من الحياة مع قصة الحجاج بن يوسف والغلام

وهناك من يزعم أن الأشخاص الذين يقتربون منها كثيرًا، تظهر لهم سيارة فورد سوداء من العدم وتحاول دهسهم ولكنها تختفي فجأة، وأن من يلمس الشجرة بيديها ويذهب لتناول الطعام، سيجده يديه سوداء كالفحم، وحار الكثير في أمر تلك الشجرة، وأخذوا ينسجون عنها القصص والروايات حتى أنتشر خبرها ، وذاع في البلاد، وعلى مر السنين حاول العديدين قطع هذه الشجرة الملعونة، إلا أن محاولاتهم باءت جميعها بالفشل، فرغم ضربات الفؤوس والسلاسل المعدنية التي حاولت سحبها، لم ينجح أحد في قطعها، ويقول المزارعون القريبون من الحقل أن كل من حاول قطعها أنتهى به الحال ميتًا بعد فترة قصيرة، والغريب أن جميعهم ماتوا بنفس الطريقة حادث سيارة.

والآن وصلنا إلى نهاية قصتنا وعرفنا ما هي قصة الشجرة الملعونة، لذا تابعونا دائماً في قسم قصص وعبر من الحياة كي تتعلموا العديد من الدروس المستفادة من القصص الذي نقدمها، وعليكم متابعتنا على صفحتنا على الفيس بوك من هنا.

عن الكاتب

مليكة أحمد

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

قصص 26