قصص 26 قصص 26

آخر الأخبار

random
جاري التحميل ...

يسعدنا تلقي اقتراحاتك أو تعليقك هنا

رواية زواج بالقوة بقلم لولو الصياد | الفصل الخامس

مرحباً بكم أصدقائي وأحبابي عاشقي القراءة والقصص الرومانسية الخلابة في موقعنا قصص 26 مع الفصل الخامس من  رواية  زواج بالقوة  بقلم  لولو الصياد، 
تابعونا لقراءة جميع أجزاء رواية  زواج بالقوة  بقلم  لولو الصياد.

الفصل الرابع من رواية  زواج بالقوة

اقرأ أيضا رواية عشقها المستحيل

رواية  زواج بالقوة  بقلم  لولو الصياد | الفصل الخامس
رواية  زواج بالقوة  بقلم  لولو الصياد | الفصل الخامس

رواية  زواج بالقوة  بقلم  لولو الصياد | الفصل الخامس

وقف ادهم من مكانه والتف حول المكتب ووقف امام رنا وفجاءه صفعها بقوه شديده
ادهم....مش مرات ادهم النجار اللى تقول انها بتحب راجل تانى ...
رنا. ..بعناد وبصوت عليظ نتيجه كتمها البكاء ....حتى لا تظهر ضعفها....انا مش مراتك...
ادهم..مدام موافقتى تتجوزينى تبقى فى حكم مراتى...
رنا...لا..
وفحاءه وبدون مقدمات سحبها ادهم اليها وقبلها بعنف فى شفتيها حتى المتها بشده وتركها مثلما امسكها فجأه. ...
ادهم...ده بس علشان اثبتلك انك بتاعتى يا حلوه. ..
رنا...انت مش بناادم ابدا مستحيل. ..
ادهم...هههههههع وجلس على مكتبه ونظر لها بسخريه...لا مش بنى ادم ..انا ادهم النجار اللى لما اعوذ حاجه تترمى تحت رجليا فهمتى ...
رنا...بكرهك..
أدهم. ..مش اكتر منى ههههههههههه...
تركته رنا وخرجت وهى تشعر بالاهانه والذل والضعف ولا تعلم كيف تحولت حياتها بهذه السرعه ...
اتصلت بحاتم وطلبت منه ان يقابلها فى احد المطاعم للضروره ...
وصلت رنا الى المطعم وجدت حاتم بانتظارها وعلى وجهه ابتسامه فرحه لرؤيتها شعرت رنا بغضه فى حلقها.لولو الصياد. زواج بالقوه. كيف سوف تصدمه بانها ستتزوج غيره كيف واقتربت منه وعلى وجهها ابتسامه حزينه القت التحيه عليه وجلست فى مقابله كان حاتم ينظر لها نظرات شك لا يعلم ماذا بها يريد ان يدخل إلى أعماقها ليعلم ماذا يصيب حبيبته....
حاتم...مالك يا رنا شكلك مش مبسوط...
رنا..انا كويسه بس...
حاتم....بس ايه احكيلى حايز اعرف اساعدك
رنا...للاسف انت بالذات مستحيل تساعدنى...
حاتم..باستغراب ..واشمعنا بئه انا بذات لا..
رنا..لان انا هتجوز....
حاتم...بصدمه....نعم تتجوزى وانا سيادتك ايه لعبه فى ايد حضرتك ولا كنتى بتتسلى معايا
رنا....حاتم افهمنى انا هتجوز غصب عنى ..
حاتم...بغضب ...غصب عنك ازاى انتى غدرتى بيا يا رنا كون انك توافقى على حد غيرى ده خيانه وغدر بيا ومش انا اللى اقبل على نفسى كده لانى راجل وعندى كرامة. ..وهب من مكانه واقفا ...
رنا..حاتم ارجوك اسمعنى بس سبنى اشرحلك..
حاتم...مفيش داعي لاى شرح نهائي. ..ورمى بعض النقود على الطاوله وتركها وذهب ....
جلست رنا حزينه لبعض الوقت لا تعلم كم من الوقت مر عليها لا تعلم ماذا تفعل فى حياتها تدمر حبها وسوف تتزوج شخص تبغضه كثيرا ووالدها فى المشفى ولا سبيل لشفائه سوى الزواج من ذلك الشخص المغرور ادهم يا رب العالمين ساعدنى ليس لى سواك يالله. ...
مرت الايام ورنا تشعر بالحزن وفقدت الكثير من وزنها وظهرت الهالات السوداء تحت عيونها لا تشعر باى سعاده رغم التحضيرات لعرسها لا تساعد باى شىء فنانسى هى المشرفه على كل شيء خرج والدى من المشفى وكنت امامه فقط احاول رسم السعاده على وجههى غير ذلك لا افعل احلس بغرفتى الكثير من الوقت شارده اشعر باكتئاب داخلى حاولت كثيرا الاتصال بحبيى حاتم ولكن كان يرفض الرد عليا نهائيا وهذا ما اثار حزنى زياده جاء موعد العرس وكنت أشبه الاميرات من يرانى يشعر اننى اكاد اطير فرحا واننى اسعد عروس بالعالم ولكن من ينظر ويدقق بعيونى يعلم اننى اتعس فتاه على وجه الارض كم تمنيت ان يتوقف قلبى وان اموت ولا اقبل على تلك الزيجه كان ادهم يرتدى بدله العرس نعم كان رائع الجمال قبلنة فى جبينى وتم كتب الكتاب وأصبحت زوجته جلسنا سويا فى المكان المخصص لنا ...
كان يقترب لنا شاب تعلقت عيونى به كثيرا كان يشبه أدهم الى حد بعيد ولكن واضح انه أكبر منه سنا....
اقترب الشاب ووقف ادهم مسرعا واخذه فى حضنه وقبله وكان واضح الحب والاشتياق بينهم. ..
اقترب ادهم منها وعلى وجهه ابتسامه فرحه شديدة. ..رنا اقدملك اخويا جلال اكبر منى وهو صاحب إمبراطورية النجار ..
جلال....مش اوى كده هههههههه مبروك يا عروسه...
رنا...الله يبارك فيك عقبالك...
ادهم...هههههه متوقعش جلال رافض الجواز نهائيا وصعب جدا ميغركيش انه بيضحك دلوقتي. ..
جلال...بس بئه عمتا حسابنا بعدين. ...
لم تتنبه رنا الى باقي حديث ادهم وجلال لانها وجدت حاتم يدخل الفيلا ويسلم على والدها ويخرج ثانيه .....
رنا...ادهم بعد اذنك هروح الحمام....
ادهم...اتفضلى ....
خرجت رنا مسرعه وتوجهت الى حديقه الفيلا وجدت حاتم يهم بركوب سيارته....
رنا...بصوت عالى ....حاتم...
وقف حاتم مكانه واقترب منه وعلى وجهه حزن العالم. ...
حاتم...مبروك يا عروسه...
رنا...سامحنى يا حاتم والله غصب عنى...
حاتم....اظن مفيش داعى للكلام ده كله الموضوع خلص وانتى دلوقتى مرات واحد تانى يعنى معدش ينفع الكلام ولا هيفيد بحاجه نهائى ...
رنا...انا كل اللى عاوزك تعرفه انى بحبك وعمرى ما هحب حد غيرك ولا حد هيدخل قلبى غيرك....
نظر لها حاتم نظره حزن وتوجه الى سيارته مسرعا وخرج بسرعه عارمه بسيارته.....التفت رنا لتدخل الفيلا وجدت خلغها جلال اخو ادهم .......


*********************

إلي هنا ينتهي الفصل الخامس من  رواية  زواج بالقوة، تابعونا على صفحتنا على الفيس بوك من هنا للمزيد من الروايات الأخري
تابع الفصل السادس من رواية  زواج بالقوة 

اقرأ أيضا رواية آدم ولانا

عن الكاتب

Ola Abdo

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

قصص 26