رواية طفلة حطمت كبريائي بقلم بيبو - الفصل الثاني والعشرون

هذا الموقع محمي بموجب اتفاقية حماية حقوق المحتوي العالمية

This Blog is protected by DMCA.com

رواية طفلة حطمت كبريائي بقلم بيبو - الفصل الثاني والعشرون

أهلا بك مرة أخري في موقع قصص 26 ويسعدني أن أقدم لك الفصل الثاني والعشرون من رواية طفلة حطمت كبريائي بقلم بيبو وهي نوع مختلف من القصص الرومانسية المليئة بالصراع بين الحب والإخلاص, هل يستطيع الحب أن يغير حياتنا من الاسوأ للأفضل، وماذا سيحدث إذا وجدت الخيانة مقابل الحب.
 تتسم رواية طفلة حطمت كبريائي بالكثير من الأحداث والمواقف الدرامية التي ستنال اعجابك بالتأكيد فتابع معنا.

رواية طفلة حطمت كبريائي بقلم بيبو (الفصل الحادي والعشرون)

رواية طفلة حطمت كبريائي بقلم بيبو (الفصل الثاني والعشرون)

رواية طفلة حطمت كبريائي بقلم بيبو (الفصل الثاني والعشرون)


=============================

 رواية طفلة حطمت كبريائي بقلم بيبو - الفصل الثاني والعشرون

تصدم وتين حين تجد حمزة يخرج من غرفتة وتجرى بيدة شنطة سفر
وتين: اية دة انت رايح فين
حمزة وهو يفتح باب الشقة ولم يعريها اهتمام
وتين وهى تقف أمامة وتغلق الباب : بقولك رايح فين انت مش هتمشى من هنا
حمزة: ابعدى عنى انا مش طايق اشوفك
وتين بعيون باكية: انت بجد مش طايقنى وهتمشى تانى انا ناصدقت انك جيت ياحمزة
حمزة وهو قلبة يدق بشدة : اوعى يا وتين
وتين: مش هوعى ومفيش نزول اقعد عشان خاطرى طب بلاش انا رؤى هتزعل لو مشيت من غير ماتشوفك
حمزة وهو يبعدها عن طريقة ويفتح الباب مرة أخرى يقف حين يجد صوت ياتى من خلفة
ميرفت : رايح فين يبنى .
حمزة وهو يلف لها: مسافر ياخالتو
ميرفت : انت جيت ف اية وماشى ف اية
حمزة: معلش ياخالتو لازم اسافر
ميرفت وهى تنظر لوتين فهى تعلم تصرفات ابنتها : اية اللى حصل ياوتين عملتيلوا اية
وتين ..... واللة يا ماما........
ويقطعها حمزة: معملتش حاجة ياخالتو بعد اذن حضرتك
ويتركهم ويرحل
تدخل وتين غرفتها وتبكى بشدة اهى السبب لان حمزة ترك البيت بسببها
تدخل لها ميرفت : عملتيلوا اية ياوتين
وتين: معملتش حاجة هو اللى جة واتخانق مع عمر وعملى مشكلة ف الجامعة ومع خطيبى
ميرفت عمر لسة مش خطيبك ولو معقلش مفيش خطوبة انتى فاهمة وتتركها بمفردها ف غرفتها وترحل
********************
ف القصر
يترك ادم باب غرفة نور
نور: اتفضل
ادم: بتعملى اية
نور بفرحة: ادم تصدق انك تانى مرة تخش اوضتى
ادم : انتى بتعديهم
نور: اة اول مرة دخلت اوضتى ساعه ما بابا اللة يرحمة مات ساعتها انت دخلتلى هنا وفضلت نايم جمبى
ادم: اللة يرحمة ياحبيبتى المهم انا عايزك ف موضوع مهم
نور بجدية ؛ خير
ادم: مازن
نور بارتباك ملحوظ وهى تفرك ف يديها: مالوا
ادم؛ طالب ايدك منى
نور: أيدى انا ازاى لسة بدرى عليا
يقطعها ادم وهو يفتح باب غرفتها : انا قولت كدة برضوا انا هقولوا أنى اخدت رأيك وانتى موفقتيش
نور : لالالالالالا استنى بس هو كويس ومحترم بس اسمع رايك انت الاول
ادم وهو يفهم اختى جيدا : ملكيش دعوه برايى شوفى انتى عايزة اية
نور : يا ادم مانا مش عارفة
ادم: يعنى اقولوا انك موافقة ولا لا
نور: اة موافقة
ادم وهو يضربها بخفة ع دماغها : ماتقولى من بدرى لازم تطلعى عينى
ليضحكوا سويا ويقطع ضحكهم دخول رؤى
رؤى : نونو
وتصدم حين تجدة ف غرفتها
ادم بجدية : مش تخبطى
رؤى :.....ال....الباب ..الباب كان مفتوح واللة
نور : تعالى يارؤى خشى
رؤى: لا بصى انا ف اوضتى خلصى وتعالى
ادم: استنى
رؤى: نعم
ادم : انا خارج تعالى شوفى كنتى عايزاها ف اية ويتركعم ويذهب وتذهب هى بنظرها معه
نور: اية يابنتى روحتى فين
رؤى: لا ولا حاجة
نور: طيب ياستى كنتى عايزانى ف اية
رؤى: تعالى اختارى معايا حاجة البسها
نور: انتى خارجة
رؤى: اة هروح عند ماما اية رايك تجيبى ملك وتجوا معايا
نور : واللة فكرة حتى نشوف البت وتين بقالنا كتير مشوفنهاش
رؤى: طب اجهزى وانا هحضر لبسى بسرعة
*******************
يبحث حمزة عن فندق ليقيم فية مؤقتا حتى يجد شقة
وبالفعل يجد ويحجز ويدخل غرفتة يرمى بجسدة ع السرير وهو شارد ف افكارة وكيف يكرهها وهى حب عمرة وطفولتة وكيف اصبحت كذلك
كيف يقسى عليها ويكرهها
كيف يستسلم ويتركها لغيرة
ليفتح اللاب توب الخاص بة ويجد رسائل كثيرة منها وبتترجاه أنة يرجع
حمزة : طب انا اعمل اية دلوقتى
حمزة بعد تفكير : وتين انا ف الطيارة خلاص ومش راجع تانى
وتين بعد أن رأت رسالتة هربت منها دموعها رغما عنها ولا تعرف السبب فهو منذ زمن لم يعيش معهم ولم يقيم عندهم الا يومين فقط
فلماذا يغرق معاها وجودة وظلت تبكى حتى غاصت ف نومها
*******************
يجلس الجميع ع السفرة يفطروا
ادم: ماما مازن لتقدم لنور وانا وافقت بس طبعا رايك مهم
سهير: المهم رايها هى موافقة
لتخجل نور ويحمر وجنتاها
ادم وهو ينظر لنور: وبعدين بقى ف خدودك دى
سهير: خلاص عرفت رأيها ع البركة يبنى مازن ابن ناس ومتربى ومعانا بقالوا سنين مشوفناش منة حاجة وحشة
ويقطعهم صوت
مديحة وهى ترتب ع كتف ندى ابنتها : عقبالك ياحبيبتى وتنظر لادم
يبتسم ادم : انا كمان قررت اتجوز
لتبتسم ندى ومديحة
وينتظر كلا من سهير وملك ونور أن يقول من هى الفتاه التى أسرت قلبة ويصدم الجميع حين يقول اسمها
ادم: انا هتجوز رؤى ياماما
لينظر الجميع لبعضهم ومنهم من هو سعيد ومنهم المصدوم ورؤى لا تبالي فهى ع يقين أنة لا يتنازل عن كلمتة
سهير: الف مبروك ياحبيبى
نور وهى تنظر لها: وانتى اية رايك بارؤى
رؤى وهى تكمل اكلها وكل العيون مثبتة عليها بانتظار ردها
رؤى: موافقة
ادم: انا اخدت رأيها زى ما اخدت رأيك ف جوازك
مديحة بغضب : طب وندى يا ادم
ادم: مالها ندى يامرا عمى ربنا يرزقها بابن الحلال
ندى: ماهو موجود
ادم: خلية يجى يتقدم ولو انتى عايزاة انا موافق
ندى: انت عارف انا يتكلم ع مين يا ادم
الشخص دة هو انت
ادم: معلش بقى انا موعدكيش بحاجة وكمان انا خلاص هتجوز
ندى وهى تنظر لها باشمئزاز : ماشى يا ادم
وتتركهم وترحل وتذهب خلفها امها
*************************
وتين تستيقظ من نومها و ف رأسها صداع شديد
تخرج من غرفتها تبحث عن امها وتجدها بالمطبخ
وتين: صباح الخير ياماما
ميرفت : صباح النور
وتين: اساعدك ف حاجة
ميرفت : شكرا مش عايزة حاجة
لتحزن وتين من طريقة امها فهى تعلم انها زعلانة منها
لتخرج من المطبخ وتدخل غرفتها تحاول أن تتحدث مع حمزة ولكن هو مازال مصمم انة لم يعود وتسمع صوت طرقات باب الشقة لتقوم مسرعا وقلبها يدق بشدة ع امل أنة يكون هو من عاد
لتفتح الباب وتتفاجئ برؤى وملك ونور
لتاخذها رؤى بحضنها : وحشتينى ياكلبة
ووتين: وانتى كمان
رؤى: كدة متساليش عليا كل دة
وتين بحزن فهى كانت تتمنى أن يكون حمزة من عاد: معلش كنت مشغولة ف الجامعه
رؤى؛ مالك
ملك : طب اوعوا كدة ندخل احنا واحضنوا انتو بعض برحتكم
لتخرج ميرفت من المطبخ وترحب بنور وملك.وتحتصن رؤى بشدة فهى افتقدت ابنتها كثيرا
رؤى: وحشتينى اوى يا امى
ميرفت: وانتى كمان ياقلب امك
نور: انا هعيط
لتتركهم وتين وتدخل غرفتها تبكى فهى الأخرى مفتقدة حمزة ولن تعرف ماهو السبب
ملك : هى تونة مالها ياطنطى
ميرفت: تقريبا كدة متخانقة مع عمر
رؤى: صح احنا هنعمل الخطوبة امتى
ميرفت : كنا مستنينك ترجعى واهو اكلمة انهاردة عشان كل شوية داخل خارج من غير مايكون ف حاجة رسمى الناس هنتكلم يابنتى
رؤى: طب انا هخش اشوفها
نور: استنى انا جاية معاكى
ملك: وانا كمان هاجى ارخم عليها
ويصدموا حين يدخلوا الغرفة ويجدوها
وكأنك في خلاف أبدي مع الحب، إما أن تجد من يحبك وأنت لا تحبه، أو أنك تحب من لا يحبك. ولو شاء القدر والتقيت بمن يحبك وتحبه، لا تحبكم الحياة معاً .😔💔
ويصدموا حين يدخلوا الغرفة ويجدوها ملقى ع الارض مغشى عليها
لتجرى عليها رؤى :وتين تونة حبيبتى ردى عليا
ملك: روحى هاتى مية يانور بسرعة
نور: حاضر حاضر
رؤى؛ ساعدينى ياملك نحطها ع السرير
لتساعدها ملك قد نجحوا في افاقتها بعد عدة محاولات
رؤى: تونة انتى فيكى حاجة مش طبيعية احكيلى مالك دة انا اختك
وتين: بعدين يارؤى بعدين
ملك: طب انتى احسن دلوقتى
وتين: الحمد للة
نور: امسكى اشربى العصير دة حرام عليكى بوظتى اعصابى
وتين: حقكم عليا تعبتكم معايا
رؤى: انتى عبيطة يابت دة انتى اختى الصغيرة وكمان يلا فوقى كدة عشان هتنزل نجيب فستان نور عشان هتتخطب
وتين: بجد الف مبروك ياحبيبتى
نور: اللة يبارك فيكى ياروحى عقبالك انتى كمان
رؤى ف نفسها : مش باينلها فرحة ولا نيلة
رؤى: تونة انتى متأكدة انك كويسة
وتين: متقلقيش عليا
ملك: طب يلا قومى البسى عشان نور ناوية تمرمطنا
وتين: انا مش قادرة انزل
نور: انا مش هنزل من غيرك يلا بقى
وتين: طيب ادينى ربع ساعة وأجهز
رؤى: اساعدك ف حاجة
وتين: لا ياحبيبتى انا كويسة
ملك: طب احنا برة لحد ماتلبسى
********************
عمر يتصل بوتين مرارا وتكرارا ولم تجيب علية
ليجرى الدم ف عروقة
عمر ف نفسة : ماشى يا وتين واللة لندمك واندم الحقير دة
يا انا يا انتم
*******************
نور: اية رايك يارؤى ف الفستان دة
ملك: وااااااااو حلو اوى يانونو هاتية يلا
وتين: تفتكرى هيعحب مازن
ملك: طبعا يابنتى دة تحفة وكمان نونو العسل دى هيبقى تحفة عليها
رؤى' طب انتى مش شايفة أنة عريان اوى
نور: ممكن مازن يزعل؟؟
رؤى: انتى كل همك مازن ومش همك زعل ربنا
نور: دة يوم واحد بس يارؤى وكمان دة انا عروسة
رؤى: طب انا عندى فكرة حلوة اوى ونجربها لو معجبتكيش وعجيت مازن ممكن نرجع فيها بس أنا متأكدة انها تعجبكم جدا والكل هيفرح بيكى
ملك: اية هى
لتخبرهم رؤى عما يدور في رأسها
ليوافق الجميع وع رأسهم نور
*********************
مازن: انت متاكد م اللى انت بتعملو
ادم؛ اة
مازن: ادم انت مبتحبهاش انت عايزها تبقى تحت طوعك بس
ادم: تفتكر انها مش تحت طوعى من دلوقتى انا بس عايزها عشان اعرف الحقيقة
مازن بعدم فهم : حقيقة اية
ادم : ها.... لا متاخدش ف ادبالك المهم جبت بدلتك ولا هتخطب اختى ببدلة قديمة
مازن: لا طبعا دى بدلة مخصوصة بس لسة هستلمها بكرة
ادم: خلاص وانت بتستلمها اجى معاك اجيب بدلتى انا كمان متنساش أنى هتجوز بعد خطوبتك ع طول
مازن: مع انى كنت مستنى يوم فرحك دة بفارغ الصبر بس مش متطمن وربنا يستر
ادم: يلا ياض امشى من هنا
ليخرج مازن من المكتب داخل القصر ويجدها تدخل القصر هى وملك ووتين ورؤى
مازن : حمداللة ع السلامة
نور: اللة يسلمك
مازن : وحشتينى
رؤى: طب تعالى ياوتين وهاتى ملك ف ايدك
ملك: لا انا واقفة اتفرج
ليضحك الجميع
مازن: امشى ابت اطلعى ع فوق
ملك بحزن مصطنع: حاضر
مازن: بقولك وحشتينى
نور: بس بقى وكمان متقولش الكلام
دة قدام حد
مازن: لية حبيبى بيتكسف
نور: لا مش بتكسف بس متقولهوش فاهم
مازن: انا مش هقولو عشان حاجة واحدة بس
نور: اية هى
مازن بعزل: عشان محدش يشوف الخدود الحمرة دى غيرى
نور: تصدق انا غلطانة أنى واقفة معاك
وتكاد أن ترحل من أمامة
ولكن يوقفها صوتة : جبتى فستانك
نور بفرحة : اة وتحفة وعملالك مفاجأة حلوة اوى ف الفرح
مازن: اية هى
نور : هتشوفها ف الفرح ويلا امشى بقى
مازن: ماتخلينى هنا لحد ميعاد الفرح دة حتى كلها يومين
نور: اة ومالوا
مازن؛ مش هعمل دوشة واللة
نور: تؤتؤ .
مازن: طب مش نفسك ف البوم اللى تنامى فية ف حضنى
لتحمر وجنتاها خجلا : لا زاتفضل امشى بقى
مازن: حاضر همشى بس شوفيلك حل فخدودك عشان ماكولهومش
لتتركة وتطلع غرفتها
ويذهب هو ليباشر عملة ف الشركة
*******************
مديحة: فهمتى يابت هتعملى اية كويس
ندى: ماقولتلك فهمت خلاص بقى بس لو منجحتش المرادى انا هنزل اللى ف بطنى واخلص
مديحة: تفى من بوقك هتموتى ضناكى
ندى: اة معلش نسيت أنى جيت بنفس الطريقة بس معلش ابويا دخلت علية وع أهلة لكن ادم مستحيل
مديحة: انا مظبطالك كل حاجة وخليكى جاهزة عشان ف اى وقت هقولك ننفذ
ندى: أما نشوف اخرتها
***********************
ينزل ادم من أعلى الدرج وهو يسند ع عكازة وبنتظارة مازن بالخارج
ادم: انا خارج يا امى عايزة حاجة
سهير : رايح فين ياحبيبى
ادم: هروح اجيب بدلتى انا ومازن
ويقطع كلامهم نزول رؤى
رؤى: مانا انا خارجة
سهير: رايحة فين ياحبيبتى
رؤى: الفستان طلع ف غلط هروح اغيرة بسرعة واجى
سهير: طب ماتروحى مع ادم ومازن ف العربية
رؤى : مفيش داعى ..انا.......
ادم: مش انا يلا قدامى ع العربية
رؤى: خليك انت ف مشاويرك وانا هجيب الفستان واجى ع طول
ليقترب منها ادم ويخفض صوتة : الكلمة اللى اقولها تتنفذ من غير جدال قدامى ع العربية
لتسبقة بدون كلام
لتركب هى بالخلف ويركب هو بجانب مازن وهو يسوق
وعند وصولهم
رؤى: مازن ممكن تقف هنا
ادم: لية
رؤى: الفستان جيباة من هنا
ادم: طب استنى هنزل معاكى
رؤى،ة مفيش داعى خليك
ادم: قولت جاى استنى هنا يامازن
ليدخلوا سويا
رؤى: صباح الخير
.......: صباح النور يافندم حضرتك كنتى هنا مع العروسة امبارح صح
رؤى: اة انا
....... : تحت امرك
رؤى: الفستان ف غلطة ممكن ابدلة بحاجة تانية
........: اة طبعا اتفضلى
........: اية رايك في دة
رؤى: لا مش هينفع انا محجبة
.........: دة يوم يا آنسة خليكى فرفوشة كدة
رؤى؛ ولا حتى دقيقة البس فيها فستان زى دة قدام الناس
ليبتسم ادم ف خفة
.........: طب اية رايك في دة
رؤى: اة دة حلو اوى ممكن اقيسة
.........: اة طبعا اتفضلى ثم توجة كلامها لادم اتفضل حضرتك اقعد انتظرها
ليجلس ادم وينتظر خروجها
وبعد دقائق تخرج رؤى
.......: ها مظبوط
رؤى: اة بالظبط ميرسى جدا
.......: طب مورتيهوش لجوزك لية
رؤى وهى تنظر لادم ؛ جوزى؟؟؟ اة ماهو هيشوفوا ف الفرح أن شاء اللة
لتاخد فستانها وتركب معه مرة أخرى وهى لم تنظر آلية
ولكن هو من يتابعها بالمرآة
ويصلواالمكان الاخر
لينزلوا جميعا من السيارة
يقيس مازن بدلتة
ادم: استنى هنا هقيس البدلة دى واجى
رؤى: حاضر
ليخرج مازن من البروفة وهو يرتدى بدلتة
مازن: مظبوطة جدا تسلم ايدك
.......: تحت امرك يا عريس ثم يوجة كلامة لرؤى : اية رايك يا عروسة
لترتبك رؤى من كلامه : اة حلوة اوى
ثم يخرج ادم وهو يرتدى بدلة رمادية وقميص اسود
مازن: اة انت هتقطع عليا ف فرحى
ادم: تقريبا كدة
ليضحك الجميع ثم يذهب مازن ليغير ملابسة بينما ادم ينقى كرافتة
ادم: ممكن تستنى ف العربية
رؤى: لية
ادم: من غير لماضة
رؤى: حاضر
وتنزل وينزل هو بعدها بقليل
ويعودوا للقصر مرة أخرى
******************
وياتى اليوم الذى ينتظرة الجميع
نور ' ها يارؤى شكلى حلو
رؤى: ماشاء الله عليكى زى القمر
ملك: عسل يانونو
وتين: فعلا فكرة رؤى كانت حلوة اوى
ثم يدق الباب ويدخل ادم ويتفاجئ حين يجد.....؟...
*********************

إلي هنا ينتهي الفصل الثاني والعشرون من  رواية طفلة حطمت كبريائي بقلم بيبو، 
تابعونا على صفحتنا على الفيس بوك من هنا للمزيد من الروايات الأخري 

جديد قسم : قصص رومانسية

إرسال تعليق