روايه رحم للايجار بقلم ريحانة الجنة - الفصل الثامن

هذا الموقع محمي بموجب اتفاقية حماية حقوق المحتوي العالمية

روايه رحم للايجار بقلم ريحانة الجنة - الفصل الثامن

مرحباً بكم أصدقائي وأحبابي عاشقي القراءة والقصص الرومانسية مع رواية رومانسية جديدة للكاتبة ريحانة الجنة علي موقعنا قصص 26 و موعدنا اليوم مع الفصل الثامن من رواية رحم للإيجار بقلم ريحانة الجنة . 

رواية رحم للإيجار بقلم ريحانة الجنة (الفصل الثامن)

اقرأ أيضا: رواية صخر بقلم  لولو الصياد

رواية رحم للإيجار بقلم ريحانة الجنة
رواية رحم للإيجار بقلم ريحانة الجنة 

رواية رحم للإيجار بقلم ريحانة الجنة | الفصل الثامن

في عربية عدي في طريقه الي القاهرة

عدي كان بيبص لهنا اللي غالبها النوم علي الكرسي جنبه. واتنهد بتعب
عدي:في ايه يا عدي انت ازاي تعمل كدة. ازاي تتحمل مسؤليتها وانت متعرفش عنها حاجة. طيب افرض انها بتكدب. وكان وراها مصيبة. تؤتؤ. لا شكلها بنت ناس. يا سلام يعني انت كنت هتعمل كدة لو ماكنتش شبه حلا. ااه كنت هعمل كدة. لا انت بتضحك علي نفسك انت من ساعة ما شوفتها وانت مش عايزها تسيبك علشان بتفكرك بحلا.مش علشانها هي. استغفر الله العظيم.الله يسامحك يا هنا هو انا كنت ناقص عذاب. علشان تجيني انتي وترجعي كل ذكرياتي مع حلا. يارب.
وغمض عدي عنيه بحيرة والم. بس فجأة قلبه دق وهدي سرعة العربية. لما هنا مالت عليه براسها وهي نايمة. عدي اتفجأ. وبصلها لقاها نامت علي كتفه. عدي كان متلخبط وفي نفس الوقت لانه بيحسها حلا اتمني انه يخدها في حضنه. بس مسك نفسه.
عدي: مالك يا عدي. اهدي وخد نفس كدة. مش انت اللي تعمل كدة. دي مهما كانت غريبة عنك. وكمان مش في وعيها. اوعي تقل عقلك.
هدي عدي. ووقف العربية. ورفع هنا من علي كتفه. وعدلها علي الكرسي بتاعها. وفتحلها الكرسي علشان ترتاح اكتر. بس فضل يبصلها بحنين غريب. كانت خصل شعرها نازلة علي وشها. شالها براحة. وهو بيبلع ريقه بصعوبة.
عدي: مش ممكن ده انتي هي بكل تفاصيلك. حتي نعومة شعرك. ملس علي خدها بهدوء. وبعدين اتضايق من نفسه. واتعدل في كرسيه. وطلع بالعربية. وبعدين اخد شنطة حلا وفتحها. وشاف فيها حاجة وقفلها.وطلع فونه واتصل بمروان......
عدي: ايوة يا مروان كنت عايز منك خدمه.
مروان: تحت امرك يا عدي بيه
عدي: في حد عايزك تجبلي عنه كل المعلومات اللي تخصه. بس حتحتاج رجالتك في اسكندرية علشان الحد ده من هناك
مروان: مفيش مشكلة. حضرتك قولي البيانات و في اقرب وقت كل المعلومات هتكون عند حضرتك
عدي: تمام شوف بقي...........
فهمت يا مروان. المهم محدش يعرف عنها حاجة بس تتأكد من اللي قولتهولك. ماشي
مروان: تمام متقلقش. سلام.

عدي قفل معاه وبص علي هنا. ورجع ساق تاني

في القاهرة في جناح همس . تليفونها رن .. كانت هبة اختها
همس: الو ايوة يا هبة
هبة: بزعيق. انت فين يا همس وبايتة برا من امبارح من ساعة ما خرجتي مع زينب. مرجعتيش انتي فين
همس: بعتاب. ويفرق معاكي يا هبة اديني ريحتك مني زعلانة ليه
هبة: همس انتي اختي لازم اقلك عليكي انا منمتش من امبارح. وسألت زينب قالت انك مشيتي لوحدك. ومتعرفش انتي فين. طمنيني عليكي انتي كويسة
همس: اه يا هبة كويسة. وعلي فكرة انا هتجوز قريب
هبة: تتجوزي؟ مين وامتي وازاي. ردي عليا يا همس
همس: مش مهم كل ده. المهم اني هتجوز وارتاح واريحك
هبة : لا ما انا لازم اعرف. مين ده اللي لف دماغك وخلاكي تروحي تتجوزيه من ورانا. اوعي تكوني بايته عنده.
همس: هبة انتي عارفاني كويس. فلو سامحتي متقوليش كلام ملوش لازمة
هبة: اومال اقولك ايه يا بنت ابويا. وانتي بايته برا. وبتقوليلي هتتجوزي
همس: ايوة. هتجوز. ولما هو يجهز كل حاجة هقولك.
هبة: طيب قوليلي انتي فين. عايزة اطمن عليكي
همس:مش هينفع. بعدين
هبة: علشان خاطري يا همس. ولا انتي بتضحكي عليا والجدع ده شكله ضحك عليكي وانتي مش عايزة تقولي. ماهو انتي علي رأي منصور. محدش بقي مالي عينك
همس: بحدة. علي فكرة الراجل اللي انا هتجوزه ده. ظفره برقبة 100 زي منصور بتاعك ده
هبة:كدة. طيب انتي فين اجي اطمن اختي هتتجوز مين وفين
همس: هقولك. بس تيجي لوحدك فاهمة. متجبيش منصور معاكي
هبة: طيب ماشي. قولي بقي
همس: بصي انا في فندق........... عرفتيه هو قالي الاسم امبارح.
هبة: خلاص مسافة السكة. وهكون عندك
قفلت هبة وكان منصور جنبها.
منصور: هاه. قالتلك هي فين
هبة: ايوة بس عايزاني اروح لوحدي. من غيرك
منصور: مسكها من شعرها. نعم يا روح امك. اسمعي ادخلي البسي علشان نروح نجيبها. همس مش هتتجوز فاهمة
هبة: سيبها في حالها. انت عايز منها ايه. هو انا مش مالية عينك
منصور: زقها بعيد بحقارة. لا مش مالية عيني. بصي لنفسك وبصي ليها. شوفي جمالها وانا بقي خلاص معدتش قادر استحملك اكتر من كدة. احنا هنروح نجبها. وهطلقك واتجوزها.
هبة: صرخت. يا نهار اسود انت عايز تتطلقني يا منصور.
منصور:شدها تاني. قومي البسي بسرعة علشان نروحلها

وقامت هبة وهي بتعيط.وصعبان عليها نفسها. وراحت هي ومنصور علي عنوان الفندق اللي همس قالتلها عليه. بس طبعا رفضه يدخلوهم. هبة اتصلت بهمس..
همس: ايوة يا هبة انتي فين
هبة: انا تحت بس مش عايزين يدخلوني.
همس: طيب خلاص انا هنزلك.
وقامت همس لبست. علشان تنزل لي هبةوهي خارجة. لقت مروان واقف قصاد الباب. خافت .
همس: انت مين وواقف هنا ليه
مروان: دي اوامر رعد باشا.
همس: طيب وسع لو سامحت علشان اعدي
مروان: اسف ممنوع تخرجي من الجناح
همس: بس اختي تحت ومش عايزنها تطلعلي.
مروان: طيب قوليلي اسمها وانا هجبهالك هنا
همس: اسمها هبة و...........
مروان: تمام اتفضلي ادخلي. وهي هتجيلك
كلم مروان رعد وقالوا علي اللي حصل
رعد: اممم. طيب خليها تطلعلها وانا اصلا جاي في الطريق
كلم مروان الاستقبال. وقالهم يطلعوا هبة. ولما طلعت. مروان ولقي هبة معاها منصور
مروان: منع منصور بإيده. لو سامحت اختها بس اللي تدخل
منصور: بإنفعال.كلام ايه ده انا جوز اختها وهدخل يعني هدخل.
مروان: بتحذير. احسن ليه خليك مكانك لو رجلك خطت خطوة واحدة هكسرهالك
منصور: جري ايه يا جدع انت انت مستطول نفسك. اكمنك زي الحيطة لا احنا هنخدها ونمشي والا والله ابلغ عنك واقول انك خطفتها
همس: فتحت الباب علي صوتهم العالي. واول ما شافت منصور خافت
انت ايه اللي جابك هنا. مش انا يا هبة قولتك تيجي لوحدك
منصور: بنظراته الحقيرة كالعادة. اهلا بست الحسن . ومسك ايدها وشدها. تعالي معايا
مروان: شده بقوة ولكمه لكمه وقعته علي الارض. انت تتلم بدل المك انا
رعد: وصل وشاف الوضع ولقي همس. خايفة وبتعيط. وبصوت غاضب. همس هو ده منصور
همس: هزت راسها
رعد: مسكه من هدومه وضربه. وبغضب. لو فكرت يا حيوان تقرب منها تانى.
هيكون اخر يوم في عمرك. انت فاهم
منصور: بسفالة. الله بقي ايه ده. اتنين يا همس مرة واحدة. ويبقي مين الاستاذ هو كمان. علشان كدة مقعدينك في المكان الفخم ده. يظهر انك عرفتي تبسطيهم. بس مش كنت انا اولي
همس: اخرس يا حيوان. انا اشرف منك
رعد:قرب منه وبغيظ. مسكه من هدومه اسمع همس هتبقي مراتي. مرات رعد الحديدي. واحسن ليك متقربش منها تاني والا اقسم بالله هخليك تتمني الموت ومتلقيهوش. انت سامع. وزقه علي الارض. مروان شيل الزبالة ده من هنا مش عايز اشوف وشه تاني
مروان: شاد منصور واخده تحت.
رعد: لف لهمس. لقاها بتعيط. وهبة كمان. علي فكرة يا مدام هبة. انا هتجوز همس النهاردة بالليل. علشان تكوني عارفة. بس مش هينفع تكوني موجودة. علشان جوزك ميعرفش هي فين انا هخدها من هنا
هبة: يعني انا مش هشوفها تاني
رعد: لا هتشوفيها. بس مش دلوقتي لما اظبط الطريقة اللي تشوفيها بيها
همس: متزعليش مني يا هبة. انتي شوفتي بنفسك. هو عمل ايه
هبة: لا يا حبيبتي مش زعلانة. المهم انك تكوني مبسوطة. انا همشي وهستناكي تكلميني وتطمنيني عليكي. والف مبروك. ارجوك يا رعد بيه خلي بالك منها. همس اتبهدلت كتير
رعد:حاوط همس بإيده. وبصلها بحنية. ماتخفيش همس في عنيا
همس: اتنفضت من لمسته واتكسفت.
هبة : حضنت. همس ومشيت
همس ورعد دخلوا الجناح وهمس كانت بتعيط.
رعد:قرب منها. مالك يا همس. انا مش عايزك تخافي طول ما انا معاكي
همس: انا بعيط علي حالي واللي وصلتله.
رعد: بحزن. همس انتي مش عايزة تتجوزيني
همس: بصتله. الحكاية مش كدة. بس مكنتش اتوقع اني ممكن اتجوز بالطريقة دي. ولا حتي اني افكر في موضوع العملية ده. بس ربنا عالم بيا وبحالي. وبصت في الارض
رعد: رفع رسها ليه. همس انا عايزك قبل ما نتجوز متكونش نيتك ان جوازنا علشان العملية.
همس: بصتله بإستغراب. اومال احنا هنتجوز ليه
رعد:علشان انا.. انا
همس: انت ايه
رعد:احممم. علشان يكون جوازنا صحيح. لازم نيتنا تكون اننا نكمل مع بعض.
همس: بس ازاي انا مش فاهمة
رعد:يعني شيلي العملية من دماغك. وخلي الجواز هو الاهم.
همس: بس احنا اتفقنا تطلقني. لما اولد
رعد:بحدة.انا قولتلك سيبك من حكاية الطلاق دي. هو احنا لسة اتجوزنا علشان تفكري في الطلاق
همس: خافت لما زعق.
رعد: طبطب. عليها. ايه مالك خوفتي ليه كدة
همس: لا بس انت بتغضب بسرعة
رعد: مرر ايده في شعره. احمم معلش يا همس. انا انفعلت. بس انتي اسمعي الكلام. جوازنا مش علشان العملية. خلاص
همس: هزت راسها. وهي مش فاهمة حاجة. وسرحت. طيب لو هو مش علشان العملية اومال. هيتجوزني ليه
رعد: همس. همس
همس: هاه. ننعم
رعد: حضري حاجاتك. علشان نمشي احنا هنكتب الكتاب النهاردة
همس: حاضر.

في عربية عدي
هنا :ابتدت تصحي. هو انا نمت
عدي: ههههههه. نمتي ده الاسفلت اشتكي من صوت العزف بتاعك وانتي نايمة
هنا:لا متقوليش اني بعمل الحاجات دي.
عدي: هههههه المرة اللي جاية هسجلك. قوليلي انتي طبعا متعرفيش حد في القاهرة. علشان تنزلي عنده
هنا:لا معرفش بس معايا مبلغ كويس وكمان ذهب ممكن ابيعه واشوف اي شقة واجرها
عدي: طيب انا عندي حل. طبعا انا مش هطمن عليكي لوحدك. فاني عندي في العمارة الشقة اللي قصادي بتتأجر مفروش. هكلم البواب وهو يكلم صاحبها واهو كدة ابقي مطمن عليكي
هنا:بصتله بإعجاب وابتسمت. ولما التفت ليها. بصت الناحية التانية. احمم. طيب هي ايجارها كام
عدي: ايه اه احمم. بصي هو انا مش عارف لما نوصل هسأل البواب
هنا: تمام. بس انت مقولتليش الشغل هيبقي فين
عدي: ما انا قولتلك معايا. بصي خلي كل حاجة بوقتها
هنا:كانت من جواها. مش خايفة من عدي. ومصدقاه مع ان عقلها رافض الاستسلام ده وانها واثقة فيه بالشكل ده. بس في حاجة بتشدها ليه. مع انها عارفة انه ساعدها لانها شبه مراته اللي ماتت. بس مش عارفة متنجذبش ليه
عدي وهنا وصله للبيت عنده ونزله وعدي ابتدي ينزل الشنط من العربية و هنا لقت المكان جميل و عمارة شيك جدا. راحت لعدي وشدته من دراعه
هنا: عدي. انا مش هقدر اسكن هنا
عدي: رفع حاجبه. ليه بقي المكان مش عجبك
هنا: لا طبعا ده ولا الخيال يا معلم. بس انا مش هقدر علي ايجار الشقة هنا
عدي: لا هتقدري. المرتب اللي هتخديه. هيكفي الايجار وزيادة. تعالي بس
هنا:انت شايف كدة
عدي: ابتسم. اه شايف كدة وبعدين ممكن تسيبي دراعي بقي.
هنا: سابته. احمم. معلش مأختش بالي
عدي: سند علي العربية. ايه بقي حكاية عدي دي ده انتي اختي عليا اوي
هنا: حطت ايديها في وسطها. نعم اومال عايزني اقولك ايه. يا عمو
عدي: هههههه لا يا لمضة. قولي عدي عادي. بس في الشغل اسمي مستر عدي واضح يا ام لسانين
هنا: انا بلسانين طيب اتلم بقي بدل ما اطلقهم عليك
عدي: لا انا تعبان وعايز اطلع ارتاح مش ناقص طولة لسانك كدة مش هنخلص. اتفضلي قدامي
ونده عدي علي البواب علشان يشيل الشنط وطلعوا الشقة اللي اجرهالها عدي
في شقة هنا
عدي: هاه عجبتك. الشقة
هنا: دي تحفة جميلة اوي. بس والنبي يا عدي قولي الايجار انا خايفة اتصدم
عدي: سيبك بس من الكلام ده دلوقتي. انا هسيبك ترتاحي. وهكون في شقتي جنبك. لو عايزة حاجة كلميني. واتفضلي مفاتيح الشقة. انا خليت البواب يغير الكوالين كلها
هنا: اخدتهم منه وابتسمت. شكرا
عدي: لا انا مش واخد علي الرقة دي خليكي زي ما انتي احسن
هنا: كدة. طيب بالسلامة هوينا بقي
عدي: هههههههه ماشي سلام. اه علي فكرة الثلاجة فيها كل حاجة انا خليت البواب جاب كل حاجة
هنا:اممممم. انا مش عارفة انت عملت كل ده امتي
عدي: لما تعرفيني. هتعرفي اني اقدر اعمل اي حاجة. سلام

رعد اخد همس ووداها الشقة اللي اشتراهلها.
رعد: تعالي يا همس واقفة ليه
همس: خايفة تدخل معاه. لو حدها
رعد: حط ايده في جيبه واتنهد. ادخلي يا همس المأذون زمانو جاي.
همس: هزت راسها ودخلت وقعدت
رعد:تليفونه رن ..... توفيق.... الو
توفيق: انا جاي انا ومها علشان نحضر المهزلة اللي بتحصل دي
رعد: وانت جاي ليه. انت اللي هتتجوز
توفيق: لا بس لازم احضر الاتفاق. هو مش انا نفذت شرطك وكتبتلك نص الاملاك يبقي تسمع اللي اقول عليه
رعد: اممم عادي تنور اهو بالمرة تشهد علي جوازي. سلام
وفعلا جه توفيق ومها ومروان والمأذون ورعد اتصل بعدي وجه هو كمان. وفعلا كتب الكتاب اتكتب ورعد اتجوز همس. والماذون مشي . ورعد كان واقف مع عدي ومروان بيتكلموا. وتوفيق ومها ندهوا لهمس
توفيق: بكبرياء. اسمعي. انتي لازم تعرفي ان الجوازة دي لمجرد ان رعد يكون مرتاح علشان العملية. وهيطلقك بمجرد ما تولدي ومتنسيش اللي هيكون في بطنك ده. ابن مها ورعد وانتي ملكيش فيه حاجة فاهمة والمبلغ اللي اتفق معاكي هادي عليه اهو اتفضلي. ورمالها الفلوس علي الترابيزة.
مها: بأرف. وخلي بالك عقلك يقولك اتضحك عليه واقضي معاه الكام شهر دول وتستغليه في اي حاجة متحلميش هو اصلا مش هيجيلك هنا. وسواء انتي او غيرك رعد كان هيتجوزها. يعني مش علشان سواد عيونك. انتي مش اكتر من رحم للإيجار سامعة
همس: كانت بتسمع ومبتردش. ودموعها مطر وصعبان عليها نفسها والاهانة اللي بتسمعها منهم.
مها: بتعيطي ليه. هي مش شغلتك
رعد:بصوت جاهوري. مها الزمي حدودك احسنلك
توفيق: في ايه مها مغلطتش. مش دي
رعد: قاطعه. لا مش شغلتها واتفضلوا بقي مع السلامة. مش حضرتوا وباركته. اتفضلوا امشوا بقي
مها: وانت مش جاي معايا
رعد: لا انا قاعد شوية
توفيق: ماشي هنمشي. بس بكرة البنت دي تكون عند هادي علشان العملية
رعد: بحدة. همس مش هتعمل العملية الا لما تخف وتفك الجبس
مها: يعني ايه. واحنا مالنا ما تتفلق. المهم العملية
رعد: بغضب. مها متنسيش نفسك. انا لما اقول حاجة محدش يناقشني فيها. همس مش هتروح لهادي الا لما تبقي كويسة. واتفضلوا بقي من غير مطرود. واتفضل فلوسك خدها معاك.

ومشيوا كلهم ورعد لقي همس لسة بتعيط. وشهقاتها عليت. قرب منها وقعد علي ركبته قصادها
رعد:بحنية. مسك وشها بإيده. كفاية يا همس ليه العياط ده بس
همس:اصلها قالتلي نفس كلمتك اللي قولتهالي قبل كدة. ووجعتني اوي اوي
رعد: عقد حاجبه. كلمة ايه
همس: قالتلي انتي مش اكتر من رحم للإيجار. وعيطت زيادة
رعد: متحملش يبعد عنها اكتر من كدة. شدها لحضنه. وضمها جامد. ششش خلاص اهدي ملكيش دعوة بيها فاهمة. هي بس غيرانا اني اتجوزتك
همس: كانت مصدومة من حضنه ليها. واتكسفت. وحاولت تبعد
رعد: حس انها اتكسفت. بعدها عنه شوية. ومسح دموعها. همس بصيلي
همس: بصتله بخجل.
رعد: انتي خلاص بقيتي مراتي يعني اي لمسة المسهالك مش حرام ولا عيب. اتفقنا.
همس: بقلق. هو انت عايز ايه
رعد: ششش بس متخفيش. انا مش عايز حاجة. انا بس بوضحلك شكل علاقتنا الجديدة. تعالي انا عايزك جوا
همس: شدت ايديها. ججوا فين
رعد: همس قولتلك متخفيش تعالي انا هوريكي الشقة واعرفك اماكن كل حاجة
همس: هزت راسها وراحت معاه. وفرجها علي الشقة كلها ودخلها اوضة النوم. همس قلبها دق وخافت.
رعد: تعالي يا همس. انا عايز اقولك حاجة. وتفهميها كويس انتي دلوقتي مراتي يعني طول ما انا مش موجود مفيش مخلوق يدخل البيت الا لما تقوليلي. وكمان متفتحيش لحد مهما كان فاهمة.
همس: فاهمة
رعد: مسك ايديها. واخدها عند الدولاب. وفتحه. بصي انا جبتلك كل حاجة كل اللي تتخيليه هتلاقيه. ولو محتاجة حاجة تاني قوليلي
همس: كل دول علشاني
رعد: ابتسم اه علشانك
همس: متقلقش انا هستخدمهم. بحذر علشان لما نتطلق وارجعهملك
رعد: شدها وحاوطها بإيده. وقربها وباسها بعنف وقوة لدرجة انها ماكنتش قادرة تتنفس. وبعد شوية بعدها عنه وهو لسة نفسه قريب منها. لو جبتي سيرة الطلاق تاني هيكون ده ردي عليكي
همس: كانت متلخبطة ومش مصدقة انه عمل كدة. زقته وبعدت. وهي خدودها حمرا من الكسوف
رعد: انا ماشي ولو عزتيني كلميني.
وخرج رعد ومشي. وهو. في العربية. مسح شعره بغيظ. الله يخربيت نصايحك يا عدي الزفت. ال خدها علي الحنين. ماكنت كملت كل حاجة النهاردة وخلصت ده انا هموت عليها.

فلاااااش باك
عدي ورعد واقفين بعد ما المأذون مشي.
عدي: مبروك اخيرا كل ده يحصل ومتقوليش
رعد:هههههه الله يبارك فيك. اعمل ايه كل حاجة جات بسرعة
عدي: ده انت شكلك فرحان. اوي
رعد: فرحان ايه بس. ده انا النهاردة هنتقم منها علي اللي عملته فيا الفترة اللي فاتت
عدي: لا استني واهدي كدة. مش من اولها يا رعد
رعد: نعم ليه مش اتجوزنا خلاص
عدي: اه بس متنساش اتجوزتها ازاي وليه. لو عملت اللي في دماغك. هتخليها تفتكر انها بالنسبة ليك واحدة بتسليك ده غير انها ممكن تقاومك والموضوع يقلب بغم
رعد: بغضب. اومال اعمل ايه
عدي: خدها بالحنية. واحدة واحدة. مع الوقت هتخدوا علي بعض وتتكلمه وتقربوا من بعض. وقتها هي كمان تكون حبيتك. فاهمني
رعد: بخنقة. فاهمك. هخدها بالحنية. لما اشوف اخرتها
بااااك
رعد: حد يقول كدة اتجوزها بعد المعاناه دي كلها واسيبها وامشي لا انا هلف وارجع بس ححاول اهدي وامسك اعصابي. حتي اخدلها عشاء. وابتسم. وكمان بصراحة انا مش هاين عليا اسيبها عايز اقعد معاها......
*********************
إلي هنا ينتهي الفصل الثامن من رواية رحم للإيجار بقلم ريحانة الجنة
تابعوا صفحتنا على الفيس بوك للمزيد من الروايات الأخري
أو أرسل لنا رسالة مباشرة عبر الماسنجر باسم القصة التي تريدها

جديد قسم : روايات رومانسية جريئة

إرسال تعليق