U3F1ZWV6ZTMzNTg0ODE3NzI1X0FjdGl2YXRpb24zODA0Njk2NDgxODg=
recent
آخر القصص

رواية عشقك جوا قلبي بقلم أمنية أيمن - الفصل الثالث عشر

مرحباً بكم أصدقائي وأحبابي عاشقي القراءة والقصص والخيال مع قصة عشق جديدة علي موقعنا قصص 26 وموعدنا اليوم مع رواية رومانسية جديدة ومع الفصل الثالث عشر من رواية عشقك جوا قلبي بقلم أمنية أيمن.


تابع من هنا: تجميعة روايات رومانسية مصرية

رواية عشقك جوا قلبي بقلم أمنية أيمن - الفصل الثالث عشر

رواية عشقك جوا قلبي بقلم أمنية أيمن
رواية عشقك جوا قلبي بقلم أمنية أيمن

رواية عشقك جوا قلبي بقلم أمنية أيمن - الفصل الثالث عشر

أن يكرهك البعض خير لك من أن تكره نفسك ل ارضائهم اخذ حمزه سيلين غير عابئ بأي شئ وتوجه بها إلى مستشفى في الصعيد
حمزه وهو حامل سيلين :حد يجي بسرعه
الدكتور :اهدا كدا شويه وهات البنت
حمزه :يلا
ادخلها الطبيب الغرفه وجاء ليدخل معه حمزه
الطبيب :مينفعش كده يلا اطلع من هنا
كشف الطبيب ع سيلين وطلع
الطبيب :هي اللي جوا دي مراتك
حمزه :ايوه خير
الطبيب :باسف هي حامل في الشهر الأول وحملها صعب شويه بس هي بخير متقلقش
حمزه :نزل البيبي
الطبيب بتجول :ابه يا بلدينا اني مش فاهم حضرتك ده
حمزه :مش عايزينه نزله بس لما هي تفوق تقولها اني جبتها هنا والبيبي ميت
الطبيب :اللي انت عايزه براحتك
ودخل الطبيب وعمل ل سيلين التي لا تدري ما يجرى حولها ولا تعرف انهم يسعون ان يجهضون طفلها الذي ماذال داخل احشاوها هي لا تعرف نويااهم لأنها لو تعلم لكانت صرخت في وجوههم بل من الممكن أن تقتلهم جميعا فما بالك بأن حبيبها هو الذي امر بذالك شئ مؤلم جدا في الحقيقه إعانها الله وب الفعل تمت العمليه بنجاح وتم اجهاض الطفل خرج الطبيب وأخبر حمزه نجاح العمليه
حمزه :طب انا ممكن ادخلها امتى
الطبيب :ااه طبعا هي فاقت كمان وانا جولتلها ان هيا اجت لينا اهنه والعيل ميت
حمزه وهو يخرج من جيبه بعض المال بل الكثير منها
حمزه :اتفضل يا دكتور وشكرا ع تعبك معانا
الطبيب :لا عادي
ذهب حمزه الي سيلين وجدها جالسه او ب الاصح نائمه ع السرير
سيلين ببكاء :ابننا مات يا حمزه مات قبل ما يجي الدنيا لي كدا يا رب انا تعبت اااااه قلبي وجعني قوي يا حمزه الحاجه اللي بتمناها من الدنيا راحت انا عارفه انك ممكن تكون مش عايزه بس انا محتجااه يا حمزه محتجااه اوووي اااه
وأخذت تبكي ذهب إليها حمزه وللحظه ندم ع ما ارتكبه ودمعت عينااه من كلامها أخذها الي احضانه وقال لها حببتي ربنا عايز كدا مش عايزنا لينا دلوقتي وربنا بيجيب كل حاجه حلوه مش انتي بتصلي وبتقراي قرآن صح اوعي تضايقي من اي حاجه ربنا جبهالنا اللي لي نصيب في حاجه هيخدها صح يا سيلين يا حببتي دا ابتلاء وربنا عايز يشوف صبرك وبعدين متقلقيش انا هخليكي تجيبي دسته يا قلبي
سيلين :صح يا حمزه ربنا يخليك ليا
في هذه اللحظه دخلت الممرضه ومعها طعام وطبق موضوع فيه شربه
الممرضه وهي تسير تجاه سيلين ولكنها تنظر ع حمزه وعن عمد سكبت عليه الطبق
حمزه :انتي غبيه
الممرضه :مخدتش بالي
حمزه وهو يخلع التيشيرت الخاص به أمام أعين الممرضه وهي تتفحصه بهيام سيلين وهي ترى نظرات تلك الممرضه
سيلين :انتي يا زفته شيلي عينك دي وامشي اطلعي برا
الممرضه :لي ب....
سيلين :انتي سمعتيني يا بتاعه ولا لا غوري برا
وب الفعل ذهبت الممرضه إلى الخارج راكضه
حمزه :انتي غيرانه بقا
سيلين وهي تنظر له بغضب وقالت ايوه بغير مش هكدب بغير عليك لمه تكلم حد غيري بغير عليك لمه الناس تشوفك وانا مش بشوفك بغير عليك لمه تضحك وتهزر مع الناس غيري بغير عليك لمه تكلم اي بنت حتى لو مين بغير عليك لمه تخرج مع صحابك وتسبني
حمزه :سيلين المهم عندي انك تعرفي اني بحبك انتي غير اي حد يلا يا حببتي بسرعه نمشي علشان جدي
سيلين :حاضر بس امسك ايدي علشان مش قادره امشي
حمزه :هو انا بتاع الكلام دا يا بت تعالي
حملها حمزه بين يديه وخرج من المستشفى وركب سياارته بعد مده ذهب حمزه إلى المكان الذي قال له الجد ان يأتي اليه ولكن المفاجاه وجد الجد والجميع أسرته جالسون ع ركبتيهم وشغف تبكي وعز أخذها إلى حضنه وينظر لهؤلاء الرجاال بغضب ترجل حمزه من سياارته وأخبر سيلين ان تلتزم في سياره
حمزه :السلام عليكم
رجل :ما انت مين
حمزه :انت اللي مين اصل انا معرفش حد هنا
الرجل :انا كبير البلد دي كلها
حمزه :وانا اي اللي يخليني أصدق
الرجل :كيف يعني
حمزه :قولي دليل واحد طيب
الرجل :الدليل كل الناس دي
حمزه :بس دا مش اقتنااع انا برده مقتنعتش ومش مصدقك برده يعني كبير الحته ويعمل في نااس كدا
الرجل قال وهو يشير ع سما دي بتي هربت زماان يوم فرحها علشان تتجوز اللي بتحبه عايزني اعملها اي الفاجره دي
سيلين وهي تنزل من السياره
سيلين :متحترم نفسك يا رااجل انت امي اشرف من اي كلمه تنطقها ع لسانك امي دي اتحملت اللي اتخن راجل فيكم ميتحملهوش تعرف هي كانت حامل فيا وهي لوحدها وفي الشهر الاخير واتحملت رغم أنها كانت قاعده في الشقه لوحدها تعرف الست دي في عيل من عيالها ماات يوم الولاده وهي دخلت في غيبوبه وبرده محدش كاان جمبها تعرف كنت كل يوم اصحى بليل اشوفها وهي بتسجد لربنا وبتبكي علشان تشوف اللي بتقول عليهم أهلها
الرجل بتهكم :وفي واحده تهرب يوم فرحها يا بت بتي
سيلين :طب خلينا ندخل عندك نتكلم وتمشي الرجااله دي
الرجل ماشها وب الفعل دخلوا إلى الداخل
الرجل :قولي بقا يا الا جولتيلي اسمك ايه
سيلين :اسمي سيلين
الرجل :ايه سيلين طب ينفع يا سيلين امك تهريب يوم فرحها وتحط وش أهلها في الطين وتجبلنا العاار
سيلين :انا مسمحلكش حد قلك تجوزها غصب عنها علشان التاار انت عارف ماما كانت بتفضل تحكيلي عنك وعن حبك ليها وكانت مستغربه من جوازك منها إجبااري لأنك كنت ع طول معاها في قرارتها بس انت عارف هي عمرها ما كرهتك و...
سما :بس بقا يا سيلين بس بقا يا بنتي كفايه كدا بقا معدتيش تتكلمي تاني بابا انا اسفه بس مش على شان اني هربت لا علشان اني مخدتش رايك بس انا عمري ماهندم اني اتجوزت حبيبي يا انا اه ارمله بس عندي عيالي من حبيبي هما نسخه منه كل ما ابصل لحد فيهم وتعابير وشهم افتكره هو افتكر ضحكته وحزنه ع فكره هو برده عمل علشاني كتير هو ساب اهله وسااب ورثه وقطعهم ووقف في وشهم علشاني حرام عليكم بقا
واغمضت عيناها ولكن قبل أن تقع جري عليها خالد وامسكها وقال بلهفه خاااالتي
نظر له الجميع بستغراب ماعدا حمزه ومراد لكن خالد لم يبالي بعد عده محاولات من افاقتها بدئت تفتح عيناها
الجد حميد
*********************
إلي هنا ينتهي الفصل الثالث عشر من رواية عشقك جوا قلبي بقلم أمنية أيمن
تابع من هنا: جميع فصول رواية عشقك جوا قلبي
تابع أيضاً: جميع فصول رواية حنين بقلم لولو الصياد
تابعوا صفحتنا على الفيس بوك للمزيد من روايات حب
أو أرسل لنا رسالة مباشرة عبر الماسنجر باسم القصة التي تريدها
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

يسعدنا تلقي اقتراحاتك أو تعليقك هنا

الاسمبريد إلكترونيرسالة