U3F1ZWV6ZTMzNTg0ODE3NzI1X0FjdGl2YXRpb24zODA0Njk2NDgxODg=
recent
آخر القصص

رواية عشقك جوا قلبي بقلم أمنية أيمن - الفصل الثامن

مرحباً بكم أصدقائي وأحبابي عاشقي القراءة والقصص والخيال مع قصة عشق جديدة علي موقعنا قصص 26 وموعدنا اليوم مع رواية رومانسية جديدة ومع الفصل الثامن من رواية عشقك جوا قلبي بقلم أمنية أيمن.


تابع من هنا: تجميعة روايات رومانسية مصرية

رواية عشقك جوا قلبي بقلم أمنية أيمن - الفصل الثامن

رواية عشقك جوا قلبي بقلم أمنية أيمن
رواية عشقك جوا قلبي بقلم أمنية أيمن

رواية عشقك جوا قلبي بقلم أمنية أيمن - الفصل الثامن

شغف :هتجوز هتجوز النهارده فرحي يا جدعان
فجأه اتا من خلفها عز
وغني عيونك شيفها وحاسس ان انا عارفها سبيني برحتي اوصفها مكسوفه لي كانك معايا بقالك عمر ويايا في نفس الصوره جوايا من قد ايه سنين شيفك في أحلامي بنادي عليكي ضمني ليالي كنت مش عايش ومستنكي تحييني وحشتيني وحشتيني سنين بعدك على عيني ليالي كنت مش عايش ومستنيكي تحييني وحشتيني وحشتيني
سيلين بدموع: بس بقا قولتلك بتاثر من صوتك يا عز
عز وهو يحتضنها: يعني مغنيش لحببتي ولا ايه
سيلين :عز بعد اذنك ممكن تغنيلي ففرحي اغنيه انا سكران او في قلبي مكان
عز :من عيوني يا حبيبت عز وهو انا عندي كام سيو يعني
عز :شغف لو سمحتي ينفع تطلعي بره عايز اتكلم مع سيلين شويه
شغف :طب وانا
عز :لما تكبري يا حببتي وتعقلي هبقى اقولك
شغف: اوف يا بارد
غادرت الغرفه جري
عز :بت خدي هنا مشت بنت اللذين
سيلين بتوتر: في اي يا عز
عز وهو يمسد ع شعرها: في اي يا حببتي مالك
سيلين :مفيش متوتره مش اكتر
عز بجديه ولين :بصي يا سيلين انا اه اخوكي الصغير وأصغر منك باكتر من سنتين بس بفهمك من اول نظره ونتي عارفه كدا كويس يا حببتي صح ولا لا
سيلين وهي تؤم براسها عده مرات وفي توتر
سيلين: انا خايفه وحاسه ان في حاجه غلط بتحصل وف نفس الوقت حاسا اني عاجزه وحد رابطني جامد ومش عارفه اتفك من قيوده دي ولا عارفه هو ايه اللي انا متوتره منه وخايفه منه وبدموع انا تعبت يا عز تعبت اووي ومعدتش قادره خلاص
عز بجديه وحنان ورثه من ابيه:
يا حببتي ممكن يكون أول تجربه تحبي والموضوع اتحول فجأه وبقى صدمه بالنسبالك انا معاكي لو انتي مش عايزه حمزه انا عمري ما هغصبك عليه فهما يا سيلين عمري انتم اللي تنورولي حياتي انتي قلقانه منه أن هو فرح ع طول ومسئوليه وكده صح يا قلبي
سيلين بابتسامه: صح يا قلب اختك ربنا يخليك ليا
عز وي
وفجأه فتح باب الغرفه وكانت شغف
شغف :سيو البيوتي سنتر تحت
سيلين: طب هتيلي حجتي بقا يالا
شغف :من عيوني الجوز
دخلت مجموعه بنات غرفه سيلين علشان العرس وبعد فتره الفتاه وهي تضع لمساتها الاخيره
ماشاء الله تبارك الله يا مدام حضرتك جميله اوي
سيلين: شكرا دا من زوقك
اما عند حمزه في غرفته وتحديدا وهو جالس مع اصدقائه
حازم وهو يغني يعني ياليلي يا ليلي
اتي بعد مراد: الله ومين اااه ومين اااه
فجأه اتا من خلفهم خالد: مين هيدخل الاقفص برجليه
اتي عز من خلفهم وقال الله عليك الله
مراد: مبروك يا وحش
خالد :جرب انت الاول وقولنا الاخبار علشان انا ناوي اتجوز
مراد :وانا كمان يا حمزه
حازم :ومين سمعك من قلبي لباب السما
حمزه :الله يخربتكم ع ابو اللي جايبين ابوكم كرهتوني في الجواز وانا فرحي النهارده
خبط احد الخدم ع غرفه حمزه ودعنا نقول جناح العريسان
فتح عز الباب:
خير في حاجه
الخادم: لا يا بيه دا واحد قالي ودي ده ل حمزه بيه
عز :خلاص روح انت وانا هديه لحمزه
الخادم: تامر بحاجه
عز :متشكر جدا اتفضل امشي انت
الخادم :بعد اذنك
دخل عز الغرفه حمزه: الظرف ده جالك
حمزه بعدم اكترث: سيبه دلوقتي يا عز هو انا فاضي دلوقتي
وها هو اجتمع المعازيم وتبقى ان يحضر لأمير اميرته
خبط حمزه على باب الغرفه ودخل وهو يرى الآخرين يغمزون له وقف أميرنا ع بعد سنتيمترات عن اميرته رفع حمزه وجه سيلين ولكنه صدم من مظهرها وقال في سره هذا الوجه  رايته من صغري نعم انها الاميره خاصته انها حب طفولته وتذكر عندما رأي فتاه تبكي من بعد فذهب إليها
حمزه: في ايه يا صغنونه مالك
سيلين: بابي مش للقيه بابي اهي اهي
حمزه :طب هو كان فين
سيلين: اس اعرف خالص هو قالي اقفي هنا وانا هاجي ع طول وسرعه
حمزه: هههه طب تعالي اجبلك حاجه حلوه
سيلين: هييييي انا بحبك اوي يا
حمزه :اسمي حمزه
سيلين: بحبك اوي يا حمو
في هذه اللحظه اخذ يدقق في وجهها فقترب منها وقبل خدها فحمرت المسكينه الصغيره ولا تعرف انها ولدت بداخله مشاعر كثيره جدا
سيلين: حمو
حمزه: يا قلبه نعم
سيلين :تتجوزني يا حمو
في هذه اللحظه كاد قلب حمزه ان ينخلع من مكانه
حمزه: اوعدك لما تكبري هتجوزي تعالي يلا نجيب حاجه حلوه
سيلين :يلا
وذهب معها حمزه واشتري لها بعض الحلوه وعندما خرج من المحل تركت سيلين يده وجرت وتمسكت في يد والدها
والد سيلين: بغضب انتي كنتي فين
سيلين: كنت مع حمو يا بابتي
مين حمزه دا
انا هو حمزه
التفت والد سيلين ونظر له
حمزه: بنت حضرتك كانت بتعيط في الشارع
والدها: شكرا بعد اذنك يلا يا سيو
يلا يا بابتي
فلاش
حمزه :تبارك الله ما شاء الله
ابتسمت سيلين بخجل
عز :يلا يابني الناس مستنين
حمزه :انت عيل فصيل
عز :ربنا يعزك
اخذ حمزه سيلين وذهبوا الى القاعه دخل لأمير واميرته إلى القاعه وتم تشغيل موسيقى فقط من اغنيه في قلبي مكان ودخل عز من القاعه وهو يغني لاخته
في قلبي مكان مكنش بيوصله انسان لانه امان مكنش بيدي حد امان فتحت انا ليك دخلت انا وقفلت عليه بقا ملكك وقبليك ولا بعديك خليني معاك دا انا راحت قلبي معاك هو اللي يحس هواك في ايه بعده يكفيه من بين الناس انا عشت معاك احساس بعد ماجربته خلاص مقدرش اعيش انا من غير بيه وفي آخر الاغنيه حمل حمزه سيلين غدفي وسط التصفيق الحار من المعازيم وبعد فتره أنهى حمزه الفرح واخذ سيلين وذهب إلى طيارته الخاصه
سيلين بتعب :حمزه انا عايزه انام
حمزه بحب وقد أخذها إلى حضنه:
نامي يا قلب حمزه ورانا سفر طويل اوي
اما عند عز فقد خرج من القاعه وادمعت عيناه فوجد احد يضع يده على كتفه فستدار وانصدم
نعم
هي صدمه ب النسبه له انها هي ترنيم
ستوب تعالوا بقا نتعرف ع العسل دي
عنيها خضرا وشعرها بني مائل للصفار قصيره القامه لديها جسم ممشوق لها اخ وحيد وهو مراد نعم نعم مراد الحديدي الصديق الصدوق لحمزه
نرجع
ترنيم: صوتك حلو اوي يا عز
عز: بجد
ترنيم: اه والله
عز: ربنا يخليكي
ترنيم: عز ينفع تغني اي حاجه
عز: معلش يا ترنيمه انا صوتي تعبان ومش هقدر
ترنيم: بليز علشان خطري والنبي وحياتي
عز: بس خلاص ايه حاضر هغني
امعن عز في عينيها وقال بدون وعي انا عندي لعنيكي كلام محدش غيري في الدنيا يقولو في يوم من الايام ليكي او لناس تانيه
ترنيم :بعد اذنك مراد اخويا عايزني
عز :اه طبعا اتفضلي
اما عند العرائس فكان....
*********************
إلي هنا ينتهي الفصل الثامن من رواية عشقك جوا قلبي بقلم أمنية أيمن
تابع من هنا: جميع فصول رواية عشقك جوا قلبي
تابع أيضاً: جميع فصول رواية حنين بقلم لولو الصياد
تابعوا صفحتنا على الفيس بوك للمزيد من روايات حب
أو أرسل لنا رسالة مباشرة عبر الماسنجر باسم القصة التي تريدها
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

يسعدنا تلقي اقتراحاتك أو تعليقك هنا

الاسمبريد إلكترونيرسالة