-->
U3F1ZWV6ZTMzNTg0ODE3NzI1X0FjdGl2YXRpb24zODA0Njk2NDgxODg=
recent
آخر القصص

رواية غيوم الشمس بقلم أطياف راحلة - المقدمة

 مرحباً بكم أصدقائي وأحبابي عاشقي القراءة والروايات الرومانسية في موقعنا قصص 26 مع رواية جديدة للكاتبة الجديدة أطياف راحلة ؛ وسنقدم لها اليوم رواية غيوم الشمس بقلم أطياف راحلة هذه القصة مليئة بالعديد من الأحداث والعداوة فى قرية من قرى صعيد مصر .

رواية غيوم الشمس بقلم أطياف راحلة - المقدمة 

إقرأ أيضا: قصص قبل النوم 
رواية غيوم الشمس بقلم أطياف راحلة

رواية غيوم الشمس بقلم أطياف راحلة - المقدمة 

غامت شمس حياتي وتلبدت بالغيوم واسدل الليل ستائره السوداء ليبدأ خريف عمري الذي عجلت بمجيئه كنت أعلم جيدا أن حياتي معك ايام عجاف لازرع فيها ولا ماء ماعرفت طعم لحياتي معك إلا طعم الذل والهوان ضعفت حياتي ولم أجد سبيل لانجو من هذه الحياه البائسه ولم يحن الوقت لتنتهي حياتي معك لقد ارغمت على حياتك معي وتحولت حياتي بفضلك إلى جحيم ودفعت ثمن أخطاء لم اجرؤ يوما على ارتكابها بل ارتكبها من وضعوني في دوامه العادات والتقاليد.

_________________________________________


الروايه بتدور أحداثها في احدي محافظات الصعيد وهي محافظه المنيا مركز دير مواس قريه دلجا.

حيث الخلاف الدائر بين عائلتين من اكبر العائلات وهما عائله الدامي وعائلته الجبلاوي لم ينتج هذا الخلاف نتيجه الثأر بل نتج أن إحدى الشباب في عائله الدامي احب فتاه من عائله الجبلاوي وعند رفض عائله الجبلاوي الشاب هربا الشاب والفتاه من البلد إلى الاسكندريه وتزوجا وسافرا خارج البلاد اينعم أن هذه الفعل ليست لها علاقه بالثأر ولكنها لها علاقه بالشرف فقد اشتد الخلاف بين العائلتين لأبعد الحدود وحاولت العائلات الأخرى الصلح ولم ينجح احد في الصلح بين العائلتين واستمر الحال لسنين طويله حتى أصبح الأمر.

مقلقا للغايه حيث أن بعض العائلات الأخرى تثير الفتنه وتشعلها بين العائلتين مما اد التوتر بينهم تعالوا نشوف رؤيتنا بتحكي عن ايه.

جميع فصول رواية غيوم الشمس بقلم أطياف راحلة من هنا:

الفصل الثالث والعشرون
الفصل الرابع والعشرون
الفصل الخامس والعشرون
الفصل السادس والعشرون 
الفصل السابع والعشرون
الفصل الثامن والعشرون
الفصل التاسع والعشرون
الفصل الثلاثون
الفصل الحادى والثلاثون
الفصل الثانى والثلاثون (الأخير)
*********************
إلي هنا تنتهي مقدمة رواية غيوم الشمس بقلم أطياف راحلة
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

يسعدنا تلقي اقتراحاتك أو تعليقك هنا

الاسمبريد إلكترونيرسالة