قصص 26 قصص 26

آخر الأخبار

random
جاري التحميل ...

يسعدنا تلقي اقتراحاتك أو تعليقك هنا

قصص مثيرة| اسرار الحياة علي كوكب المريخ

قصص مثيرة| اسرار الحياة علي كوكب المريخ

قصص مثيرة| اسرار الحياة علي كوكب المريخ
قصص مثيرة| اسرار الحياة علي كوكب المريخ

      كوكب المريخ او ما يعرف بالكوكب الأحمر هوا رابع كوكب من حيث الترتيب في البعد عن الشمس بعد كوكبنا الأرض
اكتشف المريخ منذ مئات السنين وحيث كان معروفا لدي أصحاب الحضارات القديمه وذالك لامكانية رؤيته من الأرض
يعد عالم الفلك الدنماركي  " تايكوا برايي " هوا اول من وضع قياسات تناظريه لكوكب المريخ منذ عام 1576 عن طريق النظر بالعين المجردة فقط حيث كان حاد البصر بشكل قوي استطاع ان يقدم حسابات دقيقة لموقع المريخ دون الحاجة الي أدوات متطورة  محققا بذالك نجاحاً كبيرا في ذالك الوقت

الوصول الي كوكب المريخ

بداء التطلع الي الوصول الي الكوكب الأحمر منذ بداية غذو الفضاء  حيث كانت اول رحلة الي المريخ هي التي اطلقتها وكالة الفضاء الامريكية ناسا عام 1971 قمرا صناعيا الي الفضاء يسمي مارينر 9 لإكتشاف هذا الكوكب الأحمر والتقاط صور له عن قرب ليتمكنوا من تكوين رؤية واضحة عن مناخ الكوكب وتضاريسه وغلافه الجوي وبالفعل تم التقاط العديد من الصور اشهرها البراكين العملاقة والوديان الواسعة



ثم تلت تلك الرحلة رحلة اخري عام 1975 بالمركبتين" فايكنج "الاولي والثانية لتهبطا علي سطح المريخ وتنقل لنا صورا افضل عن سطح هذا الكوكب الجار ثم تلتها رحلة اخري عام 2001 عن طريق المركبة"اوديسي"لتكون افضل من سابقتيها حيث قدمت صور اكثر دقة عن تضاريس المريخ عن تربته وغلافه الجوي ولا تزال هذه المركبة في مدار المريخ الي يومنا هذا

الحياة علي سطح المريخ

منذ القدم ويبحث العلماء عن احتمالية وجود حياة اخري في الفضاء علي أي من الكواكب التي قد تشبه الأرض في الظروف المناخية والجيولوجية وكان تطلعهم الي المريخ علي وجه الخصوص لقربة من الأرض وتشابهه معها
وظل الامر مجرد فرضيات واستنتاجات غير مدعومة بالادلة الي وقت قرب حتي أعلنت وكالة الفضاء الامريكية ناسا قبل فترة وجيزة الي تأكيد وجود المياه علي سطح المريخ تحت طبقات التربة بعدة سنتيمترات فقط 
قصص مثيرة| اسرار الحياة علي كوكب المريخ
احدي الرحلات الاستكشافية الي المريخ


مما يعزز وجود حياة جرثومية علي هذا الكوكب وأيضا غلافة الجوي المليئ بغاز الميثان جعل فكرة وجود الماء وبعض أنواع من البكتيريا امرا غير مستبعد كمصدر مستمر لوجود هذا الغاز .

 جعل هذا الاكتشاف المثير علماء الفضاء اكثرا تحفيزا للوصول مرات عدة الي المريخ لإستكمال البحث والتنقيب عن المياه الجوفية في باطن المريخ وذالك لقلة وجودها في القشرة الخارجية بسبب رقة غلاف المريخ الجوي والذي لا يدعم هطول الامطار علي هذا الكوكب الأحمر

وبعد هذا الاكتشاف المثير لوجود المياه يسعى العلماء في سباق مع الزمن لما يمكن فعله تجاه العديد من الاكتشافات المثيرة علي هذا الكوكب ,من يدري لعلها تكون وجهة جديدة لنا للحياة خارج كوكب الأرض
نرجو انت يكون هذا المقال قد نال علي اعجابكم

اقراء أيضا |


لا تنسي المشاركة بالرأى معنا في الأسفل او علي صفحتنا علي الفيسبوك


عن الكاتب

Dr/ Ahmed

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

قصص 26