رواية لست عاهرة بقلم محمود زغلول الفصل الثاني عشر (الأخير)

هذا الموقع محمي بموجب اتفاقية حماية حقوق المحتوي العالمية

رواية لست عاهرة بقلم محمود زغلول الفصل الثاني عشر (الأخير)

يسعدنا من خلال موقع قصص26 أن نقدم لكم الفصل الثاني عشر (الأخير) من رواية لست عاهرة بقلم محمود زغلول وهي واحدة من قسم روايات رومانسية مصرية  والتي تدور أحداثها في قالب خفيف من الدراما والمتعة باللهجة العامية المصرية.


رواية لست عاهرة بقلم محمود زغلول - الفصل الثاني عشر (الأخير)


رواية لست عاهرة بقلم محمود زغلول
رواية لست عاهرة بقلم محمود زغلول

رواية لست عاهرة بقلم محمود زغلول - الفصل الثاني عشر (الأخير)

في فيلا اشهد ...
الوضع اكثر هدوئا من اي يوم مضي في اخر بضع ايام ...!!
ولكن هذا هوا الوضع الظاهر "الوضع الخارجي"
لمهرة وأشهد !!!
ولكن داخل عقولهم وضع اخر تماما ..؟؟ فتدور معارك شرسه بين الأفكار فيما بينها ..!!؟؟

فأشهد : كل ما يفكر فيه هو كيف يقتل صالح بطريقه تجعله يتلذذ بعذابه قبل ان تفارق روحه جسده فهو قد اتخذ قراراه بقتله مسبقا إنما الطريقة هيا ما تنقصه ..!! داخله حقد وغل وكره لهذ ال طالح يكفي لإحراق المحيط القطبي الشمالي المتجمد ..!!
ولا يبالي لما سيحدث له بعد قتله لصالح ..؟؟
يسجن او يعدم او حتي يقطع أربا ..!! فهذا لا يشغل باله مطلقا ..؟؟ إنما كل ما يشغله ان يجهز نهائيا علي صالح ويشفي غليله ولو قليلا ..!!

اما مهرة فتفكر في طريقة ما لإظهار برأة دنيا امام الجميع لتستعيد شرفها وتسترد كرامتها وتعود لرفع رأسها أمام العالم اجمع ..!! لعلها تصفح عنها وتسامحها فيستريح قلبها ويسكن ضميرها وعندها من الممكن ان تغفر لاشهد ..!!؟

وبالفعل مهرة توصلت الي فكره من الممكن ان تصل بها لشئ ولكن قررت عرض الفكره علي اشهد اولا قبل تنفيذها ...؟؟؟
وقاطعها جرس تليفونها ..؟؟؟
صالح ؟؟؟
مهرة. : ايوه يا صالح عاوز ايه ..؟؟
صالح : عاوزك يا حبيبتي وعاوز حقي ..؟؟
مهرة. : انا كنت خلاص عمري مهفكر ارجعلك
تاني بعد كد اللي حصل بس انا اكتشفت
النهارده اني حامل يا صالح ...؟؟؟

صالح : بجد يا يا حبيبتي انتي بتتكلمي جد
واتبسط جدا ؟؟ طب تعالي بقا عيشي
معايا وننسي كل اللي فات وطفلنا يتولد
ويتربي وسطنا !! انتي عارفه كويس انا
بحبك اد ايه يا مهره ..؟؟

مهرة : للاسف يا صالح انا كمان لسه بحبك
ولازم ابني او بنتي تتولد تلاقي ابوها وأمها
بس لازم تتغير يا صالح عشان اقدر أعيش
معاك تاني ...؟

صالح : هتغير وهعمل كل اللي تطلبيه بس تعالي
انتي وحشتيني أوووي يا مهرة ..!!

مهرة : واشهد داخل عليها وسمعها وهيا بتقول ..؟
حاضر يا صالح انا هجيلك مهو لازم برده
الطفل اللي في بطني ده يكون له أب ..؟

أشهد : بتكلمي صالح ؟؟ وطفل ؟؟ انتي حامل
من الكلب ده وكمان كنتي مخبية عليا انك
حامل وكمان كنتي هتروحيله تاني من غير
متاخدي رأيي ..؟؟؟
وبينه وبين نفسه : يااااه ده أسوء خبر
سمعته في حياتي ؟؟ يعني انا بأيدي
هيتم ابن اختي وهقتل ابوه ..؟؟ بس ولو
يكن صالح لازم يمووت ..!!!

مهرة : أهدي بس يا اشهد انا كنت لسه هحكيلك
عن كل حاجه حالا ...؟؟؟؟؟

رواية لست عاهرة بقلم محمود زغلول - الفصل الثاني عشر (الأخير)

في منزل دنيا..
دنيا اكثر راحة نفسية من ذي قبل لانها علي الاقل أخبرت أمها انها مظلومة وان كل ما حدث لها كان رغما عنها فإرتاح بال أمها لتأكدها ان بنتها ليست سيئة السلوك ولكن تبدل الإحساس لامها بإلاحساس بالظلم وهو أشد من الإحساس بالعار لا العار هو ما نفعله بإرادتنا وعلينا تحمل عواقبه اما الظلم فهو ليس لنا دخل فيه يحدث لنا
رغما عنا وبدون حتي ان يأخذ لنا رأي..!!
الأهم في الموضوع انها استعادت حضن أمها فهيا في الأيام الماضيه افتقدته وكانت في أشد الحاجه اليه...!!!

ومن ناحية اخري كريم عاد لعبير وهذا اكثر شئ
أسعدها فهيا لم تكن ستتحمل ذنب اخر وهو ضياع مستقبل اختها الوحيده بسببها حتي ولو كان ليس بإرادتها ولكن كان بسببها...!!

والآن هيا في انتظار اللحظة المناسبة "لتذبح"
صالح ..؟؟ نعم فقد قررت ذبحه وهيا التي لم تذبح فرخة من قبل ولكن "هيا ذبحت" منه ....!!

في فيلا اشهد ...
مهرة تجهز نفسها وتعبئ حقائبها بالملابس وكل ما ستأخذه معها للانتقال للعيش مع صالح في منزله بعد مفاجأتها له بإنها حامل ...؟؟؟؟

صالح : خلاص يا مهرة هتمشي وتروحي تعدي
مع الكلب ده في بيت واحد ..؟؟

مهرة : اه يا اشهد منا عرفتك كل حاجه انا
مضطره اروح أعد معاه ..؟؟

صالح : انتي حره يا مهره بس خالي بالك من
نفسك ولو حصل اي حاجه كلميني ..!!

علي قهوة بلدي ...
ايه بقا رأيكم في كل اللي حكيتهلكوا ده ..؟؟
والكلب ده ممكن نعمل معاه ايه ؟؟ وقبل متردوا
اعتبره البنت دي أختكم وقولولي انا ممكن اعمل معاه ايه لآن البنت دي فعلا في مقام اختي وانتوا صحابي وأخواتي عشان كده بطلب منكم تساعدوني ....؟؟
ياااه يا كريم !!! اللي زي ده لازم يتقتل ..!!
رد التاني وقال ؟ لا القتل رحمة وهنروح في داهية في واحد ابن ا...؟؟ ده لازم يعيش ميموتش ..؟؟بس يعيش متعذب ..؟؟؟ يعني ممكن مثلا نقطعله رجله او لسانه او حتي نقطعله .....؟؟؟

كريم : هوه ده بالظبط اللي انا عاوز اعمله انا اول معرفت اللي عمله في دنيا قولت لازم يموت ..!!
بس لما هديت شويه وفكرت قولت موته هيريحه وانا مش عاوز اريحه ولازم يتعذب زي معذب البنت المسكينة دي وفضحها ودمر حياتها ...!!!

في منزل صاااالح ...
مهرة خبطت علي الباب وصالح فتح لها وخدها في حضنه ومن ثم وضع يده علي بطنها ليداعب طفله المنتظر ..!!

صالح : وحشتيني اوي يا مهره ازاي جالك قلب
تسيبيني امشي لوحدي وكنتي رافضة
تيجي تعيشي معايا وانتي عارفه ان انا
عملت كل ده عشانه احنا الاتنين وعشان
مستقبلنا ومستقبل ولادنا ...!!!

مهرة : وحشتك ..؟؟ طب وحقك ؟؟ مش عاوز حقك
انت مش قولتلي انك موافق تطلقني بس
تاخد حقك ..؟ حب ايه بقا ....!!؟

صالح : وقرب منها ومسك أيديها وقال ..؟
انتي واللي في بطنك اهم عندي من اي
حاجه في الدنيا وبعدين لو علي الفلوس
جايه جايه هتروح فين ..؟؟؟

وحاول ان يداعبها ويلمس جسدها ولكنها اعتذرت بحجة انها متعبه وترغب في النوم ...!!!

وفي اليوم التالي وهوه ميعاد المؤتمر الشعبي لأهل الدائرة النائب عنها صالح للاحتفال بفوزه بمقعد المجلس وطبعا كل اهل الدائرة عارفه بميعاد اليوم ده ..!! ومنهم أشهد ودنيا وكريم وكلا منهم وعلي حدي قد اتخذ قراره بتفيد مخططة في هذا اليوم ولكن من منهم سيكون الأسرع ..؟؟؟؟؟

صالح لبس واتشيك ومهره عملتله فطار وفطرته
ونزل ..؟؟ ركب عربيته واتجه الي طريقة ...؟؟؟

اول ما صالح نزل من الشقة ..؟؟
مهره قلبت الشقة وفتشت فيها شبر شبر لحد ما
لقت الكاميرات اللي صور بيها دنيا في الشقة
المشبوهة إياها وفتحت الفيديوهات وشافت تسجيلات لكل حاجه حصلت في الشقة بالصوت والصورة لكل اللي شارك في الجريمة حتي صالح و"اشهد" ...!!!!

رواية لست عاهرة بقلم محمود زغلول - الفصل الثاني عشر (الأخير)

اقترب صالح من الصوان المحدد للمؤتمر الشعبي!!؟؟؟

كريم يركب دراجه بخاريه هو وأصحابه ويقفون علي مسافة ليست بالبعيدة ينتظرون وصول صالح؟؟؟
وعلي مقربه من كريم يقف أشهد وينتظر وصول صالح أيضاً ...؟؟
دنيا موجوده بالفعل وسط الحشد الشعبي وايضاً تنتظر وصول صاااالح ...؟؟؟

وصل صااالح بالفعل ونزل السواق وفتح له باب السيارة ..؟؟ ونزل صالح ومشي وسط هتافات اهل دائرتة ...؟؟؟

نزل كريم من علي الدراجه واقترب ؟؟
اشهد اخرج شئ من جيبه واقترب ..؟؟
دنيا خرجت من وسط الحشد وتحمل أيضاً شيئا بيديه واقتربت ...؟؟؟

وهنا سمع الجميع صوت دوي إطلاق نار هائل من مكان مجهول وعلي أثرة تفرق كل الجمع ..؟؟
وحاله من الهرج والمرج قد سيطرت علي المشهد!؟

صالح علي الارض غارقا في دمه وعلي وشك ان يفارق الحياة ويقف حوله بعض الناس يحاولون إسعافه لكن دون جدوي ..!!!

كريم عاد الي أصحابه بكل هدوء وركبوا دراجتهم وغادروا المكان من دون ان يري دنيا ...!!!

دنيا خارجه من وسط الحشد وبيدها سكينا وتتجه الي مكان سقوط صالح حتي بعد رؤيتها له وهو مصاب بعدة أعيرة نارية وساقط علي الارض يلفظ اخر أنفاسه ولكن أوقفها ..؟؟

أوقفها وسحب السكين من يديها وخبئه ومسك يديها ليوقفها ...؟؟
نظرت دنيا بسرعه لتري من الذي سحب من يدها السكين ..؟؟؟؟
وإذا هوه اشهد ..!! قائلا لها ؟ خلاص هوه مات؟؟
نظرت اليه دنيا نظرة طويلة كلها عتاب وبها تساؤلات كثيرة..؟؟ وهنا نزلت دموعها وسالت علي خدها ..!! فمد يده محاولا ان يمسح دمعتها عن خدها ..؟؟ فدفعت يده من عليها وازاحتها عنها ثم اعطته ظهرها وتركته وغادرت المكان ....!!!
ومن بعدها غادر هوه الاخر ...؟؟

والكل يتسأل من الذي اطلق النار علي صالح وقتله من ...؟؟؟

ايوه يا مالك باشا "مالك شداد" نفذنا العملية وكله تمام وصالح راضي اعتبره في تعداد الموتي ..؟؟

مالك شداد : هههههههههه اخيراً ناري بردت وخلصت من الكلب اللي سوء سمعتي وسمعة بنتي وسرق مني كرسي البرلمان اتفوووووه عليك
يا صالح يلا في ستين الف داهيييييية ....!!!

في فيلا أشهد ...
يدخل صالح الفيلا يجد مهره جالسه في انتظاره وعلامات السعادة علي وجهها وقالت له ...؟؟

مهرة : انا لقيت كل الفيديوهات اللي صالح
صورها لدنيا وفيها ما يثبت ان دنيا تعرضت
لخطة دنيئة من صالح ولازم الفيديوهات دي
تنزل علي النت عشان كل الناس تعرف ان
دنيا مظلومة ...!!!!

اشهد : صالح أتقتل يا مهرة ...!!؟
مهرة. : وقد ذهبت ابتسامتها عن وجهها وقالتله
الله يرحمه يا اشهد بس اوعي تكون انت
اللي عملتها يا اشهد ...؟؟

اشهد : كان نفسي انا اللي اقتله بأيدي وإخلصك
واخلص الناس من شره بس مش انا اللي
قتلته هوه أتقتل قبل منا أوصله ...!!

مهره : الحمد لله ان انت ملحقتش المهم عاوزين
ننشر الفيديو اللي يثبت برأة دنيا ..؟؟

اشهد : اكيد لازم ننشره عشان يتردلها اعتبارها
وتسترد كرامتها قدام كل الناس حتي لو
بعدها اتسجن انا ؟؟ مش مهم ؟؟ المهم
نرجعلها ولو جزء من حقها ....!!!

مهرة : لا يا اشهد في طريقة واحده أنك تخرج
من تهمة اغتصابها بعد عرض الفيديو
انك تتجوزها ..!!! وكده كده احنا مش
هنعرض غير الجزء اللي فيه اتفاق صالح
مع الست والاتنين اللي خدروها قبل انت
متدخل الشقه ...!!

اشهد : ويا تري دنيا هتوافق بعد كل اللي
حصلها بسببي واللي حصل مني ...؟؟

رواية لست عاهرة بقلم محمود زغلول - الفصل الثاني عشر (الأخير)

في منزل دنيا نفس اليوم بليل....
الفرحة تعم المنزل ولو قليلا بعد خبر مقتل صالح
وان لم تكتمل للفرحة بعد لعدم إثبات برأة دنيا ..!!

عبير : دنيا .. دنياااا ؟؟ تعالي بسرعه شوفي
الفيديو ده والسعادة تملأ وجهها ..؟؟

دنيا : فيديو ايه تاني يا عبير ..؟؟
عبير : تعالي بس بسرعه يلا ..؟؟

فيديو نشر علي النت يظهر كل ما حدث بين صالح وأعوانه وتخدير دنيا قبل دخول اشهد ..!!
وفي اخر الفيديو يظهر اشهد بنفسه ويقص كل الحكاية وعلي الملأ يطلب منها ان تسامحه ويطلب الزواج منها ....!!!!

بكت دنيا بدموع الفرح وقد ظهرت برأتها امام جميع الناس واحتضنتها أمها وهي تبكي والسعادة عمت علي المكان كله وانتشرت الزغاريد في البيت وفي المنطقه اجمع من الجيران والأصحاب والكل سعيد ببرأتها واستعادة حقها وكرامتها ..!!!!
وهنا خبط الباب ...؟؟

اشهد ومهرة في بيت دنيا ..!!؟؟
وسكت الجميع عند رؤيتهم ..؟؟

كريم وعبير اتجوزوا وعايشين مبسوطين ..!!
أشهد ودنيا كملوا اخر سنة ليهم في الكليه واتخرجوا وبقوا دكاترة ...!!
الشرطة قبضت علي مالك شداد بتهمة قتل صالح
مهرة علاقتها باشهد رجعت زي الاول وأحسن وطبعا موضوع الحمل ده خطة بينها وبين اشهد عشان ترجع لصالح ويثق فيها وتجيب الفيديوهات..!!

لو سمحت ممكن كلمة يا آنسة دنيا ..؟؟
آنسة ..؟؟ نعم عاوز ايه يا استاذ ..؟؟
كنت عاوز بس اقولك كلمة ممكن ...؟؟
وأنت تعرفني منين عشان تكلمني ولا توقفني بالطريقة دي وانا ماشية بالروب كده في قلب"الصاله "هاه تعرفني منين..؟
مهو انا قلتلك ميت مره لازم تريحي نفسك عشان ابني اللي في بطنك ولا انتي عايزه تموتيلي الواد
حزمبل ..؟؟
حز ايه ..؟؟
اشهد : شيبسي وكاراتيه
دنيا. : قلبظ بجنية
أشهد : احمر بانيه
دنيا : سفره وانتريه

*********************
إلي هنا تنتهي رواية لست عاهرة بقلم محمود زغلول
تابع من هنا جميع فصول: رواية معشوق الروح بقلم آيه محمد 
تابعوا صفحتنا على الفيس بوك للمزيد من القصص والروايات الأخري 
أو أرسل لنا رسالة مباشرة عبر الماسنجر باسم القصة التي تريدها

جديد قسم : روايات رومانسية مصرية

إرسال تعليق