هذا الموقع محمي بموجب اتفاقية حماية حقوق المحتوي العالمية

رواية حب وجنون بقلم ندى رمضان - الفصل الثاني والعشرون

مرحباً بكم أصدقائي وأحبابي عاشقي القراءة والقصص الرومانسية مع رواية حب جديدة للكاتبة الشابة المتألقة ندي رمضان علي موقعنا قصص 26 و موعدنا اليوم مع الفصل الثاني والعشرون من رواية حب وجنون بقلم ندى رمضان. 

رواية حب وجنون بقلم ندى رمضان (الفصل الثاني والعشرون)

اقرأ أيضا:  رواية معشوق الروح بقلم آيه محمد
رواية حب وجنون بقلم ندى رمضان
رواية حب وجنون بقلم ندى رمضان

رواية حب وجنون بقلم ندى رمضان | الفصل الثاني والعشرون

ندي لبست الفستان وكلمت هشام
ندي : تعالي فوق عايزاك
هشام: طيب يا قلبي 5دقايق وجاي
ندي : اوك
اما ندي افتكرت كلام امال

فلاش باك

امال : خالي بالك دول مش هيسيبوكي ولا احنا هنسيبهم
ندي : ازاي
امال: هتبقي دايما مع هشام متسيبهوش لاحظه
ندي : تمام
امال: وبما انك حامل تتدلعي عليهم وتغظيهم
ندي : فهمتك تمام

باك

هشام وصل عند ندي
هشام: ايه يقلبي
ندي : استني غمض عينك
هشام غمضها : اهو
ندي راحت عنده : فتح
ندي : ايه رائيك
ندي كانت لبست الفستان لونه فيروزي بكم شفاف بسيط وضيق من فوق وواسع من تحت وشكلها فيه زي الملايكة.
هشام: ايه القمر دا بس
ندي : بجد حلو
هشام:اه تحفه خلاص غيريه
ندي : ليه.
هشام: كله هيبقي عينه عليكي وهتهور
ندي : طب يالا ننزل
هشام: يالا ومسك ايديها
ندي : استني
هشام: ايه
ندي شدت ايديه وحطيتها علي وسطها
هشام: ودا من امتي دانتي بتزعلي لو عملت كدا قدام حد
ندي : خلاص يالا بقا ننزل.
اما عند ورد وخديجه
خديجه : امال فين مرات هشام الناس بتسال عاوزه تشوفها.
ورد: زمانها نازله
خديجه ميلت علي نورا: شاطره انك لبستي العبايه الحلوه دي علشان يعرفوا الفرق بينكوا
نورا: استني داانا مختارلها فستان هيخلي كله يشمت فيها
وفجاءه ندي وهشام نزولوا
كان الكل منبهر بجمالهم هما الاتنين ومنهم الي عيونه بتحقد والي عيونه بتدعيلهم بالعمر السعيد
ورد : بسم الله مشاء الله حوريه والله
نعمه:ربنا يحميكوا ويخليكوا لبعض.
هشام: اللهم امين
عبدالرحمن: يالا يبني تعالي انت برا علشان الرجاله
هشام: طيب يالا انا هخرج معاهم لو احتجتيني كلميني
ندي : ماشي يا قلبي
خديجه : ايه دا يانورا دا الفستان الي هيشمتهم فيها دي البت طلعت ري القمر والفستان حلو عليها
نورا: معرفش ياماما بس مش دا الي انا اخترتهولها
ندي : ايه رائيك يا نورا في الفستان مش دا احسن
نورا: ها ايوا احسن
ندي : اصل هشام يقلبي اصر انه لازم يبعت يجبلي فستان من القاهره
ورد : ربنا يخليكوا لبعض
ندي : ويخليكي لينا ياماما
ورد جابت بنت ووقفتهت جمب ندي.
ورد: دي زينه بنت اخويا
ندي حبت البنت اووي حسيتها بريئه وطيبه
ندي : اهلا بيكي
زينه : نورتينا والله
ندي : مرسي دا بنورك
زينه : انتي حلوه اووي.
ندي : انتي احلي يحبيبتي

.اما في القاهره

عمرو: هنعمل ايه في تاليا
محمد : ولا حاجه هنكمل
عمرو: ازاي
محمد : هنوقع في ايديها اوراق غلط
عمرو: تمام

اما عند احمد ومريم كانوا في كافيه
احمد : مريم
مريم : نعم
احمد : انا بحبك اووي
مريم: ايه
احمد : بحبك والله من اول يوم شفتك
مريم :
احمد : طب قولي اي حاجه
مريم: مش عارفه
احمد : طب انتي حبتيني
مريم هزت راسها بايوا
احمد : بجد انا اسعد واحد في الكون ربنا يخليكي ليا

وعند ندي
جات واحده منقبه جمب ندي ببخور علشان تبخرها
ندي فضلت تكح ومش عارفه تاخد نفسها
ورد : مالك يبنتي فيكي ايه
ندي مش عارفه تتكلم
زينه : هشام هشام
هشام : فيه ايه
زينه : ندي مش عارفه تتنفس
هشام جري عليهم لقاهم مقعدنها وحاطه راسها علي رجل ورد ومش عارفه تتنفس
هشام: ابعدوا القرف دا عنها هو الي تعبها
ورد مسكت البخور من الست المنقبه وحدفته بعيد في الارض
اما زينه جابت مايه وبترشها عليها.
ندي بدات تبقي كويسه
هشام: اهدي يحبيبتي اهدي
ورد : طلعها فوق ومين الي كان ماسك البخور انتوا مش عارفين انها حامل يمتخلفين
اما نعمه جدت هشام قامت سدت النقاب من علي وش البنت
طلعت خديجه
نعمه : كنت حاسه انك ياانتي ينتك العقربه مش معقول انتي بنتي يا خديجه دا كله علشان متجوزش نورا
خديجه ساكته ومش عارفه ترد.

هشام: ماما انا هطلع ندي فوق
ورد : ياريت ياابني
هشام شالها وطالعها

وعبدالرحمن دخل
عبدالرحمن : ينفع الي عملتيه دا ياخديجه
خديجه ساكته
عبدالرحمن:...........................
*********************
إلي هنا ينتهي الفصل الثاني والعشرون من رواية حب وجنون تابعنا في الفصل القادم


تابعوا صفحتنا على الفيس بوك للمزيد من الروايات الأخري
أو أرسل لنا رسالة مباشرة عبر الماسنجر باسم القصة التي تريدها

جديد قسم : روايات رومانسية مصرية

إرسال تعليق