U3F1ZWV6ZTMzNTg0ODE3NzI1X0FjdGl2YXRpb24zODA0Njk2NDgxODg=
recent
آخر القصص

رواية حب وجنون بقلم ندى رمضان - الفصل الرابع والعشرون (الأخير)

مرحباً بكم أصدقائي وأحبابي عاشقي القراءة والقصص الرومانسية مع رواية حب جديدة للكاتبة الشابة المتألقة ندي رمضان علي موقعنا قصص 26 و موعدنا اليوم مع الفصل الرابع والعشرون (الأخير) من رواية حب وجنون بقلم ندى رمضان. 

رواية حب وجنون بقلم ندى رمضان الفصل الرابع والعشرون (الأخير)

اقرأ أيضا:  رواية معشوق الروح بقلم آيه محمد
رواية حب وجنون بقلم ندى رمضان
رواية حب وجنون بقلم ندى رمضان

رواية حب وجنون بقلم ندى رمضان | الفصل الرابع والعشرون (الأخير)

تاني يوم الصبح
كان يوم حنه حسن ابن عم هشام

عند ندي وهشام
هشام : يقلبي هنا بيعملوا حنه بتفضلي طول اليوم قاعده تحت مع الناس اوك
ندي : اوك وانت
هشام : هبقي قاعد برا مع الرجاله لو عوزتيني ناديلي
ندي: ماشي
هشام : هتلبسي العبايه دي
ندي : ايه عبايه ايه هشام متهزرش
هشام : مينفعش النهارده تلبسي غير كدا بس متقلقيش انا جايبها زي الفستان بالظبط لو لبستيها هتبقي فراشه عسل

ندي :مش عاوزه البسها
هشام : البسيها بقا علشان فيه مفاجاءه
ندي : مفاجاءه ايه
هشام : البسي بس مستيكي اهو

ندي دخلت لبست العبايه. كانت عباره عن عبايه لونها البيض شيفون كانت فيها زي الملاك الطاير

هشام : لو كنت اعرف أنها هتبقي تجنن عليكي كدا مكنتش خليتك تلبيسيها
ندي : يبني انا حلوه في اي حاجه
هشام : ايه ابني دي لقياني علي بابا ملجأ
ندي لفت ايديها حوالين رقبته
ندي : اه بقا ابني وحبيبي وكل حاجه ليا
هشام حط ايده علي وسطها
هشام : تيجي مننزلش احسن
ندي : بس يا مجنون يالا

وفجاءه نورا دخلت ندي جات تبعد هشام فضل ماسكها
نورا: خالي بيقولكوا يالا
ندي: ومش فيه حاجه اسمها بابا
نورا: قال يعني بتتكسفوا اووي
هشام: نورا انزلي احنا جايين اهو
هشام: ولا كان حاجه حصلت يالا ننزل نزلوا لقت منه ومحمد وعمرو وامال
ومنه وامال كانوا لابسين زيها
ندي حضنتهم وفرحت اووي

ندي : مرسي يا حبيبي احلي مفاجاءه
ورد : ربنا يخليكوا لبعض يا حبيبتي انا اتعرفت عليهم بسم الله مشاء الله قمرا ت
منه: ربنا يخليكي يا طنط
ورد: تاني طنط يبنتي انا مربيه محمد وعمرو مع هشام دول ولادي الي مخلفتهمش
محمد : طبعا يا ماما

اما عند خديجه
كانت واقفه بتبص عليهم بغيظ وبتفتكر كلام عبدالرحمن
انها هتقعد في البيت لحد ما الفرح يخلص وبس

اما عند الشباب
هشام : ايه اخبار مازن
محمد : بيسلم عليك. 😂😂
عمرو: شكله هيحب السجن دا واخد 86سنه

فلاش باك

عمرو اتفق مع تاليا انهم يوقعوا مقابل انهم هيخلوا كل ثروه مازن باسمها وفعلا خلوه يوقع علي اوراق نقل ممتلكاته لتاليا وبلغوا عن صفقات غير مشروعه بيعملها

باك

هشام: الحمدلله خلصنا منهم
اما عند البنات
نورا كانت بترقص والناس بتغني
واحده : نورا بنتك عسل مفيش زيها
خديجه : طبعا
زينه : اكيد نورا بتعرف ترقص حتي حلو
خديجه استغلت فرصه وجود الناس وحابت تحرج ندي

خديجه : ما تقومي ترقصي يا ندي ولا بنات مصر ميعرفوش
ورد: لا يعرفوا ونص واحسن من بنتك كمان بس ندي تعبانه بلاش
واحده : لا خلينا نشوف هي شاطره ولا ايه
منه: لا يطنط معلش هي تعبانه والله
نورا: الرقص مش متعب ولا هي خايفه
ندي قامت وقفت : وهخاف من ايه

ورقصت احسن من نورا وكله اعجب بيها بس هي كانت تعبانه لانها حامل
ورد: يبنتي كنتي سبيهم يتفلقوا كدا انتي تعبتي نفسك
امال: انتي غبيه والله
ندي : انا مش قادره طلعوني فوق
منه : يالا
واخدوها طلعوها
ورد : معلش بقا هي تعبانه شويه
اما زينه كانت متغاظه من خديجه ونورا علشان قصدوا يتعبوا ندي

نورا : ماما انا داخله الحمام اعدل لبسي
زينه سبقتها علي الحمام وكبت الشامبو في الارض

نورا دخلت ووقعت
نورا: الحقوني
كله طلع يجري عليها وشالوها
ورد: مالك انتي كمان
نورا: وقعت في الحمام
زينه: اكيد دا ذنب حد
ورد مش مرتاحه لزينه
ورد: تعالي معايا اما نشوف ندي
زينه :ماشي
ورد : مش مرتحالك
زينه حكت لورد الي حصل
ورد : مينفعش الي عملوا دا يا زينه
ورد : ياماما يعني ينفع الي عملوا في ندي

اما عند هشام
هشام: طيب يا عمي اطلع انا زمان ندي زهقت
عبدالرحمن : ماشي يبني اطلع

اما عند ندي
منه: انتي كويسه
ندي مش قادره تتكلم
امال: متقلقيناش عليكي انتي سخونه اوي
ندي : بطني بتوجعني
منه: بس ياحبيبي الدواء دا هيخليكي كويسه
هشام دخل
هشام: فيه ايه
ندي حاولت تبقي طبيعيه
منه: مفيش حاجه.
هشام: انتي تعبانه ولا ايه
ندي : لا كويسه.
هشام: طب عمرو ومحمد مستنينكوا
منه: طيب.
ونزلوا
هشام: مالك يقلبي حاسه بايه
ندي : كويسه بس حاسه بشويه تعب
هشام: يماما يماما
ورد جات هي وزينه
ورد: ايه يحبيبي
هشام: ندي مالها
ورد: مملهاش يبني دا عين وصابتها
هشام: ندي مالها يا زينه
زينه قالتله كل حاجه
هشام: ماما انزلي وسبينا شويه
ورد : متزعلش منها يبني هما الي استفزوها
هشام : معلش انزلوا دلوقت
طلعوا وسابوهم
ندي : والله هما قعدوا يتريقوا عليا و
هشام: تعرفي تخرصي انت مش قد مسؤليه اصلا مفكرتيش في ابنك وفكرتي في نفسك
ندي : هشام والله
هشام: والله انا اخترت غلط بدل مختار واحده تحافظ علي بيتي وولادي اتجوزت واحده كانت هتموت ابني
ندي : ايه الي انت بتقوله دا
هشام: بقول الصح انت الي زيك مينفعش تكون ام
ندي : يعني دا رائيك
منه دخلت عندهم
منه: هشام سيبها دلوقت
هشام: ايه الي دخلك واحد وبيتكلم مع مراته
منه: هشام متبقاش متهور انزل دلوقت ندي تعبانه ولازم الدكتور يكشف عليها وهو وصل دلوقت تحت
هشام : ماشي خليه يجي انا مش هطلع
والدكتور دخل
الدكتور: متقلقش دي اعراض طبيعيه
هشام: اعراض ايه دي عملت بس شويه مجهود
الدكتور : لا دي حامل في تؤام
هشام: بجد يا دكتور
الدكتور : ايوا
هشام: انا اسف يحبيبتي.
ندي :
هشام: اسف والله اتعصبت و
ندي : والكلام الي قولتله
هشام: سوري
ندي : اه تقول كلام ميتقلش وترجع تقول سوري
هشام: خلاص بقا
ندي : هتقولي كدا تاني
هشام : اكيد لا يقلبي
ندي : انت زعلتني اووي بكلامك
هشام: انا اسف
وتاني يوم كان الفرح
هشام: مفيش رقص يحياتي انتي لسه تعبانه
ندي : لا متقلقش انا مش قادره اتحرك اصلا
هشام: مالك انتي تعبانه
ندي : لا يقلبي كويسه
اما في القاهره
عند مريم واحمد احمد خطب مريم وكانوا بيحتفلوا بالخطوبه
احمد: اخيرا
مريم : ايه
احمد: هنتجوز امتي
مريم: احنا لسه مخطوبين انهارده وعملناش اصلا لسه الحفله
احمد: ايه رائيك نخليها كتب كتاب
مريم :هتجبلي شكولاته
احمد : اكيد
مريم : خلاص ماشي
اما عند ابطالنا
انتهي الفرح وكان الكل سعيد وخديجه ونورا راحوا وعبدالرحمن طلب منهم انهم يفضلوا كمان اسبوع وكان احلي اسبوع عدي عليهم
وبعد سنه
علي البحر
منه: حبيبي خالي بالك من اياد
محمد: متقلقيش دا مع تمار عيب
منه : اه بصي ياامال تمار لاياد هو اكبر منها بشهر
امال : اه انا موافقه
ندي : اه وهتسيبولي لورين ولرينا لوحدهم كدا سنجل
هشام: ياقلبي نجبلهم كمان 2
ندي : لا مستحيل
هشام: ليه
ندي : كنا عاوزين واحد ربنا بعتلنا قردتين كفايه
هشام : بس برضوا بعشقك
ند: وانا بحبك يا عمري

تمت بحمدلله
*********************
إلي هنا تنتهي رواية حب وجنون بقلم ندي رمضان


تابعوا صفحتنا على الفيس بوك للمزيد من الروايات الأخري
أو أرسل لنا رسالة مباشرة عبر الماسنجر باسم القصة التي تريدها
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

يسعدنا تلقي اقتراحاتك أو تعليقك هنا

الاسمبريد إلكترونيرسالة