U3F1ZWV6ZTMzNTg0ODE3NzI1X0FjdGl2YXRpb24zODA0Njk2NDgxODg=
recent
آخر القصص

روايه بنت الاكابر بقلم مها جعفر- الفصل الثانى

مرحباً بكم أصدقائي وأحبابي عاشقي القراءة والقصص والروايات مع روايات رومانسية مصرية ورواية رومانسية جديدة للكاتبة المتألقة مها جعفر علي موقعنا قصص 26 و موعدنا اليوم مع الفصل الثانى من رواية بنت الاكابر بقلم مها جعفر. 

رواية بنت الاكابر بقلم مها جعفر - الفصل الثانى

رواية بنت الاكابر  بقلم مها جعفر
رواية بنت الاكابر  بقلم مها جعفر

رواية بنت الاكابر بقلم مها جعفر - الفصل الثانى

فريده تدخل الشركه والمشهد بتاع كل يوم يتكرر وتلاحظ بردو ان نادر مقامش وقف
فريده تقف قدامه:انت مش المفروض تقوم تقف زيهم
نادر:ليه هو المستر داخل
فريده بعصبيه:ده النظام هنا
نادر ببرود وحاطط رجل ع رجل:كونك مدير الشركه وصاحبها ف ده مش معناه ان الكل يقف يضرب تعظيم سلام لحضرتك ....الاحترام مش اني اقف لما انتي تدخلي خالص
فريده:اومال الاحترام انك تبقي قاعد وحاطط رجل ع رجل كده
نادر بنفس البرود:ملهاش دعوه بالاحترام... انا بقعد كده واكيد حر مش هتعلميني اقعد ازاي
فريده تبص ل حنان:ميكملش ف الشركه
نادر يضحك
فريده بزعيق:سمعتي
حنان بخوف:حاضر
وتمشي م قدامهم وتدخل مكتبها وتالا تدخل وراها
تالا:ف ايه يا فريده
فريده:تالا اطلعي بره دلوقتي
تالا:اهدي طيب
فريده بأعلي صوتها:اطلعي بره
تالا:حاضر يا فريده وتقوم تالا تخرج
تالا:محدش يدخلها دلوقتي
حنان:بس انا المفروص بدخل وبقولها المواعيد
تالا:يستحسن متدخليش دلوقتي
نادر:هو حصل ايه يعني
تالا:ابعد ع فريده وشرها
نادر:انا مبتهددش
تالا:وانا مبهددكش بس انت حر.. شوف هتعمل ايه ف موضوع طردك ده
نادر يضحك:اشطا
والكل يروح ع شغله وبعد فتره
فريده:ادخل
نادر يدخل ويقعد قدامها ويحط رجل ع رجل
فريده تبصله:انا اذنت انك تقعد
نادر يبتسم:اعتبرت انك اذنتي ليا
فريده بعصبيه:متعتبرش حاجه او متعملش حاجه بناءا ع افتراضاتك
نادر يشاور ع راسها:حلو العِرق اللي بيبان بالعصبيه ده
فريده تتحول ملامح وشها م العصبيه للاستغراب وبهدوء:اطلع بره
نادر:عندي تصاميم عايز اوريهالك
فريده:انا طردتك
نادر:لا مانا مش همشي
فريده بعصبيه تقوم وتلف تقف قدامه:وانا بقولك هتمشي
نادر:لا مانا عارف ان فريده الصياد مبتقطعش عيش حد
فريده بتحدي:بس اللي متعرفهوش ان فريده مبترحمش حد بيضايقها او بيفكر يتمادي معاها
نادر يقرب منها:وانا عايز اشوف عدم الرحمه دي وعايز اخرك ويشد التوكه القلم م شعرها ف يتفرد ع كتفها وضهرها
فريده تبصله بعصبيه الدنيا كلها بس نادر يقاطعها بأنه يمسك خصله م شعرها:كده شكلك احسن بكتير
فريده ترفع ايدها وقبل ما توصل لوشه يكون مسكها ولوي دراعها ورا ضهرها
فريده اتألمت ولكن مبينتش ده:سيب ايدي احسن لك
نادر:انا مش الشااب اللي ضربتيه امبارح ف الديسكو
فريده عنيها توسع م الذهول
نادر يسيبها ويزقها بعيد عنه:مترفعيش شعرك بقي ويضحك وبعدها يخرج م المكتب وفريده تفضل واقفه مكانها ماسكه ايدها بتتوجع منها ومذهوله م تصرفاته معاها وازاي بيتعامل كده وازاي هي كانت ضعيفه كده ومعرفتش تفك نفسها منه
تالا تدخل فجأه:فري وتقطع كلامها اما تشوف فريده
تالا بتوتر:فريده ...
فريده بهدوء:هاتيلي توكه يا تالا
تالا:فين توكتك
فريده:لو سمحتي يا تالا متسأليش ع حاجه
تالا بهدوء:حاضر ...هشوفلك ف شنطتي وتطلع تالا متجهه لمكتبها وتفضل تدور ع توكه لحد اما تلاقي وترجع ل فريده
تالا:فريده لاقيت دي
فريده تاخدها منها وتعمل شعرها وتخرج م المكتب
تالا تخرج وراها:يا فريده
فريده مكمله طريقها لحد اما تخرج م الشركه خالص
حنان:هو ف ايه
تالا:معرفش ...هو مين كان عندها اخر مره
حنان:استاذ نادر
تالا تبتسم:اه قولتيلي
حنان:هو فيه حاجه
تالا بحده:لا مفيش روحي شوفي شغلك وتمشي تالا وحنان تكمل شغلها
•••••••••••••••••••••••••
Maha gaffer
فريده ع البحر قاعده وسرحانه ف ذكرياتها
فلاش باك
فريده:يعني ايه
دانا بزعل:معرفش بس انا سمعت ماما بتبارك ل خالتو ف الموبايل
فريده بدموع:ازاي ...اكيد سمعتي غلط وتجري فريده ع امها:ماما هو اني كنتي بتباركي ل خالتو ع ايه
وفاء:ابن خالتك هيخطب
فريده تبصلها ب صدمه:هيخطب مين
وفاء:واحده زميلته ف الشغل
فريده:انتي متأكده
وفاء بزعل:اه يا فريده وخالتك متصله تعزمنا
فريده:مبروك
وفاء:متزعليش يا فريده ده نصيب وبكرا ربنا يرزقك باللي احسن منه
فريده تبتسم نص ابتسامه:انا هطلع انام
وفاء تحضنها:ماشي يا حبيبتي
وتطلع فريده اوضتها
دانا:فريده ابوس ايدك اهدي
فريده متردش عليها
دانا:طيب مش عايزه تتكلمي
فريده:لا ...ممكن تسبيني
دانا:مينفعش اسيبك كده قومي عيطي واتكلمي وزعقي وانا اخدك ف حضني زي ما بنعمل
فريده هنا تعيط بهستريه واختها تحضنها
تفوق فريده م شرودها ع رنين هاتفها (باك)
تمسك موبايلها وتلاقيها دانا اختها
فريده:ايه يا دانا
دانا:مبعتيش السواق ليه يا فريده
فريده تغمض عينها وتلوم نفسها انها نسيت اختها:انا هعدي عليكي يا دانا
دانا:ظب خلاص هاخد تاكسي
فريده:لا يا دانا خليكي مكانك انا جايه وتقفل قبل ما اختها ترد وتقوم تركب عربيتها وتنطلق بأقصي سرعه ونوصل لاختها
دانا:عطلتك ع حاجه
فريده بجمود:لا وتدور العربيه وتطلع
دانا:مالك يا ديدا
فريده:مفيش يا حبيبتي سلامتك
دانا بأستغراب:بقالك كتير شايله كلمه حبيبتي دي م كلامك
فريده تبتسم وتفضل ساكته ودانا تحترم ده لحد اما يوصلوا البيت
دانا:مش هتنزلي
فريده:لا عندي شغل واتغدوا انتوا عشان احتمال اتأخر دانا:ماشي ..باي
وتنزل دانا وتدخل الفيلا وهنا تتفاجئ بوجود شخص غير متوقع
دانا بأستغراب:مجدي
مجدي يقوم يقف:ازيك يا دانا
دانا:الحمد لله وانت
مجدي:الحمد لله..
دانا:انت جيت م السفر امتي
مجدي:امبارح ...اومال فين فريده
دانا:ملكش دعوه يا مجدي... خليك في حالك
مجدي:انا مقصدش حاجه
وفاء:دانا عيب كده
دانا:انت ايه اللي جابك
مجدي:انا جاي اطمن عليكوا
دانا:هي سابتك ولا ايه
وفاء تزعق:دانا اطلعي ع اوضتك
دانا تبص لامها وترجع تبصله:اتمني تمشي قبل اما فريده ترجع
مجدي:حاضر يا دانا وشكرا ع المقابله الجميله دي
دانا:العفو وتطلع ع اوضتها
وفاء:مش عارفه اقولك ايه يا مجدي بس عيله متاخدش ع كلامها
مجدي:ولا يهمك يا خالتي ...استأذن انا بقي
وفاء:اقعد اتغدي معانا طيب
مجدي:وقت تاني ان شاء الله
وفاء تبتسم:ان شاء الله
وتسلم ع مجدي ويمشي ووفاء تطلع فوق
وفاء:ايه اللي عملتيه مع ابن خالتك ده
دانا تضحك بسخريه:معلش
وفاء بعصبيه:دانا
دانا:ابن خالتي اللي كسر اختي زمان.. ابن خالتي اللي كسر بنتك يا ماما
وفاء:يا بنتي الكلام ده عدي خلاص
دانا:بس انا مش هنسي انا ختي قلبها اتكسر وقتها
وفاء:طيب ارجوكي يا دانا متقوليش ل فريده انه جيه
دانا:حاضر ....هي قالت نتغدي إحنا عشان هي هتتأخر
وفاء:انا تعبت للبنت دي والله
دانا:ربنا يسعدها ويريح قلبها
وفاء:يارب
°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°
Maha gaffer
فريده ترجع الشركه
تالا:انتي كويسه
فريده:اه ...ايه نظام الشغل
تالا:انا يعتبر خلصت جزء كبير م تصاميم شركه صقر
فريده:طيب كويس جدا
تالا:تحبي تشوفيهم
فريده:وريني وتاخد الفايل م تالا وتبدأ تشوف التصاميم
تالا:ها ايه رأيك
فريده:حلو جدا تسلم ايدك
تالا:الحمد لله... اسكتي ده انا هببت الدنيا المره اللي فاتت مع مهاب
فريده تبصله ومستنيه تسمعها
تالا تحكيلها كل اللي حصل وكل اللي عملته اخر مره مع مهاب
فريده تبتسم نص ابتسامه
تالا:مش عارفه ازاي عملت كده
فريده تعمل نفسها مشغوله بأنها تبص ف ملف قدامها
تالا:فريده
فريده:نعم
تالا:مالك يا فريده
فريده:مالي
تالا:مش بتتكلمي وهاديه كده
فريده:هقول ايه
تالا:تنصحيني
فريده:انتي مش صغيره يا تالا
تالا:بس انا دايما باخد بنصايحك
فريده:وانا قولتلك قبل كده اتقلي متبقيش مرميه عليه عشان هو كده عمره ما هيشوفك
تالا:انا والله يا فريده بتعامل عادي يعني مش ببقي قاصده الفت نظره
فريده:وانا عارفه ده... بس حاولي تعملي كنترول ....اللي عايزك هو اللي يجري وراكي مش انتي
تالا: صح... حاضر يا ديدا...انا هقوم بقي اشوف نادر عمل ايه
فريده تبصلها بسرعه وبعدها ترتبك وتبص ف الملف
تالا بمكر:انتي كويسه
فريده:اه
تالا:طيب باي وتاخد الفايل وتخرج م المكتب
فريده تتنهد بصوت بعد اما تالا تخرج وتفتكر كل اللي حصل م نادر وتضايق
.....:سرحانه ف ايه ...اكيد فيا
فريده تبص بسرعه ناحيه الصوت وملامح وشها تتغير:اطلع بره
نادر:وبعدين بقي... كل اما ادخل هنا هتطرديني
فريده ب عصبيه:اخرج بره
نادر يدخل يقعد قدامها:لا انتي لازم تتقبليني لاننا شغالين مع بعض
فريده:مش ضروري اشوفك عشان الشغل يمشي
نادر:بس محدش ماسك المشروع اللي انا بعمل تصاميمه غيرك... يبقي لازم انتي اللي تشوفي تصاميمه
فريده تبص ف الملف اللي ف ايدها:اديهم ل حنان او ل تالا وهما هيوروني وانا هبقي اقول تعليقي ليهم
نادر يقف ويشد الملف اللي ف ايد فريده:لا انا احب اللي بتكلم معاه يكون باصصلي ومفيش حاجه شغلاه عني
فريده تتنهد وتبصله:انا خلصت كلامي .... اطلع بره
نادر يقعد:بس انا مردتش
فريده:كلامك مع حنان
نادر:مش عايزه تشوفيني عشان مبتقدريش تاخدي نفسك ف وجودي صح
فريده تبصله بأستغراب:بقولك ايه ما تجيب م الاخر
نادر:هو ايه ده
فريده:تصرفاتك دي غير طبيعيه .... بترسم ع ايه وليه كل اللي بتعمله ده
نادر:بعمل ايه
فريده:انك تفكلي شعري وتكتف ايدي والكلام اللي بتقوله ده.. هو انت فاكر انك بالحركات دي هحبك ولا هتلفت نظري مثلا... متنساش نفسك... انت بتشتغل عندي
نادر يضحك بهستريه:وانتي ايه اللي خلاكي تفكري كده....انا واحد فرفوش وبهزر عادي ويقوم يقف وقبل ما يخرج م المكتب
نادر:واه مش هنسي نفسي يا بنت الاكابر ويغمزلها ويخرج
فريده تفضل باصه ع الباب بغيظ وترمي الدباسه اللي ع المكتب ناحيه الباب
•••••••••••••••••••••••••
Maha gaffer
تالا:مساء الخير
مهاب:مساء النور
تالا تحط الفايل قدامه:التصاميم
مهاب:طيب اتفضلي اقعدي
تالا تقعد ومهاب يتفرج ع التصاميم
مهاب:بيرفيكت
تالا تبتسم:ميرسي
مهاب:كده تمام بس هو انتي هتسافري امتي
تالا:هسافر فين!!
مهاب:شرم عشان تتابعي الشغل مش انتي مهندسه الديكور
تالا:ايوه بس انا معرفش اني المفروض اسافر
مهاب:ازاي انا قايل ل فريده
تالا:فريده
مهاب:اه ويضحك:اصلنا طلعنا معارف
تالا تبتسم:طيب انا كنت فاكره مهمتي خلصت لحد التصاميم دي
مهاب:لا حضرتك لازم تتابعي الشغل بنفسك لان التصاميم مش هتبقي زي ع الطبيعه
تالا:مانا ميسز فريده مدتنيش خبر ب كده
مهاب:خلاص شوفي بقي انتي واتصرفي معاها وابقي كلميني
تالا:هو انا بشتغل عندك انت بتكلمني كده ليه
مهاب بأستغراب:انا مقصدش
تالا:انا مش واقفه بعربيه بطاطا عشان تبقي بتؤمر وعايز يتنفذ كلامك يبقي مع ميسز فريده... وتقوم تقف وتمشي وسط ذهول مهاب م تصرفها
°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°
Maha gaffer
فريده:مساء الخير
وفاء:مساء النور يا حبيبتي اتأخرتي كده ليه
فريده:كان عندي شغل كتير اووي
وفاء:ربنا يعينك يا بنتي
فريده:هطلع انام بقي
وفاء:مش هتتغدي
فريده:لا كلت الحمد لله
وفاء:طيب ممكن تقعدي عايزه اتكلم معاكي
فريده تقعد وبقلق:خير يا ماما
وفاء:هو خير يا فريده... انتي دلوقتي سنك بقي 27 سنه وكلها شهور ويبقي عندك 28
فريده:ايوه فين المشكله.. ماما لو سمحتي م غير مقدمات
وفاء:انا نفسي افرح بيكي يا فريده قبل ما أموت
فريده تقوم ب عصبيه:ليه يا ماما الكلام ده انتي عارفه اني مبحبش الكلام ف الموضوع ده
وفاء:ومش كل اما اكلمك تعلي صوتك كده... انا مش هخاف م صوتك يا فريده
فريده بهدوء:يا ماما ارجوكي
وفاء:فريده انا نفسي اشوفك ف بيتك ونفسي اطمن عليكي
فريده:انا ف بيتي واطمني عليا.. انتي شايفه اني ناجحه اهو ف شغلي
وفاء:وحياتك
فريده:مالها حياتي
وفاء بعصبيه:فريده يا تتجوزي وتطمنيني عليكي يا همشي ومش هتشوفي وشي تاني
فريده بصدمه:تمشي ....عادي كده يا ماما... تمشي زي ما هو عمل زمان....انتوا ليه بتعملوا فينا كده
وفاء:فريده انتي عارفه اني مقصدش كده
فريده بحده:وانا مش هتجوز يا ماما وياريت تنسي الموضوع ده.. تصبحي ع خير ومجرد ما تلف ويا دوب هتمشي تسمع حاجه اتخبطت جامد
فريده تلف ع اثر الصوت وتلاقي امها واقعه ع الارض ف تجري عليها بخوف هستيري
فريده:ماما ....ماما وتعلي صوتها وتفضل تنده ع اختها
دانا نازله بتجري:ف ايه واول اما تشوف امها تجري عليها:ماما وتبص ل فريده
دانا:هو حصل ايه
فريده بزعيق:اتصلي بالاسعاف بسرعه
دانا بعياط:حاضر وتطلع موبايلها وتتصل بالاسعاف وخلال دقايق تكون عندهم وينقلوا وفاء المستشفي
دانا:هو ايه اللي حصل
فريده:ممكن تبطلي عياط
دانا تعيط اكتر وهنا فريده تقرب منه وتحضنها وتفضل تهدي فيها وشويه والدكتور يخرج
فريده:خير يا دكتور
الدكتور:خير ان شاء الله... هي حصلها إجهاد ع القلب بسبب ضغط اتعرضلته او زعل وغالبا الوالده مأخدتش علاج القلب ف ميعاده
فريده:ازاي ...انا متابعاها
الدكتور:ممكن نسيت تاخده النهارده ومع تعرضها للضغط حصل الإجهاد ده
فريده:طيب وده فيه خطر عليها
الدكتور:لا هي هتفضل هنا تحت الملاحظه بس متقلقيش عليها
فريده:شكرا جدا يا دكتور
الدكتور:العفو ...ع اذنك
فريده:اتفضل
ويمشي الدكتور
دانا:هي اتعرضت لضغط امتي طيب
فريده تتنهد:اتخانقنا
دانا:ليه
فريده:متشغليش بالك يا دانا.... يالا ندخل نشوفها
دانا تستسلم ويدخلوا ل وفاء
دانا:ماما حبييتي الف سلامه عليكي
وفاء:الله يسلمك يا نور عيني متقلقيش انا كويسه
دانا:الحمد لله
وفاء تبص ل فريده
فريده:احم ...الف سلامه عليكي
وفاء ب عتاب:الله يسلمك
فريده:ماما ارجوكي بلاش البصه دي
وفاء:مستكبره تتأسفي
فريده تقرب منها وتبوس ايدها:والله ما مستكبره بس مش عايزه نفتح الموضوع
وفاء تشد ايدها:وانا مش هنسي الموضوع ده يا فريده غير اما اشوفك متجوزه
فريده:ماما ارجوكي
وفاء ب عصبيه:ده اول واخر كلام عندي وانا عند كلامي ان ده لو محصلش
فريده تقاطعها:ماما اهدي ابوس ايدك وهنتكلم ف الموضوع ده اما تبقي كويسه ان شاء الله
وفاء:بأذن الله... الدكتور قال هخرج امتي
دانا:قال هتستني تحت ملاحظاتهم
وفاء:انا مبحبش الجو ده
فريده:معلش يا ماما هما يومين وان شاء الله تخرجي
وفاء:لا انا كويسه ف خرجوني
فريده:يا حبيبتي بلاش عندك ده
وفاء:هتعب لو قعدت هنا
دانا:خلاص يا فريده كلمي الدكتور وخلصي ورق الخروج
فريده تتنهد:حاضر
وتخرج فريده م الاوضه وتخلص كل حاجه مع الدكتور وتعمل ورق الخروجه ويروحوا
فريده:انا كلمت الدكتور يجيب ممرضه معاكي هنا
وفاء:بردو يا فريده
فريده:معلش عشان تاخد بالها منك اليومين دول
وفاء:اللي تشوفيه
فريده:انا هطلع انام بقي لان اليوم كان طويل
وفاء:اقعدي عايزه اتكلم معاكي
فريده:يا حبيبتي انا مش هطير
وفاء:اقعدي يا فريده
فريده تتنهد وتقعد:ماما احنا طول عمرنا بنتكلم ف الموضوع ده ليه مصممه المره دي
وفاء:عشان انتي اديكي شايفه انا م اقل حاجه بتعب ازاي ومش ضامنه عمري وعايزه اطمن عليكي قبل ما اموت
فريده:يا ماما بعد الشر عليكي
وفاء:فريده هتتجوزي يعني هتتجوزي ياما هسيب البيت وامشي
فريده:ماما بلاش الكلمه دي يا ماما
وفاء:انا مش زيه.. انا مش هسيبك بس هسيب البيت
فريده تتنهد:هي هي يا ماما
وفاء:ده اخر كلام عندي ....ويالا قومي شوفي هتعملي ايه
فريده تقوم ب عصبيه وتطلع اوضتها
•°•°•°•°•°•°•°•°•°•°•°•°•°•°•
*********************
إلي هنا ينتهي الفصل الثانى من الرواية
تابع من هنا: جميع فصول رواية بنت الاكابر بقلم مها جعفر

تابعوا صفحتنا على الفيس بوك للمزيد من روايات رومانسية مصرية
أو أرسل لنا رسالة مباشرة عبر الماسنجر باسم القصة التي تريدها
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

يسعدنا تلقي اقتراحاتك أو تعليقك هنا

الاسمبريد إلكترونيرسالة