هذا الموقع محمي بموجب اتفاقية حماية حقوق المحتوي العالمية

رواية زمن الوحوش بقلم نور مهني - الفصل الرابع

مرحباً بكم أصدقائي وأحبابي عاشقي القراءة والقصص والروايات الرومانسية مع رواية رومانسية درامية جديدة للكاتبة المتألقة نور مهني علي موقعنا قصص 26 و موعدنا اليوم مع الفصل الرابع من رواية زمن الوحوش بقلم نور مهني. 

رواية زمن الوحوش بقلم نور مهني - الفصل الرابع

رواية زمن الوحوش بقلم نور مهني
رواية زمن الوحوش بقلم نور مهني

رواية زمن الوحوش بقلم نور مهني - الفصل الرابع

هبت رحمة واقفا وهتفت بغضب: دا مش اتهام دا حقيقة
مازن: بصي ياشاطرة خلى صحبتك تشوف مين اللى عمل فيها كده بعيد عننا
جلست رحمة على كرسي وتحدثت بهدوء تام وبثقة : خلاص ابقى نتقابل فى المحاكم بس يكون فى علمكم معايا دليل قوى اقدر اجيب حق ميرا
اعتاظ مازن منها وقال : انتى ليه جاية بنيابة عنها ليه هى مجيتش اتكلمت مع حازم
رحمة : انا بتكلم بنياية عنها زى ما انت بتكلم بنياب عن صحبك
اصدم مازن من أسلوبها وقوتها لان الوحيدة من البنات استطاعت توقف فى وجه بدون خوف
صاح مازن بنبرة عالية وقال : انتى ازاى بتكلمى معايا كده انتى متعرفيش انا مين
رحمة بسخرية : مين يعنى معلش مش واخدة بالى لسه انت وجه جديد عليا وبعدين مش حابة اعرف انت مين لأن مش هستفاد حاجة لما اعرفك
رد مازن بكره وحقد : اقولك ايه امشى من هنا احنا مش بنلم ناس من الشوارع وشكلك انتى وصحبتك شمال وليكم شغل فى دعارة وصحبتك عايزة اتجوز حازم لأن طمعانة فيه وفى ماله
جرحت رحمة من حديث مازن وقامت بصفعة على وجهه وقال بصرامة : أخرس انت أنسان مش محترم انا وصحبتى أشرف منكم
أخذت رحمة حقيبتها وذهبت وأشرف كان سعيد جدا برحمة ما فعلته مع مازن وقام ونظر إليهم وقال : اللى غلط هيدفع التمن واياك يامازن تتعرض لرحمة وكل واحد يشوف شغله وانت يا حازم تعالى ورا عالمكتب
ذهب حازم مع أشرف إلى المكتب بعد غلق الباب أمسك أشرف حازم من لياقة قميصه ونظر إليه باشمئزار وقال : عملت فى البنت كده ليه
حازم بإنكار : ياعمى مصدقهاش كل اللى بتقوله كدب
قام أشرف بصفعة على وجهه عدة مرات وقال : والدك دايما مشغول ومسافر وانا ربيتك عالاخلاق والمبادئ وبأعرف من عينيك دول إذا كنت صادق ولا كاذب اسمع لو انت مروحتش تجوز البنت اللى دمرت حياتها انا بقى هاوقف ضدك فى المحكمة واجبلها حقها منك
خاف حازم من تهديد أشرف لأنه لديه معارف كتير يستطيعون يحلوا المشكلة بدون جهد وقال : خلاص ياعمى انا تحت امرك وأعمل كل اللى انت عايزه
همس اشرف بجانب اذن حازم وقال : لو عرفت بس عملت حركة كده ولا كده هدخلك السجن
ابتلع حازم ريقه ونطق بصعوبة : حاضر ياعمى انا هتجوزها خلاص
استدار اشرف واعطى له ظهره قال : روح شوف شغلك
عند مكتب مازن
سيف بذهول : لا مش معقول اللى رحمة قدرت تعلم عليك يا معلم
لمس مازن على وجهه مكان الصفعة وقال : انا البنت دى هعلمها الأدب من اول جديد واخليها تكره حياتها
سيف بضحك : ههههههههههه معتقدش البنت دى قوية جدا
مازن بسخرية : هى بتعمل نفسها قوية بس لو بصيت فى عينيها هتلاقيها ضعيفة جدا وعايزة اللى يحميها
أستغرب سيف لأن مازن لم يهتم بأحد وكيف عرف انها ضعيفة من عيونها؟ وقال : انت ليه بصت فى عيونها انت اصلا مش بتهتم بحد
مازن بإيجاب : بصيت عادى وبعدين هى مين عشان اهتم بيها اصلا
تمم سيف فى بصوت يكاد لا أحد يسمعه : والله دى هتربيك من اول جديد
فى مكان آخر بالتحديد شقة ميرا
ميرا باستفسار :ايه اللى حصل
وردت رحمة بما حدث فى الشركة
ميرا ببكاء : انا اسفة يارحمة مكنتش اعرف ان ممكن تتبهدلى بشكل دا
رحمة باعتاب: ايه اللى بتقوليه دا ياميرا وبعدين انا خدت حقى منه بضرب القلم على وشه
ميرا : يعنى اللى اسمه حازم دا مش راضي يعترف ليه
رحمة بضيق : مغرور يابنتى زى صاحبه بس انا لما شوفت راجل اللى اسمه اشرف دا حست هو راجل محترم بجد وبيحب الخير وهو اللى هيحل المشكلة
ميرا : ربنا يستر
رحمة بتفاؤل : ان شاء الله خير
بعد مرور يومين ريم قابلت ولدها فى الشركة ورأيت حازم هناك وعرفت انه صديق زوجها وأخيها وتحدثت مع والدها بموضوع حازم وميرا وبذلك أمر اشرف ان حازم يذهب إلى ميرا ويطلب منها الجواز بالليل ذهب النهار وغربت الشمس وجاء الليل ذهب حازم وأشرف وريم وكريم إلى منزل ميرا وجاءت والدة ميرا من السفر لاستقبال العريس (حازم) الآن هما فى غرفة الجلوس ودلفت ميرا إلى الغرفة لتقدم لهم المشروب
اشرف بابتسامة: بسم الله ما شاء الله قمر
ميرا بابتسامة مزيفة : شكرا ياعمو
شعرت ريم بحزن ميرا وقالت : تعالى يا عروسة اقعدى جمبى
حازم بهدوء : انا يا مدام جاى اطلب يد بنتك على سنة الله ورسول
اشرف بتعارف : انا ابقى صديق ولده ومربى حازم معلش والده فى الخارج حاليا وصعب ينزل بس اكيد هينزل يحضر فرح ابنه
ام ميرا : دا الشرف لينا ان ابنى حازم يتجوز بنتى ميرا بس محتاجين وقت نفكر شوية
اشرف : تمام بس بسرعة عشان نفرح بالعيال عايزين الفرح يكون على آخر الشهر
ام ميرا بستغراب : بس بسرعة كده
اشرف بابتسامة : العيال كبروا يامدام والتأجيل مالهوش فايدة
ام ميرا : خلاص بعد يومين هنرد عليكم
كريم : ماما العلوسة( العروسة ) دى حلوة اوووى انا عايز اتجوزها
ريم بضحك : هههههههههههههه لا هى عروسة حازم وانت لسه صغير
كريم بضيق: لا انا عايز دى وحازم يلوح يشوف غيلها (يروح يشوف غيرها)
ضحكوا الجميع على أسلوب كريم وذهبوا من المنزل بأكمله وأثناء الطريق سأل حازم : ليه ياعمى الفرح يكون آخر شهر

اشرف : لازم الفرح يتم فى اسرع وقت لأن ممكن ميرا فى أى وقت تطلع حامل منك واحنا مش عايزين فضايح
بعد مرور 15 يوم ( فرح ميرا وحازم)
المأذون : قول ورايا يابنى استخرت الله العظيم قبلت الزواج موكلتك البكر الرشيدة (ميرا ) على كتاب الله ....
نظر حازم إلى ميرا بصمت : ............
اشرف وسيف ورحمة ومازن وريم شعروا بتوتر عند لحظة صمت حازم
شعرت ميرا بقلق شديدة وامسكت فى ذراع رحمة : الحقنى يارحمة شكله هيفضحنى
رحمة بقلق ايضا: لا أن شاء الله خير
نكز سيف فى كتف حازم ويقول : ايه ياعريس سرحان فى ايه
فاق حازم من شروده وقال : مش سرحان ولاحاجة
المأذون : يقول يابنى
حازم : استخرت الله العظيم قبلت الزواج موكلتك البكر الرشيدة. ................
المأذون : الف مبروك
رحمة بفرحة : مبروك ياميرا
ميرا بحزن : الله يبارك فيكى
ريم : لا بلاش الحزن دا قدام الناس
ميرا : عايزة امشى من هنا لأن مش طايقة حد
بالفعل ذهبوا العروسين إلى منزلهم
حازم بندم : ميرا انا آسفة اللى عملته بس كنت سكران ومش فى الواعيي
نظرت إليه بكره : اسمع مافيش كلام بينا نهائى هى فترة وهتعدى وكل واحد يروح لحالة
حازم : ميرا خلاص كل حاجة اتحلت وبلاش تعقدى الأمور اكتر من كده
ميرا بكاء : مافيش حاجة اتحلت وياريت تنام فى أوضة تانية غير دى
حازم باعتراض: لا مش هانام فى أوضة تانيه هنام هنا
ميرا بعند وسارت نحو باب الشقة : اوك خلاص خليك وانا هسيبلك الشقة كلها وامشي
اسرع اليها واغلق الباب بالمفتاح وقال : انتى مجنونة ازاى عايزة تسيبى الشقة والناس تقول علينا ايه لما تنزلى دلوقتى وبشكل دا انتى عايزة تفضيحنا وخلاص
ميرا بضيق : ماليش دعوة بالناس
هتف حازم بنبرة غاضبة : ميرا روحى على أوضتك وانا هنام فى الصالة
ميرا بخوف : حاضر
رحمة تسير فى الشارع لرجوع إلى منزلها وفجأة رأيت سيارة تسير بأسرع سرعة نحوها وصرخت رحمة بأعلى صوت ............................
*********************
إلي هنا ينتهي الفصل الرابع من الرواية
يمكنك متابعة جميع فصول الرواية من هنا: جميع فصول رواية زمن الوحوش بقلم نور مهني
تابعوا صفحتنا على الفيس بوك للمزيد من روايات حب
أو أرسل لنا رسالة مباشرة عبر الماسنجر باسم القصة التي تريدها

جديد قسم : روايات رومانسية مصرية

إرسال تعليق