هذا الموقع محمي بموجب اتفاقية حماية حقوق المحتوي العالمية

روايه بنت الاكابر بقلم مها جعفر- الفصل الثالث والعشرون

مرحباً بكم أصدقائي وأحبابي عاشقي القراءة والقصص والروايات مع روايات رومانسية مصرية ورواية رومانسية جديدة للكاتبة المتألقة مها جعفر علي موقعنا قصص 26 و موعدنا اليوم مع الفصل الثالث والعشرون من رواية بنت الاكابر بقلم مها جعفر. 

رواية بنت الاكابر بقلم مها جعفر - الفصل الثالث والعشرون

رواية بنت الاكابر  بقلم مها جعفر
رواية بنت الاكابر  بقلم مها جعفر

رواية بنت الاكابر بقلم مها جعفر - الفصل الثالث والعشرون

مهاب:ينفع كده
تالا:اه ينفع ونص ع فكره
مهاب:انتي قلبك قاسي
تالا:اووي اوووي
مهاب يضحك:انا واحد متخلف صاحي م النوم بيتخانق تقومي انتي تزعلي وسايبه البيت
تالا:ما انت اللي زودتها ف الكلام وضايقتني
مهاب:خلاص بحبك
تالا:وانا بموت فيك
•••••••••••••••••••••••••••
يوسف:انا جعان
دانا متردش عليه
يوسف:دانا انا جعان
دانا تقوم وقبل ما تمشي يوسف يمسكها
يوسف:خلاص بقي يا دانا
دانا تفضل باصه ف الارض ف يمسك وشها ويرفعه ليه
يوسف:يا دانا والله ما كنت اقصد ...دي حاجه غصب عني..
دانا تشيل ايده وتمشي م قدامه وتنزل وهو وراها
يوسف:يا دانا ردي عليا
دانا بتحضر الاكل ومبتردش
يوسف:انا والله العظيم بحبك.. وخلاص بقي اسف
دانا بتحضر الاكل
يوسف يمسك الطبق م ايدها ويرميه ف الحوض ف دانا تبصله
يوسف:مش عايز اطفح
دانا:بس انت مكلتش
يوسف يضحك:يا قلبي يا ناس ع اللي خايف عليا.. والله بحبك
دانا تستوعب انها اتكلمت وتحط ايدها ع شفايفها
يوسف:اه الحقيقه انا مكلتش وجعان
دانا تبصله بغضب
يوسف:بلاش البصه الشرسه دي
دانا تسيبه وتخرج م المطبخ وهو يخرج وراها
يوسف:بقولك ايه
دانا تمسك موبايلها وتلعب فيه
يوسف:فاكره زميلتي اللي ف الشغل
دانا تبصله
يوسف:كلمتني وبتسألني ليه مروحتش امبارح
دانا متردش عليه
يوسف:وقالت اني وحشتها
دانا تضحك
يوسف:ايه مش مصدقه
دانا تهز رأسها بالايجاب
يوسف:تسمعي المكالمه
دانا تكشر وترزع الموبايل ع التربيزه وتقوم م قدامه تطلع فوق
°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°
فريده:حمزه انا مش عايزاك تزعل...
حمزه بدموع:هو نادر يبقي بابا
فريده تتنهد:ايوه باباك وهو بيحبك جدا... وانا زعلانه منه لانه غلط ومش بكلمه ف عشان كده خدتك وبعدت عنه عشان اعاقبه وهو قعد يدور علينا
حمزه:لا هو مبيحبنيش هو سابني وكله كان بيبقي عنده بابا وانا لا
فريده تبص لوفاء
وفاء:لا يا حمزه هو بيحبك فريده هي اللي خدتك ومشيت وهو دور عليك كتير لحد اما لاقاك اهو
حمزه:مقالش انه بابا
وفاء:عشان فريده هي اللي طلبت كده منه
حمزه يبص ل فريده:هو بيحبني
فريده:هو بيحبك اوووي اكتر م اي حاجه ف الدنيا ...انا اللي اسفه اني بعدتك عنه
حمزه يبص ف الارض:طيب انا عايز اشوفه
فريده تبتسم:طيب هتصل بيه يجي
حمزه يبتسم
وفاء تبتسم:بص طيب الاول احنا هننزل نشتري حاجات ونرحع نكلمه يجي
حمزه:حاضر
ويقوموا يلبسوا وينزلوا يعملوا شوبينج ويشتروا لبس ع ذوق وفاء اللي مدتش فرصه ل فريده تعترض ويروحوا بعدها وتختار ل فريده طقم تلبسه وبعدها تتصل بنادر يجي
فريده:متجريش يا حمزه
حمزه:واو يا فريده انتي حلوه اوي
فريده تضحك وتحضنه
وفاء:اتفضل يا نادر
فريده وحمزه نازلين م فوق
حمزه:بابا
نادر يبص ناحيتهم ويتوه ف جمال فريده وينسي ابنه ومياخدش باله م حمزه اللي جري عليه وقفش ف رجله ويفضل متابع فريده وهي متجهه ناحيته
حمزه:بااابا
نادر ينتبه ل حمزه وينزل ف مستواه:وحشتني
حمزه:فريده قالت كل حاجه
نادر بأستغراب:قالت ايه
حمزه:قالت ان انت بابا
نادر يحضنه:انا كنت مستني اليوم ده بقالي كتير اووي يا حمزه... كنت مستني تقولي يا بابا عشان عارف اني باباك مش عشان بتعتبرني كده
حمزه يبتسم:انا بحبك اوي يا بابا
نادر:وانا كمان بحبك اووي
حمزه:انا اكتر
نادر يبعده براحه ويبصله:لا انا اكتر
حمزه يضحك:ممكن متبعدش عني تاني
نادر:انا اسف
حمزه:تقبلته
نادر يضحك ويحضنه
فريده:اهلا يا نادر
نادر يبصلها ويقف يسلم عليها:ايه التغير ده
فريده:وحش
نادر بتوهان:زي القمر
فريده تبتسم
وفاء:يالا ادخلوا الغدا جاهز
نادر وفريده وحمزه يدخلوا ويقعدوا وحمزه يفضل يدردش مع نادر وبيسألوا الف سؤال وسؤال
فريده:ع اذنكم هرد ع الموبايل
نادر:اتفضلي
وتقوم فريده ترد ع الموبايل ونادر متابعها وبياكل ف نفسه وهو شايفها بتضحك ويقطع شروده صوت وفاء
نادر:بتقولي حاجه يا ماما
وفاء:بقولك الف مبروك ع خطوبتك وربنا يتمم ب خير
نادر:الله يبارك فيكي
وفاء:ابقي هاتها تتغدي معانا يوم
فريده:اه يا نادر وبالمره حمزه يتعرف ع مرات باباه
نادر يبتسم نص ابتسامه:ان شاء الله
فريده:خالد لسه قافل معايا
نادر:اه قالك ان
فريده تقاطعها:اتفاجئت ان الاجتماع اللي كنت جاي علشانه مع شريكي
نادر:وانا اتفاجئت انك شريكته ف الشركه
فريده:خالد جدع ووقف جنبي لما جيت هنا... وانا الصراحه حمدت ربنا انه م الاردن وبيتكلم عربي وعرفت اتعامل معاه اكتر م الناس اللي هنا
نادر يبتسم نص ابتسامه
فريده:قال ان فيه حفله ع الاسبوع الجاي بخصوص نجاح شغلكوا مع بعض وانا بما اني شريكته ف بيبلغني
نادر يبتسم
فريده:ابقي هات حنان بقي معاك
نادر يقف:ان شاء الله
حمزه:وقفت ليه يا بابا
نادر:هجيلك تاني يا حمزه
وفاء:ما تقعد يا نادر شويه لسه بدري
نادر:معلش يا ماما مره تانيه
وفاء تبتسم:اللي يريحك
نادر يسلم عليهم وينزل وفريده تبص ل وفاء اللي غمزتلها وضحكت
•••••••••••••••••••••••••••
حنان:وانت ايه اللي مضايقك اووي كده
نادر بتوتر:عشان حمزه
حنان:طالما لسه بتحبها ليه عملت كده
نادر:ايه اللي بتقوليه ده يا حنان... دي غلطتي اني بفضفض معاكي
حنان:وانا معنديش مانع بس بلاش تعمل كده
نادر:انا بتكلم عشان حمزه يا حنان... عشان هي مامته وف وشه
حنان:وهي عملت ايه... فريده مبتعملش حاجه غلط لو تفسيرك انها بتحب وفيها ايه ما تحب ولا حتي تتجوز مش حرام يعني
نادر يزعق:حنان
حنان تتنفض
نادر يمسح ع وشه بعصبيه:سبيني لوحدي يا حنان
حنان تسمع كلامه وتخرج وتقفل الباب وراها وتسمع م ورا الباب حاجات بتتكسر ف تفضل واقفه متردده شويه تدخل ولا لا وبعدها تمشي
°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°
يوسف:دانا
دانا متردش عليه
يوسف:دانا افتحي بقي هاخد مخده وغطا
دانا تفتح الباب وتديله مخده وغطا وتيجي تقفل الباب يزقها ويدخل الاوضه
دانا تربع ايدها وتبصله بعصبيه
يوسف يقعد ع السرير:مبعرفش ابات تحت
دانا تشاورله يطلع برا
يوسف:لا مش هطلع
دانا تبصله بغضب وتشد م ايده المخده والغطا بعصبيه وتيجي تخرج يمسكها م دراعها
يوسف:رايحه فين
دانا تبعد وشها عنه وتحاول تفك ايدها منه بس متعرفش
يوسف يمسك وشها ويلفه ناحيته:دانا انا اسف خلاص بقي بجد انا مبقتش مستحمل زعلك مني
دانا:سيب دراعي يا يوسف
يوسف:لا يا دانا مش هسيبك الا اما تصالحيني
دانا:طيب خلاص يا يوسف سيبني
يوسف يقرب منها:دانا انا اسف
دانا تبعد:يوسف خليك بعيد
يوسف:يا دانا خلاص بقي
دانا تعيط:كل مره ببقي خلاص يا دانا لكن مفيش حاجه بتتعدل ولا انت بتحاول تغير نفسك
يوسف يمد ايده يمسح دموعها:انا اسف والله غصب عني
دانا:لا يا يوسف
يوسف يقاطعها بأنه ينزل ع ركبه بحركه كوميديه:سامحيني سامحيني
دانا بتبعد وصوت ضحكها بيعلي:انت بتعمل ايه يا مجنون
يوسف:سامحيني
دانا تضحك:خلاص قوم
يوسف:لا قولي بحبك يا يوسف ف المايك
دانا تضحك بهستريه:والله سامحتك قوم
يوسف يقوم:يالهوي شوفي الدنيا رجعت تنور ازاي اما ضحكتي
دانا:متزعلنيش تاني بقي
يوسف يحضنها:حاضر
دانا:فين الهديه بقي
يوسف بأستعباط:هديه ايه
دانا:خلص يا چو انا شوفتها
يوسف:انتي مفيش حاجه بتستخبي عليكي ابدا
دانا:ما انت اللي ذكي...حاطط الجاكت مع الهدوم اللي هحطها ف الغساله وفيه الهديه
يوسف يخبط رأسه بأيده:اووووف...
دانا تروح تجيب العلبه م الدرج وتديها ل يوسف وتمد ايدها عشان يلبسها الخاتم
يوسف:حسبي الله
دانا:بتقول حاجه
يوسف:لا يا حبيبتي بقول بحبك
دانا تحضنه:وانا كمان
•••••••••••••••••••••••••••••••
ف اليوم التالي
فريده:ماما ايه الفستان ده
وفاء:هو ده اللي هيجيب م الاخر
فريده:انتي عايزاني البس ده وف حفله فيها ناس كثير وناس شغاله معايا
وفاء:انتي مش قولتي هتسمعي الكلام
فريده:مش للدرجه دي
وفاء:انتي حره بس متجيش تعيطي
فريده تمسك دراعها قبل ما تخرج:خلاص تعالي ماشي هلبسه
وفاء تبتسم:كده تمام ويالا البسي الطقم اللي ع السرير ده وروحي الشغل مش هو هيبقي موجود
فريده:اه
وفاء:وريني شطارتك بقي
فريده تبتسم ووفاء تخرج وتسيبها وتبدا تلبس وتحط ميك اب وتنزل
حمزه:ديدا انتي هتشوفي بابا
فريده:اه بس شغل يا حمزه
حمزه:خلاص انا هكلمه
فريده تبوسه:تمام ...يالا باي وتنزل فريده تركب عربيتها وتتجه للشركه وتدخل م الباب تحت انظار الكل اللي منهم منبهرين واللي منهم مستغربين التغير المفاجئ ده
خالد يصفر:ايه الحلاوه دي
فريده تبتسم:عنيك حلوه يا خالد وتبص ل نادر
فريده:ايه الاخبار
نادر:تمام وانتي
فريده:الحمد لله.... فين سكرتيرتك اقصد خطيبتك
نادر:حنان عندها شغل تاني ف عشان كده مجتش
فريده:ربنا معاها
نادر:يارب
خالد:صحيح يا ديدا هنأجل الحفله كده شهر قدام
فريده:ليه
خالد:هبقي اشرحلك الموضوع
فريده:طب تمام كنت عايزاك ف موضوع
خالد:قولي
فريده تبص ل نادر:لوحدنا ..اقصد ع انفراد
خالد:تمام ..ع اذنك يا نادر
نادر يبتسم نص ابتسامه وفريده وخالد يدخلوا المكتب
خالد يضحك بهستريه:يخربيتك ...ايه الضحك ده
فريده تبتسم:انا حرفيا مش طايقه نفسي كده
خالد:يا بنتي والله حلوه... دخيلوا هالقمر
فريده تضحك:والنبي تسكت انت كمان
خالد:بس شكله بيحبك يا فريده
فريده:لا بقولك ايه انت صاحبي انا وبما انك ساعدتني م ساعه ما جيت هنا ف هتكمل معايا اللعبه واركن حنيتك دي ع جنب
خالد يضحك:اهدي طيب انا معاكي متقلقيش
فريده:ايوه كده
خالد:يالا نطلع بقي واضحكي جامد كده وانتي طالعه
فريده:انت تقرب ل ماما
خالد يضحك بصوت عالي ويقوموا وطالعين م المكتب وبيضحكوا
فريده:سوري يا نادر اتأخرنا
نادر:لا
فريده:انت كويس
نادر يبصلها م فوق ل تحت:اه تمام... ع اذنك.. هبقي اكلمك يا خالد ويمشي م قدامهم قبل ما حد منهم يرد عليه و ينزل يركب عربيته ويفضل يفتكر ف فريده وضحكتها الي مكنش بيشوفها غير معاه وازاي قريبه م خالد ويفتكر كلام حنان ع جوازها ويخبط الدركسيو بأيده بعصبيه وبعدها يدور العربيه ويتجهه للفندق
•••••••••••••••••••••••••••
ويمر الشهر وتفضل فريده تستفز نادر بتصرفاتها ومتجهلاه ع الاخر وكل اما يبقي عايز يتكلم معاها تهرب ومتديهوش فرصه
ويجي وقت الحفله
حمزه:الله يا فريده انتي جميله اوي
فريده تبوسه:قلب فريده
حمزه:خديني معاكي يا فريده
فريده:لا يا حمزه ده شغل مينفعش
حمزه:انتي لابسه فستان ورايحه حفله
فريده:ما هي تبع الشغل
حمزه:انا عايز اشوف بابا هو مجاش بقاله 3 ايام
فريده:معلش يا حمزه هبقي اقوله انا يجيلك
حمزه:ماشي
فريده:هات بوسه بقي
حمزه يبوسها ويطلع يجري يكمل لعبه
وفاء:فريده زي ما قولتلك
فريده:حاضر يا ماما هو اصلا مستوي
وفاء:تمام كده
فريده:هنزل بقي عشان خالد بيرن اهو
وفاء:تمام ..خلي بالك م نفسك
فريده:حاضر
وفاء تبتسم وفريده تنزل تركب مع خالد للعربيه
خالد:لا ده انا احبك بجد بقي
فريده:خالد!!
خالد يضحك:بهزر متقفشيش
فريده:انت عارف اني مبحبش الهزار ده
خالد:خلاص يا بنتي
فريده تبتسم:اشطا
خالد يكمل سواقه ويوصلوا الحفله اللي عملوها ف نفس الفندق اللي نادر قاعد فيه وخالد ينزل يفتحلها العربيه ويمسك ايدها وينزلها ويدخلوا الحفله ماسكين ايد بعض والانظار كلها عليهم ونادر يكون بيتكلم ف الموبايل ويلمحهم وبعدين يرجع يبص بتركيز وبصدمه تاني عليهم وهما داخلين الحفله
فريده بأبتسامه:ايه الاخبار
حنان:تمام وانتي
فريده:تمام وتبص ل نادر
نادر يبتسم نص ابتسامه:تمام
خالد:انت كويس
نادر بعصبيه:هو انت شايفني بشد ف شعري
خالد:بعتذر بس كنت بطمن عليك
نادر:انا تمام ويسبهم ويمشي
فريده:مال خطيبك
حنان:مفيش هو كويس ...انا جنبه ف اكيد هو كويس
فريده تضحك:مش باين
حنان تسيبها وتمشي وتروح ورا نادر والباقي يندمج ف الحفله ويهتموا بالضيوف
حنان:نادر مينفعش كده
نادر:حنان انا كويس
حنان:مش باين
نادر بيشرب:ملكيش دعوه بيا
حنان تمسك الكاس م ايده:اول مره تشرب...انت عارف انها حرام
نادر يزق ايدها:ملكيش دعوه بيا
.................
خالد:تيجي نرقص
فريده:يالا
ويروحوا يرقصوا ع اغنيه سلو ونادر متابعهم
.................
حنان:تحب نرقص
نادر:لا
حنان:نادر كفايه بقي
نادر يقوم
حنان تقف قدامه:رايح فين
نادر يزقها م قدامه ويمشي ناحيه فريده وخالد
خالد:انت كويس
نادر:تسمحلي بالرقصه دي
خالد يبتسم ويسيب ايد فريده تحت ذهولها ونادر يبصلها ويمسك ايدها وتبدا رقصه تانجو ونادر يبدا يحرك فريده
فريده:نادر!!
نادر مبيردش عليها وبيحركها معاه ف الرقصه وفريده بعد كده تستجيب وتبدأ تتحرك معاه والناس كلها تنتبه ليهم
فريده:نادر مينفعش كده
نادر بيحركها:اومال ايه اللي ينفع رقصك مع خالد
فريده:انت اول مره تشرب وعارف انه حرام
نادر:وانتي مش حرام اللي بتعمليه فيا
فريده:وانا عملت ايه
نادر:انتي عارفه كويس انتي عملتي ايه
فريده تسكت
نادر يقرب منها:فاكره اول مره رقصنا فيها الرقصه دي مع بعض... كان ف فرح دانا
فريده:بس يا نادر
نادر:بعدها اعترفتي بحُبك ليا
فريده:نادر لو سمحت
نادر يبتسم ويسكت وبعدها يكملوا رقص ونظراتهم هي اللي تكمل كلام ويخلصوا رقص والكل يصقفلهم وهنا فريده تهرب م عيون الناس وتطلع تجري ع برا ونادر يطلع وراها يمسك دراعها قبل ما تهرب منه هو كمان
فريده:نادر سبني
نادر يشدها
فريده:بتشدني كده ليه ورايح فين
نادر ميردش عليها ويفضل مكمل طريقه
فريده:نادر سيب ايدي
نادر يدخل الاسانسير ويشدها معاه ويطلعوا كام دور وبعدها يوقف الاسانسير
فريده بخوف تتشعبط ف نادر:ارجوك خلي الاسانسير يطلع
نادر يضحك بعدم توازن:متخافيش انا هنا
فريده تخبي وشها فيه:طيب شغل الاسانسير
نادر يبتسم ويشغل الاسانسير وفريده هنا تبعد عنه وبعد عده ادوار ينزلوا
فريده تقف:رايحين فين وايه اللي بتعمله ده
نادر بعدم توازن:مش عايزين ...نعمل ويجي يقع فريده تمسكه
فريده:انت كويس
نادر يضحك:اه
فريده:تعالي طيب اوصلك لاوضتك
نادر يمشي معاها وهو ساكت وفريده سانداه ويوصلوا الاوضه ويدخلوا وفريده تاخده ع طول ع التوليت وتحط راسه تحت المايه عشان يفوق وبعدها يطلعوا بره وتمسك الفوطه وتنشفله وشه وشعره وهو مستسلم تماما
فريده:انت عمرك ما شربت وعارف انه حرام اصلا ليه عملت كده
نادر:عشان اللي بتعمليه فيا
فريده:انا معملتش حاجه
نادر:لا عملتي ....لبسك اللي اتغير... ضحكك معاه...ضحكتك اللي مكنتش بتظهر مع حد غيري... بقيتي تظهريها بسهوله معاه... رقصك معاه... وجودك معاه ف مكان لوحدكوا... وجودك معاه ف مكان اصلا
فريده:خالد انسان كويس ووقف جنبي وجدع
نادر يمسك وشها بين ايده ويرفعه ليه:انتي فاكره اني هسيبك لغيري...ده يبقي اخر يوم ف عمرك ...انتي اتجننتي
فريده تداري ابتسامتها
نادر يسند راسه ع راسها:فريده انتي بجد مقتنعه فعلا بكل اللي بتعمليه ده... مبسوطه ببعدك عني ...انا بموت كل يوم يا فريده وانا بعيد عنك...
فريده:وانا مبقتش عارفه اعيش بعدك... مبقتش عارفه ارجع فريده اللي كانت موجوده قبلك... حبيت فريده ف وجودك...انا بتعذب م غيرك... ضعيفه م غيرك
نادر يبتسم ويقرب منها وهي تستجيب معاه لكن ثواني وتفتكر كل حاجه حصلت وتبعد عنه
نادر:فريده!!
فريده: لا يا نادر انت خونتني زمان وطعنتني ف ضهري ورجعت م تاني بس المره دي خونت حبنا... روحت خطبت وهتتجوز
نادر:لا يا فريده انا
فريده تقاطعه:خلاص يا نادر لو سمحت... انا اطمنت عليك وتتجه ناحيه الباب
نادر:فريده اسمعيني
فريده:تصبح ع خير وتخرج وبمجرد ما تقفل الباب دموعها تنزل وتحاول تكتمها لكنها متعرفش ف تكرر مترجعش الحفله وترجع البيت وبالفعل تعمل كده وتلاقي الكل نايم ف تتنهد وتطلع اوضتها تكمل عياطها فيها لحد ما تروح ف النوم
°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°
دانا:ايه يا بنتي فينك
زهره تسلم عليها:موجوده اهو
دانا:ايه الاخبار
زهره:الحمد لله انتي ايه اخبارك واخبار النونو
دانا:الحمد لله يا قلبي... عرفتي اخر الاخبار
زهره بفرح:اه نادر لقي فريده وابنه
دانا:فرحت جدا
زهره تبتسم:وانا كمان ولو اني نادر وحشني ونسيني لما لقاهم بس مش مهم فاداهم
دانا تضحك:بكره يرجعوا مع بعض كلهم بأذن الله
زهره:يارب انا بجد نفسي اشوف فريده وحمزه اووي
دانا:فريده اصلا هتتفاجئ بأن نادر ليه اخت هو مكنش قايل اي حاجه خالص ع اهله مقالش غير هو منين بس
زهره: ندل اوي طول عمره
دانا:حرام عليكي ده كل اللي حصل ده عشان هو بيحبك وكان خايف عليكي
زهره تفتح بوقها م الذهول:يعني تقصدي انا السبب ف تفريقهم
دانا:لا يا حبيبتي العفو
زهره:كلبه والله
دانا تضحك:لا بجد هو مش انتي السبب انتي بس اخوكي بيحبك اكتر م اي حاجه ف الدنيا دي واي حد مكانه هيعمل كده
زهره:نادر هو ابويا وصاحبي واخويا زي علاقه يوسف وتالا كده
دانا تبتسم:ربنا يحفظكوا لبعض يارب
زهره:يارب ويرجع هو وفريده بقي انا بجد حبيتها م كلام نادر عليها
دانا:لا فكك م كلام نادر عشان ده بيتكلم ع حبيبته مش علي فريده اختي
زهره:ايه ده ف ايه
دانا تضحك وتبدا تحكيلها ع فريده
زهره:بس الحب اكيد غيرها
دانا:هو كلمه حق هي فعلا اتغيرت كتير ع الاول بصي هوريكي اخر صوره ليها ماما بعتتها وتفتح التاب وتوريها الصوره
زهره:ماشاء الله عليها قمر بس هو مش انتي قولتي انها بتلبس لبس شبابي شويه
دانا:ايوه بس زي ما قولتي بقي الحب بيغير
زهره:اوعدنا يارب
دانا تضحك ويكملوا دردشه (او نميمه ايهما اقرب😂)
•••••••••••••••••••••••••••
بعد مرور عدة ايام
وفاء:عجبني رغم تغيير قرارك الا انك مرجعتيش للبس الاولاني برغم م انك بتلبسي مقفول ع طول بس احسن م الاول

فلاش باك
وفاء:مقدرتش استناكي امبارح ونمت.. عملتي ايه
فريده متردش عليها
وفاء:فريده
فريده تنتبه ليها:فيه حاجه
وفاء:مالك يا فريده حصل حاجه امبارح... مش هتكلمي نادر
فريده:خلاص كفايه... ايه المهزله دي ... انا ازاي وافقت ع كل اللي قولتيه
وفاء:ماله اللي قولته
فريده:فين كرامتي....بتنازل ليه وبغير نفسي عشان حد ليه... نادر لو عايزني ف انا موجوده زي مانا... الحب مش بالعافيه... هو اللي لازم يقف ع دماغه عشان اسامحه ع كل العذاب اللي شوفته بسببه
وفاء:اهدي طيب واحكيلي كل اللي حصل
فريده تتنهد وتحكيلها اللي حصل
وفاء:تمام ...خلاص براحتك انتي عملتي اللي عليكي وهو فعلا لو عايزك ف انتي موجوده ...انا معاكي يا بنتي ف كل اللي تحبيه ويريحك
فريده تبتسم وتقوم متجهه ناحيه الاوضه اللي شايله فيها صورها هي ونادر وتفضل قاعده فيها فتره كبيره بتتفرج ع صورهم وبتفتكر ف ذكرياتهم
*باك*

فريده:ماما لو سمحتي مش عايزه اتكلم ف حاجه
وفاء:خلاص براحتك..
فريده:نادر هيجي ياخد حمزه وأنا حضرتله شنطه هدومه عشان هيبات معاه استقبليه بقي
وفاء:هتفضلي تهربي منه لحد امتي ...م ساعه الحفله وانتي مسمحتليهوش يشوفك ومبترديش عليه
فريده:ماما ارجوكي
وفاء:خلاص اللي يريحك
فريده:انا طالعه انام
وتطلع فريده
وفاء تمسك الموبايل وتتصل ب دانا فيديو
دانا:وحشتوني يا ماما
وفاء:وانتي كمان يا قلب ماما ..ايه اخبارك واخبار الحمل
دانا:الحمد لله يا حبيبتي مش ناوين ترجعوا بقي
وفاء:ادعي يا دانا يهدي اختك
تالا:هي اتجننت ولا ايه
وفاء تضحك:ازيك يا بت وحشتيني
تالا:وانتي كمان يا طنط عامله ايه
وفاء:الحمد لله ....فين مليكه وحشتني
تالا:نايمه يا حبيبتي... معذباني يا طنط والله
وفاء:ربنا يعينك عليها
تالا:يارب يا طنط.. انتي ايه الاخبار عندك
وفاء:زي النيله
دانا:ليه حصل ايه
وفاء:اختك بس مبتخرجش م اوضتها واتضايقت م ساعه ما عرفت ان نادر خاطب وهيتجوز
تالا بصدمه:خاطب ازاي
دانا:خاطب مين يا ماما
وفاء:هو انتوا ازاي متعرفوش
دانا:لان نادر مسافر م هنا وهو مش خاطب اصلا وبيدور ع طول ع فريده ف خطب امتي وليه مقالش اصلا
وفاء:ثواني كده... انا كده فهمت... خلاص اقفلي يا دانا وهبقي اكلمك وتقفل وفاء قبل ما دانا ترد عليها
تالا:هو ايه اللي بيحصل
دانا:انا هموت م الفضول
تالا: انا كمان والله
دانا:ربنا يستر بقي
تالا:يارب
يوسف:دانا ...ايه ده استغفر الله العظيم بتصبح بوش تالا
تالا:بقي كده
يوسف:انتي جايه ليه ع الصبح كده
تالا:قولت اجي اطمن عليكوا
يوسف:فاضيه للدرجه دي
تالا:انا اجي ف الوقت اللي يعجبني يا بابا
يوسف:طب انا جعان
تالا:انا وشي بيجوعك طيب
دانا:انا حضرته جوا يا چو عشان متتأخرش ع شغلك
يوسف:انا قولتلك حضري حاجه
دانا:نعم!!
تالا:هو يقصد يقول يا دانا انه منبه عليكي متدخليش المطبخ
دانا:مانا متعبتش نفسي الفطار بيبقي حاجه بسيطه
يوسف:لا يا دانا ولا الفطار
دانا:خلاص حاضر روح افطر بس عشان متتأخرش
يوسف:فطرتي
دانا:اه
يوسف:دانا
دانا تضحك:يا يوسف انا مبفطرش
يوسف يتجهه ناحيتها وبدون مقدمات يشيلها ويدخل المطبخ يقعدها ع الكرسي وتالا بتضحك ع منظرهم
يوسف:بس انا بنتي بتفطر
دانا:ع فكره هو ولد وانا اللي بحس هو جعان ولا لا
يوسف:لا هي بنت وجعانه ايش عرفك انتي
تالا:انتوا هتجنوني ما كل اللي ربنا يجيبه كويس
يوسف ودانا:ونعم بالله
يوسف يقعد ويبدا يأكل وياكل دانا معاه وتالا تقعد تدردش معاهم
دانا:تالا انتي كويسه
تالا بتعب:اه بس ويقطع كلامها بأنها تحط ايدها ع بوقها وتجري ع الحمام
دانا تقوم وراها:مالها دي
يوسف:مش عارف ويروح مع دانا وراها ويوسف يدخل يمسك تالا وهي بترجع
يوسف:خلاص
تالا:ا وقبل ما تكمل كلامها تكمل ترجيع
دانا تسيبهم وتجري ع الحمام اللي فوق وايدها ع بوقها وتبدأ ترجع هي كمان
تالا بتعب:روح وراها
يوسف يبقي واقف متلخبط ويروح ل دانا ويمسكها هي كمان وبعد شويه تخلص ويوسف يسندها ويقعدها ع السرير
يوسف:انتي كويسه
دانا:اه روح شوف تالا بس مالها
يوسف:طيب ارتاحي مش هتأخر
دانا:حاضر
وينزل يوسف يلاقي تالا قاعده ع الكنبه
يوسف:انتي كلتي ايه قبل ما تيجي
تالا:شربت شاي بلبن وساندوتش اكل بيتي يعني
يوسف:طيب قومي ارتاحي فوق
وقبل ما تالا ترد عليه يسمع صوت عياط مليكه
يوسف:انا هقعد معاها قومي انتي ارتاحي
تالا:يا ابني انا كويسه روح انت بس شغلك
يوسف:يا ستي ملكيش دعوه اخلصي
ويقومها معاه وتطلع ترتاح وياخد هو مليكه ويدخل ل دانا يلاقيها نامت ف يخرج ويقفل الباب وراه وينزل هو ومليكه
مليكه:مم
يوسف:جعانه
مليكه بدموع:مم
يوسف:خلاص يا عيوطه حاضر
مليكه:يو ايف (يوسف ارف)
يوسف:انا ارف
مليكه تضحك ضحكتها الطفوليه
يوسف:تعالي اما اشوف اكل ف شنطتك ياخدها ويروح يدور ف الشنطه اللي تالا جيباها معاها ويلاقي سيرلاك
ويشوف ع العلبه طريقه يعمله بيها ويبدا يجهزلها الاكل ويقعد يأكلها
°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°
نادر:اخبارك ايه
وفاء:الحمد لله وانت
نادر:الحمد لله... حمزه جاهز
وفاء:اه وتنده لحمزه وبعدها تبص ل نادر
وفاء:ليه قولت انك خاطب
نادر بأستغراب:عشان خاطب
وفاء:ليه بتعملوا ف بعض كده
نادر:طيب تعالي ننزل نتكلم تحت
وفاء تهز راسها بالايجاب وتنزل معاه ويقعدوا حمزه ف العربيه ويقفوا يتكلموا
وفاء:ها بسمعك
نادر:كنت فاكر اني ب كده ممكن ترجع... غيرتها هتبان ومش هتقدر تشوفني مع غيرها
وفاء:كنت فاكر!!
نادر:اه لانها مفرقش معاها وانا اللي غيرت عليها مش هي
وفاء:مين قالك انه مغارتش عليك
نادر:مكنش فيه اي رد فعل
وفاء:وانت فاكر ان كبرياء فريده هيسمحلها تبينلك ضعفها
نادر يبتسم بسخريه
وفاء:وانت فعلا مش شايف اي رد فعل م فريده... تغيرها المفاجئ ده مكنش رد فعل... انت مش شايف لبسها وطريقتها اللي اتغيروا دول
نادر:اتغيرت عشان ممكن تكون معجبه ب
وفاء تقاطعه:انت بجد مصدق نفسك... انت عارف ان فريده اما حبيتك ف دي كانت معجزه ف متخيل انها تحب غيرك... فريده كانت بتحاول ترجعك ليها بكل اللي عملته ده
نادر بأستغراب:ترجعني ليها وكل اللي عملته انا مش فاهم حاجه
وفاء تبدا تحكيله كل حاجه بالتفصيل م ساعه ما عرفت انه خاطب
نادر:يعني احنا بنلف ف نفس الدايره انا وهي
وفاء تبتسم:وانتوا الاتنين عايزين نفس النتيجه اللي هي رجوعكوا لبعض
نادر:طيب هي ليه بتقاوح ومش عايزه تسمع
وفاء:فريده عايزاك تكسر كبريائها وتجبرها ع وجودك وتجبرها انها تسمعك
نادر:اممم قولتيلي
وفاء:بتفكر ف ايه
نادر:هي فوق صح
وفاء:اه
نادر:طيب يا ماما معلش انا اللي هطلع وانتي اركبي مع السواق هخليه يوصلك الشقه اللي أجرتها انتي وحمزه
وفاء:هتعمل ايه طيب
نادر يبتسم:هجبرها تسمعني...
*********************
إلي هنا ينتهي الفصل الثالث والعشرون من الرواية
تابع من هنا: جميع فصول رواية بنت الاكابر بقلم مها جعفر

تابعوا صفحتنا على الفيس بوك للمزيد من روايات رومانسية مصرية
أو أرسل لنا رسالة مباشرة عبر الماسنجر باسم القصة التي تريدها

جديد قسم : روايات رومانسية مصرية كاملة

إرسال تعليق