U3F1ZWV6ZTMzNTg0ODE3NzI1X0FjdGl2YXRpb24zODA0Njk2NDgxODg=
recent
آخر القصص

رواية حنين بقلم لولو الصياد - الفصل السابع عشر

مرحباً بكم أصدقائي وأحبابي عاشقي القراءة والقصص الرومانسية مع قصة جديدة من قصص متزوجين للكاتبة لولو الصياد علي موقعنا قصص 26 و موعدنا اليوم مع الفصل السابع عشر من رواية حنين بقلم لولو الصياد. 

رواية حنين بقلم لولو الصياد - الفصل السابع عشر

تابع من هنا: تجميعة روايات رومانسية مصرية
رواية حنين بقلم لولو الصياد
رواية حنين بقلم لولو الصياد

رواية حنين بقلم لولو الصياد | الفصل السابع عشر

جمال. ..تقصدى ايه....
تولين ...اقصد ....انى مش هسمحلك تسبنى بالسهوله دى انا بحبك ومقدرش ابعد عنك....
جمال بعصبيه....احنا انتهينا خلاص يا تولين وطلقتك وقلتلك انا هرجع لمراتى ....
تولين ..وبدأ وجهها يشحب بشده ....وانا هموت قبل ما تعمل كده...
جمال بدا يلاحظ شحوب وجهها وانسحاب الدم منه وانها بدات لا تستطيع الوقوف. ..
جمال ...مالك يا تولين. ..
تولين بتعب...ايه خايف عليا هو انا مش خلاص مش فارقه معاك....
جمال....تولين لو سمحتى اذا كنتى خلصتى كلامك اتفضلى امشى علشان أجهز شنطتى ....
تولين. ..مش قبل ما اموت قدامك يل جمال وتتحمل ذنبى .....
وسقطت على الاريكه خلفها ....
اقترب منها جمال مسرعا ولاحظ انها تتنفس بصعوبة. ...
جمال...مالك يا تولين انتى مالك ...
تولين. ...انا انتحرت يا جمال لانى مش هقدر اسيبك لحد غيرى والموت عندى افضل ...
جمال بغضب. ...انتى مجنونه انتى ازاى انسانه مسلمة انتى عارفه اللى يعمل كده يبقى كافر انتى انسانه عديمه الادراك. ...
وحملها على يده ونزل مسرعا الى سيارته وانطلق مسرعا الى اقرب مشفى وبالفعل دخلت الى غرفه الاسعافات. ....
انتظر جمال بالخارج يشعر بغضب وقلق شديد من تلك المراه كيف كنت بتلك السذاجة واتزوج هذه الفتاة المستهتره وعديمه المسؤليه ....
مر بعد الوقت وخرج الطبيب....
جمال....ها يا دكتور اخبارها ايه...
الطبيب....الحمد لله تم انقاذها فى الوقت المناسب ....
جمال ....الحمد لله وهى عامله ايه دلوقتى. ..
الطبيب. ...لقد مرت مرحله الخطر ولكن الافضل ان تنتظر يومين تحت الملاحظه منعا لاى مضاعفات ....
جمال ...شكرا جدا.....
جمال لنفسه ياربى اعمل ايه دلوقتى اسيبها فى الحالة دى وامشى ولا استنى يووه بس مش من الرجولة انى اسيبها خالص.لولو الصياد. انا لازم استنى هنا لحد ما تبقى كويسه وابقى عملت اللى عليا وخلاص.....
...............
ليلى .....واووو يا حنين فستان الفرح رووعه....
حنين ...اه كويس....
ليلى ....انا مكنتش اعرف ان ذوق خالد حلو اوي كده بجد هتبقى موزه ....
حنين ....وانتى كمان فستانك حلو اه....
ليلى ....مالك يا حنين حاسه انك مش مبسوطه ....
حنين كاذبه.....بصراحه كان نفسى ماما وبابا موجودين معايا علشان كده بس زعلانه....
ليلى ...معلش يا حبيبتي ربنا يرحمهم وبعدين كلنا معاكى ومتقلقيش ياستى بكره خالد ينسيكى الدنيا كلها.....
حنين ...ان شاء الله. ....
.............
فى غرفه الجد......
خالد....خير يا جدى حضرتك عاوزنى ليه فى حاجه....
الجد....ايوه يا ابنى انا كنت عاوز اتكلم معاك شوية. ..
خالد....اتفضل يا جدى انا تحت امرك...
الجد. ..بص يا ابنى انا مش صغير وعارف انك هتتجوز حنين علشان متبعدش عنى ....
خالد. ..يا جدى....
الجد...متقطعنيش يا خالد انا مش صغير وافهم كل حاجة كويس اوى انت اتجوزتها علشانى وانا مش زعلان يا ابنى لا انت فرحتنى اوى يا ابنى بس انا عاوزك متكونش قاسى عليها وتعاملها بحنيه حنين لسه صغيره يا خالد وانت اكبر منها عاوزك يا ابنى تعاملها زى بنتك.حنين. لولو الصياد. مش مراتك حنين زى امها عامله زى البسكوته ممكن تتكسر بسرعه جدا احتويها يا خالد وافتكر انها بنت عمتك قبل ما تكون مراتك حتى بعد ما اموت اوعى تبعد عنها مهما حصل لانى هسيبلك امانه يا ابنى ....
خالد...حاضر يا جدى ....
الجد....ربنا يريح قلبك يا ابنى ويهديلك الحال يارب ويجعلها زوجة الدنيا والآخرة. ....
خالد...امين يا جدى .....
...............
سوزان.....اتجوزت يا نهار اسود بسرعه كده. ...
بدر بعصبيه. ...ايوه اتجوزت ومش اى حد انا سالت عليه وطلع غنى جدا وشاب كل البنات تحلم بيه ....
سوزان....متقلقيش يا بدر ان شاء الله مش هتكمل الجوازه دى اسبوع ....
بدر...ازاى بئه يا فالحه.....
سوزان....انا خلاص جهزت كل حاجه مع كامل بس هى بس تنزل الجامعة وكل حاجه مترتبه ....
بدر...بقولك هتتجوز هتنزل الجامعه ازاى....
خالد. ...اهدى يا بدر متستعجليش ايه يعنى ما تتجوز بس صدقينى الموضوع هينتهى فى اقرب وقت اهدى الاستعجال مش كويس.....
بدر....ماشى يا سوزان اما نشوف. .....
.................
تولين. ...انا مبسوطه اوى انك مسبتنيش يا جمال....
جمال...تولين متفهميش غلط انى هفضل جنبك لحد ما تخفى بس ده مش معناه أننا هنرجع لبعض....
تولين ....ماشى يا جمال....
جمال...انا هخرج اجيب عصير واجى .....
خرج جمال وترك تولين وحدها....
تولبن لنفسها بكل حقد وكره ...وانا مش هسيبك يا جمال مهما حصل وهرجع مصر وصدقنى قبل ما ترجع لحنين هتشوفها جثه قدامك ولازم اخليك تتحسر عليها زى ما حسرتنى على حبى عليك ..........
*********************
إلي هنا ينتهي الفصل السابع عشر من رواية حنين بقلم لولو الصياد
تابع من هنا: جميع فصول رواية حنين بقلم لولو الصياد
تابعوا صفحتنا على الفيس بوك للمزيد من روايات حب
أو أرسل لنا رسالة مباشرة عبر الماسنجر باسم القصة التي تريدها
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

يسعدنا تلقي اقتراحاتك أو تعليقك هنا

الاسمبريد إلكترونيرسالة