هذا الموقع محمي بموجب اتفاقية حماية حقوق المحتوي العالمية

رواية زمن الوحوش بقلم نور مهني - الفصل الثالث عشر

مرحباً بكم أصدقائي وأحبابي عاشقي القراءة والقصص والروايات الرومانسية مع رواية رومانسية درامية جديدة للكاتبة المتألقة نور مهني علي موقعنا قصص 26 و موعدنا اليوم مع  الفصل الثالث عشر من رواية زمن الوحوش بقلم نور مهني. 

رواية زمن الوحوش بقلم نور مهني -  الفصل الثالث عشر

رواية زمن الوحوش بقلم نور مهني
رواية زمن الوحوش بقلم نور مهني

رواية زمن الوحوش بقلم نور مهني -  الفصل الثالث عشر

ارتدا حازم ملابسه واخذ مفاتيحه وسار نحو باب منزله ولكن سرعان ما وقف على صوت زوجته وتقول له : استنى
التف إليها ونظر إليها وقال : نعم وانتى لابسه ليه كده رايحة فين
قالت : وصلنى عند رحمة قبل ما اروح شغلك
قال باستفسار : وعايزة تروحى ليه
ردت عليه : اطمن عليها اشوفها هى كويسة ولالا يمكن يكون المجرم بتاعك عمل فيها حاجه
حازم بنفاذ صبر : اقولك ياميرا احنا مندخلش فى حياتهما هيكون احسن ليها ولينا ويلا اوصلك مش عايز اتأخر على الشغل
نزل كل منهما وركبوا السيارة وكانت ميرا ركبت من الخلف
حازم : انا مش سواق بتاعك ياهانم اطلعى اركبى من قدام
ميرا ببرود: انا مرتاحة على كده
حازم بنبرة عالية : انا قولت اطلعى قدام
خافت ميرا من نبرته لأن هى حقا تخاف من الصوت العالى ونفذت الأمر وركبت إلى الإمام وهو سار بالسيارة باتجاه قصر اشرف السورى وقطع الصمت وقال هو :ماما واختى هينزلوا مصر وهيعقدوا عندى فترة ف لازم انتى تنامى معايا ف اوضتى ونمثل ان احنا أسعد الزوجين قدامهم
قالت باعتراض : لا طبعا انا هنام فى مكانى
لكن سرعان ما وقف السيارة وهى اتجهت إلى إمام لولا حزام الأمان كانت نغرست فى زجاج السيارة
وقال هو بحذر: انا استحملت كتير وكلامى هيتنفذ بالحرف عارفة لو مسمعتيش لهواريكى الوش تاني
وارتفع نبرته بشدة : فاهمة ولالا
توترت ولاحظ رعشة شفافيها وقالت : فاهمة
قال : انزلى
نظرت حولها وجدت نفسها أمام قصر اشرف السورى وبالفعل نزلت من السيارة ورأيت حازم ساق بأقصى سرعة حتى اختفت السيارة من أمام عينيها وقالت بشرود : هى هرمونات الحمل اتاثرت على مين فينا
*************************************
فى غرفة اجتماع دخل حازم وجد مازن وسيف وسميرة ألقى مفاتيح سيارته وتليفونه على المنضدة وجلس على المقعد ونظر كل منهما إليه وقالت سميرة : مالك يا حازم جاى غضبان ليه
ادرف حازم بجدية : مافيش ياطنط
قالت : طيب تكلم فى شغل بقا
سيف قال : دلوقتى الشركة فى نازل وفى فلوس كتير بتسرق فلازم نعوض الخسارة
مازن : بس بابا الله يرحمه كان عارف مين اللى بيسرق بس مرضيش يقولى
سيمرة : انا وافقت ومضت على شروط صفقة مع شركة مارين المانى
مازن بتفسير : ايه الشروط
سيمرة : ان مازن وسيف يشتغلوا فى شركتهم لمدة 7 شهور
مازن : لا طبعا 7 شهور كتير وايه شروط الغربية دى
هبت سيمرة واقفا وقالت بجدية : انا خلاص مضيت وشروط تنفذ عشان الشركة ترجع من تانى احسن من الأول وانت يامازن بطل دلع ولازم احفظ على جهد وتعب ابوك وأكبر اسمه فى سوق والمناقشة خلصت
اتجهت نحو الباب والتفت مرة أخرى وقالت : السفر بعد 48ساعة
صدم الجميع من السفر المفاجئ وتركتهم وسارت نحو مكتب اشرف بخطوات بها عزيمة وقوة واخذت عهد ان الشركة تكبر فى سوق على حساب حياتها وحياة مازن أيضا وظلت تفكر أثناء السير كيف تجعل مازن يعمل باقصى جهد ويكون لديه حب وعزم فى العمل ويتفوق فى السوق ودلف إلى داخل المكتب واصدمت من وجود. ..........
************************************
إحدى من الخدم : ياهانم فى واحدة اسمها ميرا عايزة حضرتك
عندما سمعت بالاسم خرجت من غرفتها بسرعة مثل سرعة القطار وقالت ميرررااا وحشتنى موت
واخذ بعضهم بالأحضان وقالت ميرا : وانتى ياقلبى وحشانى
رحمة : ايه أخبار النونو ولد ولا بنت
ميرا بحيرة : مش عارفة انه ولد ولا بنت بس نفس فى بنوتة زيك كده جميلة وطيوبة
ضحكت رحمة على صديقتها : أغلب ستات مصر نفسهم يخلفوا ولد وانتى عايزة بنت
ميرا : المهم عاملة ايه مع الوحش
رحمة بعدم فهم : مين وحش دا
ميرا بنفاذ صبر : بت مافيش غير وحش اللى اسمه مازن
ورد كل ما حدث من ليلة الزفاف حتى اليوم
ميرا بحزن : يالهوووى لا دا مش وحش بس دا مجرم دا شيطان
رحمة بحيرة : مش عارفة هو طالع لمين كده
ميرا : ربنا يصبرك يا قلبى
رحمة بتساؤل : وانتى ايه اخبارك مع حازم
ميرا باللامبالاة : ماشي الحال
رحمة : ميرا راعى ربنا فى حوزك هو صبر كتير وسامحية بقى كفاية انه بيحترمك وبيحبك بجد وهو اصلا ندمان على عمله ودلوقتى خلاص هتخلفى منه ادي فرصة لحازم عشان خاطر البيبى
**************************************
فى منزل ريم
دلف سيف إلى شقته وجد كريم يشاهد الكرتون بحماس
وقال : كريم كريم كررريم
لكن كريم لم يجيب عليه قام سيف باغلاق التليفزيون
كريم بحزن : ليه قفلته انا بحب الكرتون دا
سيف بغضب : ترد على باباك لما ينادى عليك من اول مرة فاهم ولا لا
كريم : لا أنت وحش ياماما ماما
أتت ريم من المطبخ قالت: فى ايه
رايها سيف بقيمص نوم اسود وقال ايه الحلاوة دى
قالت : بس يا سيف عيب كده الولد قاعد
كريم : شايفة ياماما بابا قفل التليفزيون وبيزعقلى
قالت ريم : حبيبى روحى العب فى أوضتك
ذهب كريم إلى غرفته وغضب سيف منها وتركها واتجه إلى غرفته
وسارت هى خلفه وقالت: مالك ياسيف
قال بغضب : اطلعى برا يا ريم

لكن هى دفعته على الأريكة وألقيت رأسها على صدره وقالت عاملك مفاجأة عشان كده خليت كريم يدخل الأوضة
ابعدها عنه : لا مش عايز مفاجات لازم ياهانم تعملى احترام لجوزك قدام اى حد
ريم باعتذار : آسفة ياحبيبى
هدأ سيف نسبيا وهى قالت : سيف انا حامل
سعى سيف بشدة : بجد حامل
ريم : اه فى شهرين
جلس سيف على الفراش وغامت على وجهه علامات الحزن
لاحظت ريم ذلك و قالت : انت مش فرحان ليه
قال : ريم انا مسافر
ريم : وايه المشكلة
سيف : هاسافر المانيا وهقعد 7شهور هناك
ريم بصدمة : كتير 7شهور هتسيبنى وانا حامل كده
سيف : اعمل ايه دا شغل
ريم بانفعال : اسمع انا ماليش دعوة بالشغل ومافيش سفر
سيف بغضب شديد : رررييم
*********************
إلي هنا ينتهي  الفصل الثالث عشر من الرواية
يمكنك متابعة جميع فصول الرواية من هنا: جميع فصول رواية زمن الوحوش بقلم نور مهني
تابعوا صفحتنا على الفيس بوك للمزيد من روايات حب
أو أرسل لنا رسالة مباشرة عبر الماسنجر باسم القصة التي تريدها

جديد قسم : روايات رومانسية مصرية

إرسال تعليق